الشجره المبارکه فی انساب الطالبیه

اشاره

نام کتاب: الشجره المبارکه فی أنساب الطالبیه

سرشناسه : فخر رازی، محمدبن عمر، 544؟ - ق 606

عنوان و نام پدیدآور : الشجره المبارکه فی انساب الطالبیه/ للامام فخر الرازی؛ تحقیق مهدی الرجایی؛ اشراف محمود المرعشی

وفات: 606 ق

وضعیت ویراست : [ویرایش ]2

مشخصات نشر : قم: مکتبه آیت الله العظمی المرعشی النجفی، 1419ق. = 1377.

مشخصات ظاهری : [399] ص

شابک : 15000ریال ؛ 15000ریال

وضعیت فهرست نویسی : فهرستنویسی قبلی

یادداشت : کتابنامه: ص. [399]؛ همچنین به صورت زیرنویس

موضوع : سادات -- نسبنامه

شناسه افزوده : رجایی، مهدی، 1336 - ، مصحح

شناسه افزوده : مرعشی، محمود، 1320 - ، مصحح

شناسه افزوده : کتابخانه عمومی حضرت آیت الله العظمی مرعشی نجفی

رده بندی کنگره : BP53/7/ف 3ش 3 1377

رده بندی دیویی : 297/98

شماره کتابشناسی ملی : م 77-6611

تعداد جلد واقعی: 1

زبان: عربی

نوبت چاپ: دوم

تمهید

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِیمِ

الحمد للّه ربّ العالمین، و الصلاه و السلام علی خیر خلقه محمّد و آله الطاهرین، و لعنه اللّه علی أعدائهم و مخالفیهم و معاندیهم أجمعین الی یوم الدین.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:5

النسب کما قیل: هو أساس الشرف، و جذم الفضیله، و مناط الفخر، و مرتکز لواء العظمه، و منبثق روائها، و به یعرف الصمیم من اللصیق، و المفتعل من العریق فیذاد عن حوزه الخطر من لیس له بکفؤ.

و لیس الاهتمام بالأنساب ولید عصر خاص أو قومیّه خاصّه، أو بلد خاصّ بل هو ولید حاجه الإنسان فی عصوره الغابره، حیث کانت الحاجه تدعوه إلی الالفه و التعاطف، و کان تنازع البقاء یخلق أجواء محمومه یحتاج معها الإنسان إلی الحمایه و القوّه.

و قد اختصّ العرب بمعرفه الأنساب، کما اختصّ کلّ طائفه بعلم خاصّ لهم کما قیل: للروم من العلوم الطبّ، و لأهل الیونان الحکمه و

المنطق، و للهند التنجیم و الحساب، و للفرس الآداب، أی: آداب النفس و الأخلاق، و لأهل الصین الصنائع، و للعرب الأمثال و علم النسب، فعلوم العرب الأمثال و النسب، و هذا العلم خاصّ لهم، و لیس فی الفرس و الروم و الترک و البربر و الهند و الزنج من یحفظ اسم جدّه أو یعرف نسبه، لذلک تداخلت أنسابهم و سمّی بعضهم إلی غیر أبیه.

و العرب یحفظ الأنساب، فکلّ واحد منهم یحفظ نسبه إلی عدنان، أو إلی قحطان، أو إلی إسماعیل، أو إلی آدم علیه السّلام فلذلک لا ینتمی واحد منهم إلی آبائه

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:6

و أجداده، و لا یدخل فی أنساب العرب الدعیّ، و خلصت أنسابهم من شوائب الشکّ و الشبهه.

و کانت العرب أنّهم إذا فرغوا من المناسک حضروا سوق عکاظ، و عرضوا أنسابهم علی الحاضرین، و رأوا ذلک من تمام الحجّ و العمره، و إلیه یشیر قوله تعالی: فَإِذا قَضَیْتُمْ مَناسِکَکُمْ فَاذْکُرُوا اللَّهَ کَذِکْرِکُمْ آباءَکُمْ أَوْ أَشَدَّ ذِکْراً.

و لمّا جاء دور الإسلام أکّد علی رعایه الأنساب و معرفتها، و بنی علی ذلک کثیرا من أحکامه، لیهتمّ المسلم بحفظها فی حدود حاجاته الشرعیّه، فلو لا علم الأنساب لانقطع حکم المواریث و حکم العاقله، مع أنّهما رکنان من أرکان الشرع و أکّد الإسلام علی حفظ الرحم، و حذّر من تضییعه.

و لا یتحقّق ذلک إلّا بمعرفه الأنساب، قال اللّه تعالی: یا أَیُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّکُمُ الَّذِی خَلَقَکُمْ مِنْ نَفْسٍ واحِدَهٍ وَ خَلَقَ مِنْها زَوْجَها وَ بَثَّ مِنْهُما رِجالًا کَثِیراً وَ نِساءً وَ اتَّقُوا اللَّهَ الَّذِی تَسائَلُونَ بِهِ وَ الْأَرْحامَ.

قوله: «خَلَقَکُمْ مِنْ نَفْسٍ واحِدَهٍ» أی: من آدم علیه السّلام «وَ بَثَّ مِنْهُما» أی: اصهر البشر من آدم

و حوّاء، فإذن لا طریق إلی صله الرحم إلّا بمعرفه الأنساب.

و قد حثّ النبیّ الأعظم صلّی اللّه علیه و آله علی ذلک و قال: صله الرحم تزید فی العمر و قال علیه السّلام: اعرفوا أنسابکم لتصلوا به أرحامکم. و قال علیه السّلام: الوصول من وصل رحما بعیدا، و القطوع من قطع رحما قریبا.

و الروایات المأثوره عن أهل العصمه و الطهاره علیهم السّلام کثیره، و کتب الحدیث مشحونه بذلک.

و أوجب معرفه نسب النبیّ صلّی اللّه علیه و آله لیتحقّق معرفه قربی النبیّ صلّی اللّه علیه و آله التی جعلها اللّه تعالی أجر تبلیغ الرساله، فقال تعالی: قُلْ لا أَسْئَلُکُمْ عَلَیْهِ أَجْراً إِلَّا الْمَوَدَّهَ فِی الْقُرْبی.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:7

قال ابن عبّاس: لمّا قدم رسول اللّه صلّی اللّه علیه و آله إلی المدینه کان یلزمه حقوق من جهه الصادر و الوارد، و لم یکن عنده صلّی اللّه علیه و آله سعه من المال، فقال الأنصار: انّ رسول اللّه صلّی اللّه علیه و آله رجل هدانا اللّه به، و له نسب منّا و یلزمه حقوق و لیس فی یدیه مال فتعالوا حتی نجمع له من أموالنا ما لا یصرفه و ینفعه، حتی نستعین به علی أداء حقوق یلزمه، ففعلوا ذلک، ثم عرضوا هذا المال علیه، فتوقّف رسول اللّه صلّی اللّه علیه و آله فی قبول المال حتی نزل جبرئیل و أنزل اللّه تعالی هذه الآیه.

و قال ابن عبّاس: لمّا نزلت هذه الآیه قیل: یا رسول اللّه من قرابتک الذین وجبت علینا مودّتهم؟ فقال: علی و فاطمه و الحسن و الحسین علیهم السّلام.

هذا و قد رتّب علی معرفه أنسابهم خاصّه أحکاما أخر، کتحریم الصدقه علیهم، و وجوب الخمس لهم،

کما قال اللّه تعالی: وَ اعْلَمُوا أَنَّما غَنِمْتُمْ مِنْ شَیْ ءٍ فَأَنَّ لِلَّهِ خُمُسَهُ وَ لِلرَّسُولِ وَ لِذِی الْقُرْبی و قال تعالی: وَ آتِ ذَا الْقُرْبی حَقَّهُ و غیرهما مما هو مسطور فی الکتب الفقهیّه.

فإنّ فی کثیر من الکتب الفقهیّه الإسلامیّه أحکاما خاصّا یجدها الباحث تتعلّق بالهاشمیّین، أو بخصوص الفاطمیّین منهم.

و لعظیم مکانتهم و قرباهم من الرسول الأعظم صلّی اللّه علیه و آله التی فرضت لهم تلک الامتیازات الخاصّه حیثما کانوا و یکونوا طمع الناس فیهم، فعنی رجالاتهم عنایه تامّه بضبط أنسابهم و دوّنوها خوف الدخیل و خوف ضیاع الأعقاب لتشتّتهم فی أقطار الأرض، فحفظوا لهم الاصول کی یلحقوا بها الفروع.

و لم یکن ذلک مهمّه الهاشمیّین فحسب، بل حذا حذوهم جمع من أعلام الامه من غیرهم ممّن برع فی هذا الفنّ. فکانت أنساب الطالبیّین و الهاشمیّین ثروه فکریّه ضخمه أمدّت التاریخ الإسلامی بأکثر من ینبوع.

و لقد تفنّن علماء النسب فی کیفیّه التدوین و الضبط، و لهم فی ذلک اصول

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:8

و قواعد و شروط، کما أنّ لهم مصطلحات خاصّه یجهلها أکثر الباحثین الیوم لبعدهم عن اصول هذا الفن.

و من علماء النسب هو العلّامه الجامع لجمیع علوم الإسلام المعروف بالإمام فخر الدین الرازی، و کتابه هذا الشجره المبارکه من أحسن الکتب فیما رأیت فی أنساب الطالبیّین ضبطا و جمعا و إتقانا و نسقا.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:9

ترجمه المؤلّف

اسمه و نسبه:

هو إمام المتکلّمین العلّامه فخر الدین الرازی أبو عبد اللّه محمّد بن عمر بن الحسین القرشی، الطبرستانی الأصل، الشافعی المذهب.

مشایخه و کیفیه تلقیه العلم:

تلقی العلم عن أبیه الإمام ضیاء الدین خطیب الری، تتلمّذ عنده فی الفقه و الاصول و الکلام، فاشتغل علی أبیه إلی أن مات. ثمّ قصد الکمال السمعانی و اشتغل علیه مدّه.

ثمّ عاد إلی الری و اشتغل بالعلوم الحکمیّه، فقرأ الحکمه ببراعه علی مجد الدین الجیلی، و کان مجد الدین هذا من أعلام زمانه، و هو من أصحاب محمّد بن یحیی، و قرأ علیه مدّه طویله فی الکلام و الحکمه.

و اشتغل فخر الدین الرازی فی مبدأ أمره بالفقه، ثمّ اشتغل بالعلوم الحکمیّه و تمیّز حتّی لم یوجد فی زمانه أحد یضاهیه، و کان لمجلسه جلاله، و کان هو نفسه یتعاظم حتّی علی الملوک.

و سافر إلی عدّه مدن لتحصیل العلوم و الترعرع فیها، و قصد خوارزم و قد تمهّر فی العلوم، فجری بینه و بین أهلها کلام فیما یرجع إلی المذهب و الاعتقاد، فاخرج

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:10

من البلده، و لمّا قصد ما وراء النهر جری له أیضا هناک ما جری له فی خوارزم.

فعاد إلی الری، و کان بها طبیب حاذق له ثروه و نعمه، و کان للطبیب ابنتان و لفخر الدین ابنان، فمرض الطبیب و أیقن بالموت، فزوّج ابنتیه لولدی فخر الدین و مات الطبیب، فاستولی فخر الدین علی جمیع أمواله، فمن ثمّ کانت له النعمه.

و ابناه هما: ضیاء الدین کان له اشتغال و نظر فی العلوم، و شمس الدین و کان ذا فطنه عالیه و ذکاء نادر.

تآلیفه:

قال ابن خلّکان: انّ کتبه ممتّعه، و قد انتشرت تصانیفه فی البلاد، و رزق فیها سعاده عظیمه، فانّ الناس اشتغلوا بها و رفضوا کتب المتقدّمین، و هو أوّل من اخترع الترتیب الذی تجده فی کتبه، و أتی فیها

بما لم یسبق إلیه و هی:

1- إرشاد النظائر إلی لطائف الأسرار فی علم الکلام.

2- تهذیب الدلائل و عیون المسائل فی علم الکلام.

3- مؤاخذات علی النحاه.

4- تحصیل الحق.

5- عیون المسائل التجاریّه.

6- البیان و البرهان.

7- نهایه الإیجاز فی درایه الإعجاز.

8- رساله فی النّبوات.

9- الخمسین فی اصول الدین.

10- المباحث العمادیّه فی المطالب المعادیّه.

11- الملخّص فی الفلسفه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:11

12- الفراسه.

13- الشجره المبارکه فی أنساب الطالبیه و هو هذا الکتاب.

14- إحکام الأحکام.

15- الریاض المونقه.

16- رساله فی النفس.

17- المحصّل فی علم الکلام.

18- شرح عیون الحکمه.

19- الزبده فی علم الکلام.

20- مفاتیح الغیب و هو التفسیر الکبیر.

21- الأربعین فی اصول الدین.

22- لباب الإشارات.

23- المحصول فی علم اصول الفقه. و غیرها ممّا یطول بذکرها هذا المختصر.

ولادته و وفاته:

ولد فی الخامس و العشرین من شهر رمضان سنه ثلاث أو أربع أو خمس و أربعین و خمسمائه. و توفّی بهراه فی یوم الاثنین أوّل شوّال من سنه ستّ و ستمائه، و قیل: توفّی فی ذی الحجّه من هذه السنه.

حول الکتاب:

هو الشجره المبارکه فی أنساب الطالبیّه، کما جاء فی آخر النسخه المخطوطه.

و من العجب أنّی لم أعثر علی ذکر اسم الکتاب فی تآلیفه و تصانیفه مع أنّه ذکر له ما یقارب من مائه مصنّف و تألیف فی العلوم المختلفه، و لم یذکروا أرباب التراجم

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:12

هذا الکتاب و لا عثروا علیه.

و قد وفّق اللّه المولی الجلیل العلّامه الفقیه النسّابه آیه اللّه العظمی المرعشی النجفی رحمه اللّه من العثور و الوقوف علی وجود الکتاب فی مکتبه جامع السلطان أحمد الثالث فی استانبول تحت رقم (2677). فأرسل ولده العلّامه الدکتور السیّد محمود المرعشی حفظه اللّه لأخذ الصوره من النسخه، و وفّق بعد تحمّل المشاقّ الکثیره لأخذ الصوره من الکتاب.

ثمّ طلب سماحته رحمه اللّه منّی القیام بتحقیق الکتاب و تصحیحه و طبعه و نشره فی سلسله منشورات مکتبته العامّه.

فقمت بتحقیق الکتاب مع الاستمداد من إرشاداته القیّمه المؤثّره فی کیفیّه تخریج الکتاب، فجزاه اللّه عن الاسلام و أهله خیر جزاء المحسنین.

و هذه النسخه النفیسه قد کتبت من نسخه هی بخطّ المؤلّف و جاء فی آخر النسخه ما هذا لفظه:

و هذا آخر هذا المختصر فی أنساب الطالبیّه، کتب هذه النسخه من نسخه صحّحها الإمام فخر الدین الرازی مصنّف هذه النسخه، و کتب علی ظهرها بخطّه بهذه العباره:

هذا الکتاب المسمّی بالشجره المبارکه قرأته علی السیّد الأجلّ العالم المحترم شمس الدین مجد الإسلام شرف العتره علی بن شرف شاه بن

أبی المعالی أدام اللّه مجده، و سمع هو هذا الکتاب بتمامه من لفظی، و أجزت له روایته عنّی بالشرائط المعتبره عند أهل الصنعه، و شرطت علیه أن یبالغ فی نفی المتّهمین، و اللّه تعالی یوفّقه لاقتناء الخیرات و الاحتراز عن السیّئات.

و هذا خطّ محمّد بن عمر بن الحسین الرازی مصنّف هذا الکتاب، ختم اللّه له بالخیر، أثبته فی غرّه شعبان سنه سبع و تسعین و خمسمائه، و الحمد للّه ربّ

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:13

العالمین و الصلاه علی خیر خلقه محمّد و آله أجمعین، و کتبه الفقیر وحید بن شمس الدین سنه (825) انتهی.

هذا و قد بذلت الوسع و الطاقه فی تصحیح الکتاب و تحقیقه، و المراجعه إلی مصادر کثیره من کتب النسب من مطبوع و مخطوط، و جعلت للکتاب فهرسا جامعا ذات المواضیع المختلفه.

و أرجو من العلماء الأفاضل و المحقّقین الأعزّاء الکرام الذین یراجعون الکتاب أن یتفضّلوا و یمنّوا علیّ بما لدیهم من النقد و تصحیح و تعلیق ما لعلّنا وقعنا فیه من الأخطاء و الاشتباهات و الزلّات، فإنّ الإنسان محلّ الخطأ و النسیان.

و بالختام أنّی اقدّم ثنائی العاطر و الشکر الجزیل لإداره المکتبه العامّه التی أسّسها سماحه المرجع الدینی آیه اللّه العظمی السیّد شهاب الدین المرعشی النجفی رحمه اللّه علی اهتمامها فی إحیاء آثار أسلافنا المتقدّمین.

و أطلب إلیه جلّ و عزّ أن یزید فی توفیق ولده صاحب الهمم العالیه الأمین العامّ لإداره المکتبه العلّامه الدکتور السیّد محمود المرعشی حفظه اللّه تعالی و أبقاه، فإنّه بمساعیه و هممه العالیه قد أحیی کثیرا من آثار أسلافنا، فجزاه اللّه خیر جزاء المحسنین.

و الحمد للّه ربّ العالمین، و السلام علینا و علی عباد اللّه الصالحین.

السیّد مهدی الرجائی

أوّل ذی الحجّه-

1418 ه ق قم المقدّسه، ص ب 753- 37185

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:15

الشجره المبارکه فی أنساب الطالبیّه

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:17

بسم اللّه الرحمن الرحیم

هذا مختصر فی علم الأنساب

المعقّبون من أولاد أمیر المؤمنین علی بن أبی طالب علیه السّلام خمسه: الحسن، و الحسین و أمّهما فاطمه بنت رسول اللّه صلّی اللّه علیه و آله، و محمّد و أمّه خوله بنت قیس الحنفیّه «1»، و العبّاس المشهور بالسقّاء و أمّه أمّ البنین بنت حزام العامریّه، و عمر الأطرف و أمّه الصهباء «2» التغلبیّه.

(أعقاب الإمام الحسن علیه السّلام)

أمّا أبو محمّد الحسن بن علی علیهما السّلام فکان له من الأولاد ثلاثه عشر ذکرا و ستّ بنات، إلّا أنّ العقب منهم لابنین و بنت: أبو محمّد الحسن بن الحسن علیه السّلام، و أبو الحسین زید بن الحسن علیه السّلام، و أم عبد اللّه «3» بنت الحسن علیه السّلام.

و أمّا بنو الأثرم، فإنه لا یصحّ لهم نسب، و هم المنتسبون إلی الحسین بن الحسن بن علی بن أبی طالب، و هو المعروف بالأثرم «4».

______________________________

(1) أمّه خوله بنت جعفر بن قیس بن مسلمه بن عبد اللّه بن ثعلبه بن یربوع بن ثعلبه بن الدؤل بن حنفیّه بن الجیم.

(2) کنیتها أمّ حبیب.

(3) و هی فاطمه بنت الإمام الحسن أم الإمام محمّد الباقر علیه السّلام و عبد اللّه الباهر.

(4) کما صرّح به البخاری فی سرّ السلسله العلویه ص 5، و عمده الطالب ص 68.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:18

أمّا الحسن بن الحسن علیه السّلام فأمّه خوله بنت منظور، و کان له أبناء خمسه هم المعقّبون: عبد اللّه، و الحسن «1»، و إبراهیم الغمر، و أمّهم فاطمه بنت الحسین علیه السّلام و داود و جعفرا.

أمّا عبد اللّه فله من الأولاد المعقّبین ستّه محمّد و هو النفس الزکیّه، و إبراهیم قتیل باخمری، و موسی الجون، و یحیی صاحب الدیلم، و إدریس، و سلیمان.

أمّا محمّد و هو النفس

الزکیه «2»، فله من الأولاد الذکور أربعه: عبد اللّه الأشتر، و علی أمّهما أمّ سلمه بنت محمّد بن الحسن «3»، و الطاهر من امرأه، و الحسن من أمّ ولد.

و لا عقب من هؤلاء إلّا من عبد اللّه، فإنّهم اختلفوا فیه، و ذلک لأنّ جاریه جاءت بولد اسمه محمّد بعد قتله، و زعمت أنّه ولد الأشتر، و کتب المنصور بصحّه نسبه، و طعن الصادق علیه السّلام فیه «4» و الأکثرون صحّحوا هذا النسب.

و محمّد «5» هذا له ولدان: علی، و حسن و هو الأعور النقیب بالکوفه.

أمّا أولاد الحسن ففیهم کثره، و أمّا علی فقیل «6»: انّه لا عقب له.

أمّا الحسن، فله من الأولاد المعقّبین ثلاثه: الحسین، و عبد اللّه، و محمّد.

أمّا الحسین، فکان بالکوفه و أکثر عقبه بها، فمن ولده أبو طالب الحسین بن علی بن الحسین بن الحسن الأعور، کان شیخا معتبرا له محلّ و رئاسه.

______________________________

(1) المشهور بالمثلّث.

(2) قتیل أحجار الزیت، قتله عیسی بن موسی أیام المنصور بالمدینه، ولادته سنه مائه، و قتل سنه خمس و أربعین و مائه.

(3) و هو الحسن المثنّی.

(4) قال علیه السّلام فی حقّه: کیف یثبت النسب بکتاب رجل إلی رجل و هما هما. سرّ السلسله العلویّه ص 8.

(5) أی: محمّد الکابلی ابن عبد اللّه الأشتر.

(6) و القائل هو أبو الیقظان، کما فی سرّ السلسله العلویه ص 8.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:19

و أمّا عبد اللّه، فله عقب بجرجان و نیسابور و بخارا و الری و شالوس طبرستان و من ولده بشالوس أبو جعفر حیدر بن الحسن بن أحمد بن الحسن بن القاسم بن عبد اللّه بن الحسن الأعور، و کان من العلماء.

أمّا محمّد الأصغر، فله عقب بالبصره و واسط و همدان،

و منهم بهمدان السیّد المحدّث الأدیب العالم أبو طالب علی بن الحسین بن الحسن بن علی بن الحسین بن علی بن محمّد بن الحسن الأعور «1».

و أمّا إبراهیم قتیل باخمری «2» و هو المشهور ب «فأفا» فولده الحسن، و لا عقب له إلّا منه، و ولد الحسن: عبد اللّه، و لا عقب له إلّا منه.

و ولد عبد اللّه ابنان: محمّد الحجازی، و إبراهیم الأزرق، و یقال: کان له ابن ثالث اسمه علی، إلّا أنّ أحمد بن عیسی النسّابه ذکر أنّ عبد اللّه بن الحسن کتب فی وصیّته: إنّه لا عقب لی إلّا من محمّد و إبراهیم، و أمّا علی فلا أعرفه، و ما رأیت أمّه «3».

أمّا محمّد الحجازی، فله عقب بالحجاز و بغداد، و منهم ببغداد صاحب الخاتم أبو الحسن أحمد بن محمّد بن أحمد الأحزم بن إبراهیم بن محمّد الحجازی، و له عقب هناک «4».

و أمّا إبراهیم الأزرق، فله عقب بینبع، و هو قریه علی غربی المدینه، بینهما خمسون فرسخا أو أقلّ، و ولده داود و کان أمیرا فی هذه القریه، و له عقب کثیر.

______________________________

(1) ذکره القاضی النسّابه المروزی فی الفخری ص 86.

(2) باخمری موضع قرب الکوفه. و إبراهیم هو أحد الأئمّه و کبار العلماء، ظهر لیله الاثنین غرّه شهر رمضان سنه خمس و أربعین و مائه، و کان مقتله بعد مقتل أخیه محمّد فی ذی الحجّه من السنه المذکوره، و هو ابن ثمان و أربعین سنه، قتله عیسی بن موسی الهاشمی.

(3) راجع سرّ السلسله العلویه ص 9.

(4) ذکره فی المجدی ص 45، و الفخری ص 87.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:20

منهم: أبو محمّد سلیمان بن داود الأمیر، و کان سیّدا فی قومه.

و أمّا أبو

عبد اللّه موسی الجون «1»، فهو أکثر أولاد عبد اللّه بن الحسن المثنّی عقبا، و له من الأولاد المعقّبین اثنان: عبد اللّه الرضا «2»، و إبراهیم أمّهما أمّ سلمه بنت محمّد بن طلحه بن عبد اللّه بن عبد الرحمن بن أبی بکر، و عقب عبد اللّه أکثر من عقب إبراهیم.

أمّا عبد اللّه، فله من الأولاد المعقّبین خمسه: موسی الثانی، و أحمد الأحمدی و یقال له: المسوّر «3»، و یحیی السویقی «4» الفقیه، و صالح و سلیمان.

و هؤلاء الخمسه فیهم نسل کثیر، و موسی الثانی و سلیمان أکثرهم عقبا و نذکر تفاصیلهم.

أمّا موسی الثانی «5»، فله من الأولاد المعقّبین بالاتفاق عشره:

محمّد الأکبر، و هو جدّ أمراء مکّه. و إدریس و کان رئیسا ببادیه ینبع، و علی الأصغر، و صالح الأعور، و یوسف الخزف «6»، و الحسن، و أحمد، و یحیی النقیب

______________________________

(1) لقّب بالجون لسواد لونه، و کان قد هرب إلی مکّه بعد قتل أخویه محمّد و إبراهیم فحجّ المهدی بالناس فی تلک السنه، فقال فی الطواف قائل: أیّها الأمیر لی الأمان و أدلّک علی موسی الجون بن عبد اللّه؟ فقال المهدی: لک الأمان ان دللتنی علیه، فقال: اللّه أکبر أنا موسی بن عبد اللّه. فقال المهدی: من یعرفک ممّن حولک من الطالبیّه؟ فقال: هذا الحسن بن زید، و هذا موسی بن جعفر، و هذا الحسن بن عبید اللّه بن العبّاس، فقالوا جمیعا: صدق هذا موسی بن عبد اللّه بن الحسن، فخلّی سبیله.

(2) و هو الذی أراد المأمون أن یقیمه مقام علی بن موسی الرضا علیهما السّلام فأبی و اعتزل.

(3) بضمّ المیم و فتح السین المهمله و تشدید الواو المفتوحه.

(4) سویقه قریه معروفه علی ستّه أمیال من

المدینه.

(5) کان سیّدا راوی الحدیث، قتل سنه ستّ و خمسین و مائتین.

(6) کذا فی الأصل مع فتح الخاء المعجمه و الزای المعجمه. و فی العمده ص 126 و المجدی ص 54: الحرف بالمهملتین و قال فی المجدی: وجدته بخط الاشنانی بالحاء غیر معجمه، و فی الفخری ص 87: الخرق.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:21

العابد، و داود، و محمّد الأصغر الأعرابی الثائر.

أمّا محمّد الأکبر، فله من الأولاد المعقّبین خمسه: أبو عبد اللّه الحسین، و هو أمیر مکّه و فی ولده الاماره، و القاسم الحرابی و الحسن الحرابی «1»، و علی، و عبد اللّه الأصغر.

فمن أولاد الحسین هذا الراشد باللّه أبو البرکات الحسن بن جعفر بن محمّد بن الحسین الذی ذکرناه، و کان أمیر مکّه و ابنه أبو عبد اللّه شکر «2»، و اسمه محمّد و کان أمیر أمراء مکّه و لا عقب له، و انتمی إلیه دعیّ ظهر أمره بالشام و الحجاز.

أمّا الراشد باللّه أبو البرکات و یقال أیضا: أبو الفتوح و أبو محمّد، فخرج فی سنه ثلاث عشر و أربعمائه، و مات فی سنه ثلاثین و أربعمائه. و أمّا ولده شکر فله حکایه طویله «3».

و منهم مجد المعالی أبو عبد اللّه محمّد بن أبی عبد اللّه جعفر الأمیر بمکّه ابن أبی هاشم محمّد الأمیر بمکّه ابن عبد اللّه بن أبی هاشم محمّد الأمیر ابن الحسین الذی ذکرناه «4».

و مجد المعالی أمیر مکّه، و الاماره الیوم فی ولده، و له من الأولاد ثمانیه:

الأمیر الأجل أمیر الأمراء بمکّه أبو هاشم القاسم، أمّه بنت عمّ أبیه.

و الأمیر شمس المعالی نسیب الخلافه أبو نجاد شمیله «5»، کان بخراسان مدّه،

______________________________

(1) کذا، و فی المجدی ص 54 و العمده ص 132 و

الفخری ص 87: الحرانی.

(2) ذکره فی المجدی ص 55 و الفخری ص 88.

(3) و هی حکایه ابتیاع فرس کانت عند بعض العرب موصوفه بالعتق و الجوده لم یسمع بمثلها، فاشتراها بعشرین فرسا جوادا و عشرین غلاما و عشرین جاریه و ألفی دینار ذهبا و مائه ألف درهم و کذا و کذا ثوبا إلی غیر ذلک، و الحکایه طویله ذکرها ابن عنبه فی کتاب عمده الطالب ص 134- 135.

(4) و ذکره أیضا القاضی المروزی فی الفخری ص 88.

(5) کان عالما فاضلا محدّثا رجلا فی الحدیث، و عمّر أکثر من مائه سنه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:22

و کان ختن الأمیر السیّد الأجل ذی الفخرین الولوالجی علی بنته ببست خراسان.

و علی، و مفرح قتله أخوه، و عبد اللّه مات بساوه و نقل إلی بغداد، و أمّه حسینیه منقذیه، و الحسین، و محمّد، و الفضل، و هؤلاء الأولاد کانوا الامّهات شتّی، و المعقّب من هؤلاء الثمانیه ثلاث.

أمّا القاسم، فله من الأبناء ثلاثه: فلیته «1» الأمیر بمکّه، و له ابن اسمه هاشم و علی لم یعقّب، و أحمد قتله أخوه.

و أمّا علی، فله الحسن وحده، و للحسن برکه وحده، و لبرکه ولد.

و أمّا عبد اللّه، فله جعفر وحده لأمّ ولد.

و أما القاسم الحرابی و الحسن الحرابی، ففی أعقابهما کثره بالبادیه.

و أمّا علی فله عقب کثیر، منهم: القاضی بینبع الملقّب ب «الخویرجه» و هو أحمد بن عبد اللّه بن علی بن أحمد العابد بن علی الذی ذکرناه، و کان هذا القاضی عالما عابدا، و له عقب کثیر یعرفون ب «بنی الخویرجه».

و أمّا عبد اللّه الأصغر، فله عقب بمکّه و ینبع، منهم: الفقیه أبو البشر بن الحسین بن علی بن عبد اللّه الأصغر،

و ابنه جعفر الزاهد العالم النسّابه بمکّه. فهذا هو الکلام فی أولاد محمّد بن موسی الثانی.

و أمّا إدریس «2» بن موسی الثانی، فله من الأبناء المعقّبین أربعه:

إبراهیم الشویکات «3»، و عبد اللّه الأمیر بمکّه أبو الرقاع، و الحسن أبو شویکه و یکنّی أبا محمّد، و أحمد.

و أمّا ابراهیم الشویکات، فله عقب بالحجاز یعرفون ب «بنی الشویکات» منهم:

______________________________

(1) توفّی فلیته سنه سبع و عشرین و خمسمائه، و له أعقاب.

(2) کان سیّدا جلیلا، و هو لأمّ ولد مغربیّه تسمّی أمّ المجید، و مات سنه ثلاثمائه.

(3) بضمّ الشین و فتح الواو.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:23

طاهر بن إدریس بن ابراهیم الشویکات، کان أمیرا بالحجاز و له بها عقب.

و أمّا أبو الرقاع، فإنّه ظهر بمکّه فی أیّام المقتدر سنه ثلاثمائه، بعد أن کان محبوسا بها مدّه، و صار إلی جدّه فحاصرها و قطع المیره «1» عنهم، فخرج إلیه جماعه من أهل مکّه و من الأعراب، فوقع بینهم مقاتله عظیمه.

و له عقب بالبادیه و واسط و بخارا، و من أولاده: نقیب البطائح عبد اللّه بن إدریس بن محمّد بن أبی الرقاع، و أخوه أحمد الناشی بالأهواز، و لأحمد الناشی ابن ببخارا یسمی إدریس.

و فی إدریس الذی هو والد عبد اللّه و أحمد الناشی طعن، فمنهم من قال: إنّه لم یعقّب.

أمّا أبو شویکه، فله ابن اسمه إدریس و لقبه علقمه «2»، و له عقب بالحجاز یعرفون ب «بنی علقمه» و أم علقمه زینب بنت القاسم بن محمّد بن موسی الثانی.

و أمّا أحمد، فله عقب قلیل بالحجاز، و قد اختلط نسب أولاد أحمد بنسب أولاد أبی شویکه، و الأصح نسب أولاد أبی شویکه.

فهذا هو تفصیل نسب إدریس بن موسی الثانی.

أمّا علی الأصغر «3»

بن موسی الثانی، فله عقب کثیر بالبادیه، منهم: الأشل المحترق الحسن بن عبد اللّه العالم الفارس ابن علی الأصغر.

و للأشل أولاد، منهم: إبراهیم شیر، و أبو المشتاق عبد العلاء، و زید المعضاد.

و أمّا صالح الأعور ابن موسی الثانی، فله عقب قلیل. قال السیّد أبو الغنائم الزیدی الدمشقی النسّابه فی کتاب الأنساب: عقب صالح بن موسی من رجل

______________________________

(1) المیره: الطعام یمتاره الإنسان، و قد مار أهله یمیرهم میرا- الصحاح.

(2) ذکره ابن عنبه فی عمده الطالب ص 127.

(3) أولد خمسه رجال، و أعقب منهم ثلاثه و هم: عبد اللّه، و الحسین، و عیسی.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:24

واحد هو محمّد و یعرف ب «الأرنب» «1» و عقب محمّد ثلاثه: عبد اللّه، و علی، و رحمه أثبت السیّد أبو الغنائم منهم عقبا.

و قال السیّد أبو إسماعیل الطباطبائی نسّابه أصفهان: لمحمّد بن صالح ابن رابع اسمه علقمه، و أثبت منه عقبا.

و أمّا یوسف الخزف بن موسی الثانی، فله ولدان: رحمه و نعمه، و منهما عقب بالحجاز، و لرحمه ولد اسمه شبیل «2»، و قیل: أحمد یعرف ب «الزنجیر» له أقاویل فی أنساب الطالبیّین، و له عقب.

و أمّا الحسن «3» بن موسی الثانی، فله من الأولاد المعقّبین ثلاثه: أحمد، و زید و محمّد و کان أمیرا، و یقال «4»: کان عند زید هذا سیف أمیر المؤمنین علیه السّلام.

و من عقب محمّد الأمیر موهوب «5» الترکی ابن صالح بن محمّد الذی ذکرناه، و له عقب بالحجاز.

و أمّا أحمد بن موسی الثانی، فله من الأولاد المعقّبین ثلاثه: غنی و قیل: اسمه یحیی و کنیته أبو العجاج، و کان فقیها. و موسی الفارس، عقبهما بالحجاز، و الحسن قیل: له عقب بسمرقند.

و أمّا یحیی الفقیه

ابن موسی الثانی، فله من الأولاد المعقّبین أربعه: موسی و یوسف، و محمّد، و أحمد.

______________________________

(1) کذا فی الأصل، و فی الفخری ص 90 «الارت» و فی العمده ص 127 «الارب- الارت».

(2) بضمّ الشین و فتح الباء الموحّده و سکون الیاء.

(3) کان سیّدا شریفا قتله الجند.

(4) ذکره المروزی فی الفخری ص 91.

(5) و له أعقاب کثیره ذکرها ابن عنبه فی العمده ص 128.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:25

و من ولد موسی أبو الحسن العابد، و قیل: أبو الهدان «1» یحیی بن علی بن موسی، و أخوه أبو اللیل موسی.

و أمّا داود «2» بن موسی الثانی، فله من الأولاد المعقّبین ثلاثه: محمّد، و الحسن، و موسی، أکثر عقبهم بمکّه.

و أمّا محمّد الأصغر بن موسی الثانی، فله من الأولاد المعقّبین: عبد اللّه أبو الزوائد، و أحمد الأعرج.

أمّا أبو الزوائد، فله ابن اسمه محمّد، و یدعی أبا الزوائد أیضا، و لمحمّد هذا ابن یدعی أیضا أبا الزوائد اسمه سلیمان.

و إنّما قیل لهم أبو الزوائد، لأن أصابعهم کانت أربعه و عشرین.

فهذا تفصیل الکلام فی عقب موسی الثانی.

أمّا أحمد الأحمدی «3» بن عبد اللّه بن موسی الجون، فله من الأولاد المعقّبین ثلاثه: محمّد الأصغر، و صالح، و داود.

أمّا محمّد الأصغر فأمّه فاطمه بنت محمّد بن إبراهیم طباطبا، و له من الأولاد

______________________________

(1) فی العمد ص 127: أبو الهدار.

(2) کان أمیرا جلیلا، أمّه محبوبه بنت مزاحم الکلابیّه.

(3) یقال لولده: الأحمدیّون، قال النسّابه ابن شدقم فی تحفه لبّ اللباب ص 99: کان سیّدا جلیل القدر، رفیع المنزله، عظیم الشأن، حسن الشمائل، جمّ الفضائل، کریم الأخلاق، زکیّ الأعراق، ذا همّه عالیه، و مروّه و شهامه، و فرسه و شجاعه، له فی الحروب مواقف عظیمه، و غارات

جزیله، و کان اذا نزل الی المبارزه لبس فی یده سوارا من الذهب، فاذا رفع یده لمع السوار بنو ساطع، فیقتل من یقربه من الشجعان، و یهزم منه العدوّ لجود ما ذکر من فراسته و شجاعته، و لهذا لقّب بالسوار.

أقول: و ولده عدد کثیر أهل رئاسه و سیاده، منهم شرفاء المدینه المنوّره، راجع الأصیلی ص 94، و تحفه لبّ اللباب ص 99.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:26

المعقّبین ثلاثه: جعفر المترف المعروف ب «الکشیش» «1» و یحیی السراج، و علی العمقی.

أمّا جعفر الکشیش، فله من الأولاد المعقّبین خمسه: محمّد، و موسی، و علی و یحیی، و عبد اللّه، أکثرهم فی ینبع و نواحیها، یعرفون ب «بنی الکشیش». و أمّا یحیی السراج، فله من الأبناء المعقّبین ثلاثه: محمّد الصعلوک فارس بنی حسن، و جعفر، و أحمد و کان مشهورا بالأمیر السراج، و لهم عقب فی ینبع.

و أمّا علی العمقی «2»، فله من الأبناء المعقّبین اثنان: محمّد العالم، و الحسن و محمّد أکثر عقبا و هم بالحجاز.

و عقب محمّد من ابن واحد، و هو عبد اللّه الأمیر، و له أعقاب کثیره، و هم أربعه عشر: القاسم، و زید، و عمر، و عمیر، و عبّاس، و إدریس، و موهوب، و جعفر و علیان، و عیاش، و علی، و مزین، یقال: مریر و مریر «3». و یحیی، و میمون.

فهذا تفصیل نسب محمّد بن أحمد الأحمدی.

و أمّا صالح بن أحمد الأحمدی، فأمّه بنت إبراهیم بن محمّد بن إبراهیم بن محمّد النفس الزکیّه، و عقبه من ابن واحد و هو موسی.

و لموسی من الأبناء أربعه: أحمد یعرف ب «نفیع» و میمون، و صالح، و نافع و لهم عقب بالحجاز.

و أمّا داود بن أحمد

الأحمدی، فله من الأولاد المعقّبین خمسه: أبو الکرام عبد اللّه، و إدریس الأمیر بالبادیه، و جعفر السراج الشجاع، و الحسن الأصغر، و هذا

______________________________

(1) بضمّ الکاف و فتح الشین الاولی و کسر الیاء. کذا فی الأصل.

(2) کذا فی الأصل و المجدی و الفخری، و فی العمده ص 120: الغمقی و هو منسوب إلی الغمق منزل بالبادیه کان ینزله. أقول: و فی الصحاح: العمق بضمّ العین المهمله و فتح المیم:

منزل بطریق مکّه.

(3) بضمّ المیم و فتح الراء فی الأولی و فتح المیم و کسر الراء فی الثانیه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:27

الحسن یعرف ب «حسنه» و هو أمیر و رئیس ببادیه ینبع، و علی الأزرق.

أمّا أبو الکرام عبد اللّه، فله من الأولاد المعقّبین خمسه: علی الأصغر المترف یعرف أولاده ب «المتارفه» و یحیی، و أحمد، و محمّد، و موسی. و هؤلاء الکرامیّون قبیله عظیمه.

و أمّا إدریس بن داود بن أحمد الأحمدی، فله من الأولاد المعقّبین تسعه عبد اللّه، و إسماعیل الرئیس، و القاسم، و أحمد، و الحسن البنج «1» المکفوف و الحسین «2»، و یوسف، و داود، و میمون.

و أمّا جعفر السراج ابن داود بن أحمد الأحمدی، فله من الأبناء المعقّبین اثنان أحمد أبو جعفر السیّد الجواد الشجاع الشاعر، و القاسم أبو محمّد الأمیر شیخهم، و لهما عقب بالبادیه.

و أمّا الحسن الأصغر بن داود بن أحمد الأحمدی، فله من الأبناء المعقّبین ثلاثه: علی المترف، و أحمد المترف، و داود یلقّب ب «دهدیش» «3» و فی عقب دهدیش خلاف.

و أمّا علی الأزرق بن داود بن أحمد الأحمدی، فله من الأبناء المعقّبین ستّه أحمد القنید «4» من وجوه بنی الحسن، و سباع الأزرق، و میمون، و الحسن أبو القنید، و

إدریس، و عبد اللّه. و فی عقب عبد اللّه خلاف.

فهذا تفصیل نسب أحمد الأحمدی.

و أمّا یحیی السویقی «5» بن عبد اللّه بن موسی الجون، فله اثنان معقّبان: محمّد

______________________________

(1) بفتح الباء و کسر النون کذا فی الأصل، و فی الفخری ص 93 النبح، و فی العمده البیتح.

(2) کان من النسّابین.

(3) فی الفخری: دهش.

(4) بضمّ القاف و فتح النون و سکون الیاء.

(5) منسوب إلی سویقه المدینه، و هی قریه معروفه علی ستّه أمیال من المدینه، و أوّل من

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:28

أبو داود السویقی، و إبراهیم حنظله النقیب بالیمامه، أمّهما مریم بنت إبراهیم بن موسی الجون.

أمّا محمّد، فله من الأبناء المعقّبین عشر:

یوسف أبو محمّد عروس الخیل «1»، و أحمد أبو جعفر، و أبو الحسن علی، و إدریس الأقطع، و عبد اللّه أبو محمّد، و صالح، و العبّاس، و داود الشاعر أبو الحمد و یحیی الکلح یلقب «شیظم» «2» و القاسم الأکبر و فیهم کثره، و موضعهم تنیس و دمشق و البادیه و المدینه و بغداد.

و أمّا إبراهیم بن یحیی السویقی، فله عقب من أشراف العرب، یقال لهم:

الحنظلیّون أکثرهم فی ینبع و نواحیها. منهم: صالح بن موسی بن الحسین بن إبراهیم بن سلیمان بن إبراهیم بن یحیی السویقی، و کان شیخا ذا عقل و دین من شیوخ بنی الحسن من البادیه.

فهذا تفصیل نسب یحیی السویقی ابن عبد اللّه بن موسی الجون.

أمّا صالح بن عبد اللّه بن موسی الجون، فله عقب قلیل، و له ابن واحد اسمه محمّد «3» الشاعر، و لا عقب له إلّا منه، أمّه کلثم بنت الحسن بن علی بن الحسن المثلّث، و له ابن اسمه عبد اللّه الشهید و عقبه منه.

و لعبد اللّه ابن واحد

اسمه الحسن «4»، لا عقب له إلّا منه.

و للحسن أولاد ثلاثه من المعقّبین: عبد اللّه أبو الضحّاک، و سلیمان و أحمد.

______________________________

نسب إلیها عبد اللّه السویقی العالم الزاهد إمام الزیدیّه.

(1) المعروف بالعقیقی له ثمانیه بنین.

(2) فی العمده: سبظم.

(3) و یقال له الشهید، کان قد خرج علی الحاج أیّام المتوکّل و اخذ و حبس بسرّمن رأی و طال حبسه. و له حکایات طویله راجع العمده ص 117- 118.

(4) و هو الشهید قتیل جهینه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:29

و الصحیح عقب أبی الضحّاک، و هو قلیل و هم بمکّه.

أمّا سلیمان «1» بن عبد اللّه بن موسی الجون، فله عقب کثیر یعرفون ب «السلیمانیّین» و له ابن واحد اسمه داود، أمّه قریبه بنت إبراهیم بن موسی الجون.

و لداود ستّه من الأبناء: عبد اللّه أبو الفاتک العالم و یکنّی أبا الکرام، له عقب کثیر یعرفون ب «الفاتکیّین» و علی الأزرق، و الحسین الشاعر، و الحسن المحترق و محمّد المصفح، و إسحاق و فیه خلاف.

أمّا عبد اللّه أبو الفاتک، فله من الأبناء المعقّبین تسعه: الحسن، و أحمد «2»، و محمّد ابن الزهریّه، و جعفر، و داود، و صالح و فی عقبه خلاف، و القاسم، و عبد الرحمن «3»، و إسحاق.

و من عقب أحمد السیّد الأجلّ النقیب ببلد بغشور أبو الحسن علی بن أحمد بن مسلم بن الحسن بن علی بن أحمد بن أبی الفاتک.

و عقب محمّد بن الزهریّه ببغداد، و منهم بالشام، و عقب سائر الأولاد متفرّقون فی البلدان.

و أمّا علی الأزرق، فله من الأبناء المعقّبین الذین لا شک فیهم ثلاثه:

الحسین الدّین العابد الشبیه بالنبی صلّی اللّه علیه و آله، عاش مائه و أربعا و عشرین سنه.

و الحسن أبو النجیب، یعرف عقبه ب

«بنی النجیب» و نعمه أبو القاسم اسمه أحمد الشبیه برسول اللّه صلّی اللّه علیه و آله و لهم عقب.

و أمّا الحسین الشاعر، فله من الأولاد المعقّبین خمسه: عبد اللّه أبو الهندی

______________________________

(1) کان سیّدا وجیها و ولده حوالی مکّه بادیه، و أمّه فزاریّه، و فیهم عدد و أفخاذ و قبائل و شدّه بأس و نجده و فرسان العرب و فتّاکها ینتجعون القطن، أهل نعم و شاه و خیل و عبید و إماء، یبارون الریح سخاء و لهم منع الجار و حفظ الذمار.

(2) عاش مائه و سبعه و عشرین سنه و هو المقدّم، له أحد عشر أبناء.

(3) عاش مائه و عشرین سنه، له ثلاثه و عشرون ابنا.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:30

الشاعر، و الحسین الزنجی، و داود الأصغر قیل: إنّه درج، و محمّد قیل: درج أیضا و میمون.

أمّا الحسن المحترق، فعقبه من أربعه من الأبناء: علی، و أحمد، و محمّد المحترق، و إبراهیم الملقّب ب «بریقه» «1» و لهم عقب قلیل فی قبائل العرب.

و أمّا محمّد المصفح، فله من الأولاد المعقّبین سبعه: إبراهیم، و الحسین، و علی، و عبد اللّه، و الحسن أبو الحدید الشاعر، و موسی، و إسحاق المصفح.

و کان للمصفح ابن آخر اسمه أحمد یلقّب ب «برد السحر» فی عقبه خلاف.

و هاهنا آخر الکلام فی نسب عبد اللّه بن موسی الجون.

(أعقاب إبراهیم بن موسی الجون)

و أمّا إبراهیم «2» بن موسی الجون، فله ابن واحد اسمه یوسف لقبه «الاخیضر» کان أمیرا بالیمامه، و له من الأبناء المعقّبین ثلاثه: محمّد الاخیضر أمیر الامراء بالیمامه، خرج بالمدینه سنه خمس و مائتین. و إبراهیم، و أحمد له عقب قلیل.

و کان له ابن رابع یسمّی إسماعیل، خرج بمکّه فی أیّام المستعین لا عقب له.

أمّا

محمّد الاخیضر، فله من الأبناء المعقّبین ثلاثه: یوسف الأمیر بحضرموت الیمن، و محمّد أبو عبد اللّه، و إبراهیم أمیر الامراء.

و أمّا یوسف فأکثرهم عقبا، و له من الأبناء المعقّبین ثلاثه: إسماعیل «3» أبو إبراهیم الأمیر بالحجاز، و محمّد «4» الملقب ب «زغیب» «5» بالیمامه، و الحسن أبو

______________________________

(1) بضمّ الباء و فتح الراء و سکون الیاء.

(2) کان سیّدا، أمّه طلحیه تیمیّه.

(3) ظهر بالحجاز و غلب علی مکّه أیّام المستعین، و غور العیون و اعترض الحاج، فقتل منهم جمعا کثیرا و نهبهم، و نال الناس بسببه بالحجاز جهد کثیر.

(4) قام بعد وفاه أخیه و أزری علی فعله فی السفک و النهب و الفساد، فأرسل المعتزّ عسکرا إلیه فهرب محمّد و سار إلی الیمامه فملکها.

(5) بضمّ الزای و فتح الغین و سکون الیاء.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:31

محمّد الأمیر بالبادیه. و کان لیوسف ابن رابع یسمّی صالحا قیل: انقرض و قیل:

عقبه باق.

أمّا إسماعیل، فولده الأمیر أحمد المعروف ب «حمیدان» قتیل القرامطه، و صالح و لهم عقب.

و هاهنا آخر الکلام فی تفصیل ولد موسی الجون.

و کان أبو نصر البخاری النسّابه یقول: جمیع ولد موسی الجون یلقّبون ب «السویقیّین» «6».

و قال غیره: بل هذا اللقب مختصّ بولد یحیی بن عبد اللّه بن موسی الجون «7».

(أعقاب یحیی صاحب الدیلم)

و أمّا أبو محمّد یحیی «8» بن عبد اللّه بن الحسن المثنی، فهو صاحب الدیلم مات فی حبس الرشید ببغداد، و له ابن اسمه محمّد، و لا عقب له إلّا منه، و مات محمّد هذا فی حبس الرشید یعرف هو ب «محمّد الأثیبی» «9».

و لمحمّد هذا من الأبناء المعقّبین اثنان: عبد اللّه المحدّث، و أحمد. و کان له ابن ثالث اسمه إدریس الصوفی، و أمّهم جمیعا

فاطمه بنت إدریس بن عبد اللّه بن الحسن المثنّی.

______________________________

(6) سرّ السلسله العلویّه لأبی نصر البخاری ص 10.

(7) المجدی ص 50، و الفخری ص 93.

(8) کان حسن المذهب و الهدی، مقدّما فی أهل بیته بعیدا ممّا یعاب علی مثله، و قد روی الحدیث و أکثر الروایه عن جعفر بن محمّد علیهما السّلام مات فی حبس الرشید ببغداد، وجد فی برکه عاضا علی حمأه و طین، مات جوعا.

(9) بضمّ الهمزه و فتح الثاء المثلّثه و سکون الیاء. و اختلف ضبط الکلمه فی کتب النسب.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:32

و بالحجاز و مصر قوم ینتسبون إلی إدریس هذا، و هو باطل، إنّما النسب الصحیح هو نسب إدریس بن إدریس بن عبد اللّه بن الحسن المثنّی «1».

و أمّا عقب أحمد بن محمّد بن یحیی فقلیل، إنّما الکثره فی عقب عبد اللّه المحدّث.

و له «2» من الأبناء المعقّبین ثلاثه: إبراهیم الباقلانی ببغداد، و محمّد، و سلیمان، أمّهم عاتکه بنت عبد اللّه بن موسی الجون.

أمّا إبراهیم الباقلانی، فله عقب کثیر ببغداد، و له من الأبناء المعقّبین ثلاثه:

عبد اللّه الشیخ المکفوف، و محمّد أبو الغنی، أمّهما حمیده بنت إدریس بن محمّد الأثیبی، و إبراهیم أبو الحسین و قیل: اسمه أحمد.

و أمّا محمّد بن عبد اللّه المحدّث، فعقبه الصحیح من ثلاثه: داود، و صالح، و الحسین البشرانی قریه بالمدینه. و کان له سوی هؤلاء الثلاثه أربعه اخری من الأبناء: علی، و أحمد الصویلج الناسک، و إدریس، و إبراهیم لکنّهم انقرضوا.

و أمّا سلیمان بن عبد اللّه المحدّث، فعقبه من ابن واحد اسمه محمّد الأکبر، و لمحمّد الأکبر من الأبناء المعقّبین عشره: الحسن، و أحمد، و داود، و حمزه، و علی، و یوسف، و موسی، و

إدریس، و سلیمان، و الحسین. و لجمیعهم أعقاب کثیره.

فهذا هو الکلام فی نسب یحیی بن عبد اللّه صاحب الدیلم.

______________________________

(1) قال فی سرّ السلسله العلویّه ص 12: لا عقب لادریس بن محمّد بن یحیی، کانت له ابنه فاطمه ماتت و لم تبرز، و من ینتسب الی ادریس بن محمّد بن یحیی فهو دعیّ، و إنمّا النسب لادریس بن ادریس بن عبد اللّه بن الحسن بن الحسن. و بالحجاز و مصر قوم من المنتسبین الی ادریس بن ادریس بن محمّد بن یحیی، و العلماء لا یجوّزونهم و لا یقبلونهم و یفرّقون بینهم و بین ادریس بن ادریس بن عبد اللّه بن الحسن بن الحسن.

(2) أی: لعبد اللّه بن محمّد الأثیبی.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:33

(أعقاب إدریس بن عبد اللّه)

و أمّا إدریس «1» بن عبد اللّه بن الحسن المثنّی، و هو الأمیر بالمغرب، سقوه السمّ فمات، و کانت له جاریه حامل، فوضعوا التاج علی بطنها، فولدت ابنا «2» و سمّوه إدریس یلقّب ب «صاحب التاج» بالمغرب.

و طعن بعضهم فی نسبه، و شهد بصحّه نسبه علی الرضا علیه السّلام فزال الطعن «3».

قال البخاری: و قد خفی أمره علی الناس، لأنّه کان بالمغرب فکان بعیدا «4».

و أمّا إدریس بن إدریس، فله من الأبناء المعقّبین الذین لا خلاف فیهم خمسه:

عمر سکن المخاض، و هو موضع بالمغرب، و القاسم الملک بالمغرب، اقیمت له الدعوه بها و ضربت له السکّه. و عیسی الملک بالمغرب، و یحیی کان فی شهر فاس و تاهرت، و عبد اللّه بالسوس الأقصی.

و کان لإدریس بن إدریس أربعه اخری من الأبناء هم: محمّد الأصغر، و جعفر، و سلیمان الیاکمانی «5»، و داود قیل: لهم عقب و قیل: انقرضوا.

أمّا عمر بن إدریس صاحب التاج،

فله من الأبناء المعقّبین اثنان: إدریس،

______________________________

(1) کان مع الحسین صاحب فخّ، فلمّا قتل الحسین انهزم إلی بلد فاس و طنجه مع مولاه راشد، فاستدعاهم إلی الدین فأجابوه و ملکوه، فاغتمّ الرشید لذلک حتّی امتنع من النوم و دعا سلیمان بن جریر الرقّی متکلّم الزیدیّه و أعطاه سمّا، فورد علیه متوسّما بالمذهب فسرّ به إدریس بن عبد اللّه، ثم طلب منه غرّه و وجد خلوه من مولاه راشد، فسقاه السمّ و هرب.

(2) بعد أربعه أشهر من وفاه إدریس، بن عبد اللّه.

(3) قال فی سرّ السلسله ص 13: و قال الرضا علی بن موسی علیهما السّلام: رحم اللّه ادریس بن ادریس بن عبد اللّه، فانّه کان نجیب أهل البیت و شجاعهم، و اللّه ما ترک فینا مثله.

(4) سرّ السلسله العلویه ص 13. قال أبو یحیی النیسابوری: قال بعض: کلّ من ادّعی أنّه إدریسیّ أو من أولاد سلیمان بن عبد اللّه بن الحسن، فیحتاج إلی معرفه بیّنه ظاهره لقلّه عددهم و بعد المسافه. کذا فی هامش الأصل.

(5) فی الفخری ص 100: الباکمانی بالباء الموحّده.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:34

و علی. و کان لإدریس بن عمر أولاد منهم یحیی الملک بالمغرب.

و أمّا القاسم بن ادریس صاحب التاج، فله من الأبناء المعقّبین أربعه: محمّد الیاکمانی بموضع فی المغرب، و إبراهیم الأکبر الملک بالمغرب، و یحیی الملک بالمغرب و أحمد الأصغر یعرف ب «الکرتی» جبل یقال له کرت. و محمّد الیاکمانی أکثرهم عقبا.

و لمحمّد من الأبناء المعقّبین أربعه: أحمد یلقّب کنون و یعرف «حنون» «1» و الحسن الحجام ملک.

قال السیّد أبو الغنائم: و إنّما یسمّی حجاما لأنّه کان فارسا شجاعا، فکان یضرب بالسیف فی موضع المحاجم، فنسب إلی ضربانه فی المحاجم.

و إبراهیم

الزهونی انتقل إلی مصر، و القاسم کنون، و لهم أعقاب کثیره بالمغرب.

و أمّا عیسی الملک بن صاحب التاج، فله من الأولاد المعقّبین خمسه: أحمد و محمّد، و علی، و موسی، و هارون قیل: هو ابن محمّد بن عیسی، و لجمیعهم عقب بالمغرب.

و أمّا یحیی فله ابن واحد اسمه یحیی، و لیحیی بن یحیی ثلاثه من البنین:

محمّد، و القاسم عقبه بالسوس الأعلی، و عبد اللّه التاهرتی الذی جاء من مصر إلی خراسان، داعیا إلی الحاکم باللّه کان من أولاد محمّد بن یحیی بن یحیی، و هذا نسبه: علی بن عبد اللّه بن المهلب بن محمّد بن یحیی، هکذا ذکره السیّد أبو الغنائم «2»، و أثبته و ما طعن فیه السیّد أبو إسماعیل الطباطبائی.

و أمّا عبد اللّه بن إدریس، فله من الأبناء سبعه: إدریس، و المطّلب الأمیر، و القاسم، و جعفر، و عبد اللّه، و الحسن، و محمّد.

______________________________

(1) کذا فی الأصل و الفخری ص 100.

(2) راجع المجدی ص 63 و الفخری ص 101.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:35

و أمّا إدریس، فله ابن اسمه أیضا إدریس، کان ملکا بالمغرب.

و أمّا محمّد، فله أولاد منهم جعفر الملک بمدینه یقال لها «جرزله» «1».

(أعقاب سلیمان بن عبد اللّه)

و أمّا سلیمان بن عبد اللّه بن الحسن المثنّی، قتل بفخّ فی أیّام الهادی بن المهدی، و له ابنان: عبد اللّه، و محمّد، و لا عقب له إلّا من محمّد.

ثمّ انّ محمّد بن سلیمان خرج إلی المغرب، و مات بها بقریه یقال لها تلمیسین، و جمیع عقبه بالمغرب.

و له من الأبناء المعقّبین ستّه: عبد اللّه العالم المحدّث، و أحمد، و حمزه، و سلیمان، و إدریس، و الحسن.

و هاهنا آخر الکلام فی نسب عبد اللّه بن الحسن المثنّی.

(أعقاب الحسن المثلّث)

و أمّا أبو علی الحسن «2» بن الحسن بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام و هو الذی یقال له «المثلّث» فقد مات فی حبس المنصور سنه خمس و أربعین و مائه.

و له ابنان: أبو الحسن علی العابد «3»، مات فی الحبس و هو ساجد. و أبو جعفر

______________________________

(1) بفتح الجیم و سکون الراء و فتح الزای و اللام.

(2) أمّه فاطمه بنت الحسین بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام.

(3) قیل: استقطع أبوه عین مروان، و کان لا یأکل منها تحرّجا، و کان امرؤ صدق مجتهدا، حمل هو و أبوه و أخواه العبّاس و عبد اللّه إلی بغداد فحبسوه، و لمّا طال مکثهم فی حبس المنصور و ضعفت أجسامهم کانوا إذا خلوا بأنفسهم نزعوا قیودهم، فإذا أحسّوا بمن یجئ إلیهم لبسوها، و لم یکن علی العابد یخرج رجله من القید، فقالوا له فی ذلک، فقال: لا

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:36

عبد اللّه، مات أیضا فی حبس المنصور. و لا عقب للمثلّث إلّا من علی العابد.

و لعلی هذا ابنان: الحسن، و الحسین، أمّهما زینب بنت عبد اللّه بن الحسن المثنّی.

أمّا الحسین، فهو إمام من أئمّه آل محمّد خرج فی

أیّام الهادی داعیا إلی اللّه تعالی، فقتل بفخّ بین مکّه و المدینه مع جماعه من أهل بیته، و حمل رأسه إلی الهادی، و ما کان له عقب.

و أمّا الحسن، فکان له من الأبناء ثلاثه: عبد اللّه، و محمّد، و علی. و عقبه من عبد اللّه، و کان مکفوفا و کان شاعرا.

قال البخاری: أولاد المثلّث من کان منهم من ولد عبد اللّه المکفوف فهو الصحیح الصریح، و من انتسب إلی محمّد و علی «1» لم یلتفت إلیه «2».

و أمّا عبد اللّه المکفوف: فله من الأبناء المعقّبین ثلاثه: الحسن، و محمّد، و علی.

أمّا الحسن و محمّد، فأمّهما مریم الصغری بنت إسماعیل بن جعفر بن إبراهیم بن محمّد بن علی بن عبد اللّه بن جعفر بن أبی طالب.

أمّا الحسن، فعقبه اثنان: محمّد أبو الزوائد، و إنّما لقّب بذلک لأنّه کان یزید فی الکلام و الشعر. و موسی و کان قد صار إلی بلد النوبه «3» و أعقب بها، و قیل: انقرض.

أمّا أبو الزوائد، فله أعقاب فی بلدان شتّی، منهم: بترمذ السیّد النسّابه أبو علی

______________________________

أخرج هذا القید من رجلی حتی ألقی اللّه عزّ و جلّ فأقول: یا ربّ سل أبا جعفر فیما قیّدنی؟

(1) فی المصدر: محمّد بن علی.

(2) سرّ السلسله العلویّه ص 15.

(3) النوبه من بلاد المغرب بالضمّ ثمّ السکون و باء موحّده بلاد واسعه عریضه فی شمالی شرقی افریقیّه و فی جنوبی مصر حدودها القطر المصری و البحر الأحمر و صحراء لیبیا و بلاد الخرطوم.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:37

الحسن بن أحمد المبارک النسّابه ابن زید بن أحمد بن إسماعیل بن جعفر بن عبد اللّه بن أبی الزوائد.

و أمّا محمّد بن عبد اللّه المکفوف، فله ابنان: علی، و الحسن،

و لهما عقب.

و أمّا علی بن عبد اللّه المکفوف، فله ابنان: محمّد أبو عبد اللّه، و جعفر أبو محمّد.

و لمحمّد عقب بالشام، و لجعفر عقب بالمغرب، و قیل: لعلی بن عبد اللّه المکفوف ابن آخر اسمه الحسن، و له عقب بالنوبه.

(أعقاب إبراهیم الغمر)

و أمّا أبو إسحاق إبراهیم «1» الغمر ابن الحسن المثنّی، فقد کان أشبه الناس برسول اللّه صلّی اللّه علیه و آله، و هو أوّل من مات من أولاد الحسن فی حبس المنصور.

و له من الأبناء خمسه: إسماعیل الدیباج، و إسحاق، و یعقوب، و محمّد و هو الدیباج الأصغر، و علی. و لا عقب من هؤلاء إلّا من إسماعیل.

و قیل: لعلی أیضا عقب بارمینیه یعرفون ب «بنی زنکل» و «بنی المطوق» و قال العمری: لا عقب له «2».

______________________________

(1) یکنّی أبا إسماعیل صاحب الصندوق بالکوفه یزار قبره، و کان سیّدا شریفا، یلقّب «الغمر» لجوده، أمّه فاطمه بنت الحسین علیه السّلام و قبض علیه أبو جعفر المنصور مع أخیه، و توفّی فی حبسه سنه خمس و أربعین و مائه و له تسع و ستّون سنه.

(2) لم یصرّح أبو الحسن العمری فی المجدی ص 69 بعدم العقب له، قال: کان لعلی ابن الغمر ولد یقال له: الحسن، و قیل: الحسین یعرف بالمطوق نزل مصر و أولد ثمّ ذکر أولاده، و اعتمد هنا علی نقل البخاری، حیث قال فی سرّ السلسله العلویّه ص 15: و علی بن ابراهیم بن الحسن بن الحسن من أمّ ولد تدعی مذهبه. قال أبو الیقظان: درج. و قال العمری النسّابه: لا عقب له.

أقول: و هذا العمری النسّابه الذی ینقل عنه البخاری الذی کان حیّا سنه 341 ه ق هو غیر أبی الحسن علی العمری

صاحب المجدی المتوفّی سنه 460 ه ق؛ لعدم تلائم الطبقه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:38

أمّا إسماعیل الدیباج، فله من الأبناء المعقّبین اثنان: إبراهیم طباطبا، و الحسن التج.

أمّا إبراهیم طباطبا «1»، فله من الأولاد الذین لا لا خلاف لهم فی عقبهم أبو محمّد القاسم الرسّی، کان زاهدا عالما فقیها. و أحمد أبو عبد اللّه الأکبر باصبهان.

و الحسن.

و کان له ابن آخر اسمه محمّد خرج فی أیّام المأمون مع أبی السرایا، و قام بالأمر اثنا و عشرین یوما، انقرض عقبه.

و کان له ابن خامس اسمه عبد اللّه، و له ابنان أحمد المعروف ب «بغاء الکبیر» و محمّد. و لمحمّد هذا ابن اسمه أحمد یعرف ب «بغاء الصغیر» و لا عقب لهما، و قد انقرض عبد اللّه.

فقد تخلّص أنّ النسب الصحیح من إبراهیم طباطبا لیس إلّا من ثلاثه: القاسم، و أحمد، و الحسن.

أمّا الإمام القاسم «2» بن إبراهیم الرسّی، و هو العالم الزاهد الداعی إلی اللّه، فله

______________________________

قال المحقّق لکتاب سرّ السلسله العلویّه للبخاری: و ینقل مؤلّف الکتاب کثیرا عن أبی الحسن النسّابه العمری، و هو علی بن محمّد بن علی بن أبی الطیّب محمّد ... المعروف بالعمری، علّامه النسب المشهور الخ. هذا مع أنّه لم یتعرّض له و لا لنسبه فی أعقاب عمر الأطرف.

و لا یبعد أن یکون هو الفقیه النسّابه أبو طاهر أحمد بن عیسی بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف، أو زید عن بعض الناسخین فی هذا الکتاب النقل عن المجدی لأبی الحسن العمری، و اللّه أعلم.

(1) و لقّب طباطبا لأنّ أباه أراد أن یقطع له ثوبا و هو طفل، فخیّره بین قمیص و قبا، فقال طباطبا یعنی قباقبا لردّه فی لسانه. و قیل: بل

السواد لقّبوه بذلک و طباطبا بلسان النبطیّه سیّد السادات. و کان إبراهیم ذا خطر و تقدّم، و أبرز صفحته و دعا إلی الرضا من آل محمّد علیهم السّلام.

(2) یکنّی أبا محمّد، و کان عفیفا زاهدا، و دعا إلی الرضا من آل محمد علیهم السّلام و روی أنّ

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:39

من الأولاد المعقّبین سبعه:

الحسین العابد العالم الفقیه بطبرستان، و محمّد العابد بمصر، و إسماعیل أبو القاسم بمصر، و موسی بمصر، و یحیی الرئیس بالرمله، و سلیمان بالمدینه، و الحسن الرئیس بالمدینه، لأمّهات أولاد شتّی.

قال البخاری: کل من انتسب إلی القاسم الرسّی من غیر ولد الحسین بن القاسم ففیه نظر. هکذا قاله «1».

و الأصح عند الجمهور أنّ هذا الطعن فاسد، و هذا التخصیص باطل.

أمّا الحسین، فله من الأولاد المعقّبین ثلاثه:

یحیی أبو الحسن الهادی «2» العابد الأمیر بصعده، صنّف کتابا جامعا فی الفقه، و هو یوافق أبا حنیفه فی أکثر مذاهبه. و الناصر الاطروش نقض علیه مسائل کثیره من ذلک الکتاب، ولد بالمدینه سنه خمس و أربعین و مائتین، و خرج بصعده الیمن سنه ثمانین و مائتین فی أیّام المعتضد فی حیاه أبیه، و له حین ظهر خمس و ثلاثون سنه.

و عبد اللّه أبو القاسم. و قیل: أبو محمّد العالم.

أمّهما فاطمه بنت الحسین بن محمّد بن سلیمان بن داود بن الحسن المثنّی،

______________________________

السلطان حمل إلیه سبعه أحمال دنانیر فردّها، و هو صاحب المصنّفات و الورع و الدعاء الی اللّه سبحانه و منابذه الظالمین، بایعه أصحابه سنه 220 ه إلی أن توفّی مختفیا فی جبل الرس سنه 246 ه عن سبع و سبعین سنه.

(1) سرّ السلسله العلویّه ص 18.

(2) کان إماما من أئمّه الزیدیّه جلیلا فارسا و رعا مصنّفا

شاعرا، ظهر بالیمن و یلقّب ب «الهادی إلی الحقّ» و کان یتولّی الجهاد بنفسه، و یلبس جبّه الصوف، و کان ظهوره بالیمن أیّام المعتضد سنه ثمانین و مائتین، و توفّی هناک سنه ثمان و تسعین و مائتین، و هو ابن ثمان و سبعین سنه، و خطب له بمکّه سبع سنین، و أولاده أئمّه الزیدیّه و ملوک الیمن.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:40

و أمّهما «1» فاطمه بنت الحسین بن عبد اللّه بن الحسن بن زید بن الحسن.

و علی أبو الحسن یقال له «الشیخ» بالصعده و أمّه أمّ ولد.

أمّا یحیی الهادی، فله من الأبناء المعقّبین ثلاثه:

محمّد أبو القاسم المرتضی لدین اللّه، ولد سنه ثمان و سبعین و مائتین، و خرج سنه ثمان و تسعین و مائتین بالصعده، و مات یوم عاشوراء سنه عشر و ثلاثمائه.

و أحمد أبو الحسن الناصر الصغیر لدین اللّه، و له فی الفقه مصنّفات، خرج بعد أخیه المرتضی.

و الحسن الغیلی «2»، و غیل جبل بصعده الیمن. أمّ المرتضی و الناصر فاطمه بنت الحسن بن القاسم الرسّی، و أمّ الحسن الغیلی أمّ ولد.

أمّا محمّد المرتضی، فله من الأبناء المعقّبین ثمانیه:

الحسن أبو محمّد الأبح «3»، له عقب کثیر بالأهواز و شیراز و طبرستان و أصبهان. و عیسی الهادی، و الحسین یعرف ب «الإمام» عقبه بآمل طبرستان و الأهواز و فرزاذ من رستاق الری. و یحیی أبو الحسین الهادی الأمیر بالکلال «4» و إبراهیم أبو إسماعیل، و محمّد أبو العطاف، و عبد اللّه أبو محمّد، و قیل: اسمه عبد اللّه و علی المرتضی أبو الحسن.

و أمّا الناصر الصغیر «5»، فله من الأبناء المعقّبین عشره:

محمّد الأکبر المنتصر لدین، و الحسن أبو محمّد المنتجب الأمیر بصعده.

______________________________

(1) أی: أمّ امّهما.

(2) بکسر

الغین، و فی العمده ص 177: الفیلی. و کذا فی المجدی ص 78.

(3) فی العمده: الأتج.

(4) من نواحی طبرستان.

(5) کان من أکابر الأئمّه الزیدیّه جمّ الفضائل کثیر المحاسن، و کان به نقرس فربّما هاج به فمنعه من القتال و استمرّ به ذلک، و مات سنه أربع و عشرین و ثلاثمائه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:41

و القاسم أبو محمّد المختار النقیب بالیمن. و الرشید أبو الفضل. و یحیی أبو منصور و داود أبو محمّد بخوزستان. و إبراهیم المنیع أبو العطمش «1». و إسماعیل أبو الحسن الرئیس ببغداد. و محمّد المهدی أبو القاسم. و الحسین أبو عبد اللّه الکامل فی علم الحدیث.

و لهؤلاء العشره أعقاب کثیره فی بلدان شتی.

منهم: النقیب برامهرمز السیّد قوام الشرف أبو القاسم محمّد بن القاسم بن الحسن بن داود الناصر الصغیر.

و أمّا الحسن الغیلی، فله عقب قلیل بالزبید «2» من الیمن.

فهذا تفصیل أولاد یحیی الهادی.

و أمّا أبو القاسم عبد اللّه العالم ابن الحسین بن القاسم الرسّی، فله من الأولاد المعقّبین ثمانیه:

الحسن أبو محمّد الأفوه، و یحیی أبو الحسین عقبه بالری، و إسحاق عقبه أیضا بالری، و إبراهیم أبو الحسن بمصر، و محمّد أبو القاسم العابد الأفوه أیضا، و سلیمان أبو محمّد، و القاسم أبو محمّد بواسط، و الحسین أبو عبد اللّه صاحب الغفاریه «3» بجوف مصر، و هی قریه بمصر.

و من جمله عقب أبی الحسین یحیی الذی قلنا إنّه کان بالری: السیّد الفقیه الواعظ أبو محمّد القاسم بن علی المرتضی بن محمّد بن عبد اللّه بن یحیی بن

______________________________

(1) و فی العمده ص 178 أبو الغطمش بالغین المعجمه.

(2) بالفتح ثمّ الکسر و یاء مثنّاه من تحت اسم واد یصبّ فی البحر الأحمر به مدینه مشهوره

تسمّی بزبید أنشأها محمّد بن زیاد عامل المأمون العبّاسی علی الیمن فی سنه 204.

(3) بکسر الغین المعجمه، و فی الفخری ص 110 بالعین المهمله قال: له ابن بالفرع من جبل الرسّ هو عبد اللّه، ثمّ انتقل إلی حلب، ثمّ إلی نصیبین و مات بها، و انتقل ابنه الحسین الثالث إلی دمشق و ولده بها رجلان.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:42

عبد اللّه بن الحسین بن القاسم الرسّی.

و أمّا علی بن الحسین بن القاسم الرسّی، فله عقب قلیل بصعده یعرفون ب «بنی الشیخ».

و هذا آخر الکلام فی ذکر أولاد الحسین بن القاسم الرسّی.

و أمّا محمّد العابد بن القاسم الرسّی، فله من الأبناء المعقّبین ثلاثه:

أبو محمّد القاسم الثانی، و عبد اللّه أبو محمّد المسجد، سمّی به لکثره عبادته.

و إبراهیم «1» أثبته ابن أبی جعفر النسّابه استاذ السیّد أبی الغنائم النسّابه الزیدی.

أمّا القاسم الثانی، فله من الأبناء المعقّبین ثمانیه:

أحمد عقبه بالمدینه، و إسحاق، و إدریس، و إسماعیل، و موسی، و محمّد الثانی، و جعفر بطبرستان، و علی، و لکلّ واحد منهم ذیل طویل و عقب کثیر.

و أمّا عبد اللّه المسجد، فله من الأبناء المعقّبین الذین لا خلاف فیهم خمسه: علی أبو الحسن الشاعر الفارس، و أحمد الناسب، و جعفر الشاعر، و عیسی، و الحسن الشاعر المسجد کان من أهل العلم. و کان له أولاد آخرون أعقبوا ثمّ انقرضوا.

و أمّا إبراهیم بن محمّد بن القاسم، فعقبه من ابن واحد یقال له زید الأسود.

و لزید ثلاثه من الأبناء: محمّد أبو جعفر بشیراز من ولده نقباء بها و بجیرفت من کرمان، و یحیی أبو الحسن انتقل من المدینه إلی صعده، و الحسین بشیراز و کان له أولاد آخرون لم یعقّبوا.

______________________________

(1) قال فی الفخری

ص 104: عقبه من أبی الحسین زید الأسود المدنی بشیراز وحده و قد تکلّم بعض الناس فی عقبه، و ذلک الطعن بناء علی شی ء لا یوجب الطعن، و هو أنّ الذی طعن فیهم زعم أنّ زیدا مئناث لم یعقّب، و إنّما قال ذلک بناء علی قول أبی الحسن التمیمی انّ زیدا مئناث، و کان فی عهد التمیمی زید مئناثا، و قد ولد له بعد أن لقیه التمیمی بشیراز أولاد ذکور و اناث، و عقبه صحیح لا شکّ فیه، و له من الذکور سبعه، قال أهل النسب:

أعقب منهم خمسه، و لا أعرف أنا عقب غیر ثلاثه منهم.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:43

فأمّا محمّد بن زید الأسود، فله ابن واحد اسمه علی، و جمیع عقبه منه، و کان نقیبا بجیرفت من أرض کرمان، و له عقب بها و بشیراز و باصفهان و بلخ و الری.

و أمّا أبو القاسم إسماعیل بن القاسم الرسّی، فعقبه من ابن واحد هو محمّد نقیب الطالبیّین بمصر، و کان کریما شدید الغیره علی آل أبی طالب، توفّی فی شعبان سنه خمس عشر و ثلاثمائه، و کان یعرف ب «الشعرانی».

و لمحمّد النقیب الشعرانی هذا من الأبناء المعقّبین ثمانیه:

إسماعیل أبو إبراهیم النقیب بمصر بعد أبیه، و أحمد «1» أبو القاسم النقیب بمصر بعد أخیه، أمّهما أم ولد رومیّه، و یحیی، و جعفر، و الحسین، و علی المرتجی الأکبر، و عیسی و القاسم.

و أکثر هؤلاء عقبا أحمد، و نقابه مصر فی ولده، کان أحمد نقیبا فی مصر، و بعده ابنه إبراهیم أبو إسماعیل النقیب، بعد إبراهیم ابناه أبو عبد اللّه الحسین النقیب بعد أبیه، و علی النقیب بعد أخیه، و النقابه فی ولد علی «2».

و أمّا موسی

«3» بن القاسم الرسّی، فله ابن واحد هو أبو عبد اللّه محمّد، و کان شاعرا ذا همّه.

و عقب محمّد بن موسی من ابن واحد اسمه علی أبو القاسم، و له عقب بمصر فی عقبه النجارین، و طعن فیهم شیخ الشرف ابن أبی جعفر «4».

و أمّا یحیی الرئیس بن القاسم الرسّی بالرمله، فعقبه من ابن واحد هو الحسین

______________________________

(1) ذکر أبو الحسن العمری فی المجدی ص 76 من أولاده أبا الحسن علی قال: کان یحفظ القرآن، کثیر المحاسن علی ما بلغنی، و رأیته یملأ القلب مسرّه و العین مبرّه، و الحصافه لائحه علی أعطافه ابن أبی القاسم أحمد بن إبراهیم بن أحمد النقیب و هو بمصر.

(2) راجع المجدی ص 76 و الفخری ص 111.

(3) سید شریف قبره بمصر.

(4) تهذیب الأنساب لشیخ الشرف ص 77، المجدی ص 75.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:44

أبو عبد اللّه بطبرستان، قیل: له عقب بالرمله، و قیل: انقرض.

و أمّا سلیمان «1» بن القاسم الرسّی، فله من الأبناء المعقّبین خمسه:

موسی أبو محمّد ببغداد، و إبراهیم أبو إسماعیل بالمدینه، و علی أبو الحسن بالیمن، و القاسم أبو محمّد الخیّر الدّین العفیف بالکوفه، و أحمد ببغداد.

و هؤلاء الخمسه یعرفون ب «بنی الشیخ» و هم لأمّهات أولاد شتی.

أمّا موسی بن سلیمان بن القاسم الرسّی، فله من الأبناء المعقّبین اثنان: الحسن بالمدینه کان من وجوه الطالبیّین بها، و عقبه بمصر و آمل. و أحمد بالکوفه عقبه ببغداد بباب الشام.

و أمّا إبراهیم بن سلیمان بن القاسم الرسّی، فبقیّه عقبه من اثنین: محمّد الملقّب ب «توزون» «2» بالبصره و عقبه بها، و أحمد بالحجاز عقبه بالبصره «3».

و أمّا علی بن سلیمان بن القاسم الرسّی، فعقبه من ابن واحد اسمه محمّد أبو

عبد اللّه یلقّب «میان کلاه» انتقل من الکوفه إلی طبرستان، و عقبه بها.

أمّا القاسم بن سلیمان بن القاسم الرسّی، فعقبه من ابن واحد اسمه محمّد أبو طالب بالکوفه، و له ابن واحد اسمه محمّد أبو الحسن، کان مقبول الشهاده عند القضاه، و کان عفیفا دیّنا، و کان مقیما بالموصل، و عقبه بها و بمصر و بالشام.

أمّا أحمد بن سلیمان بن القاسم الرسّی، فعقبه ابن واحد اسمه القاسم و هو بشیراز، و له ابن واحد اسمه علی الشتیر، له عقب بالکوفه و الأهواز.

و أمّا الحسن بن القاسم الرسّی، فله من الأبناء المعقّبین ثلاثه: إبراهیم بالمدینه،

______________________________

(1) کان له قدر و تقدّم بالکوفه.

(2) قال فی المجدی ص 77: و منهم بنو توزون أصدقائی بالبصره بقی منهم طفل.

(3) قال فی المجدی: و منهم أبو الحسن موهوب الأعرج الستیر دلّال الدور جاری بالبصره ابن عبد اللّه بن أحمد بن إبراهیم بن سلیمان الرسّی، مات عن بنات.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:45

و علی بصعده، و محمّد بالمدینه.

أمّا إبراهیم بن الحسن بن القاسم، فله ابنان ابن بالمدینه و هو القاسم، و محمّد أبو عبد اللّه، و لهما عقب.

و أمّا علی، فله أولاد بصعده الیمن.

و أمّا محمّد فله من الأبناء المعقّبین أربعه: جعفر، و عبد اللّه، و علی، و عبید اللّه قیل: انّ عبید اللّه دارج، و المشهور أنّ له عقبا و هم کلّهم بمرو، و جدّهم محمّد الأسود بن یحیی بن عبید اللّه.

و هاهنا آخر الکلام فی تفصیل نسب أولاد القاسم الرسّی.

(أعقاب أحمد بن إبراهیم طباطبا)

و أمّا أحمد بن إبراهیم طباطبا، فله من الأولاد المعقّبین اثنان: محمّد أبو جعفر الأصغر و یعرف ب «ابن الخزاعی» «1» کان فی لسانه رتّه «2»، و إبراهیم أبو إسماعیل المکفوف.

أمّا

محمّد بن أحمد بن إبراهیم طباطبا، فله من الأبناء المعقّبین اثنان: علی أبو الحسن، و أحمد أبو عبد اللّه الشاعر باصفهان، و جمیع عقبه بها.

أمّا علی، فله ابن واحد اسمه القاسم.

و للقاسم من المعقّبین: محمّد أبو الحسن «3» الشاعر العالم الفاضل الناسب، له مصنفات. و محمّد أبو البرکات، عقبه بالشام و مصر و دمشق، و القاسم أبو محمّد

______________________________

(1) کذا فی الأصل، و فی الفخری ص 112: ابن الخزاعیّه.

(2) الرتّه: بالضمّ العجمه فی الکلام و الحکله فیه. رجل أرتّ بیّن الرتّ، و فی لسانه رتّه- الصحاح.

(3) الشاعر المعروف بابن طباطبا باصفهان، أحد المشاهیر الکبار الموصوفین بحسن الشعر و علوّ القدر و ارتفاع المنزله، و له أعقاب کثیره منتشره باصفهان.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:46

الأزرق المجدور عقبه ببغداد.

منهم: السیّد أبو عبد اللّه النسّابه الأدیب الشاعر الفاضل الحسین بن محمّد ابن القاسم المعروف ب «ابن طباطبا» ولد فی ذی القعده سنه ثمانین و ثلاثمائه، و مات فی شهر ربیع الأوّل سنه تسع و أربعین و أربعمائه.

قال الخطیب فی تاریخ بغداد: کان ممیّزا من بین قومه بعلم النسب و معرفه أیّام الناس، و له حظّ من الأدب و الشعر «1».

و أخوه یحیی أبو المعمّر النسّابه، انتهی إلیه علم أنساب العلویّه ببغداد، مات فی محرّم سنه تسع و سبعین و أربعمائه.

و أمّا أبو عبد اللّه أحمد الشاعر باصبهان ابن محمّد بن أحمد بن إبراهیم طباطبا، فعقبه من ابن واحد اسمه محمّد أبو الحسن الشاعر الاصفهانی، و عقبه من ثلاثه بنین: الحسن أبو محمّد، و علی أبو الحسن، و عبد اللّه.

أمّا الحسن، فله عقب باصبهان، منهم: السیّد العالم التقیّ النسّابه أبو إسماعیل إبراهیم بن ناصر بن إبراهیم بن عبد اللّه بن الحسن

الذی ذکرناه، و له تصانیف فی النسب، منها کتاب غایه المعقّبین «2».

فهذا هو الکلام فی نسب محمّد بن أحمد بن إبراهیم طباطبا.

أمّا إبراهیم «3» المکفوف ابن أحمد بن إبراهیم طباطبا، فله من الأبناء المعقّبین خمسه:

______________________________

(1) تاریخ بغداد للخطیب البغدادی 8: 108- 109، و قال: و کان کثیر الحضور معنا فی مجالس الحدیث، الی أن قال: و مات فی یوم الخمیس الثالث و العشرین من صفر سنه تسع و أربعین و أربعمائه.

(2) و هو صاحب کتاب منتقله الطالبیّه فی علم النسب المطبوع سنه 1388 ه ق، ذکره أیضا القاضی المروزی فی الفخری ص 113، و ابن عنبه فی العمده ص 174.

(3) ینسب إلیه درب أبی إسماعیل ببغداد، ذیل طویل ثمّ انقرض.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:47

القاسم أبو محمّد الشاعر ولده ببغداد، و أحمد الأکبر ببغداد، و محمّد العالم الأصغر ببغداد، و الحسین أبو القاسم بقصر ابن هبیره، و أحمد الأصغر لسعه زنبور فمات، و ولده ببغداد.

فقد فرغنا من أولاد أحمد بن إبراهیم طباطبا.

(أعقاب الحسن بن إبراهیم طباطبا)

و أمّا الحسن «1» بن إبراهیم طباطبا، فعقبه اثنان: أحمد، و علی الذی استلحقه أبوه بعد أن بلغ أربعه عشر سنه، و کان شجاعا، و نسبه نسب ضعیف کلّهم یعرفون ب «بنی المستلحقه».

أمّا أحمد بن الحسن بن إبراهیم طباطبا، فله ابنان: محمّد أبو الحسن المسجد الشاعر، له عقب بالرسّ و مصر، و محمّد أبو الحسین الصوفی له عقب بمصر.

و أمّا علی المستلحق، فعقبه من ثلاثه من الأبناء: أحمد الشیخ بمصر، و الحسن أبو محمّد الکبیر، و إبراهیم أبو إسماعیل، و لهم عقب بمصر.

و هاهنا آخر الکلام فی ولد إبراهیم طباطبا.

(أعقاب الحسن بن إسماعیل الدیباج)

و أمّا الحسن «2» التج ابن إسماعیل الدیباج ابن إبراهیم الغمر، فله ابن واحد معقّب، و هو الحسن بن الحسن التجّ.

و للحسن بن الحسن التجّ ابنان معقّبان: محمّد أبو طالب التجّ، و علی أبو القاسم

______________________________

(1) کان بمصر و دخل النوم، کذا ذکره فی المجدی ص 72.

(2) شهد فخّا مع الحسین، و حبسه الرشید نیّفا و عشرین سنه، حتّی خلّاه المأمون، و توفّی و هو ابن ثلاث و ستّین سنه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:48

ابن معیّه «1»، و هی امرأه کوفیّه أمویّه، و نسبوا هذه القبیله إلیها، و الصحیح أنّ معیه کانت أمّ أولاده.

أمّا محمّد بن الحسن بن الحسن التج، فله من الأولاد المعقّبین ثلاثه:

الحسین أبو عبد اللّه البربری، له عقب کثیر یعرفون ب «البربریّین» و أحمد الجلد أبو الغارات، و القاسم أبو الغارات له عقب یقال لهم: بنو الاربه، و هم بمصر و نواحیها، و قیل: القاسم أبو الغارات هو ابن أحمد الجلد لا أخوه. و الأوّل أصحّ «2».

أمّا علی بن الحسن بن الحسن التجّ، فله من الأبناء المعقّبین ثلاثه:

الحسین الأمیر بالکوفه، و الحسن أبو طاهر،

و أحمد أبو العبّاس الأحول، و فی عقبه خلاف، و أمّهم جمیعا معیّه الکوفیّه المذکوره، و الحسین أکثرهم عقبا.

فقد فرغنا من أولاد إسماعیل الدیباج بن إبراهیم الغمر.

______________________________

(1) قال فی المجدی ص 70: و أمّا علی فأمّه معیّه الأنصاریّه، بها یعرفون، و ذکر ابن خداع أن أصلها من بغداد.

و قال فی الأصیلی ص 114: انّ معیّه الکوفیّه تزوّجت أوّلا فی بنی أسد بن خزیمه رجلا من بنی غاضره، فولدت له أولادا، فعرفوا فی بنی غاضره ببنی معیّه و لم ینسبوا الی أبیهم.

ثمّ تزوّجت فی بنی الحسن بن الحسن بن علی بن أبی طالب بالتجّ، فولدت له أولادا عرفوا فی بنی الحسن بها أیضا دون أبیهم، فولدها فی بنی غاضره یعرفون ببنی معیّه، و ولدها فی بنی الحسن یعرفون ببنی معیّه.

(2) قال فی الفخری ص 114: و القاسم أبو الغارات علی قول الفامی و أبی القاسم التمیمی، و قال زکریّا النسّابه: أبو الغارات هو القاسم بن محمّد بن الحسن التج لا القاسم بن أحمد بن محمّد.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:49

(أعقاب داود بن الحسن المثنّی)

أمّا داود «1» بن الحسن المثنّی، فله من الأبناء المعقّبین اثنان: سلیمان، و عبد اللّه أمّهما أمّ کلثوم بنت زین العابدین علیه السّلام.

أمّا سلیمان بن داود، فله ابن واحد معقّب اسمه محمّد، غلب علی المدینه أیّام أبی السرایا.

و لمحمّد هذا من الأبناء المعقّبین أربعه: الحسن عجیر «2»، و إسحاق، و موسی و داود.

و کان داود هذا أحد وجوه آل أبی طالب، و کان یلی صدقات علی، و کان سخیّا کریما محبّا فی أهله.

و أمّا الحسن العجیر، فله من الأبناء المعقّبین اثنان: إبراهیم العجیر النقیب بنصیبین، و إسحاق الطاوس، و لهما عقب.

و سادات سرخس منتسبون إلی إبراهیم العجیر،

و جدّهم أبو زید ناصر و اسمه محمّد بن عیسی بن محمّد بن محمّد جبله بن إبراهیم العجیر.

و طعن السیّد أبو الغنائم الزیدی فی ناصر هذا، و قال: هو کاذب فی دعواه، لأن جبله انقرض بطبرستان و لم یلد ولدا.

و قال السیّد أبو إسماعیل الطباطبائی: هذا سهو، لأنّ محمّد الجبله له عقب

______________________________

(1) یکنّی أبا سلیمان، و کان یلی صدقات أمیر المؤمنین علیه السّلام نیابه عن أخیه عبد اللّه المحض، و کان رضیع جعفر الصادق علیه السّلام، و حبسه المنصور، فأفلت منه بالدعاء الذی علّمه الصادق علیه السّلام لأمّه أمّ داود و یعرف بدعاء أمّ داود، و توفّی داود بالمدینه و هو ابن ستیّن سنه.

(2) بضمّ العین و فتح الجیم و سکون الیاء کذا مضبوطا فی الأصل. و العجر بالتحریک الحجم و النتوء، یقال: رجل أعجر بین العجر، أی عظیم البطن، و همیان أعجر أی ممتلئ، و الفحل الأعجر الضخم، و وظیف عجر و عجر بکسر الجیم و ضمّها أی غلیظ، و عجر الرجل بالکسر یعجر عجرا أی غلظ و سمن- الصحاح.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:50

بطبرستان «1».

فقد ذکرنا أولاد الحسن بن محمّد بن سلیمان بن داود.

و أمّا إسحاق بن محمّد بن سلیمان بن داود، فعقبه من ابن واحد هو محمّد المعروف ب «قناره» و عقبه حمزه المعروف ب «قناره» أیضا.

و عقب حمزه القناره ابنان: الحسین أبو علی بمصر، و محمّد أبو جعفر بمصر.

و قد اشتبه نسب إسحاق بن محمّد علی بعضهم، فجعلوا محمّد القناره ابنا لإسحاق الطاوس ابن الحسن بن محمّد بن سلیمان، و الصحیح ما ذکرناه أولا.

و أمّا موسی و داود، فلهما عقب قلیل.

و أمّا عبد اللّه بن داود بن الحسن المثنّی، فله ابنان: علی،

و محمّد، أمّهما من ولد محمّد بن الحنفیّه، و لهما عقب قلیل، و قیل: انقرضوا.

(أعقاب جعفر بن الحسن المثنّی)

و أما جعفر «2» بن الحسن المثنّی، فعقبه من ابن واحد اسمه الحسن الأخشیش.

و للحسن هذا من المعقّبین ثلاثه: محمّد السیلق أمّه ملیکه بنت داود بن الحسن المثنّی، و أمّها بنت زین العابدین علیه السّلام، و عبد اللّه، و جعفر الثانی.

______________________________

(1) قال فی الفخری ص 128: و محمّد أبی عبد اللّه جبله بن عجیر، قال أبو الغنائم: انقرض.

و قال أبو إسماعیل: أعقب بطبرستان، و قال أبو الغنائم: انتمی إلیه بقائن خراسان رجل یعرف بالزاهد اسمه محمّد، یذکر أنّه ابن عیسی بن محمّد جبله. قلت: و فی الدوحه الزاهد بقائن هو محمّد الناصر بن عیسی الزاهد ظهر بجبال قائن ابن محمّد بن محمّد جبله و کنیته أبو زید، و کان عالما فاضلا، و له أعقاب کثیره بسرخس و قائن، أبصرت بقائن منهم قوما الخ.

(2) کان أکبر اخوته سنّا، و کان سیّدا لبیبا فصیحا، یعدّ فی خطباء بنی هاشم، و له کلام مأثور، و هو جدّ السیلقیّه الحسنیّه، و حبسه المنصور مع اخوته لقصّه له، و مات بالمدینه و هو ابن سبعین سنه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:51

أمّا محمّد السیلق «1»، فعقبه من ابن واحد اسمه علی، و أمّه فاطمه بنت محمّد بن القاسم بن محمّد بن الحنفیّه. الشجره المبارکه، الفخر الرازی 51 (أعقاب جعفر بن الحسن المثنی) ..... ص : 50

لعلی هذا ابن واحد معقّب اسمه الحسن السیلق، و الصحیح أنّ السیلق لقبه لا لقب جدّه.

و للحسن السیلق هذا من الأبناء المعقّبین أربعه:

عبید اللّه أبو الفضل عقبه بنیسابور، و محمّد أبو جعفر أمیرکا عقبه بنیسابور و المراغه، و عیسی أبو القاسم الملقّب

ب «أبی الزیق» المعروف ب «ابن اللهبیّه» کان بالری قدیما، و ولده بأسترآباد. و علی أبو الحسن برودراور همدان.

أمّا عبید اللّه بن الحسن السیلق، فهو أکثرهم نسبا، و له من الأبناء المعقّبین خمسه:

علی أبو الحسن السیلقی بنیسابور، عاش مائه سنه، أکثر عقبه بنیسابور و جیرنج «2» مرو. و جعفر [أبو] «3» محمّد، له عقب براوند من رستاق «4» اصفهان، و محمّد أبو جعفر أمیرکا، و أحمد أبو الحسن، عقبه ببغداد و همدان و قاهره مصر.

و عبد اللّه یلقّب ب «همیره» عقبه براوند.

فقد فرغنا من ولد محمّد السیلق.

و أمّا عبد اللّه بن الحسن بن جعفر بن الحسن المثنّی، فهو أکثر بنی جعفر عقبا و فیهم قبائل.

و عقبه من رجل واحد هو عبید اللّه الأمیر بالکوفه و مکّه، و کان یلی صدقات

______________________________

(1) بفتح السین و سکون الیاء و فتح اللام علی وزن بیهق.

(2) بکسر الجیم و سکون الیاء و فتح الراء و سکون النون، و الکلمه غیر مضبوطه فی الفخری ص 117.

(3) الزیاده من کتب النسب.

(4) الرستاق فارسی معرّب و یقال: رزداق و رستاق و الجمع رساتیق و هی السواد.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:52

علی علیه السّلام و صدقات فاطمه علیها السّلام و هی فدک «1»، أمّه کلثم بنت علی بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف، مات عبید اللّه الأمیر هذا بسرّمن رأی.

و لعبید اللّه الأمیر هذا أولاد کثیره، إلّا أنّ العقب الصحیح منهم لستّه:

علی أبو الحسن الباغر الأکبر، و کان شاعرا قویّا، و خمسه آخرون أسماء کلّهم محمّد و یختلف کناهم: محمّد أبو جعفر الأدرع، و هو قبیله مشهوره انتشر عقبه فی أقطار الأرض، و محمّد أبو عبد اللّه له عقب کثیر، و أبو العبّاس محمّد،

و أبو أحمد محمّد، و أبو سلیمان محمّد. عقب هؤلاء الثلاثه الأخیره قلیل.

أمّا الباغر «2» الأکبر، فله من الأولاد المعقّبین سبعه:

أبو هاشم، و محمّد أبو أحمد، و محمّد أبو الحسن، و علی، و محمّد أبو الفضل، و عبید اللّه الأمیر، و محمّد أبو طالب انقرض عقبه.

أمّا محمّد أبو جعفر الأدرع «3»، فله من الأبناء المعقّبین ابنان: القاسم أبو محمّد الأخشیش «4»، و عبید اللّه أبو علی. و کان له ابن آخر اسمه جعفر یقال: انّ عقبه بمرو، و لا یصحّ ذلک.

و زعم قوم أنّ للأدرع ابن آخر اسمه أحمد، و ینسبون إلیه و لا یصحّ ذلک بل ان صحّ نسبهم فهو من ولد أبی عبد اللّه محمّد بن عبید اللّه الأمیر.

و ذکر صاحب الدوحه عن السیّد أبی إسماعیل الطباطبائی أنّهم من ولد أحمد بن محمّد بن عبید اللّه بن أبی جعفر الأدرع، و اللّه أعلم بحقیقته.

______________________________

(1) ولّاه المأمون العباسیّ فدکا.

(2) و هذا لقب له بسبب غلام ترکیّ للمتوکّل اسمه باغر و له قوّه و شدّه، فصارعه علی یوما فصرعه فلقّب ب «باغر الأکبر» فتعجّب الناس منه، و له أعقاب أکثرهم بالشام.

(3) لقّب بذلک لأنّه کانت له أدراع کثیره، و قیل: قتل أسدا أدرع فلقّب بذلک، و کان رئیسا بالکوفه و مات بها و دفن بالکناسه.

(4) فی الفخری ص 123: الأحشیش.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:53

أمّا القاسم بن أبی جعفر الأدرع، فله ابنان: محمّد الواعظ الکوفی الصوفی الشعرانی بفرغانه، و عقبه بها. و الحسین الملحوس، عقبه باصفهان و رامهرمز.

و أمّا محمّد بن القاسم بن الأدرع، فله عقب بکاشان و خجند.

منهم: السیّد الاسفهسالار بکاشان، و هو الحسن بن أبی بکر بن السیّد الأجلّ علی أظنّه المعروف ب «مردم

خوار» ابن الحسن بن الحسین بن أحمد بن أبی الحسن الشعرانی بن محمّد الشعرانی بن القاسم بن محمّد الأدرع «1».

و أمّا عبید اللّه أبو علی، فعقبه من محمّد وحده، و عقب محمّد هذا من أحمد وحده. و لأحمد هذا أولاد کثیره، منهم بأرجان و الکوفه و رامهرمز و واسط.

فقد فرغنا من ولد الأدرع.

و أمّا أبو عبد اللّه محمّد بن عبید اللّه الأمیر، فله من الأولاد المعقّبین ستّه:

عبید اللّه أبو الحسن بواسط، و الحسن أبو محمّد یلقّب «سذاب» عقبه ببلخ و الحسین أبو علی عقبه بالری، و علی أبو القاسم الأحول، عقبه بالری و أصفهان و رامهرمز. و أحمد أبو جعفر، و إبراهیم أبو محمّد الوردی النقیب بالری.

و أکثر هؤلاء عقبا الحسین، و هم بالری و أصفهان، منهم المعروف بباطیّه أبو جعفر محمّد مانکدیم «2» بن عبید اللّه بن علی بن الحسین بن أبی عبد اللّه بن عبید اللّه الأمیر «3».

______________________________

(1) ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 123.

(2) مانکدیم: لفظه فارسیّه معناها خدّ القمر، أو قمری الخدّ، و هی مرکّبه من مانک و دیم، فمانک بفتح المیم و سکون النون بعد الألف و کاف فارسیّه و هو القمر و قیل: الشمس و الأوّل أصحّ، و الدیم بکسر الدال و سکون الیاء المثنّاه من تحت وزن جیم و هو الخدّ فاعلمه، فقلّ ما أعرف أحدا تأمّل معنی ذلک، و لقد سألت عن هذه اللفظه جماعه من الفرس فلم یعلموه، حتّی وقفت علیه فی کتاب من کتب اللغه الفارسیّه- الدرجات الرفیعه ص 523.

(3) ذکره فی الفخری ص 120.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:54

و من ولد علی الأحول أبو القاسم الزاهد المتکلم علی بن محمّد بن عبید اللّه بن محمّد

الأعرج بن علی الأحول.

و من ولد أحمد بن أبی عبد اللّه محمّد بن عبید اللّه الأمیر: السیّد الأجلّ النقیب بفرغانه أبو عبید اللّه الحسین بن محمّد بن أحمد بن محمّد بن أحمد بن أبی عبد اللّه محمّد بن عبید اللّه الأمیر.

و ابنه السیّد الأجلّ رکن الملک نقیب النقباء بمرو أبو الحسن محمّد، و هو ختن السیّد الأجلّ أبی القاسم الموسوی «1».

و للسیّد الأجلّ رکن الملک بنت اسمها السیّده تولّت النقابه بمرو، و کان السیّد أبو القاسم الموسوی جدّا لها، فوصلت النقابه إلی السیّد أبی القاسم من نافلته «2»، و هی المرأه التی ذکرناها.

و منهم: السیّد مختار الدین محمّد بن حمزه بن محمّد بن [حمزه بن محمّد بن] «3» أحمد بن أبی عبد اللّه محمّد بن عبید اللّه الأمیر، و هو من مشاهیر سادات مرو «4».

و السیّد أبو علی الحاجی محمّد بن أحمد بن جعفر بن محمّد بن أحمد بن محمّد بن محمّد بن أحمد بن أبی عبد اللّه محمّد بن عبید اللّه الأمیر، و کان یسکن بمحلّه یقال لها: بارناباد، و أولاده یعرفون بالبارنابادیّین «5».

فقد فرغنا عن عقب عبید اللّه الأمیر.

و أمّا جعفر الثانی بن الحسن بن جعفر بن الحسن المثنّی، فله من الأولاد

______________________________

(1) ذکره فی الفخری ص 121.

(2) النافله: ولد الولد.

(3) الظاهر زیاده ما بین المعقوفتین، و الزیاده موجوده فی الأصل.

(4) ذکره فی الفخری ص 121.

(5) ذکره فی الفخری ص 122.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:55

المعقّبین ثلاثه:

أبو الفضل محمّد، ظهر بالکوفه و اخذ و حبس و مات فی الحبس. و أبو الحسن محمّد، و أبو علی محمّد عقبه بالمغرب فی طنجه، و لهم أعقاب کثیره.

منهم: أبو الضوء أحمد بن جعفر بن أبی الفضل محمّد بن

جعفر الثانی. و لأبی الضوء عقب ببغداد یعرفون ب «بنی أبی الضوء» و ابنه محمّد من شیوخ العلویّین و أعیانهم، و کان خلیفه النقیب، و لا عقب لأبی الضوء إلّا منه «1». فقد فرغنا من أولاد جعفر بن الحسن المثنی، و ثمّ بتمامه الکلام فی ولد الحسن المثنی.

(أعقاب زید بن الحسن علیه السّلام)

أمّا أبو الحسین زید «2» بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام فهو أکبر سنّا من أخیه الحسن المثنّی، إلّا أنّه لمّا تأخّر عن متابعه عمّه الحسین علیه السّلام لا جرم أخّروه فی المرتبه.

قال البخاری: توفّی و هو ابن مائه سنه و أقل، و عقبه من رجل واحد، و هو أبو محمّد الحسن، و هو أوّل من لبس السواد من العلویّه، و کان أمیر المدینه، من قبل المنصور، و توفّی فی سنه ثمان و ستّین و مائه، و بلغ من السنّ ثمانین سنه، أدرک المنصور و المهدی و الهادی و الرشید «3».

و له «4» من الأبناء المعقّبین سبعه:

______________________________

(1) قال فی المجدی ص 88: و منهم أبو الحسن محمّد بن أبی أحمد محمّد بن أبی الفضل أحمد المعروف بأبی الضوء ابن جعفر بن محمّد بن جعفر بن الحسن المثنّی، و یعرف أبو الحسن بأبی الضوء ببغداد، أولد بها و کان متوجّها.

(2) کان شریفا نبیها، و کان یتولّی صدقات رسول اللّه صلّی اللّه علیه و آله، و کان له بنت واحده و اسمها نفیسه و قبرها بمصر مشهور یزار المعروف ب «الستّ نفیسه» و یعظّمون شأنها و یقسمون بها.

(3) سرّ السلسله العلویّه لأبی نصر البخاری ص 21- 22.

(4) أی: و للحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام. أقول: کان فیه محاسن دنیائیّه کثیره، و کان

الشجره المبارکه، الفخر

الرازی ،ص:56

أبو محمّد القاسم، أمّه أمّ سلمه بنت الحسین الأثرم بن الحسن بن علی. و أبو الحسن علی، مات فی حبس المنصور. و أبو طاهر زید، و أبو إسحاق إبراهیم، و أبو زید عبد اللّه، و أبو الحسن إسحاق، و أبو محمّد إسماعیل، و هو أصغر أولاده المعقّبین. و کان له ابن آخر اسمه محمّد انقرض عقبه.

أمّا القاسم بن الحسن بن زید، فهو أکثرهم عقبا، و له من الأبناء المعقّبین اثنان:

محمّد البطحانی الأکبر، و عبد الرحمن الشجری.

و قیل: له ولد ثالث اسمه حمزه و أعقب «1». و ولد رابع اسمه الحسن و أعقب أیضا.

و الصحیح المتّفق أنّه لیس من أولاده معقّب إلّا محمّد و عبد الرحمن.

(أعقاب محمّد البطحانی)

أمّا محمّد البطحانی «2»، فله من الأبناء المعقّبین سبعه: القاسم، و عیسی، و إبراهیم، و موسی، و أحمد، و هارون، و علی.

أمّا القاسم «3» بن محمّد البطحانی، فله من الأبناء المعقّبین أربعه: محمّد، و أحمد، و عبد الرحمن، و الحسن.

و أمّا محمّد البطحانی، فعقبه من ستّه بنین: عیسی، و القاسم، و إبراهیم، و موسی، و هارون، و علی الأکبر الشدید بالکوفه. و لجمیعهم أعقاب کثیره.

______________________________

یتعمّل للمنصور، و لأجله نافره أولاد الحسن علیه السّلام، مات بالحاجر.

(1) تهذیب الأنساب ص 106.

(2) قال فی المجدی ص 22: البطحائی بالضمّ ینسب إلی محلّه الأنصار، و البطحانی مفتوح منسوب إلی بطحاء کما تقول صنعانی، و أحسب أنّهم نسبوه إلی أحد هذین الموضعین لإدمانه الجلوس فیه.

(3) و هو الرئیس الفقیه بالمدینه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:57

أمّا عیسی «1» بن محمّد البطحانی، فله من الأولاد المعقّبین أربعه:

علی النقیب بطبرستان، عقبه بها و بنیسابور منهم نقباء. و محمّد أبو تراب ببلخ، له عقب کثیر بها. و الحسین بالری،

فی عقبه کثره. و حمزه.

أمّا علی النقیب بطبرستان، فکان صاحب حلیس «2» الداعی الصغیر الحسن بن القاسم بن الحسن بن علی بن عبد الرحمن الشجری بن القاسم بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام.

أمّا داود بن علی النقیب، فله من الأولاد المعقّبین خمسه:

الحسین أبو عبد اللّه الطبری المحدّث بنیسابور و عقبه بها، و أحمد بطبرستان و له بها أعقاب، و محمّد عقبه بآمل و بخارا، و علی عقبه بآمل طبرستان، و زید له عقب قلیل.

أمّا الحسین الطبری، فله من المعقّبین اثنان: محمّد أبو الحسن المحدّث من کبار السادات و أعیان المحدّثین، و له فضائل کثیره، و ذکره الحاکم أبو عبد اللّه الحافظ فی تاریخ نیسابور «3». و محمّد أبو علی.

و قیل: له ابن ثالث اسمه محمّد أبو الحسن، و له عقب أیضا.

أمّا أبو الحسن المحدّث بن الحسین الطبری، فله من الأولاد المعقّبین ثلاثه:

الحسن أبو محمّد السیّد الأجلّ النقیب بنیسابور، و هو أوّل من ولّی النقابه منهم بنیسابور. و هبه اللّه أبو البرکات العالم، من کبار السادات و علمائهم بنیسابور.

و الحسین أبو عبد اللّه، و لهم أعقاب.

أمّا الحسن النقیب بنیسابور بن محمّد أبی الحسن المحدّث، فله من المعقّبین

______________________________

(1) الرئیس بالکوفه کما فی المجدی ص 24.

(2) الحلس: الملازم، الذی لا یبرح: یقال: فلان حلس بیته أی: ملازمه لا یبرحه.

(3) تاریخ نیسابور للحاکم لا زال مخطوط و لم نعثر علی نسخته.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:58

اثنان:

السیّد الأجلّ النقیب بنیسابور أبو القاسم زید، و السیّد الأجلّ النقیب بنیسابور قبل أخیه أبو المعالی إسماعیل، و له عقب کثیر، و النقابه فی ولد زید.

أمّا زید بن الحسن بن أبی الحسن محمّد المحدّث، فله ابن واحد، هو السیّد الأجلّ النقیب الرئیس بنیسابور

أبو محمّد الحسن، و له ثلاثه أولاد السیّد الأجلّ الرئیس نقیب النقباء بنیسابور زید أبو القاسم، و هبه اللّه أبو البرکات، و إسماعیل أبو المعالی.

أمّا زید بن الحسن بن زید بن الحسن بن أبی الحسن المحدّث، فعقبه السیّد الأجلّ نقیب النقباء بنیسابور و خراسان أبو محمّد الحسن، و النقابه الیوم فی ولده.

أمّا أبو علی محمّد بن الحسین الطبری، فعقبه من ابنین: أحمد أبو الفضل، و محمّد أبو إبراهیم، و لهما أعقاب بنیسابور.

أمّا أحمد بن داود بن علی النقیب بن عیسی بن محمّد البطحانی، فله أعقاب بطبرستان و آمل فیهم کثره.

أمّا محمّد بن داود بن علی النقیب، فله عقب کثیر بامل و طبرستان.

و أمّا علی بن داود بن علی النقیب، فله عدد بآمل و طبرستان، منهم: سراهنگ بن زید بن علی هذا، و له أعقاب.

و أمّا زید بن داود بن علی النقیب، فله ثلاثه بنین: محمّد، و الحسن، و علی، و لهم أعقاب قلیله.

فرغنا من تفصیل نسب ولد علی النقیب بطبرستان ابن عیسی بن محمّد البطحانی.

و أمّا محمّد أبو تراب ببلخ ابن عیسی بن محمّد البطحانی، فله من المعقّبین الذین لا خلاف فیهم اثنان: أحمد، و علی، و هما ببلخ، و لهما بها أعقاب کثیره.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:59

و أمّا الحسین بن عیسی بن محمّد البطحانی، فله من المعقّبین اثنان: محمّد ششدیو «1» المکاری بجرجان، و القاسم عقبه بطبرستان.

أمّا ششدیو، فعقبه مشهور فی بلدان شتّی، و أکثرهم بطبرستان و الری و الدینور، و له من الأبناء المعقّبین أربعه:

علی المکاری الأکبر، و علی أبو الحسن الأصغر، و أحمد أمیرکا بالدینور فیه کلام «2»، و حمزه بجرجان، و الحسین أبو هاشم بقم. و لکلّ واحد منهم عقب کثیر.

فرغنا

من تفصیل نسب ولد محمّد و الحسین ابنی عیسی بن محمّد البطحانی.

أمّا حمزه «3» بن عیسی بن محمّد البطحانی، فله من الأولاد المعقّبین ثلاثه:

علی، و میمون الأعرج اسمه القاسم، و عیسی، و لهم أعقاب منهم ببخارا و فرغانه. فرغنا من تفصیل نسب ولد عیسی بن محمّد البطحانی.

أمّا القاسم بن محمّد البطحانی، فعقبه الصحیح من أربعه رجال: الحسن البصری بهمدان، و عبد الرحمن أمّهما زینب بنت عبد الرحمن الشجری، و محمّد، و أحمد أمّهما فهیمه. و قیل: له ابنان آخران هما الحسین، و من عقبه بطوس و همدان و قم.

و حمزه «4».

أمّا الحسن البصری بن القاسم بن محمّد البطحانی، فعقبه الصحیح من رجلین:

الحسین أبو عبد اللّه مات بالری، و محمّد أبو جعفر بهمدان.

______________________________

(1) کلمه فارسیّه، قال فی المجدی ص 25: تفسیره علی ما بلغنی: ستّه مجانین.

(2) ذکره فی الفخری ص 139 و له أعقاب بقزوین.

(3) المقتول بطبرستان.

(4) قال ابن عنبه فی العمده ص 78: و لم یذکر الشیخ تاج الدین حمزه من المعقّبین، و نصّ أبو عبد اللّه بن طباطبا علی أنّ عقب القاسم من أربعه و لم یذکر حمزه انتهی. أقول: و کذا لم یذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 131، و ذکره أبو الحسن العمری فی المجدی ص 28.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:60

أمّا الحسین بن الحسن البصری، فله عشره بنین أسماء کلّهم علی و کناهم مختلفه، فالعقب الصحیح منهم لرجلین: أبو الحسن علی الرئیس بهمدان، و أبو إسماعیل علی.

أمّا أبو الحسن علی بن الحسین بن الحسن البصری، فعقبه من رجلین: الحسین أبو عبد اللّه الرئیس بهمدان، و الحسن أبو محمّد له عقب.

أمّا الحسین الرئیس بهمدان ابن علی الرئیس بن الحسین بن الحسن البصری، فعقبه

من رجل واحد الحسین أبو عبد اللّه الرئیس بهمدان، و هو ختن الصاحب إسماعیل بن عبّاد «1»، و له منه الحسین أبو الفضل.

و لأبی الفضل الحسین «2» هذا تسعه بنین: زید أبو هاشم، و مانکدیم، و إسماعیل، و أبو الحسن، و أبو الفتوح، و أبو شجاع، و داعی، و أبو البرکات، و حیدر.

أمّا أبو إسماعیل علی بن الحسین بن الحسن البصری، فله من الأولاد المعقّبین واحد: أبو الحسن محمّد السیّد العالم الفقیه النسّابه، و کان فقیه ما وراء النهر و خراسان کلّها، و له تصنیف فی النسب، و له عقب «3».

أمّا محمّد أبو جعفر بن الحسن البصری، فعقبه الصحیح من رجلین: علی أبو الحسن بهمدان، و الحسن أبو علی له عقب.

______________________________

(1) هو کافی الکفاه أبو القاسم إسماعیل بن أبی الحسن عبّاد بن عبّاس الطالقانی، نادره الزمان، جمع إلی الشرف عزّ الجاه، و نال من الدنیا و الآخره مرتجاه، و هو ممّن نشر مناقب و فضائل العتره علیهم السّلام عیانا فی اصفهان، و له دواوین فی المدائح و المراثی، ولد سنه 326، و توفی فی 24 صفر سنه 385 بالری، و نقل جثمانه الشریف إلی أصفهان و دفن فیه فی محله طوقچی، و قبره مزار مشهور.

(2) قال فی الفخری ص 136: و له تسعه أولاد أعقبوا بهمدان، و فیهم التقدّم و النقابه و الرئاسه و الفضل و العلم و الجاه بها.

(3) ذکره ابن عنبه فی العمده ص 81. و قال فی الفخری ص 135: أحد مشاهیر العالم، کان وصیّ السامانیّه و له قصص، و کان عالما محدّثا مفسّرا واعظا صوفیّا.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:61

أمّا علی بن محمّد بن الحسن البصری، فعقبه الصحیح من أربعه رجال: طاهر

أبو القاسم بهمدان، و محمّد أبو جعفر، و الحسین، و المحسن. لکلّ واحد منهم عقب.

و أکثرهم عقبا طاهر، و کان فی عقبه الرئاسه و النقابه فی قدیم الدهر بهمدان و اصفهان.

منهم: السیّد الأجلّ النقیب باصفهان الملقّب ب «کمال الشرف» أبو زید.

و السیّد الفاضل النسّابه أبو العزّ عبد العظیم صاحب الشجره المنسوبه إلیه.

و أبو حرب النقیب بهمدان مهدی، بنو أبی محمّد الحسن بن أبی طاهر علی ابن طاهر المذکور، و له ذیل طویل و عقب کثیر «1».

فرغنا من تفصیل نسب الحسن بن القاسم بن محمّد البطحانی.

أمّا عبد الرحمن «2» بن القاسم بن محمّد البطحانی، فله من الأولاد المعقّبین خمسه: محمّد، و علی، و جعفر، و الحسن، و الحسین الشاعر.

أمّا محمّد «3» بن عبد الرحمن بن القاسم بن محمّد البطحانی، فله من المعقّبین ثلاثه: أحمد بطبرستان، و له بها عقب کثیر. و حمزه بطبرستان، له أعقاب کثیره بطبرستان أیضا و فیهم علماء. و عبد الرحمن و فی عقبه قلّه.

أمّا علی بن عبد الرحمن بن القاسم، فله اثنان: القاسم، و عیسی، و فیهما أعقاب کثیره بطبرستان.

أمّا جعفر بن عبد الرحمن بن القاسم بن محمّد البطحانی، فعقبه من رجل واحد عبد اللّه قتل بآمل، أمّه لؤلؤ بنت أحمد بن الحسن بن علی بن عبد الرحمن الشجری.

أمّا عبد اللّه المقتول بآمل هذا، فعقبه من رجل واحد: عبد اللّه الاطروش.

______________________________

(1) ذکر هؤلاء الثلاثه فی الفخری ص 137.

(2) کان سیّدا فی المدینه.

(3) المعروف ب «درازگیسو».

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:62

و عقب عبد اللّه الاطروش «1» هذا من رجل واحد: علی أبو القاسم الشعرانی ببغداد.

و للشعرانی هذا أولاد کثیره ببغداد، منهم الشعرانیّان الأرثان «2»، و عبد اللّه أبو محمّد، و محمّد أبو منصور، و

لهما عقب ببغداد.

أمّا الحسن بن عبد الرحمن بن القاسم بن محمّد البطحانی، فله ثلاثه معقّبون:

القاسم، و علی، و عیسی.

و أمّا الحسین الشاعر بن عبد الرحمن بن القاسم بن محمّد البطحانی، فله من المعقّبین ثلاثه: علی بالکوفه، و بها عقبه و فیهم علماء و زهّاد. و محمّد بالکوفه عقبه بها و بنصیبین، و فی عقبهما کثره. و عبد الرحمن له عقب قلیل بالموصل.

فرغنا من نسب عبد الرحمن بن القاسم بن محمّد البطحانی.

أمّا محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی، فعقبه الصحیح من ثلاثه رجال:

إبراهیم، و القاسم، و الحسین.

و ذکر السیّد أبو العزّ النسّابه الهمدانی أن له ابنا رابعا اسمه محمّد بن محمّد و له عقب، و ما انتهی إلینا عقبه.

أمّا إبراهیم بن محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی، فله ثلاثه معقّبون: زید أبو الحسین، و أحمد أبو العبّاس، و علی.

أمّا زید بن إبراهیم، فله ابنان معقّبان: عبید اللّه، و حمزه، هما بالموصل و عقبهما بها و بنصیبین و طبرستان، و فی عقب حمزه کثره.

______________________________

(1) ذکره أبو الحسن العمری فی المجدی ص 29، و القاضی المروزی فی الفخری ص 133، و ابن عنبه فی العمده ص 87.

(2) الکلمه غیر مقرؤه فی الأصل.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:63

أمّا أبو العبّاس أحمد بن إبراهیم، فله ثلاثه معقّبون: أبو عبد اللّه محمّد «1» الأصغر الشاعر نقیب الطالبیّین بالکوفه، و عقبه بها و ببغداد و طبرستان و الموصل و مصر و الشام. و إبراهیم عقبه بالموصل و عکبری «2». و علی له عقب قلیل.

و أمّا علی بن إبراهیم، فله رجلان: محمّد له عقب کثیر صحیح بطبرستان، و الحسن قیل: له عقب.

فرغنا من نسب إبراهیم بن محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی.

أمّا القاسم بن

محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی، فله رجل واحد معقّب:

الحسن «3»، أمّه فاطمه بنت أبی هاشم أحمد بن موسی بن جعفر بن عبد اللّه بن جعفر بن عبد اللّه بن جعفر بن محمّد بن علی بن أبی طالب علیه السّلام.

قال السیّد أبو الغنائم الزیدی رحمه اللّه: للحسن أعقاب فی بلدان شتّی، و لم یصل إلیّ أحد منهم.

فأمّا الحسین بن محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی، فعقبه الصحیح من رجل واحد: أحمد الخطیب. و قیل: له ابن آخر عبد العظیم و له عقب.

أمّا أحمد الخطیب، فله ثلاثه معقّبون: حمزه، و أبو جعفر محمّد، و الحسین و قیل: له ابن رابع اسمه زید و له عقب قلیل. و لهؤلاء الثلاثه أعقاب بطبرستان.

فرغنا من عقب محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی.

أمّا أحمد بن القاسم بن محمّد البطحانی، عقبه من ثلاثه بنین: طاهر قتله صاحب الزنج، و القاسم، و محمّد فیه خلاف و عقبه مجهول «4». و فی عقب أحمد بن

______________________________

(1) الأدیب الفاضل الشاعر بالکوفه.

(2) عکبری: قریه بناحیه بغداد، و منها شیخنا المفید قدّس سرّه.

(3) و فی الأصل الحسین، أقول: و له ابن معقّب الحسین.

(4) قال فی الفخری ص 133: و قد رأیت فی بعض الکتب لهما- أی: محمّد و القاسم- عقبا.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:64

القاسم قلّه.

فرغنا من عقب القاسم بن محمّد البطحانی.

أمّا إبراهیم «1» بن محمّد البطحانی، فله ابنان معقّبان: محمّد الأکبر بالکوفه و الحسین بالمدینه. و کان له ابن ثالث اسمه الحسن، له عقب متّصل، و فی عقبه نظر.

و أمّا محمّد الأکبر بن إبراهیم بن محمّد البطحانی، فعقبه الصحیح من ثلاثه رجال: جعفر أبو عبد اللّه الأکبر، له عقب کثیر بالبصره و فارس و بغداد و الدیلم

و حمزه الأکبر، عقبه بالبصره. و علی له عقب. و کان له ابن رابع اسمه إبراهیم قیل:

أعقب. و کان له ابن خامس اسمه محمّد الأکبر. فی عقبه خلاف.

أمّا الحسین بن إبراهیم بن محمّد البطحانی، فعقبه من رجلین: جعفر الأکبر یلقّب ب «صباح» و عقبه بمصر. و القاسم و عقبه بآمل طبرستان. منهم: الهادی أبو محمّد الحسن بن زید بن القاسم.

فرغنا من عقب إبراهیم بن محمّد البطحانی.

أمّا موسی «2» بن محمّد البطحانی، فله أربعه معقّبون: حمزه و فیه العدد و الکثره، و محمّد عقبه بالحجاز، و أحمد له عقب قلیل، و علی فی عقبه قلّه. و هؤلاء الأربعه بالحجاز.

أمّا حمزه بن موسی بن محمّد البطحانی، فعقبه من رجل واحد: الحسن أبو محمّد بالمدینه.

و عقب الحسن هذا من أربعه رجال: محمّد أبو عبد اللّه الجواد بمصر و له عقب.

و داود بالمدینه و توفّی بمصر، و عقبه بها و ببغداد. و أحمد بالمدینه له عقب.

______________________________

(1) و یعرف علی ما قیل بالشجری، و کان رئیسا بالمدینه. أعقب فی بلدان شتّی و فیهم مجانین عدّه و بله و نقص و سفهاء.

(2) أحد سادات المدینه، و کان له عشره بنین.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:65

و إسماعیل أثبته السیّد أبو الحسن البطحانی.

فرغنا من عقب موسی بن محمّد البطحانی.

أمّا هارون بن محمّد البطحانی، فعقبه الصحیح من رجلین: محمّد أمّه أمّ الحسین بنت حمزه بن القاسم بن الحسن بن زید بن الحسن. و الحسین بالبوک و هو موضع بطبرستان و عقبه بآمل.

أمّا محمّد «1» بن هارون بن محمّد البطحانی، فعقبه من خمسه رجال: حمزه بطبرستان. و الحسین بالکوفه. و عیسی. و الحسن. و داود الکذه «2»، و العدد فی ولد حمزه و الحسین، و الباقون

فی عقبه قلّه.

أمّا حمزه بن محمّد بن هارون، فعقبه من ثلاثه رجال: زید و له عقب کثیر بطبرستان، و علی، و القاسم، فی عقبهما قلّه.

أمّا الحسین بن محمّد بن هارون بن محمّد البطحانی، فعقبه من رجلین: علی أبو عیسی له عقب بطبرستان، و هارون الأقطع.

أمّا هارون الأقطع، فعقبه من رجلین: الحسین أبو القاسم الأحول الفقیه الزاهد بطبرستان، و علی عقبه بالأهواز و همدان.

أمّا الحسین الفقیه بن هارون الأقطع، فله ثلاثه معقّبون:

أحمد أبو الحسین العالم الفقیه الملقّب ب «المؤیّد باللّه الهارونی» و له تصانیف بویع له بالدیلم، و خرج بالری علی الباطنیّه، ثمّ بجیلان و دعا إلی نفسه، فقوتل و انهزم و تفرّق عسکره، ثمّ اعتزله الناس و أقبل علی عباده اللّه، إلی أن توفّی فی سنه إحدی عشره و أربعمائه.

و یحیی أبو طالب العالم النقیب بجرجان لقبه «الناطق بالحقّ الظافر بتأیید اللّه»

______________________________

(1) کان سیّدا متوجّها بالمدینه.

(2) بفتح الکاف و الذال.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:66

بویع له بالدیلم سنه اثنتین و عشرین و أربعمائه، و خرج فی آخر عمره و قد أناف «1» علی ثمانین سنه، و عاش بعد ذلک مقدار سنه، و لم یک فی أیّامه حرب إلّا أنّه کان یقام له الدعوه، و کان یأمر بالمعروف و ینهی عن المنکر، و کان موته سنه أربعین و ثلاثمائه.

و عبد العظیم «2»، و لهم أعقاب.

فرغنا من عقب هارون بن محمّد البطحانی.

أمّا علی الشدید بن محمّد البطحانی، فعقبه من رجلین: الحسین الأکبر الاطروش بالکوفه. و محمّد بالکوفه، له عقب قلیل بجرجان.

و عقب الحسین الاطروش بن علی الشدید من رجل واحد: علی أبو الحسن الأصغر الجندی الاطروش ببغداد.

و عقب علی الاطروش بن الحسین الاطروش من رجل واحد: الحسین الأصغر

الجندی ببغداد.

و عقب الحسین هذا من رجل واحد: أحمد توفّی بحمّص «3».

و عقب أحمد هذا من رجلین: الحسین أبو علی بدمشق، و جمیع عقبه بها.

و الحسین بمراغه آذربیجان.

فرغنا من عقب علی بن محمّد البطحانی، و به حصل الفراغ من عقب محمّد البطحانی بن القاسم بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام.

______________________________

(1) أناف علی الشی ء أی أشرف، و أنافت الدراهم علی المائه أی زادت.

(2) أبو عبد اللّه الفاضل، و کان إمامیّ المذهب، و له أعقاب کثیره فیهم أفاضل و علماء.

(3) بلد مشهور کبیر فی سوریه بین دمشق و حلب فی نصف الطریق إلی الجنوب الشرقی، و هو فی سهل من الأرض متّسع ذی خصب و نماء.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:67

(أعقاب عبد الرحمن الشجری)

أمّا عبد الرحمن الشجری بن القاسم بن الحسن بن زید بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام، فعقبه الصحیح من ثلاثه رجال: محمّد، و علی، و جعفر.

أمّا محمّد «1» بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه الصحیح من ثلاثه رجال:

عبید اللّه، و الحسن، و الحسین. و کان له ابن رابع اسمه عبد الرحمن «2»، فیه و فی عقبه کلام.

أمّا عبید اللّه «3» بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه من ثلاثه رجال:

محمّد الأعلم، و الحسن، و أحمد.

أمّا محمّد الأعلم، فعقبه من ثلاثه رجال: صالح بطبرستان، و الحسین أبو عبد اللّه، و یحیی.

أمّا صالح بن محمّد الأعلم، فعقبه من رجل واحد: زید أبو الحسن القاضی بطبرستان، خرج إلی الدیلم و دعا إلی نفسه، و بایعه أهل الدیلم.

و عقب زید القاضی هذا من الحسن أبو محمّد.

و عقب الحسن بن زید القاضی أربعه رجال: الحسین أبو عبد اللّه الناصر لدین اللّه، و یلقّب ب «الراضی باللّه» خرج بالدیلم

فبایعه أهلها و ملکها اثنا عشر سنه و توفّی بآمل، و قبره بها مشهور. و محمّد أبو عبد اللّه الراضی باللّه. و صالح بطبرستان، و زید أبو الفضل. و لجمیعهم أعقاب کثیره بطبرستان و نواحیها.

و لصالح بن الحسن بن زید القاضی ابن واحد اسمه زید أبو القاسم، أمّه سلیقیّه حسنیّه، ظهر بالدیلم و بویع و أقیمت له الدعوه بها فی سنه ستّ عشره و أربعمائه

______________________________

(1) الشریف بالمدینه، أمّه سکینه بنت عبد اللّه بن الحسین الأصغر.

(2) ذکره النسّابه شیخ الشرف فی تهذیب الأنساب ص 129.

(3) کان سیّدا متوجّها بالمدینه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:68

و مات بها، و عقبه سادات و أفاضل بقزوین.

فرغنا من عقب صالح بن محمّد الأعلم.

أمّا الحسین بن محمّد الأعلم، فله ثلاثه معقّبون: الحسن، و عبید اللّه، و زید أبو العبّاس.

أمّا الحسن بن الحسین بن محمّد الأعلم، فعقبه رجلان: الحسین له عقب «1» کثیر بآمل، و العبّاس أبو الفضل کان له عقب و أظنّ أنّهم انقرضوا.

و أمّا عبید اللّه بن الحسین بن محمّد الأعلم، فله ابنان معقّبان: الرضا، و مهدی لهما عقب کثیر. و کان له ابن ثالث اسمه محمّد أبو القاسم، قیل: أعقب. و قیل: درج.

و أمّا زید أبو العبّاس بن عبید اللّه «2» بن محمّد الأعلم، فعقبه من رجل واحد اسمه محمّد.

و عقب محمّد هذا من رجل واحد اسمه داعی و له عقب.

فرغنا من الحسین بن محمّد الأعلم.

أمّا یحیی بن محمّد الأعلم، فعقبه رجلان: الحسن «3» کوجک، و محمّد.

أمّا الحسن کوجک، فعقبه رجلان: عبید اللّه أبو القاسم، و إسماعیل.

أمّا عبد «4» اللّه بن الحسن کوجک، فله ابن واحد اسمه یحیی و له عقب.

و أمّا إسماعیل بن الحسن کوجک، فعقبه رجلان: عبید اللّه أبو

القاسم، له عقب کثیر بآمل. و الحسین له عقب کثیر بآمل و شالوس.

أمّا محمّد بن یحیی بن محمّد الأعلم، فعقبه من ثلاثه رجال: علی، و زید النقیب

______________________________

(1) منهم الفقیه علی مذهب أبی حنیفه من أصحاب أبی الحسین القدوری، و هو أبو أحمد محمّد بن الحسین بن الحسن بن الحسین بن محمّد الأعلم.

(2) کذا فی الأصل، و الصحیح: زید أبو العبّاس بن الحسین بن محمّد الأعلم.

(3) فی الأصل یحیی کوجک.

(4) تقدّم قبل سطر بعنوان «عبید اللّه».

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:69

بساریه طبرستان، و الحسین.

أمّا علی بن محمّد بن یحیی بن محمّد الأعلم، فعقبه رجلان: الحسن أبو علی الملقّب ب «زرّین کمر» و القاسم أبو محمّد مانکدیم، و لهما أعقاب کثیره بتربحه «1» و هما بها.

و أمّا زید النقیب بساریه ابن محمّد بن یحیی بن محمّد الأعلم، و کان له رجلان:

الحسن، و عبد اللّه أبو هاشم، له عقب و لم یصل «2» إلیّ عقب الحسن بن زید النقیب.

أمّا الحسین بن محمّد بن یحیی بن محمّد الأعلم، فله اثنان معقّبان: الحسن أبو علی، و عبد الرحمن، و عقبهما بطبرستان.

فرغنا من عقب یحیی بن محمّد الأعلم، و به حصل الفراغ من عقب محمّد الأعلم بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری.

أمّا الحسن بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه الصحیح من رجل واحد محمّد أبو جعفر بفارس.

أمّا محمّد أبو جعفر بن الحسن بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه من ثلاثه: إسماعیل، و القاسم، و الحسن.

أمّا إسماعیل بن محمّد هذا، فعقبه من ثلاثه رجال: زید أبو الحسین الفقیه العالم، کان عنده مصحف بخطّ أمیر المؤمنین علیه السّلام، و محمّد أبو جعفر، و

الحسین و لهم أعقاب بطبرستان.

أمّا القاسم بن محمّد بن الحسن بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه من رجل واحد: عبید اللّه الهادی، و له عقب بساریه.

______________________________

(1) بلیده بین آمل و ساریه من نواحی طبرستان.

(2) و ذکر له عقبا فی الفخری ص 153 قال: و عبید اللّه الرئیس بساریه یعرف ب «خلیفه» ابن الحسن بن زید النقیب، و له ولد بالری له بها أولاد.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:70

و أمّا الحسن بن محمّد بن الحسن بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه من رجل واحد اسمه محمّد، و عقبه بآمل.

فرغنا من عقب الحسن بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری.

أمّا أحمد بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه من أربعه «1» رجال: إسماعیل، و جعفر، و زید، و عبید اللّه.

أمّا إسماعیل بن أحمد بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه رجلان: أحمد، و علی.

فمن عقب أحمد بن إسماعیل بن أحمد: السیّد الأجلّ رئیس الرؤساء، نقیب النقباء، سیّد الأشراف و الأفاضل، أبو جعفر محمّد المعروف ب «کیا» کان یسکن آمل «2» لا عقب له، و له أخوان و عمّ لهم أعقاب.

و من عقب جعفر بن أحمد بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری:

السیّد العالم النسّابه الفقیه النقیب بآمل الملقّب ب «المستعین باللّه» علی بن أبی طالب بن أحمد بن القاسم بن أحمد بن جعفر المذکور.

و لعبید اللّه و زید ابنی أحمد بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری أعقاب و أولاد بطبرستان.

فرغنا من عقب أحمد بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری، و به حصل الفراغ من

عقب عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری.

أمّا الحسن «3» بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری، فله تسعه رجال لأکثرهم

______________________________

(1) و فی الفخری ص 151 عقبه من ستّه رجال: الأربعه المذکوره مع حمزه بالری و محمّد یلقّب «القرط».

(2) بویع له بالإمامه فی الدیلم، و توفّی سنه اثنتین و سبعین و أربعمائه.

(3) راجع حول أعقاب الحسن المجدی ص 31 و الفخری ص 154 و العمده ص 90.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:71

عقب کثیر:

محمّد أبو القاسم بالکوفه، و أحمد، و زید، و إبراهیم بخراسان، و علی، و القاسم، و جعفر هؤلاء الثلاثه بالنوبه. و عبید اللّه قال السیّد أبو الحسن البطحانی: کان ببلخ و عقبه بالطالقان. و محمّد أبو الحسن، و محمّد أبو الحسین، هؤلاء الثلاثه قیل:

لجمعیهم أعقاب و قیل غیر ذلک.

أمّا محمّد «1» أبو القاسم بن الحسن بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری، فلا شک فی عقبه، و هو النسب الصحیح الظاهر، و عقبه الحسین، و عبد الرحمن و هارون، و الحسن أبو علی.

أمّا الحسین، فعقبه بطبرستان.

و أمّا عبد الرحمن، فعقبه بخراسان و ما وراء النهر.

منهم: علی بن عبد الرحمن الملقّب ب «شیر» «2» ابن عبد الرحمن، و له أعقاب و أولاد بالطالقان و غیرها، منهم: ابنه أبو الحسن علی الأصغر النقیب بالطالقان.

و أمّا هارون بن محمّد بن الحسن بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری، فله أعقاب کثیره، منهم: أحمد أبو العبّاس المثقوب «3» بن یحیی بن هارون هذا، و له أعقاب و أخوه و عمومه لهم أعقاب.

فرغنا من عقب الحسن بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری.

أمّا الحسین «4» بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه من أربعه رجال:

یحیی، و محمّد أبو عبد اللّه، و عبید

اللّه، و محمّد أبو الغیب له عقب قلیل بطبرستان.

______________________________

(1) أمّه علویّه عباسیّه.

(2) فی الفخری الملقّب ب «شیر بخارا».

(3) کذا فی الأصل، و فی الفخری تبعا للمجدی: المنقوب.

(4) السیّد الشریف بالکوفه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:72

أمّا یحیی بن الحسین بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری، فله ابنان معقّبان: زید کوفان، له عقب کثیر بمواضع شتّی، و أکثرهم بطبرستان. و محمّد أبو الغیث.

و من ولد محمّد أبی الغیث هذا: علی أبو الحسین کاسکین بن الحسین بن محمّد أبی الغیث، قیل: هو الکیسکی له أعقاب بالری و نیسابور و طوس.

و قد رأیت نسب الکیسکی بطریق غیر صحیح، و ساعه کنت أثبت هذا النسب ما کنت أتحقّق طریق نسب الکیسکی کما هو الصواب و المتیقّن، فلو وجدت بعد هذا نسبه لحقته بهذا الفصل إن شاء اللّه «1».

أمّا محمّد أبو عبد اللّه بن الحسین بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه رجلان: الحسین أبو القاسم له عقب کثیر فی بلدان شتّی، و الحسن عقبه ببخارا و مروالرود، و بقزوین منهم قوم.

أمّا عبید اللّه بن الحسین بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه من یحیی أبی الحسین الهادی بن الحسین بن عبید اللّه هذا.

فرغنا من عقب الحسین بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری.

أمّا عبد الرحمن «2» بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری، فذکر السیّد أبو العزّ من عقبه السیّد الأجلّ نقیب النقباء ببخارا أبا المفاخر عمر بن محمّد بن محمّد بن أحمد بن محمّد بن یحیی بن عبد الرحمن، و له ابن اسمه الرضا.

فرغنا من عقب محمّد بن عبد الرحمن الشجری.

أمّا علی «3» بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه الصحیح من ثلاثه رجال: إبراهیم،

______________________________

(1) أقول: قال فی الفخری ص 156: أبو الحسن علی

یلقّب «کاسکین» بقزوین، أمّه موسویّه، و له أعقاب، ثمّ ذکر أعقابه مفصّلا، و الموجود فیه من سلسله نسبه کما هو الموجود هاهنا، فراجع.

(2) کان سیّدا متوجّها بالمدینه، أعقب قلیلا.

(3) کان سیّدا متوجّها بالمدینه، و له أعقاب کثیره، و هو المقتول بورامین فی ولایه عبد اللّه

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:73

و الحسن، و زید بقزوین.

أمّا إبراهیم بن علی بن عبد الرحمن الشجر، فله ثلاثه معقّبون: محمّد أبو زید، و العبّاس فی عقبه قلّه بطبرستان، و الحسن عقبه قلیل بطبرستان.

أمّا محمّد بن إبراهیم بن علی بن عبد الرحمن الشجری، فله ثلاثه معقّبون:

الحسین أبو القاسم الوزیر له عقب بآمل، و زید، و إسماعیل، أعقابهم کثیره باصفهان.

فرغنا من عقب إبراهیم بن علی بن عبد الرحمن الشجری.

أمّا الحسن بن علی بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه الصحیح من رجلین:

القاسم، و محمّد المهدی، له عقب منهم ببغداد.

أمّا القاسم بن الحسن بن علی بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه من رجل واحد:

الحسن أبو محمّد الداعی الصغیر ملک طبرستان، و قتل بآمل سنه ستّ عشره و ثلاثمائه فی رمضان.

و عقب الحسن الداعی من خمسه رجال:

محمّد أبو عبد اللّه الخارج بالدیلم الملقّب ب «المهدی باللّه» کان عالما فاضلا، و کان نقیب بغداد فی بدو الأمر، ثمّ خرج إلی الدیلمان، و کان علماء العراق و الحجاز و شیوخ المعتزله بایعوه ببغداد، و هو إمام من أئمّه الزیدیّه، له عقب بمصر و بغداد.

و إسماعیل أبو علی، عقبه بطبرستان.

و عبید اللّه أبو القاسم، و قیل: اسمه إبراهیم، له أعقاب کثیره بطبرستان.

و صالح أبو زید، له أعقاب بطبرستان و جیلان.

و یحیی أبو الفضل الأمیر، له عقب کثیر بآمل.

______________________________

بن عزیز أیّام المهدی، و مشهده بورامین ظاهر.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:74

و قیل: له

ابن آخر اسمه عبد الرحمن، و عقب عبد الرحمن هذا من زید وحده.

و ذکر السیّد أبو العزّ النسّابه من عقب عبد الرحمن هذا نقیبا ببخارا، اسمه یحیی بن عبد الرحمن بن الحسن بن الحسین بن عبد الرحمن هذا المذکور.

فرغنا من عقب الحسن بن علی بن عبد الرحمن الشجری.

أمّا زید بن علی بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه من أبی الحسن علی.

و أمّا علی بن زید بن علی بن عبد الرحمن الشجری، فله ستّه معقّبون: الحسین أمیرکا الخشّاب، و الحسن الطبری، و حمزه سراهنک، و أبو یعلی، و أبو طالب، و زید بالجیل، عقب هؤلاء الثلاثه فیهم قلّه، و هم بقزوین و الری و غیرهما.

أمّا أمیرکا الخشّاب، فله خمسه معقّبون: الکیا العالم القاضی بهوسم «1»، و القاسم أبو زید، و محمّد أبو الحسن، و الحسن أبو یعلی، و محمّد أبو سلیمان بالری، و لهم أعقاب بقزوین و الری و هوسم.

أمّا الحسن الطبری «2» بن علی ابن المقعده، فأکثر عقبه من أحمد أمیرکا أبی العبّاس، و کان له أولاد أخر أعقبوا و فیهم قلّه.

و لأمیرکا هذا خمسه معقّبون: زید، و جعفر یعرف ب «مدینی» و علی أبو الحسن الفاضل، و الحسین أبو عبد اللّه المعروف ب «یحیی» بقزوین، و الحسین قتل بمصر، و جمیع أعقابهم بقزوین، و هم أعیان سادتها.

أمّا حمزه سراهنک بن زید بن علی بن عبد الرحمن الشجری، فله ستّه معقّبون:

زید عقبه بقزوین و شیراز، و هادی عقبه بالدیلم، و أبو الهول عقبه بالری بقریه یقال لها: ورامین. و مهدی، و أبو لیلی، عقبهما بقزوین.

فرغنا من عقب علی بن عبد الرحمن الشجری.

______________________________

(1) هوسم: بالفتح ثمّ السکون و السین المهمله من نواحی بلاد الجیل خلف طبرستان.

(2) فی

الفخری ص 147: الحسن الضریر.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:75

أمّا جعفر «1» بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه من رجلین: محمّد أبو جعفر و فیه العدد، و أحمد الأصغر.

أمّا محمّد بن جعفر بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه من أربعه رجال: أحمد أبو القاسم یلقّب «کرکوره» و عبید اللّه، و الحسین، و الحسن. و یقال «2»: انّ له ابنا خامسا اسمه علی و له عقب.

و أمّا أحمد کرکوره، فعقبه من سبعه رجال: محمّد أبو علی بطبرستان، و العبّاس، و عیسی الکوسج، و جعفر، و طاهر، و عبد اللّه، و حمزه الطویل.

أمّا محمّد بن أحمد کرکوره، فعقبه الصحیح من رجلین: الحسن، و القاسم، قیل:

انّ الحسن انقرض.

أمّا العبّاس بن أحمد کرکوره، فله أولاد کثیره معقّبون، منهم: علی أبو الحسن الصوفی، له أعقاب «3» کثیره مشهورون بطبرستان و نواحیها. و الحسن.

أمّا عیسی الکوسج بن أحمد کرکوره، فله ثلاثه معقّبون: أحمد أبو القاسم بالری، و زید أبو الحسین له أعقاب منهم ببغداد. و الحسن. و لکلّ واحد منهم جمّ غفیر و عقب کثیر.

أمّا جعفر بن أحمد کرکوره، فله ثلاثه ذکور: أحمد أبو القاسم له عقب، و محمّد، و علی علیه علامه «4».

و أمّا طاهر بن أحمد کرکوره، فله ثلاثه من المعقّبین: علی أبو القاسم، عقبه بالری و نیسابور. و محمّد أبو الحسن بقم، له أعقاب کثیره منهم براوند. و عیسی أبو

______________________________

(1) و کان شریفا سیّدا، و قدّمه أبو الغنائم علی جمیع الطالبیّه.

(2) قاله فی الفخری ص 149.

(3) منهم: أبو جعفر محمّد الزاهد العالم النقیب بأسترآباد ابن جعفر خلیفه أسترآباد ابن علی الصوفی ابن زید بن علی الصوفی.

(4) أی: علامه الغمز، و کان یکتب بالحمره.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:76

طالب بقم.

أمّا عبد اللّه بن

أحمد کرکوره، فعقبه الصحیح من رجل واحد: علی أبو الحسن.

و کان له ثلاثه أولاد أخر: الحسن الضا «1»، و الحسین، و أحمد المهنّد، لا أدری أعقبوا أم انقرضوا.

و أمّا حمزه الطویل بن أحمد کرکوره، فله ابنان معقّبان: الحسین أبو القاسم عقبه بسورا «2»، و علی یلقّب «جذوه» و عقبه بآمل. و کان له ابن ثالث الحسن أبو علی، لم یصل إلیّ عقبه الیوم.

فرغنا من عقب أحمد کرکوره.

أمّا عبید اللّه بن محمّد بن جعفر بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه من رجل واحد:

علی، و فی عقبه قلّه.

و أمّا الحسن بن محمّد بن جعفر بن عبد الرحمن الشجری، فله ثلاثه معقّبون:

محمّد أبو الحسن بسمرقند یلقّب «الفرع» و عقبه بطبرستان، و جعفر عقبه بالری «3»، و أحمد.

و أمّا الحسین بن محمّد بن جعفر بن عبد الرحمن الشجری، ففی عقبه قلّه.

و أمّا علی بفرغانه ابن محمّد بن جعفر بن عبد الرحمن الشجری، فقد رأیت فی

______________________________

(1) کذا فی الأصل.

(2) بالضمّ ثمّ السکون ثمّ راء و ألف مقصوره وزن بشری، موضع من أرض بابل، و هی مدینه تحت الحلّه لها نهر ینسب إلیها، و کوره قریبه من الفرات.

(3) من عقبه أبو الحسن الملقّب بالمرشد باللّه استاد صاحب المنتقله المعروف ب «کیا» یحیی بن الموفّق باللّه أبی عبد اللّه الحسین الجرجانی المقیم بالری الفقیه العفیف ابن أبی حرب إسماعیل الخوارزمی ابن أبی القاسم زید العالم بشالوس ابن أبی محمّد الحسن بن جعفر الدلسی. و کان عالما فاضلا شاعرا عظیم الشأن، بویع له بالدیلم سنه ستّ و أربعین و أربعمائه، و هو أحد الأئمّه الزیدیّه، و من نبلاء أهل البیت، المجود فی عدّه من العلوم الاصول و الفروع و الحدیث و الشعر، و کان

معاصری المرتضی المطهّر النقیب بالری.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:77

بعض تصانیف أبی الغنائم عقبه و فیهم کثره. و عقبه من رجل واحد الحسین.

و للحسین هذا ابن واحد اسمه الحسن، و منه العقب ببغداد.

فرغنا من عقب محمّد بن جعفر بن عبد الرحمن الشجری.

أمّا أحمد الأصغر بن جعفر بن عبد الرحمن الشجری، فعقبه الصحیح من رجل واحد: محمّد أبو الحسن المعروف ب «الموقانی» عقبه بالأهواز.

فرغنا من عقب جعفر بن عبد الرحمن الشجری، و به حصل الفراغ من عقب عبد الرحمن الشجری.

أمّا حمزه بن القاسم بن الحسن بن زید بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام، فذکر السیّد أبو الغنائم الزیدی رحمه اللّه له أولادا و أعقابا.

و منهم: النقیب باصبهان أبو جعفر محمّد بن الحسن بن محمّد بن حمزه هذا، و هو مئناث.

ثمّ قال: و لم یصل لحمزه بن القاسم عقب، و لم أر أحدا من ولدهم، و اللّه أعلم، فصار العقب الصحیح للقاسم من رجلین: الشجری و البطحانی.

فرغنا من عقب القاسم بن الحسن بن زید بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام.

(أعقاب علی بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام)

أمّا علی بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام، فعقبه من رجل واحد: عبد اللّه، و فیه شی ء ذکره البخاری «1». و أمّا غیره من العلماء فلم یذکر ذلک.

______________________________

(1) قال فی سرّ السلسله العلویّه ص 24: یقال انّ عبد اللّه بن علی استلحقه الحسن بن زید جدّه بعد موت أبیه علی بالقافه، و ذلک أنّ أباه علیّا هلک فی حیاه أبیه الحسن بن زید، و أمّ ابنه عبد اللّه بن علی بن الحسن جاریه بیعت و لم یعلم أنّها حامل، فلمّا توفّی علی بن

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:78

و أثبت السیّد أبو

الحسن البطحانی له ابنا آخر اسمه إسماعیل، و له أعقاب بالری، و لم یوافقه أحد.

و أعقب «1» من رجلین: عبد العظیم بطبرستان، و قتل بالری و مشهده بها معروف و مشهور. و أحمد له عقب کثیر، أجمع علی صحّتهم العلماء إلّا البخاری «2».

أمّا عبد العظیم فلا أعرف من عقبه إلّا ابنه محمّد.

أمّا أحمد بن عبد اللّه بن علی، فله ثلاثه معقّبون: القاسم، و عبد اللّه المعروف ب «دردار» و محمّد أبو عبد اللّه ساطوره، و لهم أعقاب کثیره.

أمّا القاسم بن أحمد، فله ابنان معقّبان: محمّد أبو عبد اللّه عقبه بالکوفه، و الحسین أبو عبد اللّه نقیب الحسنیّین بالکوفه، و له أعقاب بها. أمّا عبد اللّه دردار ابن أحمد بن عبد اللّه بن علی بن الحسن بن زید بن الحسن، فله ابن واحد معقّب:

محمّد أبو علی بأبهر، لم یذکر السیّد أبو العزّ الحسنی الهمدانی من ولد علی بن الحسن بن زید غیره، و له أعقاب کثیره منهم رؤساء أبهر «3».

أمّا محمّد ساطوره، فعقبه من رجل واحد: عبد اللّه أبو علی الساطوره، و عقبه من رجل واحد محمّد أبو عبد اللّه، له أعقاب کثیره بأبهر و زنجان و طبرستان و همدان.

و هم الذین جعلهم السیّد أبو العزّ بنی محمّد بن عبد اللّه دردار بن أحمد بن عبد اللّه بن علی بن الحسن بن زید.

______________________________

الحسن بن زید ردّها المشتری إلی أبیه الحسن بن زید، فولدت عبد اللّه أبا عبد العظیم، فشکّ فیه، فدعی بالقافه فألحقوه به، و اسم الجاریه هیفاء، ذکر ذلک أبو الحسن الموسوی صاحب أبی الساج فی کتابه، و کان عالما بالأنساب.

(1) أی: عبد اللّه بن علی بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام.

(2) سرّ

السلسله العلویّه لأبی نصر البخاری ص 24.

(3) راجع الکلام عن حول أعقابهم الفخری ص 157.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:79

و الأصحّ المعتمد أنّهم من أولاد ساطوره، لا من أولاد دردار.

فمنهم: محمّد أبو طالب الرئیس بأبهر ابن عیسی أبی زید بن محمّد بن عبد اللّه ساطوره بن محمّد ساطوره.

فرغنا من عقب علی بن الحسن بن زید بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام.

(أعقاب زید بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام)

و أمّا زید بن الحسن بن زید بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام، فعقبه من رجل واحد: طاهر.

و لطاهر هذا ابنان: محمّد، و علی السائل الناسک.

و قال البخاری: لا یصحّ لطاهر هذا ولد ذکر «1».

و قال السیّد أبو الغنائم: لطاهر ابنان و قد ذکرتهما «2». و أمّا السائل فقیل: له الحسن. و قیل: إنّه دارج.

و أمّا محمّد بن طاهر، فله الحسن بصنعاء الیمن.

و للحسن هذا رجل واحد طاهر بصنعاء أیضا، و لم یعرف من أولاد طاهر ابن زید غیر هذا القدر.

و قال البخاری: بالحجاز و البصره خلق کثیر ینتمون إلی طاهر بن زید، و لا یصحّ نسبهم. و نقل عن أحمد بن عیسی بن [الحسین بن] «3» علی بن الحسین «4» الأصغر أنّه سمع طاهر بن زید عند موته یقول: لا عقب لی «5».

______________________________

(1) سرّ السلسله العلویّه ص 23.

(2) و ذکرهما أبو الحسن العمری فی المجدی ص 33.

(3) الزیاده من المصدر.

(4) فی المصدر: الحسن.

(5) سرّ السلسله العلویّه ص 23- 24.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:80

فرغنا من عقب زید بن الحسن بن زید بن الحسن بن علی أبی طالب علیهما السّلام.

(أعقاب إبراهیم بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام)

و أمّا إبراهیم بن الحسن بن زید بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام، فله ابن واحد معقّب إبراهیم، أمّه أمّ القاسم بنت جعفر بن الحسن المثنّی.

و أمّا إبراهیم بن إبراهیم بن الحسن بن زید، فله ابنان معقّبان: محمّد أمّه الحمیده بنت عبد الحمید بن عبد اللّه بن عمر الخطّاب، و الحسن أمّه علویّه.

أمّا محمّد بن إبراهیم بن إبراهیم، فله ثلاثه معقّبون: علی عقبه بالمدینه و طبرستان، و الحسن، و داود لهما أعقاب بنصیبین.

أمهم أمّ سلمه بنت عبد العظیم بن علی

بن الحسن بن زید بن الحسن بن عبد اللّه الأصغر بن الحسن بن زید بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام.

فذکر السیّد أبو الغنائم أنّه لم یر من ولده أحدا، و لا أخبره من رأی منهم أحدا، و ذکر أنّ جماعه یعرفون ب «بنی الخصاص» «1» ینتمون إلیه، و الخصاص یزعم أنّه علی بن أحمد المشکوک فیه ابن الحسن بن زید بن عبد اللّه بن الحسن بن زید بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام، و فیهم کثره، و هم بعمل أرجان و نوبندجان من عمل فارس.

و قد انتمی الخصاص هذا مرّه إلی عیسی بن زید الشهید بن علی زین العابدین علیه السّلام، و لا یصحّ نسبهم «2».

______________________________

(1) فی الفخری: بنی الجصاص.

(2) قال فی الفخری ص 159: و أکثر أهل النسب علی أنّهم أدعیاء لا حظّ لهم فی النسب، إلّا أنّ أبا أحمد الموسوی أبا المرتضی و السرخسی قد أثبتهم فی نقابته فی جریده بغداد، و اللّه أعلم.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:81

و کان لعبد اللّه «1» ستّه من البنین: زید، و عبد اللّه أبو القاسم، و محمّد، و علی و الحسن، و الحسین.

و لزید بن عبد اللّه أولاد، منهم: محمّد الخارج مع أبی السرایا «2»، و کان من أشجع أهل زمانه، و هرب إلی الأهواز و قتل بها.

و طعن البخاری «3» فی ولد محمّد بن زید بن عبد اللّه، و نسب بعض الناس رؤساء بها «4» الذین مرّ ذکرهم فی نسب ولد علی بن الحسن بن زید بن الحسن فی عقب ساطوره إلی محمّد بن زید بن عبد اللّه الأصغر بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام. و الأصحّ نسبهم

هناک، فنسب عبد اللّه مظلم.

فرغنا من عقب عبد اللّه بن الحسن بن زید بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام.

(أعقاب إسحاق بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام)

و أمّا إسحاق بن الحسن بن زید بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام، و هو یعرف ب «الکوکبی» و کان مع الرشید، و کان یسعی بآل أبی طالب، و کان عینا للرشید علیهم، و سعی بجماعه من العلویّه فقتلوا برأیه، و غضب الرشید علیه آخر الأمر، فحبسه، فمات فی حبسه، و کان لا یفارقه السواد لیلا و لا نهارا.

و عقبه الصحیح من رجل واحد هارون.

و عقب هارون بن إسحاق من رجل واحد جعفر.

______________________________

(1) أی: عبد اللّه بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام.

(2) اسمه السری بن منصور الشیبانی توفّی سنه 200 ه.

(3) قال فی سرّ السلسله العلویّه ص 25: لم یخرج العمری و غیره أولاد محمّد بن زید بن عبد اللّه، و لم یثبتوا لهم نسبا. و اللّه أعلم.

(4) أی بأهواز.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:82

و عقب جعفر بن هارون من خمسه رجال: الحسن و له عقب کثیر، و محمّد «1» له عقب بالمدینه و العراق، و إسحاق له عقب قلیل، و علی الطویل له عقب کثیر بجرجان، و أحمد له عقب قلیل.

أمّا الحسن بن جعفر بن هارون بن إسحاق الکوکبی، فعقبه من رجل واحد أحمد المطینی، و له أعقاب کثیره بالری و بغداد و غیرهما.

فرغنا من عقب إسحاق الکوکبی.

(أعقاب إسماعیل حالب الحجاره)

و أمّا إسماعیل «2» بن الحسن بن زید بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام و لقبه «حالب الحجاره» و له ثلاثه معقّبون: علی حالب الحجاره، و أحمد، و محمّد.

أمّا علی حالب الحجاره، فله ثلاثه معقّبون: القاسم بالری، و أحمد الأفقم بالری، و محمّد بطبرستان.

أمّا القاسم بن علی حالب الحجاره، فعقبه من رجل واحد: علی.

أمّا علی بن القاسم بن علی

حالب الحجاره، فله ابنان معقّبان: القاسم أبو محمّد بالری، و محمّد أبو عبد اللّه النقیب بالری. و کان لمحمّد النقیب ثلاثه أولاد بالری، لا أدری أعقبوا أم لا.

أمّا القاسم بن علی بن القاسم بن علی حالب الحجاره، فعقبه من رجل واحد السیّد الأجلّ الرئیس النقیب بالری أبو عبد اللّه الحسین، و کان له ابن آخر جعفر علیکا «3» لم یصل إلینا عقبه.

______________________________

(1) قتله رافع بن اللیث بآمل، و مشهده ظاهر یتبرّک به و بزیارته.

(2) و هو أصغر أولاد الحسن بن زید، و هو و إسحاق أخوان لأمّ.

(3) الکلمه غیر منقوطه فی الأصل.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:83

أمّا الحسین الرئیس النقیب بالری، فله أربعه معقّبون: محمّد أبو طاهر یلقّب «أمیرکا» الرئیس بالری. و الحسن بالری، و له أعقاب کثیره بها. و إبراهیم بالری، له بها عقب قلیل. و یوسف بالری، له بها أولاد.

أمّا محمّد أمیرکا الرئیس بالری، فله ابن واحد معقّب: السیّد الأجلّ العالم الفاضل الشاعر الرئیس النقیب بالری زید أبو القاسم مانکدیم المکفوف، کان نقیبا رئیسا بالری فی سنه سبع عشره و أربعمائه. و أظنّ أنّ المرتضی الباهری أو أباه ولی النقابه بها بعده، و له أعقاب کثیره کانوا بالری.

فرغنا من عقب القاسم بن علی حالب الحجاره.

أمّا أحمد الأفقم بن علی حالب الحجاره، فله ابنان معقّبان: علی، و إسماعیل له عقب قلیل.

أمّا علی بن أحمد الأفقم، فله ثلاثه معقّبون: الحسین یدعی الخلیفه، و یلقّب «طنز خواره» «1» و عبد اللّه أبو زید، جمیع عقبه بالری و فیهم کثره. و أحمد له أعقاب کثیره بالری.

منهم: السیّد العالم الفاضل أبو الحسین أحمد بن علی بن أحمد بن القاسم بن أحمد بن علی بن أحمد الأفقم.

أمّا الحسین ظنزخواره بن

علی بن أحمد الأفقم، فله أربعه معقّبون: أحمد له عقب قلیل، و محمّد أبو حرب له أولاد، و الحسن له بجرجان أعقاب کثیره و بنیسابور، و علی له عقب بجرجان و خوارزم.

فمن عقب الحسن بن الحسین ظنزخواره: الحسن دراز گیسو بن المطهّر المعروف ب «سیّدی» ابن الحسن سراهنک بن مهدی بن الحسن بن الحسین طنز

______________________________

(1) و فی العمده ص 93: طیر خوار

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:84

خواره «1».

فرغنا من عقب أحمد الأفقم.

أمّا محمّد بن علی حالب الحجاره، فله أولاد کثیره معقّبون، إلّا أنّ الصحیح المتّفق علی عقبه واحد: علی یلقّب «شکنبه».

و لعلی شکنبه ثلاثه أولاد معقّبون:

الحسین أبو عبد اللّه القمّی یلقّب «أمیرکا» قدم إلی حلب و توفّی بمنبج «2» و عاش أکثر من مائه سنه، و له أعقاب بالرمله «3» و دمشق.

و أحمد بقزوین، عقبه بها و بهوسم من أرض طبرستان و الری و نیسابور.

و أبو یعلی بقزوین، و له بها أعقاب.

فرغنا من [عقب] محمّد بن علی حالب الحجاره، و به حصل الفراغ من عقب علی حالب الحجاره بن إسماعیل بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام.

أمّا أحمد بن إسماعیل بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام فله ابنان معقّبان:

القاسم، و إسماعیل فی عقبه قلّه، و هم بترنجه طبرستان.

أمّا القاسم بن أحمد بن إسماعیل، فله ابنان معقّبان: إسماعیل انتقل من الکوفه، و محمّد بطبرستان له بها عقب قلیل.

أمّا إسماعیل بن القاسم بن أحمد بن إسماعیل، فله ثلاثه معقّبون: محمّد أبو یعلی، و مهدی، و أحمد أبو زید. و لجمیعهم أعقاب کثیره بطبرستان و نواحیها.

فرغنا من عقب أحمد بن إسماعیل بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام.

______________________________

(1) ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 164.

(2)

بفتح المیم ثمّ السکون و باء موحّده و جیم: من ناحیه حلب، بلد قدیم کبیر واسع بینه و بین الفرات ثلاث فراسخ و إلی حلب عشره فراسخ فی الشمال الشرقیّ منها.

(3) مدینه بفلسطین بینها و بین بیت المقدس اثنا عشر میلا.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:85

و أمّا محمّد بن إسماعیل بن الحسن بن زید بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام و کان صاحب لهو و صید معتزلا عن الناس مشتغلا بلذّاته، فله ابنان معقّبان: زید، و أحمد أبو القاسم، أثبته أبو الغنائم و البطحانی.

أمّا زید بن محمّد بن إسماعیل، فله ابنان:

الحسن بن زید الداعی الکبیر الخارج بطبرستان، خرج فی سنه خمسین و مائتین و توفّی سنه سبعین و مائتین فی خلافه المستعین، و کان مدّه ولایته عشرین سنه «1»، و لم یعقّب بلا خلاف.

و محمّد بن زید الداعی بعد أخیه، ملک طبرستان سنه إحدی و سبعین و مائتین، و أقام بها سبع عشره سنه و سبعه أشهر، ثم قتل بجرجان «2» و حمل رأسه ببخارا مع ابنه زید بن محمّد بن زید أسیرا، و دفن بدنه بجرجان عند قبر محمّد الدیباج بن جعفر الصادق علیه السّلام «3».

أمّا أبو الحسین زید بن محمّد الداعی، فله ابنان معقّبان: محمّد أبو جعفر الرضا، و المهدی أبو الحسن محمّد.

أمّهما أمّ إبراهیم بنت الداعی الحسن بن زید بن محمّد بن إسماعیل بنت عمّ أبیها لحا «4»، و أمّها سکینه بنت محمّد بن إبراهیم بن علی بن عبد الرحمن

______________________________

(1) له ترجمه مبسوطه فی تحفه لبّ الباب لابن شدقم ص 104- 108.

(2) قال أبو یحیی النیسابوری: قتله محمّد بن هارون السرخسی، و دفن بجرجان سنه تسع و ثمانین و مائتین.

کذا فی هامش الأصل.

(3) راجع ترجمته الی تحفه لبّ الباب لابن شدقم ص 242- 243.

(4) لححت عینه إذا لصقت بالرمص، و هو أحد ما جاء علی الأصل، مثل ضبب البلد بإظهار التضعیف، و منه قولهم «هو ابن عمی لحا» أی لاصق النسب، و نصب علی الحال لأنّ ما قبله معرفه و تقول فی النکره: هو ابن عمّ لح بالکسر لأنّه نعت للعمّ، و کذلک المؤنّث و الاثنان و الجمع، فإن لم یکن لحّا و کان رجلا من العشیره قلت: هو ابن عمّ الکلاله و ابن عمّ کلاله- الصحاح.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:86

الشجری، و کان له إسماعیل درج.

و لمحمّد و الحسن ابنی زید بن محمّد الداعی أولاد و أعقاب کثیره ببغداد و طبرستان و الری.

و قیل: انقرض ولد الحسن بن زید بن محمّد الداعی. و بنو زید بن محمّد الداعی هم الأصحّاء النسب من ولد محمّد بن إسماعیل بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام.

و أمّا أحمد بن محمّد بن إسماعیل، فذکر السیّد أبو الغنائم أنّ له عقبا ببخارا، و هم امراء ببعض نواحیها.

و قال البخاری: لا یصحّ نسب من انتسب إلی محمّد بن إسماعیل من غیر ولد محمّد بن زید الداعی، قال: و ما رأت من یدّعیه إلّا قوما بالکوفه و من انتشر منهم إلی واسط «1».

فرغنا من عقب محمّد بن إسماعیل بن الحسن بن زید بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام، و هو الفراغ من عقب زید بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام، و به حصل الفراغ من عقب الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام.

القول فی نسب أولاد أبی عبد اللّه الحسین الشهید بکربلاء علیه السّلام

کان له من البنین أربعه، و من البنات ثنتان.

أمّا البنون،

فعلی الأکبر، أمّه لیلی الثقفیّه، و أمّ لیلی میمونه بنت أبی سفیان بن حرب، و لهذا دعاه أهل الشام إلی الأمان، و قالوا: إنّ لک رحما بأمیر المؤمنین یزید بن معاویه، و یریدون رحم میمونه.

فقال علی بن الحسین علیه السّلام: لقرابه رسول اللّه صلّی اللّه علیه و آله أحقّ بالرعایه من قرابه

______________________________

(1) سرّ السلسله العلویّه لأبی نصر البخاری ص 27.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:87

یزید بن معاویه، ثمّ شدّ «1» علیهم، و أنشأ یقول:

أنا علی بن الحسین بن علی أنا و بیت اللّه أولی بالنبیّ

أضربکم بالسیف أحمی عن أبی ضرب غلام هاشمیّ عربی و قاتل حتّی قتل، و لا عقب له بالاجماع.

و علی أبو محمّد زین العابدین، أمّه شهربانویه بنت یزدجرد.

و عبد اللّه، و قتل فی حجر أبیه و هو صبی یرضع، أصابه سهم، فاضطرب و مات.

و الابن الرابع ذکر البخاری أنّ اسمه أبو بکر «2». و غیره قال: اسمه جعفر، مات قبل أبیه صغیرا.

و أمّا البنتان فهما: فاطمه، و سکینه.

و اتّفقوا علی أنّه لا عقب له من الأبناء إلّا زین العابدین.

(أولاد الإمام زین العابدین علیه السّلام)

و اتّفقوا علی أنّ الأبناء الذین أعقبوا من زین العابدین ستّه:

محمّد الباقر علیه السّلام، و عبد اللّه الباهر، أمّهما أمّ عبد اللّه بنت الحسن بن علی علیهما السّلام، و عمر الأشرف، و زید الإمام الشهید، أمّهما جیداء جاریه اشتراها المختار بن أبی عبیده «3» الثقفی بمائه ألف درهم، و بعثها إلی زین العابدین. و الحسین الأصغر، أمّه أمّ عبد اللّه، و الصحیح أنّه من أمّ ولد رومیّه تدعی عنان. و علی بن علی بن الحسین، أمّه أمّ ولد لا خلاف فیه، و هو أصغر أولاده المعقّبین.

فهؤلاء الستّه هم الذین تنتهی إلیهم أولاد الحسینیّه.

______________________________

(1) الشده: الحمله، و

قد شدّ علیه فی الحرب یشدّ شدّا، أی حمل علیه.

(2) سرّ السلسله العلویّه ص 30.

(3) فی الأصل: أبی عبد اللّه، و فی هامشه عن نسخه: أبی عبیده.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:88

و لزین العابدین أولاد سوی هؤلاء الستّه لم یعقّبوا، و هم تسعه:

الحسین و هو أکبر ولده، و الحسن أمّهما أمّ عبد اللّه. و عبد الرحمن، و محمّد الأصغر، و القاسم، و عیسی، و سلیمان، و عبد اللّه الأصغر، و داود.

أمّا بنات زین العابدین علیه السّلام، فهنّ سبعه، و قیل: ثمانیه:

خدیجه کانت عند محمّد بن عمر الأطرف، فولدت له عبد اللّه و عبید اللّه.

و أمّ الحسن کانت عند داود بن علی بن عبد اللّه بن عبّاس بن عبد المطّلب، فولدت له موسی.

و الثالثه: عبده کانت عند محمّد بن معاویه بن عبد اللّه بن جعفر بن أبی طالب، فولدت له بنتین، ثمّ خلف «1» علیها علی بن الحسین الأثرم، فولدت له حسنا و محمّدا، ثمّ خلف علیها نوح بن إبراهیم بن محمّد بن طلحه بن عبید اللّه فتوفّیت عنده.

و الرابعه: فاطمه، کانت عند داود بن علی، تزوّج بها بعد اختها، فولدت له بنتا.

و الخامسه: أمّ کلثوم، کانت عند داود بن الحسن المثنّی، فولدت له سلیمان و عبد اللّه و ملیکه و حماده.

و السادسه: علیّه، کانت عند علی بن الحسین الأثرم، ففارقها، فخلف علیها عبد اللّه بن عبد اللّه بن جعفر بن أبی طالب، فلم تلد له شیئا.

و السابعه: أمّ جعفر. و الثامنه: زینب.

فالعقب الصحیح من بناته لثنتین: خدیجه زوجه محمّد بن عمر الأطرف. و أمّ کلثوم زوجه داود بن الحسن المثنّی.

______________________________

(1) یقال لمن ذهب له مال أو ولد أو شی ء: أخلف اللّه علیک، أی ردّ علیک مثل

ما ذهب، فان کان قد هلک له والد أو عمّ أو أخ قلت: خلف اللّه علیک بغیر ألف، أی کان اللّه خلیفه والدک أو من فقدته علیک- الصحاح.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:89

و ظهر أن عقب الحسن علیه السّلام من ابنین و ابنه واحده. و عقب الحسین علیه السّلام من ابن واحد و ابنتین.

(أولا الإمام الباقر علیه السّلام)

أمّا أبو جعفر محمّد الباقر علیه السّلام، فکان له من البنین خمسه:

جعفر أبو عبد اللّه الصادق علیه السّلام، و عبد اللّه أمّهما أمّ فروه بنت القاسم بن محمّد بن أبی بکر، و أمّها أسماء بنت عبد الرحمن بن أبی بکر، و أمّ القاسم بن محمّد بن أبی بکر أخت شهربانویه. فزین العابدین و القاسم بن محمّد کلّ واحد منهما ابن خاله الآخر «1».

و إبراهیم، أمّه ثقفیّه، و أمّها أمّ زید بنت عبد اللّه بن عمر الخطّاب، أمّها أمّ حکیم بنت عبید اللّه بن عمر الخطاب.

و عبید اللّه، أمّه ثقفیّه. و علی أمّه أمّ ولد.

و للباقر علیه السّلام من البنات ثلاث: أمّ سلمه زوّجها محمّد الأرقط بن عبد اللّه الباهر، و له منها إسماعیل. و الثانیه: زینب. و الثالثه: أمّ جعفر و لا عقب لها. و اتّفقوا علی أنّه لا عقب للباقر علیه السّلام إلّا من الصادق علیه السّلام.

(أولاد الإمام الصادق علیه السّلام)

أمّا أبو عبد اللّه جعفر الصادق علیه السّلام، فله من الأبناء المعقّبین خمسه:

موسی الکاظم أبو الحسن، و إسماعیل الأعرج أبو علی، و محمّد الدیباج

______________________________

(1) ذکر أبو الحسین یحیی النسّابه أنّه بعث حریث بن جابر الجعفی إلی أمیر المؤمنین علیه السّلام بنتین لیزدجرد بن شهریار بن کسری، فأخذهما و أعطی واحده لابنه الحسین فأولدها الإمام علی بن الحسین علیهما السّلام و أعطی الاخری محمّد بن أبی بکر فأولدها القاسم بن محمّد، فهما ابنا خاله.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:90

الملقّب ب «المأمون» أبو جعفر. و إسحاق المؤتمن أبو محمّد الزاهد العالم المحدّث الشبیه برسول اللّه صلّی اللّه علیه و آله.

و علی أبو الحسن العریضی، و عریض قریه بالمدینه علی أربعه أمیال منها، و کان علی یسکنها، و کان طویل العمر

أدرک الحسن العسکری علیه السّلام.

و أمّا الأبناء الذین لم یعقّبوا، فهم تسعه: عبد اللّه الأفطح، و الحسن، و محمّد الأصغر، و العبّاس، و یحیی، و عبید اللّه، و المحسن، و عیسی.

و أمّا البنات، فأربع: أسماء و هی کانت زوجه حمزه بن عبد اللّه بن الباقر علیه السّلام. الشجره المبارکه، الفخر الرازی 90 (أولاد الإمام الصادق علیه السلام) ..... ص : 89

الثانیه: فاطمه الکبری زوجه محمّد بن إبراهیم بن محمّد بن علی بن عبد اللّه بن العبّاس، و توفیت عنده.

و الثالثه: أمّ فروه کانت عند عبد العزیز بن سفیان بن عاجم بن عبد العزیز بن مروان.

و الرابعه: بریهه، و هی لم تبرز «1».

(أولاد الإمام الکاظم علیه السّلام)

أمّا أبو الحسن موسی الکاظم علیه السّلام «2»، فمن أبنائه ما اتّفقوا علی أنّهم أعقبوا، و منهم ما اتّفقوا علی أنّهم لم یعقّبوا، و منهم ما اختلفوا فیهم.

أمّا الذین اتّفقوا علی أنّهم أعقبوا، فهم أحد عشر:

أبو الحسن علی الرضا علیه السّلام، و إبراهیم الأصغر، و العبّاس، و إسماعیل، و محمّد، و عبد اللّه، و عبید اللّه، و الحسن، و جعفر، و إسحاق، و حمزه.

______________________________

(1) و امرأه برزه، أی جلیله تبرز و تجلس للناس، و المراد هنا أنّها لم تتزوّج.

(2) ولد سنه ثمان و عشرین و مائه، و استشهد سنه ثلاث و ثمانین و مائه، أمّه أمّ ولد یقال لها:

حمیده المغربیّه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:91

و أمّا الذین اختلفوا فی أعقابهم، فهم أربعه: إبراهیم الأکبر، و الحسین، و زید النار، و هارون.

و أمّا الذین اتّفقوا علی أنّهم ما أعقبوا فهم عشره: أحمد، و جعفر الأکبر، و داود، و محمّد، و سلیمان، و یحیی، و الفضل، و علی، و عبد الرحمن، و القاسم.

و قد انتسب إلی

القاسم هذا قوم بالبخارا یعرفون ب «المباحیّین» و علی ما زعموا أنّهم بنو إسماعیل المباح بن أبی بکر بن محمود بن الحسین بن طاهر بن الحسن بن عثمان بن القاسم بن موسی الکاظم علیه السّلام، لکن العلماء اتّفقوا علی أنّ القاسم ما أعقب.

(أولاد الإمام الرضا علیه السّلام)

و لنذکر الآن تفاصیل الذین اتّفقوا علی أنّهم أعقبوا.

فالأوّل منهم: أبو الحسن علی الرضا علیه السّلام «1»، و له من الأبناء خمسه و بنت واحده:

أمّا البنون: فأبو جعفر محمّد التقی الإمام علیه السّلام، و الحسن، و علی قبره بمرو، و الحسین، و موسی. و البنت هی فاطمه.

و اتّفقوا علی أنّ المعقّب من هؤلاء الخمسه هو أبو جعفر التقی علیه السّلام.

(أولاد الإمام الجواد علیه السّلام)

و أمّا أبو جعفر التقی علیه السّلام «2»، فله من الأبناء ثلاثه: أبو الحسن علی النقی علیه السّلام

______________________________

(1) ولد سنه إحدی و خمسین و مائه، و بویع له سنه إحدی و مائتین، و استشهد سنه ثلاث و مائتین، أمّه أمّ ولد یقال لها: تکتم.

(2) ولد سنه خمس و تسعین و مائه، و استشهد سنه عشرین و مائتین، أمّه أمّ ولد یقال لها:

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:92

الإمام، و موسی، و یحیی. و ولده بقم.

و له من البنات خمسه: فاطمه، و بهجت صاحب الروایه، و بریهه، و حکیمه، و خدیجه. لا عقب للبنات و لا لیحیی.

(أولاد الإمام الهادی علیه السّلام)

أمّا أبو الحسن علی النقی علیه السّلام «1»، فله من الأبناء سته:

أبو محمّد الحسن العسکری الإمام علیه السّلام، و أبو عبد اللّه جعفر الذی لقّبوه ب «الکذّاب» لا لطعن فی نسبه، بل لأنّه طعن فی إمامه صاحب الزمان علیه السّلام.

و الحسین مات قبل أبیه بسرّمن رأی، و موسی، و محمّد هو أکبر أولاده، و علی.

و اتّفقوا علی أنّ المعقّب من أولاده ابنان: الحسن العسکری الإمام علیه السّلام، و جعفر الکذّاب.

و له من البنات ثلاثه: عائشه، و فاطمه، و بریهه، و زوّج بریهه محمّد بن موسی بن محمّد التقی علیه السّلام.

(أولاد الإمام العسکری علیه السّلام)

أمّا الحسن العسکری «2» الإمام علیه السّلام، فله ابنان و بنتان.

أمّا الابنان، فأحدهما: صاحب الزمان عجّل اللّه تعالی فرجه الشریف، و الثانی موسی درج فی حیاه أبیه.

______________________________

خیزران.

(1) ولد سنه أربع و مائتین، و استشهد بسامرّاء سنه أربع و خمسین و مائتین، أمّه أمّ ولد تسمّی سمانه.

(2) ولد سنه إحدی و ثلاثین و مائتین، و استشهد بسامرّاء سنه ستّین و مائتین و هو ابن تسع و عشرین سنه، أمّه أمّ ولد نوبیّه تدعی ریحانه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:93

و أمّا البنتان: ففاطمه درجت فی حیاه أبیها، و أمّ موسی درجت أیضا.

(أعقاب جعفر الکذّاب)

و أمّا أبو عبد اللّه جعفر الکذّاب «1»، فلنذکر الأبناء ثمّ البنات.

أمّا الأبناء، فهم ثلاث فرق: الفرقه الأولی: الذین اتّفقوا علی أنّهم أعقبوا، فهم سته: علی أبو الحسن سیّد النقباء ببغداد، و إسماعیل ببغداد، و یحیی انتقل من الحجاز إلی بغداد، و کان نقیبا بها. و طاهر أبو القاسم، و هارون أبو الحسین، و إدریس أبو القاسم بالمدینه.

الفرقه الثانیه: من أولاد جعفر الکذّاب، و هم الذین اختلفوا فی أنّهم هل بقوا أم لا؟ فهم تسعه: عبد اللّه، و عبید اللّه، و عبد العزیز، و إبراهیم، و الحسن، و المحسن، و محمّد، و أحمد، و موسی.

و الفرقه الثالثه: الذین اتّفقوا علی أنّهم ما أعقبوا ما بقوا، فهم أربعه: العبّاس، و عیسی، و أحمد، و إسحاق.

و أمّا البنات، فهنّ سبعه و عشرون: زینب، أمّ عیسی، أمّ الحسن، أمّ الحسین، سکینه، أسماء، أمّ عبد اللّه، أمّ أحمد، کلثم الصغری، أمّ فروه، أمّ القاسم، خدیجه، أمّ موسی، آمنه، مریم، أمّ الفضل، أمّ محمّد، کلیم، حکیمه، دریهه، أمّ جعفر، أمّ سلمه،

______________________________

(1) قد اختلفت الأقوال فی حقّه هل أنّه تاب أو بقی

علی إصراره علی الأفعال المنکره و الدعاوی الکاذبه؟ ذهب بعض إلی أنّه تاب و استدلّ علی ذلک بالتوقیع الصادر من الناحیه إلی العمری الدالّ صریحا فی توبته، و أنّ سبیله سبیل اخوه یوسف بن یعقوب علیهما السّلام. و قال أبو الحسن العمری فی المجدی ص 135: و کان شیخنا أبو الحسن رحمه اللّه ینسب إلی جعفر بن علی کرّین محاسن کثیره، و یذکر أنّ قوما من الشیعه ادّعت فیه الإمامه و فی بعض ولده بعد، و أنّه باین طریق الصبی و هجر الفعل السیّئ. توفّی سنه 281 و له خمس و أربعون سنه، و قبره فی دار أبیه بسامرّاء.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:94

حسنه، أمینه، میمونه، سمیه، آمنه الصغری.

أمّا أبو الحسن سیّد النقباء ببغداد، فله من الأولاد المعقّبین ثلاثه: عبد اللّه، و محمّد، و جعفر، و عقب محمّد مختلف فیه.

أمّا عبد اللّه، فأولاده أکابر و مشهورون ببغداد، ولده محمّد الأشقر النقیب بمشهد مقابر النذور، و جمیع عقبه منه.

أمّا إسماعیل، فله عقب قلیل ببغداد و واسط.

قال السیّد أبو الغنائم الزیدی النسّابه: لا عقب لإسماعیل إلّا من ولد جعفر السمین. و قال بعضهم: لإسماعیل ابن آخر اسمه محمّد، و له منه عقب «1».

أمّا یحیی بن جعفر الکذّاب، فلیس له من الأبناء المعقّبین إلّا واحد اسمه المحسن أبو عبد اللّه، یعرف ولده ب «بنی المحسن» و لا عقب للمحسن إلّا من ابن واحد و هو محمّد، و محمّد هذا کان نقیبا بمشهد مقابر قریش، و نقابتها باقیه فی ولده.

و أمّا طاهر، فله ولدان معقّبان: محمّد الدانقی، و جعفر.

أمّا محمّد الدانقی فله ابنان: حمزه أبو طالب الدانقی دلّال العقار، و طاهر أبو القاسم.

و أمّا هارون، فله ابن واحد معقّب اسمه

علی، و عقبه بالشام. و لعلی بن هارون ابنان: الحسین، و الحسن.

أمّا إدریس أبو القاسم، فهو أکثرهم عقبا، و له ابنان معقّبان: القاسم أبو محمّد فارس العرب، و عبد اللّه أبو جعفر له عقب قلیل بمصر.

أمّا القاسم «2» بن إدریس، فله من الأبناء المعقّبین عشره: علی، و الحسن،

______________________________

(1) و ذکر فی العمده ص 200 لإسماعیل ولدا آخر اسمه ناصر.

(2) یقال لولده: القواسم نسبه إلی جدّهم القاسم بن إدریس بن جعفر الکذّاب.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:95

و عیاش، و عبد اللّه، و طاهر، و الحسن، و محمود، و عبد الرحمن، و محمّد أبو الفتی، و موسی النقیب.

و کان له ثلاثه أولاد آخرون: جعفر، و عبید اللّه، و إسحاق. لم یذکروا أنّهم أعقبوا أم لا.

و الذین ذکرنا أنّهم معقّبون، فأعقابهم متفرقون فی الدنیا، بمصر و دمشق و الشام و المدینه. و أکثر بنی إدریس یسکنون المدینه فی ضیعه تعرف بالنسیره، و هی ضیعه جدّهم محمّد التقی علیه السّلام.

فرغنا من أولاد علی النقی علیه السّلام.

(أعقاب موسی المبرقع)

و أمّا موسی بن محمّد التقی علیه السّلام، فله ابن واحد معقّب اسمه أحمد أبو علی بقم.

و لأحمد ابن واحد اسمه محمّد أبو علی الأعرج بقم.

و لمحمّد الأعرج ابن واحد اسمه أحمد أبو عبد اللّه النقیب الرئیس بقم.

و لأحمد هذا ابنان معقّبان: موسی أبو الحسن الرئیس بقم، ثمّ انتقل إلی طوس، و علی «1».

أمّا موسی بن أحمد النقیب، فله من الأبناء المعقّبین ثلاثه: محمّد أبو جعفر النقیب بقم بعد أبیه، و عبد اللّه أبو الفتح ذو المناقب سیّد الأشراف بقم، و أحمد أبو عبد اللّه بخراسان لأمّهات شتی.

و أمّا علی بن أحمد النقیب، فله ابن واحد معقّب أبو عبد اللّه أحمد بخراسان، أمّه بنت

موسی النقیب بن أحمد النقیب بن محمّد الأعرج، و له عقب بطوس.

______________________________

(1) و له ولد ثالث اسمه یحیی ذکره أبو الحسن العمری فی المجدی ص 129 قال: و کان یحیی هذا کریما واسع الجاه مسکنه قم.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:96

فقد فرغنا من أولاد الرضا علیه السّلام.

(عقب إبراهیم بن الکاظم علیه السّلام)

أمّا إبراهیم «1» الأصغر بن موسی الکاظم علیه السّلام، فله من الأبناء المعقّبین ثلاثه:

موسی الثانی، و جعفر بالترمذ، و إسماعیل. و أکثر النسّابین أنکروا عقب إسماعیل هذا، و أثبته السیّد أبو إسماعیل الطباطبائی «2».

أمّا موسی الثانی، فله من الأولاد المعقّبین بالاتّفاق تسعه:

محمّد أبو جعفر الأعرج، کان من العلماء ببغداد. و إبراهیم أبو المحسن العسکری. و أحمد أبو عبد اللّه الزنبور. و عبد اللّه أبو محمّد. و جعفر بالکوفه.

و عبید اللّه أبو القاسم. و الحسین الأکبر أبو عبد اللّه. و عیسی أبو الحسن. و علی أبو الحسن الدینوری.

و أمّا أولاده الذین ما أعقبوا، فأربعه و عشرون:

داود أبو سلیمان، و إدریس، و محمّد، و إسحاق، و هارون، و أحمد الأصغر، و إسماعیل، و زید، و موسی، و سلیمان بالکوفه، و محمّد، و الحسن أبو محمّد، و عبد الوهّاب، و الفضل، و عبد الواحد، و یحیی، و علی، و جعفر، و أبو الفضل، و عبد الودود، و علی، و إسحاق الأصغر.

و أبو العبّاس المقعد درج، و قیل: اسمه العبّاس، کان مقعدا، فرأی لیله فی منامه النبی صلّی اللّه علیه و آله و فاطمه علیها السّلام، فرأی أنّ فاطمه مدّت یدها إلیه، و قالت: قم یا عبّاس، فأخذ بیدها و قام، فانتبه و هو قائم یمشی، و عاش دهرا ثمّ مات.

فلنذکر نسب المعقّبین:

______________________________

(1) أمّه أمّ ولد ظهر بالیمن أیّام أبی السرایا.

(2) و هو

السیّد العالم التقیّ النسّابه باصفهان صاحب کتاب غایه المعقّبین و منتقله الطالبیّین.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:97

أمّا أبو جعفر محمّد الأعرج «1»، فعقبه من ابن واحد اسمه موسی أبو الحسن الأصغر الملقّب ب «النجل» کان ببغداد فی قصر عیسی.

و عقب موسی النجل من أربعه: الحسین أبو أحمد الطاهر الأوحد النقیب ببغداد، و المحسن أبو طالب، و أحمد أبو عبد اللّه من شیوخ العلویّه و ساداتهم بالکوفه، و جعفر أبو الحسن النقیب بواسط.

أمّا الطاهر الأوحد أبو أحمد الحسین «2»، فعقبه ابنان: المرتضی علم الهدی ذو المجدین أبو القاسم علی، و الرضی ذو الحسبین الشاعر أبو الحسن محمّد نقیب النقباء ببغداد قبل أخیه.

کانا من أمّ واحده، و هی فاطمه بنت أبی محمّد المعروف ب «ناصرک» الحسن بن أحمد بن الحسن الاطروش، و هو الناصر الکبیر.

و أمّها ملیکه «3» بنت الحسن الداعی الصغیر بن القاسم بن الحسن بن علی بن عبد الرحمن الشجری بن القاسم بن الحسن بن زید بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام.

و أمّا أمّ أبی أحمد الموسوی، فهی فاطمه بنت أحمد بن علی بن إبراهیم الاصغر بن موسی الکاظم علیه السّلام، فکانت جهات الشرف حاصله للمرتضی و للرضی من جهات الآباء و الأمّهات.

______________________________

(1) کان فاضلا حافظا لکتاب اللّه.

(2) نقیب النقباء ببغداد، و کان إلیه النظر فی المظالم و إقامه الموسم و إماره الحاجّ، قال أبو الحسن العمری فی حقّه فی المجدی ص 124: و کان بصریّا أجلّ من وضع علی کتفه الطیلسان، و جرّ خلفه رمحا، أرید أجلّ من جمع بینهما، و کان قویّ المنّه شدید العصبیه، یتلاعب بالدول، و یتجرّأ علی الامور، و فیه مواساه لأهله.

(3) فی الأصل: ملکه، و فی هامشه

عن نسخه «ملیکه».

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:98

أمّا المرتضی «1»، فکان له من البنین ثلاثه: أبو محمّد الأطهر ذو المحتدین الحسن کان خلیفه أبیه علی نقابه الهاشمیین ببغداد.

أمّه فاطمه بنت أبی تمام الحسن القاضی بن محمّد بن عبد الوهّاب بن سلیمان بن محمّد بن سلیمان بن عبد اللّه الزینبی بن محمّد بن الفافا بن إبراهیم الإمام بن محمّد بن علی بن عبد اللّه بن العبّاس بن عبد المطلب.

و الولد الثانی للمرتضی أبو جعفر محمّد له عقب، و أبو عبد اللّه الحسین مئناث، أمّهما أمّ ولد.

أمّا الرضی، فله ابن واحد اسمه عدنان، أمّه فاطمه بنت أبی الحسن التقی النهر شابوسی ابن الحسن بن یحیی بن الحسین بن أحمد بن عمر بن یحیی بن الحسین بن زید الشهید.

و أمّها بنت أبی علی عبد اللّه بن الحسین بن أحمد بن محمّد بن عبید اللّه الأمیر بن عبد اللّه بن الحسن بن جعفر بن الحسن بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام، و لقب عدنان هذا «عزّ الهدی».

یروی أن الأطهر أبا محمّد بن المرتضی لمّا مات أبوه سرع فی أمر النقابه و بذل فی ذلک مالا لدار الخلافه، فاجتمع العلویّون إلی دار الخلافه و وقعوا فیه و امتنعوا منه، و رغبوا فی أبی محمّد عدنان، و خرج أمر الخلیفه بتقلید النقابه عدنان.

و أمّا المحسن بن موسی النجل، فعقبه قلیل منهم بشیراز جماعه.

و أمّا أحمد بن موسی النجل، فله عقب قلیل، و قد انتمی بعض المراوزه إلیه و لا

______________________________

(1) هو الشریف الأجلّ المرتضی علم الهدی أبو القاسم نقیب النقباء، الفقیه النظّار المصنّف، بقیّه العلماء، و أوحد الفضلاء، و کانت مرتبته فی العلم عالیه فقها و کلاما و حدیثا و

لغه و أدبا و غیر ذلک، و کان متقدّما فی فقه الإمامیه و کلامهم ناصرا لأقوالهم، تولّی نقابه النقباء و إماره الحاج و دیوان المظالم بعد أخیه الرضی.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:99

یصحّ ذلک «1».

و أمّا جعفر بن موسی النجل، فله عقب قلیل بواسط.

فقد فرغنا من ولد محمّد الأعرج.

و أمّا إبراهیم العسکری بن موسی الثانی، فله من الأبناء المعقّبین خمسه:

إسحاق أبو عبد اللّه، فی بلده قریبه من ساوه یقال لها آوه.

و القاسم الأشج، عقبه بطبرستان یعرفون ب «بنی الأشج».

و أبو جعفر محمّد البرقعی الزمن الزنجانی، عقبه بأبهر و زنجان.

و الحسین أبو عبد اللّه خزفه، و عقبه یعرفون ب «بنی خزفه».

و المحسن أبو طالب صاحب جره قریه بشیراز و أعقابه فیهم حشمه و جاه.

و أمّا إسحاق، فله عقب ببخارا و نیسابور و أسترآباد و قم. و منهم بقم أبو عبد اللّه الحسین فاطوسه ابن أحمد بن إسحاق «2»، و فی عقبه کثره.

و أمّا القاسم الأشج، فعقبه قلیل.

و أمّا محمّد البرقعی «3» الزنجانی، فله عقب بها منهم: الحسین سراهنک بن أحمد بن الحسین بن أحمد بن محمّد البرقعی.

أمّا الحسین الملقّب ب «خزفه» «4»، فله ثلاثه من المعقّبین: محمّد أبو الحسین الموفی، خرج من الکوفه فی طلب عمّه إسحاق إلی آبه فاستوطنها، و فیها ولده.

و محمّد الممتّع، له عقب بفارس و الرمله و نصیبین. و موسی أبو الحسن بالبصره له عقب بها.

______________________________

(1) و کذا ذهب إلیه القاضی المروزی فی الفخری ص 11.

(2) ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 11.

(3) فی الفخری: الرقعی.

(4) فی العمده: خرفه بالراء المهمله.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:100

و أمّا المحسن الجرهی «1»، فعقبه من ابن واحد اسمه علی، أمّه فاطمه بنت عیسی بن موسی الثانی، و

من ولده أبو إسحاق النقیب الجلیل الشریف بشیراز إبراهیم «2» بن الحسین النقیب بن علی بن المحسن، و نقابه الشیراز فی ولده.

فقد فرغنا من أولاد إبراهیم العسکری بن موسی الثانی.

و أمّا أحمد الزنبور بن موسی الثانی، فله من الأبناء المعقّبین أربعه: علی أبو الحسن الأحول سیّد الطالبیّین بالعراق، و کان یشبه فی الزهد بزین العابدین علیه السّلام «3». و الحسین أبو عبد اللّه من أهل القرآن و الحدیث، و له محلّ و رئاسه ببغداد. و إسحاق أبو إبراهیم الأزرق. و محمّد أبو الحسن بالری «4» عقبه قلیل.

أمّا علی الأحول، فله أولاد منهم حمزه الوصیّ، یعرف ولده ب «بنی الوصیّ» و هم ببغداد.

و أمّا الحسین، فله أولاد منهم علی بن طلعه، و طلعه أمّه، له عقب بالشام و آمل و رامهرمز، و منهم: القاسم أبو محمّد رئیس بغداد.

و أمّا عبد اللّه و جعفر و عبید اللّه و عیسی، ففی أعقابهم قلّه.

و أمّا الحسین بن موسی الثانی، فله أولاد منهم أبو محمّد صاحب بهلاته، و منهم:

طاهر أبو الطیّب جدّ بنی أبی طیّب ببغداد، و قیل: انّه دارج، و هجاهم المتنبّی بقوله:

ولید أبی الطیّب الکلب ما لکم فطنتم إلی الدعوی و ما لکم عقل

و لو کنتم ممّن یدبّر أمره لما کنتم نسأل الذی ما له نسأل

______________________________

(1) الکلمه غیر مضبوطه فی الفخری.

(2) ولّاه عضد الدوله نقابه سائر ممالکه.

(3) و فی الفخری ص 12: بعلی بن أبی طالب علیه السّلام.

(4) قال فی الفخری: و کان له محمد أبو الحسن صاحب ابن أبی الساج فاضل بالری لا أعرف له عقبا، و أظنّه الذی ذکر أبو نصر البخاری أنّ له کتابا و نقل عنه بعض المطاعن.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:101

و أمّا علی بن

موسی الثانی، فعقبه الصحیح من ابنین: الحسن، و الحسین، عقبهما بالدینور و دمشق و اصفهان.

فقد فرغنا من أولاد موسی الثانی بن إبراهیم الأصغر.

أمّا جعفر بن إبراهیم الأصغر، فله عقب قلیل، و منهم: السیّد الأجلّ بترمذ و هو علی بن جعفر بن علی بن جعفر بن محمّد بن عیسی بن موسی بن جعفر بن إبراهیم الأصغر بن موسی الکاظم علیه السّلام، و له ابن اسمه محمّد «1».

و أمّا إسماعیل بن إبراهیم الأصغر، فقد طعن البخاری فی هذا النسب «2» و صحّحه السیّد إسماعیل الطباطبائی، و قال فی طعن البخاری: إنّه إطلاق القول ممّا یکسب الإثم و یخرج عن الدین، بل لإسماعیل بن إبراهیم الأصغر أولاد و أعقاب بالری و الدینور و غیرهما «3».

______________________________

(1) قال فی الفخری ص 12: و هو أحد مشاهیر العالم جودا و فضلا، و له شعر متین رقیق لطیف، و آثار احسانه علی مرّ الأیّام باقیه، و قد مدح بأشعار عربیّه و فارسیّه، و أخیر مدحیه الأدیب الصابر.

(2) قال البخاری فی سرّ السلسله العلویّه ص 43: و لا یصحّ لإبراهیم بن موسی علیه السّلام عقب إلّا من موسی بن إبراهیم، و من جعفر بن إبراهیم. و کلّ من انتسب إلیه من غیر ولد هذین فهو دعیّ کذّاب.

(3) و القاضی النسّابه المروزی فی الفخری ص 13 بعد ما نقل کلام السیّد أبو إسماعیل الطباطبائی کما ذکره هنا قال: رأیت منهم أبا القاسم حمزه بن علی بن الحسین بن أحمد بن محمّد بن إسماعیل، و کان نعم الرجل و مات بقرمیسین، و له اخوه و بنو عمّ ثبت، و هذا لفظ أبی عبد اللّه بن طباطبا، و لعلّ أبا إسماعیل حکاه.

و وافق هذین العدلین فی

إثبات نسبهم شیخ الشرف ابن أبی جعفر، و شیخ الشرف أبو حرب بن الدینوری، و ابن المنتاب، و أبو القاسم التمیمی الاصفهانی، و أبو عبد اللّه الفامی، و غیرهم من کبار أهل النسب.

و کان لی إلی الآن فی بنی إسماعیل توقّف، إلی أن وصلت إلی هذا الموضع لیله السبت السابع عشر من شهر ربیع الأول سنه ستّ و ستمائه.

و تأمّلت فیه تأمّلا شافیا، و فتشت عن الاصول المعتمده، و الفوائد المتفرّقه التی

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:102

و عقب إسماعیل من رجل واحد اسمه محمّد و یدعی الشریف.

و لمحمّد هذا من الأبناء المعقّبین ثلاثه: أحمد بالدینور، و إسماعیل بقیّته بواسط و الری، و علی ببغداد.

فقد فرغنا من أولاد إبراهیم الأصغر بن موسی الکاظم علیه السّلام.

(أعقاب العبّاس بن الکاظم علیه السّلام)

و أمّا العبّاس بن موسی الکاظم علیه السّلام، فعقبه من رجل واحد اسمه القاسم الیمانی، و قیل: للعبّاس ابن آخر اسمه موسی و له عقب، و أمّ موسی فاطمه بنت محمّد الدیباج.

أمّا القاسم الیمانی، فله من الأبناء المعقّبین أربعه:

أحمد أبو العبّاس صاحب السلعه، و الحسین أبو عبد اللّه صاحب السلعه، فقد اختلفوا فی عقبه. و موسی و اشتبه ولده بولد عمّه موسی بن العبّاس. و أبو عبد اللّه محمّد الأکبر. و لکلّ واحد منهم عقب قلیل.

(أعقاب إسماعیل و محمّد ابنی موسی الکاظم علیه السّلام)

و أمّا إسماعیل «1» بن موسی الکاظم علیه السّلام، فعقبه الصحیح من رجل واحد، و هو موسی العالم المحدّث المدنی بمصر، و قیل: له ابن آخر و هو أحمد البصری بمکّه، و عقبه بها، و أظنّه من المنقرضین.

______________________________

حصلتها ببغداد، فاطّلعت فیها فی عده مواضع علی إثبات نسبهم و تصحیح عقبهم، و ما ینافی قول البخاری فی نفیهم الخ. أقول: و فی العمده ص 202 قال: و نصّ الشیخ تاج الدین علی أنّ إبراهیم لم یعقّب إلّا من موسی و جعفر.

(1) کان أمیرا فارسا من جهه أبی السرایا، و کان یقال لأولاده وجوه آل الکاظم و أعیانهم.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:103

و أمّا موسی بن إسماعیل، فله من الأبناء المعقّبین خمسه: الحسین بدمشق، و الحسن، و إسماعیل أبو إبراهیم بالمدینه، و جعفر بالبصره، و محمّد بمصر.

و قد انتمی إلی موسی بن إسماعیل بعض أهل البلخ من جهه ابن آخر اسمه علی بن موسی بن إسماعیل.

منهم: السیّد الصکّاک المعروف بجلال الدین الموسوی، و صار نقیبا ببلخ، و اسمه علی بن محمّد بن علی المذکور، و فیهم کثره. و الظاهر بطلان هذا النسب «1».

و من ولد جعفر بن موسی قوم یعرفون ب «بنی

کلثم» و هم بنو محمّد بن جعفر.

و کلثم لقب محمّد هذا.

فقد فرغنا من ولد إسماعیل بن موسی الکاظم علیه السّلام.

و أمّا محمّد «2» بن موسی الکاظم علیه السّلام، فعقبه من ابن واحد اسمه إبراهیم الضریر الکوفی.

و لإبراهیم الضریر أبناء أربعه: محمّد قشیر، و أبو الحسن علی، و موسی الأرجانی، و أحمد. و کلّهم بالسیرجان.

أمّا محمّد قشیر، فله من المعقّبین خمسه: جعفر أبو عبد اللّه قیل: انقرض عقبه.

______________________________

(1) و القاضی المروزی فی الفخری ص 15 بعد ما ذکر النسب المذکور قال: و اتّصال هذا النسب من هذا الوجه محال، فإنّ علی بن موسی المحدّث هو المعروف ب «المعتز» و أمّه أشتریّه، و مات فی الحبس بسرّمن رأی، و لم یکن له ولد ذکر، و ان کان فلم یذکر له عقب، و لم أر فی جمیع الکتب لولده ذکر، غیر أنّ أبا عبد اللّه الفامی ذکر فی شجرته له عیسی بن علی بلا تعریف موضع و لا أمّ و لا کنیه.

ثم قال: و أنّا متوقف فی الصکّاک أقبله و لا أنفیه، فلو یسّر اللّه لی الیقین عن أمره و التونس عن حاله أحکم علیه حینئذ بما یقتضیه الشرع و الدین و الاحتیاط.

(2) کان من أهل الفضل و الصلاح.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:104

و أبو عبد اللّه الحسین، و کان یلقّب ب «شیتی» «1» و بعضهم یقول: انّ شیتی ابن جعفر بن محمّد قشیر لا أخوه. و أحمد المجدور. و إبراهیم المجاب. و الحسن أبو علی بموضع یقال له: الحائر.

و أمّا أبو الحسن علی، فعقبه من رجل واحد اسمه محمّد أبو جعفر، و من ولده نقباء سیرجان، منهم أبو طالب زید بن أبی العزّ محمّد بن أبی الحسین طاهر بن

أبی المحسن علی بن أبی جعفر محمّد بن علی بن إبراهیم الضریر «2». و فیهم کثره.

و أمّا موسی و أحمد، ففی عقبهما قلّه.

(أعقاب عبد اللّه و عبید اللّه ابنی موسی الکاظم علیه السّلام)

أمّا عبد اللّه «3» بن موسی علیه السّلام، فعقبه من ولد واحد اسمه موسی الثانی کان بنصیبین.

و عقب موسی الثانی أیضا من رجل واحد اسمه محمّد الیمانی بالسیرجان و له أولاد.

و أمّا عبید اللّه بن موسی الکاظم علیه السّلام، فله من الأبناء المعقّبین ثلاثه: القاسم شاشه، و جعفر أبو القاسم القرّه بالمراغه، و محمّد الیمانی بمکّه.

أمّا القاسم «4» شاشه، فعقبه من أربعه بنین: موسی، و محمّد و فیه طعن، و عبید اللّه الزرقان، و الحسین.

أمّا موسی بن القاسم شاشه، فله عقب من الابنین: القاسم، و محمّد.

______________________________

(1) بفتح الشین و فتح الیاء المشدّده.

(2) ذکره فی الفخری ص 16.

(3) یقال لعقبه العوکلانیّون، ذکره فی المجدی ص 116- 117.

(4) فی الأصل: أبو القاسم، و هو سهو من النسّاخ.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:105

فمن عقب القاسم جماعه کثیره بالری، منهم: مجد الدوله المطهّر ذو الطرفین أبو الفتح محمّد بن حسین بن محمّد بن علی بن القاسم بن موسی بن القاسم شاشه «1»، قلّده السلطان مسعود بن محمود النقابه بالری، ما کان له ولد قطّ، و له أعمام لهم أعقاب.

و أمّا جعفر القرّه بن عبید اللّه بن موسی الکاظم علیه السّلام، فعقبه أبو محمّد الحسن «2» قوسره وحده، و له عقب بزنجان یعرفون ب «بنی أبی الدنیا».

منهم: السیّد النسّابه أبو طالب الحسین بن زید بن الحسین بن محمّد بن الحسن بن علی بن أحمد بن أبی محمّد «3» قوسره صاحب کتاب المعارف فی الأنساب و فیهم کثره بزنجان.

و أمّا محمّد الیمانی بن عبید اللّه بن موسی الکاظم علیه

السّلام، فعقبه من رجل واحد، و هو إبراهیم الاکبر کان بمکّه.

و لإبراهیم بن محمّد الیمانی من المعقّبین ابنان: أحمد الشعرانی قتیل القرامطه فی طریق مکّه، و محمّد أبو جعفر الأکبر یعرف ب «حمار الدار».

أمّا أحمد الشعرانی، فعقبه من أربعه بنین:

إبراهیم أبو إسحاق بمصر و عقبه بها، و القاسم أبو محمّد عقبه بمصر و الموصل، و موسی الهمدانی بنیسابور و عقبه بها و فیهم کثره، و عبد اللّه بهمدان له عقب بها.

و أمّا محمّد الملقّب ب «حمار الدار» فعقبه من أربعه بنین:

جعفر أبو القاسم الجمال بمکّه، و کان محدّثا تولّی النقابه بمکّه، و یلقّب «أحمر عینه» أمّه من ولد أنس بن مالک، و له عقب کثیر بمکّه یعرفون ب «بنی الجمال»

______________________________

(1) ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 17.

(2) کذا فی الأصل، و لعلّ الصحیح أبو الحسن محمّد، کما یظهر من الفخری و المجدی.

(3) فی الفخری: محمد بدون «أبی».

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:106

و علی أبو الحسن عقبه بمصر، و إبراهیم الأصغر بالعراق، و قیل: انّه انقرض.

و الصحیح أن له عقبا بمصر «1». و عبید اللّه أبو القاسم الواعظ له عقب بواسط.

و من ولد جعفر الجمال أبو جعفر صاحب الکتیبه الزرقاء الملقّب ب «الحمیمات» و اسمه محمّد الأکبر بن عبید اللّه بن جعفر الجمال، و له اخوه کبیرون و لهم أعقاب «2».

فقد فرغنا من ولد عبید اللّه.

(أعقاب الحسن بن موسی الکاظم علیه السّلام)

و أمّا الحسن بن موسی الکاظم علیه السّلام، فعقّبه من رجل واحد اسمه جعفر.

و عقّب جعفر من ابنین: محمّد الخلق «3» بالعراق، و موسی بطبرستان، و لهما عقب قلیل.

و لا عقب لمحمّد إلّا من رجل واحد اسمه علی العرزمی و کان أعرج، و عقبه بالکوفه.

(أعقاب جعفر بن موسی الکاظم علیه السّلام)

و أمّا جعفر بن موسی الکاظم علیه السّلام، فله من الأبناء المعقّبین ثلاثه: موسی اللحق بالحجاز، و حمیدان «4»، و الحسن الثائر بالمدینه، خرج هذا الثائر أیّام المعتضد و غلب علی المدینه، ثمّ قتل بالیمامه، و هذا الحسن أکثر الثلاثه عقبا.

______________________________

(1) ذکر أعقابه أبو الحسن العمری فی المجدی ص 115.

(2) ذکرها فی الفخری ص 17.

(3) بفتح الخاء و اللام.

(4) بضمّ الحاء و فتح المیم و سکون الیاء.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:107

أمّا موسی اللحق، فعقبه من ابن واحد و هو حسن اللحق، و له أولاد بالکوفه.

و أمّا حمیدان، ففی عقبه قلّه.

و أمّا الحسن الثائر، فله من المعقّبین ثلاثه: علی الخواری الأمیر بالفرع «1» موضع بالحجاز، و محمّد الملیط، و موسی و فی عقب موسی قلّه.

أمّا علی الخواری، فله من المعقّبین ثلاثه: محمّد أبو الحسن المحدّث، روی عنه الحاکم أبو عبد اللّه الحافظ «2». و الحسن بالفرع، و الحسین أبو إدریس صاحب فرورا موضع بالحجاز.

و الحسین هذا أکثرهم عقبا، و له من الأولاد المعقّبین ستّه: علی أبو الحسین الأمیر بوادی القری، ثمّ صار نقیب النقباء بالمدینه، و له عقب کثیر و بعضهم بمصر، و أحمد، و محمّد، و الحسن، و یحیی، و محمّد آخر، و للکلّ أعقاب.

و أمّا محمّد الملیط «3»، فعقبه من رجل واحد هو محمّد أبو عبد اللّه.

و لمحمّد بن محمّد الملیط من المعقّبین ثلاثه: الحسن أبو محمّد، و موسی

أبو الحسن، و محمّد أبو جعفر الملیط، و للکلّ أعقاب کثیره بمکّه و المدینه یعرفون ب «الملیطیّین».

(أعقاب إسحاق بن موسی الکاظم علیه السّلام)

و أمّا إسحاق بن موسی الکاظم علیه السّلام، فله من الأبناء المعقّبین ثلاثه: الحسین، و محمّد، و العبّاس المهلوس.

______________________________

(1) بالضمّ ثمّ الراء الساکنه: قریه من نواحی الربذه عن یسار السقیا، بینها و بین المدینه ثمانیه برید علی طریق مکّه.

(2) صاحب المستدرک علی الصحیحین.

(3) و له حکایات و قصص راجع العمده ص 219.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:108

أمّا الحسین بن إسحاق، فعقّبه بمرو و نیسابور، و لا عقب له إلّا من ابن واحد، و هو الحسین بن الحسین، قال بعضهم: إسحاق «1» بن إسحاق انقرض عقبه، و کان هذا طعنا فی نسب جدّ المراوزه.

و للحسین بن الحسین ثلاثه من المعقّبین: إسحاق العالم جدّ المراوزه، و أبو جعفر أحمد عقبه بشیراز، و الحسن عقبه مجاهیل.

أمّا إسحاق العالم، فعقبه من رجلین: موسی أبو جعفر، و هو أوّل من دخل مرو من هذه القبیله، و علی و عقبه بفرغانه.

و کان لإسحاق العالم ابن آخر اسمه الحسن. و للحسن هذا ابن واحد اسمه محمّد أبو عبد اللّه نعمه، و قد انقرض عقبه.

أمّا موسی بن إسحاق، فله من الأبناء ستّه: السیّد الأجلّ ذو المجدین أبو القاسم علی «2»، کان رئیسا و نقیبا بمرو. و أبو محمّد إسحاق جدّ رؤساء مرو. و أبو الحسن، و إسماعیل، و أبو علی محمّد الأصغر، و محمّد الأکبر، و بنت واحده اسمها أمه الجلیل، إلّا أنّه لا عقب لأحد من هؤلاء إلّا لإسحاق.

و لإسحاق هذا ثلاثه من البنین: السیّد الأجلّ أبو علی الحسین، و أبو محمّد الحسن، و أبو الحسن علی. و کان له أبناء آخرون انقرضوا.

أمّا أبو علی الحسین

بن إسحاق بن موسی بن إسحاق العالم، فله ابنان: السیّد الأجلّ النقیب أبو الحسن محمّد، و السیّد بهاء الدین علی.

أمّا محمّد بن الحسین، فعقبه من رجلین: السیّد الأجلّ أبو عبد اللّه إسماعیل،

______________________________

(1) قال المروزی فی الفخری ص 19: و أخوه أبو محمّد إسحاق، و هو جدّ نقباء مرو، و کان خلیفه أخیه علی النقابه، و الموسویّه المراوزه من ولده و فیهم عدد، ثمّ ذکر جماعه منهم.

(2) هو السیّد الأجلّ نقیب النقباء و رئیس الرؤساء ذو المجدین صاحب الفضل و العلم الوافر و المروّه الکامله و النعم الکثیره، و کان السلطان ملک شاه عزم علی أن یبایعه بالخلافه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:109

و الحسین.

أمّا أبو عبد اللّه إسماعیل بن محمّد بن الحسین بن إسحاق بن موسی بن إسحاق العالم، فعقبه رجلان:

محمّد الأکبر أبو جعفر العالم الرئیس النقیب بمرو.

و محمّد أبو الفتح الرئیس النقیب بمرو، و أمّه عریضیّه و هی انسیه «1» بنت السیّد أبی القاسم بن محمّد بن الداعی بن الحسین بن علی بن أحمد بن علی بن عبد اللّه بن الحسین بن علی العریضی بن جعفر الصادق علیه السّلام، و لهما أولاد.

و أمّا أبو جعفر أحمد بن الحسین بن الحسین بن إسحاق بن موسی الکاظم علیه السّلام، فله عقب منهم نقیب بشیراز، و هو علی بن موسی بن جعفر بن أبی جعفر أحمد المذکور.

و أمّا محمّد بن إسحاق، فله ابن واحد و هو أبو القاسم عبد اللّه نزل ببلخ و بها عقبه. و لعبد اللّه هذا عقب من رجل واحد و هو محمّد، و عقب محمّد من واحد اسمه موسی أبو الحسن، و قد انتشر عقبه ببلخ.

أمّا العبّاس المهلوس بن إسحاق بن موسی الکاظم علیه السّلام،

فله ابن واحد هو إسحاق المهلوس، و له عقب بآذربیجان، و فیهم قلّه.

(أعقاب حمزه بن موسی الکاظم علیه السّلام)

أمّا حمزه بن موسی الکاظم علیه السّلام، فعقبه من رجلین: القاسم، و حمزه.

أمّا القاسم بن حمزه، فعقبه من واحد و هو محمّد الأعرابی.

و لمحمّد الأعرابی من الأبناء المعقّبین ستّه: أحمد أبو علی الأسود النقیب بطوس، و عبد اللّه أبو محمّد الجرجانی یلقّب ب «أبی زبیب» و موسی عقبه

______________________________

(1) الکلمه غیر مقرؤه فی الأصل.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:110

بطبرستان، و القاسم بهراه، و العبّاس سیاه بطبرستان، و علی بهراه.

أمّا أحمد الأسود بن محمّد الأعرابی بن القاسم بن حمزه بن موسی الکاظم علیه السّلام، فله من الأولاد المعقّبین ثلاثه: موسی أبو الحسین بمشهد طوس، و المهدی عقبه بکوفن أبیورد «1». و محمّد أبو جعفر المجدر بهراه.

أمّا موسی بن أحمد الأسود، فعقبه من ابن واحد، اسمه محمّد أبو جعفر الأسود النقیب بطوس.

و عقب محمّد هذا من رجل واحد حمزه أبو القاسم النقیب بطوس.

و لحمزه هذا رجلان: زید الرئیس النقیب بطوس، و ناصر أبو الحسن، و النقابه و الرئاسه بطوس فی أولاد زید.

و أمّا مهدی بن أحمد الأسود، فله ابن واحد و هو أبو الفتوح أحمد بکوفن فی عهد السلطان ملک شاه، و خلّف بها أولادا، و لبعضهم عقب.

و أمّا محمّد المجدر بن أحمد الأسود، فله من المعقّبین ثمانیه:

أحمد أمیرجه بهراه، و الحسن، و علی أبو القاسم المجدر، و الناصر، و إسماعیل، و موسی، و أمیرجه، و حمزه. و لجمیعهم أعقاب بهراه و طوس و نیسابور.

أمّا أحمد أمیرجه بهراه، فله من المعقّبین أربعه: إسماعیل، و حمزه، و أمیرک و قیل: لا عقب لامیرک.

و أمّا إسماعیل بن أحمد أمیرجه، فله رجل واحد هو محمّد بن أبی یعلی بطوس،

و من ولده السیّد الأجلّ جمال الدین أبو إبراهیم موسی بن جعفر بن محمّد بن إسماعیل بن أحمد أمیرجه، کان نقیبا بمشهد طوس، و النقابه فیها الآن فی ولده.

و أمّا الحسن بن محمّد المجدر، فله زید.

و لزید هذا الحسن المعروف ب «ابن ستّ العجم».

______________________________

(1) کذا واضحا فی الأصل.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:111

و له ابن اسمه زید کان عالما، و کان یعرف شیئا من علم النسب.

أمّا علی المجدر بن محمّد المجدر، فمن عقبه بهراه الحسن بن أمیرک بن حمزه بن علی المجدر.

و أمّا الناصر بن محمّد المجدر، فله ابنان: الداعی، و محمّد أمیرک.

و للداعی ابنان: أبو طالب محمّد المعروف ب «مجال «1» طلب» و أبو عبد اللّه.

و أمّا إسماعیل بن محمّد المجدر، فله ابنان: أمیرک، و أبو یعلی.

و أمّا موسی بن محمّد المجدر، فعقبه بنیسابور.

و أمّا أمیرجه بن محمّد المجدر، فعقبه ببخارا.

أمّا حمزه بن محمّد المجدر، فله عدد بهراه، و له ابن اسمه حمزه، و لحمزه بن حمزه: إسماعیل، و له أولاد کانوا ساده زمانهم، و هم: أبو القاسم، و حمزه، و أبو یعلی، و أمیرک، و معلی. و لکلّ واحد منهم عقب، و هم بأسرهم صلحاء فضلاء، و فیهم النعمه و الثروه و البرّ و الاحسان، و هم بأسرهم بهراه.

فقد فرغنا من عقب أحمد الأسود بن محمّد الأعرابی.

أمّا عبد اللّه بن محمّد الأعرابی الملقّب ب «أبی زبیب» فله عقب قلیل بفارس و أرجان.

و أمّا موسی بن محمّد الأعرابی، فله عقب قلیل بطبرستان.

و أمّا القاسم بن محمّد الأعرابی، فله علی. و لعلی: الحسن، و الحسین، و لهما أولاد بهراه.

و أمّا العبّاس سیاه بطبرستان بن محمّد الأعرابی، فله أولاد بها، منهم: جعفر، و زید، و الحسن، و

لهم أعقاب.

و أمّا علی بن محمّد الأعرابی، فله ابن واحد اسمه الحسن، و عقبه بطبرستان.

______________________________

(1) بضمّ المیم کما فی الأصل.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:112

فقد فرغنا من أولاد القاسم بن حمزه بن موسی الکاظم علیه السّلام.

أمّا حمزه بن حمزه بن موسی الکاظم علیه السّلام، فمن ولده ببلخ السیّد النجیب أبو الحسن حمزه بن حمزه بن علی بن [حمزه بن علی بن] «1» حمزه بن حمزه بن موسی الکاظم علیه السّلام.

و لا عقب لحمزه بن حمزه بن موسی الکاظم علیه السّلام إلّا من حمزه بن حمزه هذا، و له من الأبناء أربعه: علی النجیب ببلخ، و أحمد، و محمّد، و عبید اللّه، و لهم عقب.

فقد فرغنا من حمزه بن موسی الکاظم علیه السّلام، فقد فرغنا من نسب أولاد موسی الکاظم علیه السّلام المتفق علی صحّته، و اللّه أعلم.

(ما اختلف فی صحّه نسبهم من أولاد الکاظم علیه السّلام)

أمّا أولاده الذین اختلفوا فی صحّه النسب منهم، فقد ذکرنا أنّهم أربعه:

أحدهم: إبراهیم الأکبر المرتضی الذی خرج بالیمن داعیا إلی محمّد بن إبراهیم طباطبا، ثمّ دعا بعده إلی نفسه، و حجّ بالناس سنه اثنتین و مائتین و المأمون یومئذ بخراسان، فوجّه إلیه حمویه بن علی، فانهزم و صار إلی العراق، فآمنه المأمون و مات ببغداد.

و فی عقبه شکّ، و لم یثبت له بقیّه، مع أنّ قوما بالیمن یدعون ذلک، و لم یعرف من أولاده إلّا جعفر الأمیر بالیمن الخارج مع أبیه. و من نسب الإبراهیمیّه الموسویّه إلیه فهو مخطئ.

و من الناس من یلحق أولاد إبراهیم الأصغر بإبراهیم الأکبر، و ذلک خطأ عظیم، لأنه یوجب الطعن فی نسب أولئک السادات الأکابر، و أیضا فالحاق أولئک السادات بإبراهیم الأکبر یوجب قطعهم عن إبراهیم الأصغر، و حینئذ یصیر نسب

______________________________

(1) ما بین المعقوفتین

غیر موجوده فی الفخری ص 21.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:113

إبراهیم الأصغر مطعونا، و هو باطل بالاجماع.

و أمّا الحسین بن موسی الکاظم علیه السّلام، و هو المفقود، فقیل: انقرض عقبه «1» و قوم ینتمون إلیه بطبس «2»، و لا یصحّ نسبهم.

قال السیّد أبو عبد اللّه بن طباطبا له ثلاثه أولاد: عبید اللّه، و عبد اللّه، و محمّد «3».

قال السیّد أبو إسماعیل الطباطبائی: الطبسیّون الذین ینتمون إلیه هم من ولد أحمد بن الحسین «4».

و الطبسیّون یزعمون أنّ الحسین بن موسی مات بطبس و بها قبره و أولاده، و هم: عبد اللّه، و أحمد أبناء محمّد بن عبد اللّه بن عمر بن أحمد بن الحسین المفقود، إلّا أنّ الإجماع حاصل علی انقراض ولد الحسین.

و أمّا زید النار، فهو الذی خرج بالبصره أیّام المأمون، و أحرق دور العبّاسیّه فاخذ و حمل إلی المأمون بمرو.

و قال البخاری: مات بها و لا یصحّ ذلک. و اختلفوا فی صحّه النسب، فطعن البخاری فیه و قال: زید بن موسی لم یعقّب «5».

و الباقون صحّحوا نسبه، و منهم أبو الغنائم، و أبو عبد اللّه بن طباطبا، و أبو إسماعیل الطباطبائی، و ابن خداع.

و کان لزید النار من الأبناء المعقّبین خمسه: موسی الاطروش بأرجان،

______________________________

(1) و القائل أبو الحسن العمری فی المجدی ص 107. و أبو نصر البخاری فی سرّ السلسله العلویّه ص 41.

(2) قال المروزی فی الفخری ص 21: منهم أبو طالب العالم الشاعر ابن أحمد بن محمّد بن عبد اللّه بن عمر بن أحمد بن الحسین المفقود، ثمّ قال: و لقیت من ولده إنسانا شابّا بخوارزم أملی علیّ نسبه و بعض بنی عمّه- الخ.

(3) فی هامش الأصل: أحمد- ظ.

(4) راجع منتقله الطالبیین لأبی إسماعیل

الطباطبائی ص 218- 219.

(5) سرّ السلسله العلویّه ص 37.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:114

و الحسین بالقیروان، و الحسن بأرجان، و محمّد الأکبر بنیسابور، و جعفر أبو عبد اللّه ولده بالسیرجان منهم نقباء بها، و قد اختلط نسب بنی الحسن ببنی الحسین.

فمن ولد زید النار بأرجان النقیب أبو محمّد الحسن بن زید بن الحسن بن زید بن علی بن جعفر بن زید النار «1».

و أمّا هارون بن موسی الکاظم علیه السّلام، فقد طعن فی عقبه البخاری «2»، و أبو الغنائم «3» ابن الصوفی العمری النسبه، و قالا: انقرض عقبه. و الباقون أثبتوا عقبه «4».

و نسبه من رجل واحد، و هو أحمد الخطیب، و عقب أحمد الخطیب رجل واحد، و هو محمّد بقم.

و لمحمّد هذا من الأبناء المعقّبین الذین لا خلاف فیهم ثلاثه: موسی الأصغر، و الحسن أبو محمّد، و جعفر الدقّاق، قیل: انّ الدقّاق دارج، و لا یصحّ ذلک.

و کان لمحمّد بن أحمد الخطیب ابنان آخران: الحسین قیل: له عقب. و قیل:

انقرض. و إسماعیل قیل: ولده ببلخ.

أمّا موسی، فعقبه من رجل واحد اسمه الحسن أبو محمّد الجندی القائد بقم و أکثر أولاده بمشهد طوس.

و أمّا الحسن بن محمّد بن أحمد بن هارون، فله من المعقّبین ابنان: علی أبو الحسن المقتول فی حدود دامغان، و عقبه بنیسابور، و جعفر أبو عبد اللّه القاضی بالمدینه، و بعض عقبه ببلد قائن من مضافات نیسابور.

______________________________

(1) ذکره فی الفخری ص 21.

(2) سرّ السلسله العلویّه ص 42.

(3) هو والد شیخنا أبی الحسن العمری صاحب کتاب المجدی فی أنساب الطالبیّین.

(4) ذکر القاضی النسّابه المروزی جماعه من أعلام النسب ممّن ذهب إلی أنّه له عقب، و ناقش من خالف ذلک، راجع الفخری ص 22- 23.

الشجره

المبارکه، الفخر الرازی ،ص:115

أمّا جعفر بن محمّد بن أحمد بن هارون، فجمیع عقبه بنیسابور.

منهم: السیّد النسّابه المعروف ب «عماد الدین» أبی جعفر محمّد بن علی بن هارون بن محمّد بن هارون بن محمّد بن جعفر الدقّاق المذکور، و له بها أولاد.

و هاهنا آخر الکلام فی نسب الموسویّه.

(أعقاب إسماعیل بن الصادق علیه السّلام)

و أمّا إسماعیل الأعرج بن جعفر الصادق علیه السّلام، فأمّه فاطمه بنت الحسین الأثرم بن الحسن بن علی بن أبی طالب علیهما السّلام، و أمّها أمّ حبیب بنت عمر الأطراف، و أمّها أمّ عبد اللّه بنت عقیل بن أبی طالب.

و کان إسماعیل من أکبر أولاد الصادق علیه السّلام و أحبّهم إلیه، توفّی فی حیاه أبیه بالعریض «1»، فحمل علی رقاب الناس إلی البقیع.

و لإسماعیل من الأولاد المعقّبین اثنان: محمّد، و علی.

أمّا محمّد و کنیته أبو الحسن، فکان مع عمّه موسی بن جعفر یکتب له کتب السّر إلی شیعته فی الآفاق.

فلمّا ورد الرشید الحجاز سعی محمّد بعمّه إلی الرشید، فقال: أ ما علمت أنّ فی الأرض خلیفتین یجی ء إلیهما الخراج، فقال الرشید: و من هذا؟ قال: موسی بن جعفر، و أظهر أسراره، فقبض علیه و حبسه، و کان سبب هلاکه، و حظی محمّد بن إسماعیل عنده، و خرج معه إلی العراق و مات ببغداد، و دعا علیه موسی بن جعفر علیهما السّلام.

و لمحمّد بن إسماعیل هذا من الأولاد المعقّبین اثنان: إسماعیل الثانی، و جعفر الأکبر السلامی.

______________________________

(1) فی سنه ثلاث و ثلاثین و مائه قبل وفاه الصادق علیه السّلام بعشرین سنه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:116

أمّا إسماعیل الثانی، فله من المعقّبین اثنان: أحمد صاحب الشامه، و محمّد أمّهما فاطمه بنت علی الطبیب «1» بن عبید اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف.

أمّا

أحمد صاحب الشامه، فله أعقاب کثیره، و المعقّب من ولده ثلاثه: إسماعیل الأحول بمصر و أکثر عقبه بها، و الحسین النتیف، و علی یلقّب ب «حرکات» و لثلاثتهم أعقاب بدمشق.

و أمّا جعفر بن محمّد بن إسماعیل الأعرج، فعقبه من رجل واحد محمّد یقال له:

الحبیب، و له خمسه بنین: الحسن البغیض، عقبه بمصر یعرفون ب «بنی البغیض» و عبد اللّه أبو محمّد المهدی، و أحمد یعرف ب «أبی الشلغلغ» عقبه بالمغرب، و إسماعیل، و جعفر قیل: لهما عقب بالمغرب أیضا، فکلّهم لأمّ ولد واحده.

و الذی لا خلاف فی عقبه الحسن البغیض، و لا عقب له إلّا من جعفر بن محمّد بن جعفر بن الحسن البغیض.

و أمّا عبید اللّه أبو محمّد المهدی، فهو أول من ادّعی الخلافه بالمغرب و مصر، و اختلف الناس فی نسبه، فمنهم من صحّح نسبه من الجعفریه «2».

قال محمّد الشهرستانی «3»: کان إسماعیل أکبر أولاد الصادق علیه السّلام، و کان هو المنصوص علیه بالإمامه بعد وفات أبیه، فمات إسماعیل قبل وفات أبیه.

فقالت الاثنا عشریّه: انتقلت الإمامه إلی موسی الکاظم علیه السّلام و نقلوا عن الصادق علیه السّلام أنّه قال: ما بدا للّه فی أمر کما بدا له فی أمر إسماعیل «4».

و قالت الإسماعیلیه: هذا باطل، لأنّ الإمام لا بدّ و أن یکون عارفا بحال

______________________________

(1) فی الفخری: الطیّب.

(2) راجع حول تحقیق نسبه الی وفیات الأعیان لابن خلّکان 3: 117.

(3) صاحب الملل و النحل، و هو تلمیذ إمام الحرمین، و سمعنا من بعض الأفاضل أنّه من شهرستان بلخ- کذا فی هامش الأصل.

(4) رواه زید النرسی فی کتابه، رواه عنه العلّامه المجلسی قدّس سرّه فی البحار 4: 122.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:117

الموصی إلیه، فإذا نصّ علی

إمامه شخص لم ترجع الإمامه عنه البتّه، و لأنّ إسماعیل کانت أمّه علویّه، و أمّ موسی علیه السّلام کانت جاریه، فعلی هذا لو ثبت موت إسماعیل کانت الفائده فی النصّ علی إمامته بقاء الإمامه فی أولاده.

و هذا کنصّ موسی علی نبیّنا و علیه الصلام علی إمامه هارون، فإنّ فائده ذلک النصّ إنّما ظهرت ببقاء الإمامه فی أولاد هارون شبیر و شبر.

ثمّ قال محمّد الشهرستانی: و کان محمّد بن إسماعیل اختفی، و تسمّی باسم میمون القداح تقیّه و تفألا بالیمن و تقدح العلم، فوقع لهذا السبب اسم المیمون القداح علی ابن إسماعیل.

فثلاثه من أولاد محمّد بن إسماعیل بقوا مستورین لا وقوف لأحد علیهم، الرضی، و الوفی، و التقی قُلْ رَبِّی أَعْلَمُ بِعِدَّتِهِمْ ما یَعْلَمُهُمْ إِلَّا قَلِیلٌ «1» ثمّ ظهر المهدی بالمغرب و بنی المهدیّه.

و من الناس من قال: هذا النسب باطل، و هذا المهدی من أولاد میمون بن ریصان القداح، و کان من المجوس و من أولاد ملوک العجم، فأدخل هذا التلبیس فی هذا النسب، و أقام ولده مقام العلویّه الجعفریّه. و أمّا عقب المهدی بن العاضد باللّه و هو السادس عشر من خلفاء مصر، فمعلوم «2».

و أمّا أحمد المعروف ب «أبی الشلغلغ» فعقبه قلیل و هم بالمغرب.

فقد فرغنا من ولد محمّد بن إسماعیل بن جعفر الصادق علیه السّلام.

و أمّا علی بن إسماعیل بن جعفر الصادق علیه السّلام، فعقبه من رجل واحد هو محمّد، و له أولاد آخرون لم یعقّبوا.

و عقّب محمّد بن علی هذا من رجل واحد اسمه علی أبو الحسن یلقّب ب «أبی

______________________________

(1) سوره الکهف: 22.

(2) راجع الملل و النحل 1: 167 و 191.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:118

الجنّ» و یعرف ولده ب «بنی أبی

الجنّ» و عقّب أبی الحسن من ابن واحد اسمه الحسین أبو الحسن بقم.

و عقّب الحسین هذا من رجلین: الحسن أبو علی النقیب بالدینور. و محمّد أبو جعفر عقبه بمصر و هم قلیلون.

أمّا الحسن النقیب بالدینور، فله من الأولاد المعقّبین أربعه:

العبّاس عقبه بالدمشق، منهم قضاه و خطباء بها. و محمّد أبو عبد اللّه الشعرانی، عقبه بقم و مشهد طوس، و انتسب بعض المراوزه إلیه. و علی أبو الحسن نقیب البصره و له عقب بحر جرابا. و الحسین أبو عبد اللّه المقتول بالحیره، فیه و فی عقبه کلام.

أمّا العبّاس، فمن ولده أبو الحسن الخطیب بدمشق أحمد بن حمزه بن الحسن بن العبّاس، ثمّ صار أحمد هذا المذکور نقیب النقباء بمصر، و یلقّب ب «فخر الدوله» «1».

و منهم: القاضی بدمشق أبو الحسین إبراهیم بن العبّاس بن الحسن بن العبّاس المذکور. و أخوه عقیل أبو البرکات النقیب القاضی بدمشق.

أمّا محمّد الشعرانی فله عقب کثیر، منهم: أبو المؤیّد إسماعیل بن الحسین بن محمّد بن علی بن محمّد الشعرانی المذکور، و له أعقاب بالمشهد و مرو «2».

فقد فرغنا من ولد إسماعیل بن جعفر.

(أعقاب محمّد الدیباج)

و أمّا محمّد الدیباج «3» الملقّب ب «المأمون» فله من الأبناء المعقّبین ثلاثه: علی

______________________________

(1) و هو الذی صنّف ابن الصوفی کتاب المجدی باسمه راجع الکتاب ص 4- 5.

(2) ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 26.

(3) لقّب به لحسن وجهه، و کان قد خرج داعیا إلی محمّد بن إبراهیم طباطبا الحسنی، فلمّا

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:119

المعروف ب «الحارض» خرج مع ابن عمّه زید النار بالبصره. و القاسم الشیخ.

و الحسین الأکبر.

أمّا علی الحارض، فهو أکثرهم عقبا، و عقبه من رجلین: الحسین بقم، و الحسن عقبه قلیل.

أمّا الحسین فله من المعقّبین

سته: محمّد أبو جعفر الجور «1».

قال البخاری: و لهذا اللقب تأویل، و هو أنّه کان یسکن البراری و یطوف فی الصحاری خوفا من السلطان، فشبّه لأجل مسکنه فی المفازه بالوحش و حمار الوحش، یقال له بالفارسیه: کور، فعرّب جور. و یقال: إنّه کان مولعا بالصید، فلکثره اصطیاده و فی الصحاری قیل له: الجور «2».

و علی أبو الحسن بقم، و جعفر أبو عبد اللّه الأکبر الشعرانی، و المحسن عقبه بقم یعرفون ب «المحسنیّه» و أحمد أبو طالب عقبه بشیراز، و قیل: إنّهم انقرضوا.

و الحسن أبو القاسم ولده بقزوین.

أمّا محمّد الجور، فله من الأبناء عشره، اسم کلّهم جعفر و تختلف کناهم، و لأکثرهم عقب.

و بنیسابور من عقب أبی عبد اللّه جعفر: السیّد الأدیب العالم الفاضل الشاعر أبو البرکات علی بن الحسین بن علی بن جعفر بن محمّد الجور، و أمّه أفطسیّه، و فیهم کثره بنیسابور.

و أمّا علی بن الحسین بن علی الحارض، فعقبه الصحیح من رجل واحد، هو

______________________________

مات محمّد بن إبراهیم دعا محمّد الدیباج إلی نفسه، و بویع له بمکّه، ثمّ اخذ وجئ به المأمون، فعفا عنه، و مات بجرجان و قبره بها. أقول: و فی نواحی شاهرود مزار معروف بمزار محمد بن الصادق علیه السّلام.

(1) قتله المعتضد بالری، و قد تناوله النسّاب بالطعن، و اللّه أعلم بصحّه ما قالوا.

(2) راجع عمده الطالب لابن عنبه ص 248.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:120

محمّد أبو جعفر الاطروش. و قیل: له ابنان آخران هما: موسی، و المحسن أبو طالب الأسمر. و الصحیح أنّهما ابنا أبی جعفر الاطروش. و لأبی جعفر الاطروش أولاد بقم و قزوین و مرو.

و منهم: بمرو أبو علی أحمد الأزوارقانی بن محمّد بن عزیز بن الحسین بن محمّد

الاطروش. و أمّ أحمد نقیّه، و هی فاطمه بنت علی بن الحسن بن جعفر الکذّاب. و أبو علی أحمد الذی ذکرناه أوّل من دخل مرو و فیهم قیل.

و أقول: رأیت من هذه القبیله السیّد الفاضل النسّابه أبو طالب إسماعیل «1» ابن الحسین بن محمّد بن الحسین بن أحمد الأزوارقانی و هو شابّ «2» زکیّ، حسن السیره، مرضی الطریقه، صادق اللهجه.

و أمّا جعفر الشعرانی بن الحسین بن علی الحارض، فله من المعقّبین ثلاثه:

علی الأعمی، عقبه ببغداد و الشام. و محمّد الجمّال ببغداد، بها عقبه. و الحسین الطوّاف بالری، له عقب فی بلدان شتّی.

منهم: نقباء سمرقند أبو القاسم محمود بن محمّد بن ناصر الأمیر بسمرقند ابن الداعی الأمیر بسمرقند بن محمّد بن أحمد بن الحسن الدّین بن الحسین الطوّاف الذی ذکرناه.

قیل: إنّ الحسین الطوّاف عاش مائه و خمسین سنه «3». و قیل: إنّ الذی عاش

______________________________

(1) و هو صاحب الکتب الممتّعه فی النسب، منها کتابه القیّم الفخری فی أنساب الطالبیّین، المطبوع فی سلسله نشریّات مکتبه آیه اللّه العظمی المرعشی بتحقیقنا و تصحیحنا و تعلیقنا علیه، و قد کتب العلّامه النسّابه الفقیه آیه اللّه المرعشی النجفی قدّس سرّه رساله حول المؤلّف و کتابه سمّاه «الضوء البدری فی حیاه صاحب الفخری» المطبوع أوّل کتاب الفخری.

(2) و کان عمره حین تألیف هذا الکتاب ثمانی عشره سنه.

(3) ذکر ذلک القاضی المروزی فی الفخری ص 28.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:121

مائه و خمسین سنه ابنه الحسن الدّین بالری.

و أمّا المحسن بن الحسین بن علی الحارض، فله عقب قلیل بقم.

و منهم: أبو محمّد المعروف ب «طاوس» الحسن بن علی الطاوس بن جعفر بن المحسن المذکور. و وقع عقبه إلی دمشق و فیهم قلّه.

و أمّا أحمد

و المحسن، فلهما عقب قلیل.

قد ذکرنا نسب الحسین بن علی الحارض.

و أمّا الحسن بن علی الحارض، فله ابنان: محمّد أبو جعفر الأفوه الجامعی.

و علی أبو الحسن یعرف ب «أخی البصری» و لعلی هذا ابن اسمه محمّد یقال: هو أبو جعفر الجامعی و فیهم قلّه.

فقد فرغنا من نسب ولد علی الحارض.

و أمّا القاسم الشیخ بن محمّد الدیباج، فله من المعقّبین أربعه: عبد اللّه، و علی الخوارزمی، و یحیی الشبیه برسول اللّه صلّی اللّه علیه و آله. و أحمد الأمیر مات بخراسان و عقبه بالری، و الکثره فی عقب عبد اللّه و علی.

أمّا عبد اللّه، فله ابنان معقّبان: محمّد أبو الحسن طیّان. و القاسم أبو محمّد الأعرج، و لهما أعقاب بمصر یعرفون ب «بنی الطیّان».

أمّا علی الخوارزمی، فعقبه من رجل واحد هو محمّد، و عقب محمّد من رجل واحد اسمه علی.

و عقب علی من رجلین: محمّد، و عقیل.

و لعقیل عقب قلیل. و لمحمّد عقب من رجل واحد هو علی البکرآبادی، و هی محلّه بجرجان.

و قیل: لمحمّد هذا ابن آخر اسمه علی أیضا، و کان أمیرا بجرجان و لا عقب له.

أمّا علی البکرآبادی، فله عقب بکرمان و طبس.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:122

منهم: النقیب بکرمان أبو هاشم تمیم بن أبی طالب زید بن علی البکرآبادی «1». و ابنه أبو البشائر هاشم نقیب بکرمان أیضا، و فیهم کثره.

فهذا نسب القاسم الشیخ بن محمّد الدیباج.

أمّا الحسین الأکبر بن محمّد الدیباج، فعقبه من رجل واحد اسمه علی.

و لعلی هذا ابن واحد اسمه الحسین،

و للحسین ابن واحد اسمه محمّد.

و لمحمّد رجلان: المطهّر باصفهان، فمن ولد المطهّر النقیب بیزد أبو المعالی علی بن المطهّر، و له اخوه أعقبوا، و فیهم قلّه.

و هذا آخر الکلام

فی أولاد محمّد الدیباج.

(أعقاب إسحاق المؤتمن)

و أمّا إسحاق «2» المؤتمن بن جعفر الصادق علیه السّلام، فعقبه من ثلاثه بنین: الحسین، و الحسن، و محمّد.

أمّا الحسین، فعقبه من رجل واحد، هو أبو جعفر الصوفی محمّد.

و عقب الصوفی من رجلین: طاهر أبو القاسم بحلب ولده بالرقّه و بغداد. و أحمد أبو علی.

و لأحمد هذا ابن واحد اسمه محمّد، و یعرف ب «أبی إبراهیم العریضی» «3»

______________________________

(1) ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 29.

(2) یکنّی أبا محمّد و ولد بالعریض، و کان من أشبه الناس برسول اللّه صلّی اللّه علیه و آله، و أمّه أمّ أخیه موسی الکاظم، و کان محدّثا جلیلا، و ادّعت فیه طائفه من الشیعه الإمامیّه، و کان من أهل الفضل و الصلاح و الورع و الاجتهاد، و روی عنه الناس الحدیث و الآثار، و کان یقول بإمامه أخیه موسی علیه السّلام.

(3) ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 26، و قال: و له ستّ أولاد معقّبون.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:123

و کان فقیها شاعرا، و انتقل من حرّان إلی حلب، و له أعقاب، منهم نقیبا بحلب موسی أبو الفوارس النقیب بحلب بن جعفر النقیب الشاعر بحلب بن إبراهیم العریضی هذا المذکور.

و لأبی إبراهیم العریضی ابن اسمه أحمد، کان قاضیا بحلب، و کان عالما شاعرا، و فیهم کثره.

أمّا الحسن بن إسحاق المؤتمن بن جعفر الصادق علیه السّلام، فعقبه الصحیح من واحد، و هو محمّد أمّه خدیجه بنت عمر بن محمّد بن عمر الأشرف.

و محمّد هذا عقبه من واحد، و هو الحسن بنصیبین، و له ابنان: محمّد، و أحمد کلاهما یعرف ب «ابن المحمّدیّه» أمّهما رقیّه بنت محمّد بن علی بن علی بن محمّد بن عون بن علی بن محمّد

بن الحنفیّه، و لهما عقب.

أمّا محمّد بن إسحاق المؤتمن، فله عقب قلیل.

منهم: الوارث أحمد بن حمزه بن محمّد هذا المذکور. و قیل: الوارث هو محمّد بن أحمد بن محمّد بن حمزه بن محمّد بن إسحاق المؤتمن. و عقب الوارث بالری، و فیهم طعن «1».

و قد خلط الحسن القطّان صاحب الدوحه جمیع ولد إسحاق المؤتمن بولد إسحاق بن موسی الکاظم علیه السّلام.

فقد فرغنا من ولد إسحاق المؤتمن.

______________________________

(1) قال فی الفخری ص 26: تکلّموا فیه، ثمّ صحّ عند أبی الغنائم، و له عقب بالری و الکوفه و اللّه أعلم.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:124

(أعقاب علی العریضی)

أمّا علی العریضی «1» بن جعفر الصادق علیه السّلام، فأولاده ثلاث فرق:

الفرقه الاولی: الذین اتّفق الناس علی أنّهم أعقبوا و هم ابنان: محمّد الأکبر «2» و أحمد «3» الشعرانی.

و الفرقه الثانیه: الذین اختلفوا فی عقبهم، و هم ابنان: الحسن، و الحسین، فالبخاری طعن فی هذا النسب، و قال: قوم ینتمون إلی الحسن بن علی العریضی بالکوفه و خراسان، لا یصحّ نسبهم أصلا «4».

و أمّا السیّد أبو الغنائم الزیدی، و ابن أبی جعفر العبیدلی النسّابه «5»، و السیّد أبو إسماعیل الطباطبائی، و السیّد أبو عبد اللّه بن طباطبا «6» أثبتوا عقب الحسن، و ما طعنوا فیه «7».

______________________________

(1) یکنّی أبا الحسن، و هو أصغر ولد أبیه، مات أبوه و هو طفل، و کان عالما کبیرا، روی عن أخیه موسی الکاظم علیه السّلام و عاش إلی أن أدرک الهادی علی بن محمد بن علی بن الکاظم علیهم السّلام و مات فی زمانه. روی الکلینی رحمه اللّه فی أصول الکافی عن ابن عمّار أنّه دخل علیه أبو جعفر محمّد بن علی الرضا علیهما السّلام مسجد الرسول، فوثب علی

بن جعفر بلا حذاء و لا رداء، فقبّل یده و عظّمه، فقال أبو جعفر علیه السّلام: یا عمّ اجلس رحمک اللّه. فقال: یا سیّدی کیف أجلس و أنت قائم؟ فلمّا رجع علی بن جعفر إلی مجلسه جعل أصحابه یوبّخونه و یقولون: أنت عمّ أبیه و أنت تفعل به هذا الفعل؟ فقال: اسکتوا إذا کان اللّه عزّ و جلّ- و قبض علی لحیته- لم یؤهّل و أهّل هذا الفتی و وضعه حیث وضعه أنکر فضله؟! نعوذ باللّه ممّا تقولون بل أنا له عبد. أصول الکافی 1: 322 ح 12.

(2) قال أبو یحیی النیسابوری فی کتاب اصول الأنساب: إنّ أمّه أمّ ولد.

(3) قال أبو یحیی: أمّه أمّ ولد أیضا.

(4) سرّ السلسله العلویّه ص 49.

(5) تهذیب الأنساب لأبی جعفر العبیدلی شیخ الشرف ص 175 و 179.

(6) تهذیب الأنساب ص 179.

(7) و کذا ذکر له عقبا أبو الحسن العمری فی المجدی ص 137، و کذا القاضی المروزی فی الفخری ص 29، و ابن عنبه الداوودی فی العمده ص 242.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:125

و أمّا الحسین، فلم یثبت عقبه إلّا أبو الغنائم، و نسبه مختلط به نسب الحسین بن أحمد الشعرانی.

و الفرقه الثالثه: الذین اتّفقوا علی أنّهم ما أعقبوا، و هم سته: جعفر کان له عقب، و انقرض بالاتّفاق. و علی، و عبد اللّه، و القاسم، و محمّد الأصغر، و أحمد الأصغر، و قیل: له ابن سابع من هذه الطبقه اسمه عیسی، و لا عقب له بالاتّفاق «1».

و أمّا محمّد الأکبر بن علی العریضی، فله من المعقّبین سبعه: عیسی الأکبر النقیب، و الحسن، و یحیی، و محمّد، و موسی، و جعفر، و الحسین. و أکثرهم عقبا عیسی، و الباقون أعقابهم

قلیله.

أمّا عیسی، فله من المعقّبین أحد عشر رجلا: محمّد الأزرق، و جعفر، و إسحاق الأحنف بالری، و عبد اللّه الأحنف بالشام، و الحسین الأکبر، و علی، و الحسن، و یحیی، و أحمد الأبح «2»، و عیسی، و موسی.

أمّا محمّد الأزرق، فعقبه من رجل واحد اسمه عیسی و یعرف ب «الرومی» و له عقب فی بلدان شتّی.

و أمّا جعفر فله عقب قلیل بمصر، و قوم منهم ببخارا، و جمیع عقبه من محمّد بن علی بن جعفر.

و أمّا إسحاق الأحنف بالری و هو إسحاق الأکبر، فله عقب بالری و همدان و قزوین، و أکثر عقبه من ابنه عیسی، و بعضهم بقصران من قری الری.

و أمّا عبد اللّه الأحنف، فله أولاد کثیره، إلّا أنّ الصحیح من عقبه من کان منهم من ولد ابنه إسماعیل البعلبکی، و له أعقاب کثیره بالشام و طرابلس.

______________________________

(1) قال أبو الحسن العمری فی المجدی ص 136: و أمّا عیسی بن العریضی فتفرّد بروایته والدی، فأولد حسنا و أحمد.

(2) لم یثبته إلّا ابن أبی جعفر العبیدلی «منه».

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:126

و أمّا الحسین بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی، فله من المعقّبین ثلاثه:

محمّد أبو الحسن النقیب باصفهان، و علی أبو الحسن هنیرجه مقیم باصفهان و ولده بالری، و الحسن بالری یلقّب حسنویه.

أمّا محمّد بن الحسین، فله من الأولاد المعقّبین ثلاثه: المحسن أبو طالب، و جمیع عقبه باصفهان. و عیسی الأحول بقزوین، و جمیع عقبه بالری. و جعفر أبو هاشم النقیب باصفهان، قیل: له عقب.

و أمّا علی بن الحسین هنیرجه، فله ابنان معقّبان: الحسین أبو عبد اللّه هنیرجه، و جمیع عقبه بالری، و منهم بتفرش من سواد قم. و محمّد أبو جعفر عزیزی، له أعقاب.

فهذا

تفصیل ولد الحسین بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی.

و أمّا علی بن عیسی، فعقبه من رجل واحد و هو الحسین، و من عقبه النقیبان الأخوان بطبریّه: أحمد أبو منصور، و جعفر أبو الفوارس النسّابه ابنا حمزه بن الحسین بن علی.

أمّا الحسن الأکبر بن عیسی، فله ابنان معقّبان: علی بقم، و محمّد أبو الحسن النقیب باصفهان.

و من ولد علی بن الحسن: السیّد الأجلّ ظهیر الدین علی بن محمّد بن حمزه بن علی بن عیسی بن علی المذکور.

و أمّا یحیی بن عیسی، فعقبه من رجل واحد و هو أیضا یحیی، کان ینزل دار جعفر الصادق علیه السّلام بالمدینه. و قیل: کان له ابن آخر اسمه علی و له عقب، و فیه خلاف.

ثمّ لیحیی بن یحیی هذا ابن واحد، اسمه الحسین، و کان نقیب المدینه، و له عقب بها.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:127

و أمّا أحمد الأبح، فعقبه من ثلاثه بنین: محمّد أبو جعفر بالری، و علی بالرمله، و الحسین عقبه بنیسابور. و اختلط نسب ولد الحسین هذا بولد الحسین بن أحمد الشعرانی بن علی العریضی.

أمّا محمّد أبو جعفر، فعقبه من رجل واحد اسمه علی.

و عقب علی هذا من رجل واحد اسمه الحسین أبو القاسم، انتقل من قم إلی بعض قری الری و بقی هناک، و عاش مائه سنه، و ولده هناک.

و أمّا عیسی «1» بن عیسی، فله رجل واحد اسمه الحسن، و عقبه من رجل واحد أیضا اسمه علی. و کان له ابن آخر اسمه أبو عبد اللّه یلقّب «کتیله» «2» انقرض عقبه.

و

قد یشتبه نسب عیسی بن عیسی بنسب عیسی الرومی بن محمّد الأزرق ابن عیسی بن محمّد بن علی العریضی، و لم یثبت عیسی بن عیسی

إلّا ابن أبی جعفر العبیدلی «3».

و أمّا موسی بن عیسی، فعقبه من رجل واحد هو الحسن أبو محمّد بقزوین، قیل: هو دارج.

و قال السیّد أبو الغنائم، و السیّد أبو إسماعیل الطباطبائی: له عقب من رجل واحد اسمه محمّد، و عقبه بطبرستان و جرجان.

______________________________

(1) قال أبو الحسن العمری فی المجدی ص 140: و ما أری أنّ عیسی بن عیسی أعقب لأنّ شیخنا تفرّد بهذا القول، و قد فتشت عنه النسخ و سألت عنه، فما وجدت أحدا یوافقه علی ذلک، ثمّ انّی ظفرت بموافقه لا أثق بها، و اللّه أعلم بالصواب.

(2) قال أبو یحیی النیسابوری: کتیله و هو أبو عبد اللّه محمد بن الحسن بن عیسی الرومی لا عقب له.

(3) تهذیب الأنساب لأبی جعفر العبیدلی ص 175، قال: منهم عیسی بن عیسی، و لیس لعیسی ولد اسمه عیسی، إنمّا هو عیسی بن محمّد بن عیسی.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:128

فقد فرغنا من ولد عیسی بن محمّد بن علی العریضی.

أمّا الحسن بن محمّد بن علی العریضی، فله عقب من خمسه من البنین: عبید اللّه یعرف بالعریضی. و أحمد عقبه بالشام، و حمزه له عقب قلیل، و علی له عقب بمصر، و محمّد له عقب بالری.

و أمّا یحیی بن محمّد بن علی العریضی، فله من المعقّبین أربعه: علی أبو الحسن الملقّب ب «أبی زید» و کان رئیسا بالمدینه، و کان أحد شیوخ الطالبیّه، له عقب کثیر بالشام. و محمّد أبو جعفر بالمدینه، و جعفر له عقب قلیل بالمدینه، و أحمد العمشانی له ابن واحد «1»، قیل: لم یعقّب. و قیل: انّ العمشانی «2» هو أحمد بن یحیی بن علی بن أبی زیده. و الأصحّ هو الأوّل.

و أمّا محمّد بن محمّد

بن علی العریضی، فله عقب قلیل، و بقیّته من أربعه بنین:

إسماعیل، و یحیی، و محمّد الثالث، و صالح.

و أمّا موسی بن محمّد بن علی العریضی، فعقبه من رجل واحد اسمه علی، و فی عقبه قلّه.

أمّا جعفر بن محمّد بن علی العریضی، فله ابنان: محمّد، و الحسین، و فی عقبهما خلاف.

و أمّا الحسین بن محمّد بن علی العریضی، فعقبه رجلان: محمّد، و علی، لهما عقب قلیل.

فقد فرغنا من ولد محمّد بن علی العریضی.

و أمّا أحمد الشعرانی بن علی العریضی، فله من الأبناء المعقّبین ثلاثه: عبید اللّه

______________________________

(1) اسمه محمّد.

(2) قال أبو یحیی النیسابوری: العمشانی و هو محمّد بن أحمد بن یحیی بن محمّد بن علی العریضی لم یعقّب.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:129

أبو محمّد یعرف ولده ب «بنی الجنّیه» و الحسین أبو عبد اللّه الرقّی، و محمّد ولده بنصیبین.

أمّا عبید اللّه بن أحمد الشعرانی، فعقبه من رجل واحد اسمه علی، کان بمرند، ثم سکن یزد اصفهان و بها عقبه، و عقبه من رجلین: محمّد «1» أبو جعفر، و عبید اللّه، فیه و فی عقبه کلام.

و أمّا أبو جعفر محمّد الذی ذکرناه الآن، فله عقب کثیر، و من أبنائه المعقّبین أربعه: علی أبو الحسن، و عبید اللّه أبو محمّد، و الحسن أبو علی، و الحسین أبو عبد اللّه. و لکلّهم أعقاب کثیره بیزد.

أمّا الحسین الرقّی بن أحمد الشعرانی، فعقبه من رجلین: أحمد، و محمّد الناعس.

أمّا أحمد، فله من المعقّبین ابنان: جعفر، و الحسین «2» أبو عبد اللّه الجذوعی الشعرانی، و عقبه بطوس.

و منهم: الرئیس أبو علی هبه اللّه بن هبه اللّه الرئیس بن موسی بن الحسن بن علی بن الحسین الجذوعی.

و اعلم أنّ الحسین الرقّی ربّما یجعلونه ابنا لعلی

العریضی، إلّا أنّ الصحیح ما ذکرناه «3».

فقد فرغنا من أولاد أحمد الشعرانی.

أمّا الحسن بن علی العریضی، فعقبه من رجل واحد اسمه عبد اللّه.

______________________________

(1) قال القاضی المروزی فی الفخری ص 31: عقبه بیزد جماعه کثیره، فیهم التقدّم و النقابه و الرئاسه، و لهم جاه و حشمه سنیّه و رتبه و رفعه علیّه، أبصرت قوما بها منهم.

(2) فی الفخری: الحسن.

(3) یعنی أنّه ابن أحمد الشعرانی «منه».

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:130

و لعبد اللّه عقب من رجلین: علی و فیه العدد، و موسی و فیه القلّه.

أمّا علی هذا، فله من المعقّبین ثلاثه: أحمد أبو القاسم، و الحسن أبو محمّد و الحسین أبو عبد اللّه، و العدد فی ولد أحمد.

و لأحمد هذا ابن واحد اسمه علی أبو الحسن و یعرف ب «العریضی»

و علی العریضی هذا فله من المعقّبین سبعه: أبو القاسم جعفر یعرف ب «ترک علوی» جمیع عقبه بمرو. و الحسن أبو محمّد عقبه بونره «1» و کشانیه بخارا.

و یحیی أبو الحسین، کان له عقب کثیر بمرو إلّا أنّهم انقرضوا. و عمر أبو القاسم، و الحسین أبو محمّد. و محمّد أبو علی عقبه کثیر بکشانیّه. و ناصر.

و أمّا الحسین بن علی العریضی، فالذی یقال: انّهم منتسبون إلیه، فالصحیح أنّه من ولد الحسین بن أحمد الشعرانی.

فقد فرغنا من ذکر ولد علی العریضی، و به حصل الفراغ من ولد محمّد الباقر علیه السّلام، و اللّه أعلم.

(أعقاب عبد اللّه الباهر)

و أمّا أبو محمّد عبد اللّه الباهر «2»، فعقبه من رجل واحد محمّد أبو عبد اللّه الأرقط، و السبب فی هذه الحاله أنه ناظر جعفر الصادق علیه السّلام و غضب علیه و بزق فی وجهه، فدعا اللّه جعفر علیه فصار أرقط.

و عقب الأرقط من رجل واحد،

و هو إسماعیل، أمّه أمّ سلمه بنت محمّد

______________________________

(1) منهم: السیّد الأجلّ سعد الدین أبو القاسم بن محمّد الونرتی بن الداعی بن الحسن هذا و کان من المتموّلین المکثرین و کان مکفوفا.

(2) و لقّب الباهر لجماله، قالوا: ما جلس مجلسا إلّا بهر جماله و حسنه من حضر، و ولی صدقات النبی صلّی اللّه علیه و آله، و توفّی و هو ابن سبع و خمسین سنه، و ولی صدقات أمیر المؤمنین علی علیه السّلام أیضا.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:131

الباقر علیه السّلام.

و لإسماعیل عقب من رجلین: محمّد الأکبر، و الحسین الملقّب ب «البنفسج».

أمّا محمّد الأکبر، فعقبه من رجلین: أحمد الدخ، و إسماعیل المحض، و قیل:

الدخ.

أمّا أحمد الدخ، فعقبه من أربعه بنین: حمزه الأکبر أبو القاسم النقیب بقم انتقل إلیه من طبرستان. و عبد اللّه المصری، خرج فی أیّام المستعین بمصر، فانهزم و مات مختفیا. و طعن البخاری فی نسب المنتمین إلیه «1». إلّا أنّ الأکثرین حکموا بصحّه نسبهم. و محمّد أبو جعفر الفقیه الملقّب ب «قیراط» و جعفر أبو عبد اللّه خداع و کان له ابن آخر اسمه الحسین «2»، و هو الکوکبی الذی خرج بقزوین، و قتل فی أیّام المستعین بطبرستان، قتله الحسن بن زید الداعی، و أمّ الکوکبی هذا و أخیه حمزه هی رقیّه بنت جعفر بن محمّد بن إسماعیل بن جعفر الصادق علیه السّلام.

و أمّا حمزه النقیب بن أحمد الدخ، فعقّبه من رجلین: محمّد أبو جعفر النقیب الرئیس بقم، و علی أبو الحسن النقیب بقم.

أمّا أبو جعفر محمّد النقیب، فعقبه من رجلین: علی أبو القاسم الرئیس بقم بعد عمّه علی بن حمزه، و کان فاضلا عاقلا موصوفا بالقوّه و البطش. و الحسن أبو محمّد بقم.

______________________________

(1)

قال فی سرّ السلسله العلویّه ص 51: خرج عبد اللّه المصری أیّام المستعین سنه 252 بمصر، فحاربه دینار بن عبد اللّه، فانهزم و تغیّب، و مات متغیّبا لا یعرف قبره، و هو ابن خمس و خمسین یوم غاب، ثمّ قال: و بمصر قوم من المنتسبین إلی عبد اللّه بن أحمد بن محمّد ابن إسماعیل لا یصحّ لهم نسب عندی.

أقول: و ذکر من أعقابه القاضی النسّابه المروزی فی الفخری ص 35، قال: و من بنی عبد اللّه المصری أحمد أبو القاسم المعروف بابن اللقا و الحسین النسّابه بمصر یلقّب آبشناس ابنا علی بن عبد اللّه المصری، لهما عقب. الشجره المبارکه، الفخر الرازی 131 (أعقاب عبد الله الباهر) ..... ص : 130

(2) قال أبو یحیی النیسابوری: لم یعقّب بلا خلاف.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:132

أمّا علی بن محمّد بن حمزه بن أحمد الدخ، فعقبه محمّد أبو جعفر النقیب بقم، کان دیّنا فاضلا و رئیسا کریما واسع النفس، شریف الهمّه، ولی النقابه بالری فی عهد ابن کاکویه علاء الدوله، مات بالری و قبره بقم، و عقبه من رجلین:

السیّد الأجلّ المرتضی ذو الفخرین نقیب النقباء أبو الحسن المطهّر، کان أوحد الدنیا فی الفضل و النبل و کرم النفس، جمّ المحاسن، حسن الأخلاق، له مائده منصوبه مبذوله، و کان متکلّما مناظرا مترسّلا شاعرا، ولی نقابه الطالبیّه بالری، و أمّه سکینه بنت الحسین بن محمّد بن علی بن القاسم بن عبد اللّه بن موسی الکاظم علیه السّلام.

و الحسین أبو المعالی کمال الشرف، و هو کریم جواد سخیّ، له حشمه و جاه، و لهما أعقاب.

أمّا المرتضی، فعقبه من ابن واحد، و هو شرف الدین محمّد أبو الفضل.

و لمحمّد هذا ابن واحد و هو

عزّ الدین علی، و أمّه بنت نظام الملک. و لعزّ الدین أبناء:

منهم: السیّد الأجلّ الکبیر شرف الدین أبو الفضل محمّد، و کانت أمّه بنت عمّه السلطان سنجر بن ملک شاه.

و سمعت أنّ السلطان سنجر دخل علی عمّته و التمس منها أن تعرض علیه حاجه، فقالت: انّی زوّجت ابنتی من عزّ الدین العلوی، و هؤلاء الصبیان أولاد ابنتی، فارید أن تبالغ فی تعظیمهم. و کان السلطان سنجر یقدّمه علی أکثر أولاد السلجقیّه.

و أمّا شرف الدین هذا، فلم یبق منه إلّا ولد واحد، و هو عزّ الدین یحیی، و قتله خوارزم شاه تکش.

و سمعت أنّ السیّد الأجلّ شرف الدین کان قد حصل من البنات جماعه، و ما

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:133

کان له ابن البتّه، فلمّا حبلت أمّ عزّ الدین یحیی رأی شرف الدین رسول اللّه صلّی اللّه علیه و آله فی المنام، قال: فقلت: یا رسول اللّه انّه سیجی ء لک نافله فما اسمه؟ فقال صلّی اللّه علیه و آله: سمّه بیحیی. قال السیّد الأجلّ: فلمّا انتبهت فرحت و علمت أنّ الولد یکون ذکرا، و سمّیته بیحیی، مع أنّه ما کان فی نسبهم أحد یسمّی بیحیی.

قلت: و لما قتل خوارزم شاه السیّد عزّ الدین یحیی تنبّهت هاهنا لوقیعه، و هی أنّ النبی صلّی اللّه علیه و آله لعلّه إنّما سمّاه بیحیی تنبیها علی أنّه یصیر شهیدا، کما أنّ یحیی صلوات اللّه علیه صار شهیدا.

ثمّ انّ لعزّ الدین عقبا من ثلاثه: الرئیس شرف الدین محمّد، و هو الآن نقیب النقباء ببغداد، و لا أعرف أسماء الباقین.

فقد فرغنا من نسب علی النقیب بن محمّد بن حمزه بن أحمد الدخ.

و أمّا الحسن بن محمّد بن حمزه، فله عقب کثیر بقم.

منهم: الرئیس

بها علی بن محمّد بن علی بن الحسن هذا المذکور. و لعلی هذا ابن واحد اسمه عبد اللّه أبو إبراهیم، و أمّه اخت المرتضی المطهّر.

و أمّا علی بن حمزه بن أحمد الدخ، فله ثمانیه من المعقّبین: الحسن أبو محمّد یعرف ب «عزیزی» و المحسن، و حسکه «1»، و محمّد أبو الفضل، و جعفر، و الحسین، و حمزه، و أحمد. و لجمیعهم أعقاب.

فمن عقب الحسن عزیزی: حمزه بن أبی محمّد بن أمیرکا بن الحسن عزیزی، وزر «2» للسیّد المرتضی بالری و له عقب.

و من عقب الحسن عزیزی بقم: السیّد الرئیس أبو القاسم المطهّر بن الحسن خورشید بن أبی القاسم عبد اللّه بن الحسن عزیزی، و له أولاد.

______________________________

(1) بضمّ الحاء و سکون السین، کذا فی الأصل.

(2) أی: صار وزیرا للسیّد المرتضی.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:134

فقد فرغنا من عقب حمزه بن أحمد الدخ.

أمّا عبد اللّه المصری بن أحمد الدخ، فله من المعقّبین ثلاثه: الحسن الأحول، و محمّد أبو جعفر یلقّب «طالوت» و علی أبو الحسن بمصر، و لهم أعقاب بمصر، فمن ولد علی بن الحسین النسّابه بمصر المعروف ب «آب شناس» و أحمد أبو اللقاء «1» ابنا علی بن عبد اللّه المصری، و لهما أعقاب.

و أمّا محمّد القیراط بن أحمد الدخ، فعقبه من رجل واحد اسمه علی یعرف ب «ابن الحسینیّه» أمّه بنت محمّد بن الحسین بن إسماعیل بن محمّد بن عبد اللّه الباهر، و له أعقاب.

منهم: أحمد الکوکبی بن علی هذا المذکور. و کان نقیب النقباء ببغداد أیّام معزّ الدوله بن بویه، و لا عقب له، و له اخوه لهم أعقاب.

أمّا أبو عبد اللّه جعفر الخداع، فعقبه من رجلین: الحسین النقیب بمصر، و موسی أبو الحسن، و لهما

أعقاب بمصر.

فمن عقب الحسین النقیب السیّد الأجلّ العالم النسّابه النقیب بمصر المعروف ب «ابن خداع» أبو القاسم «2» الحسین بن جعفر بن الحسین النقیب صاحب الکتاب المنسوب إلیه.

فقد فرغنا من أولاد أحمد الدخ.

أمّا إسماعیل المحض بن محمّد بن إسماعیل بن محمّد الأرقط، فعقبه من رجل واحد، و هو محمّد أبو علی الغریق، غرق فی نیل مصر، أمّه فاطمه بنت علی بن

______________________________

(1) ذکرهما المروزی فی الفخری کما تقدّم آنفا.

(2) قال فی المجدی ص 146: و کان أبو القاسم النسّابه ذا فضل، و جمع من الحدیث قطعه جیّده، و برع فی النسب و کان ثقه. أقول: و له کتاب المبسوط فی النسب، و کتاب المعقّبین، و أرّخ أخبار آل أبی طالب إلی سنه ثلاث و سبعین و ثلاثمائه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:135

العبّاس بن محمّد الأرقط.

و عقبه من رجل واحد اسمه أحمد.

و عقب أحمد هذا من رجل واحد اسمه الحسن، کان بجرجان و بها عقبه.

فقد فرغنا من نسب محمّد الأکبر بن إسماعیل بن محمّد الأرقط.

أمّا الحسین البنفسج بن إسماعیل بن محمّد الأرقط، فعقبه الصحیح من رجلین:

عبد اللّه الاطروش بجرجان، و إسماعیل الدخ بالری.

و عقب عبد اللّه الاطروش من رجلین: حمزه أبو القاسم الأخرس الاطروش بالری، و بها عقبه یعرفون ب «بنی الاطروش» و علی الدردار «1»، له عقب کثیر بالری و الشیراز.

فقد فرغنا من نسب عبد اللّه الباهر.

(أعقاب عمر الأشرف)

أمّا أبو حفص عمر الأشرف «2»، و یقال: أبو علی. کان من أهل العلم و الدین، و کان یقول: المفرط فی حبّنا کالمفرط فی بغضنا. یشیر به إلی أنّ الغلوّ غیر جائز، کما أنّ التقصیر غیر جائز. و کان یلی صدقات علی علیه السّلام و فدک، و کان یقال له:

خراب

الحدیث.

و له من الأبناء المعقّبین اثنان: علی الأصغر، و محمّد الأکبر المعروف

______________________________

(1) و فی الفخری ص 35: السردار.

(2) هو و أخوه زید لأمّه و أبیه، و هو أسنّ من زید، و کان محدّثا فاضلا، ورعا سخیّا ولی صدقات علی علیه السّلام، توفّی و هو ابن خمس و ستّین سنه. و إنّما قیل له الأشرف بالنسبه إلی عمر الأطرف عمّ أبیه، فإنّ هذا لمّا نال فضیله ولاده الزهراء البتول علیها السّلام کان أشرف من ذلک، و سمّی الآخر الأطرف لأنّ فضیلته من طرف واحد، و هو طرف أبیه أمیر المؤمنین علی علیه السّلام.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:136

ب «المضیاف» و العدد فی ولد علی.

و أمّا علی الأصغر، فله من المعقّبین ابنان: الحسن أبو محمّد الشجری، و عمر الأوسط، و کان له ابن آخر اسمه القاسم.

و للقاسم «1» ابن اسمه محمّد بن القاسم الصوفی، و هو الذی خرج بالطالقان فی أیّام المعتصم، فأخذه عبد اللّه بن طاهر و أنفذه إلی بغداد فحبس، ثمّ أفلت من الحبس و مات ببغداد، و قال بإمامته الزیدیّه، و کان له عقب قیل: انقرضوا. و قیل:

بأنّهم بقوا «2» بطبرستان.

أمّا الحسن الشجری، فله من المعقّبین ثلاثه: علی الشاعر، و محمّد الشجری، و جعفر الدیباجه. و جعفر هذا ولی اماره المدینه فی أیّام المأمون. أمّ هؤلاء الثلاثه علیّه بنت محمّد بن عون بن محمّد بن الحنفیّه.

أمّا علی بن الحسن الشجری، فله من المعقّبین ثلاثه: الحسن أبو محمّد الاطروش الناصر لدین اللّه، و هو الناصر الکبیر صاحب الدیلم، أقام بها أربعه عشر سنه، فأسلم علی یده أکثر الجیل و الدیلم، و علّمهم الحلال و الحرام «3»، و عرّفهم شرایع الإسلام، ثمّ خرج إلی طبرستان فی جمادی

الآخره سنه إحدی و ثلاثمائه و ملک طبرستان ثلاث سنین، ثمّ توفّی بآمل فی شعبان سنه أربع و ثلاثمائه، و له تسع و سبعون سنه.

و أحمد أبو الحسین الصوفی بقم. و الحسین أبو عبد اللّه المحدّث الزیدی.

أمّا الناصر الکبیر، فله من الأبناء المعقّبین ثلاثه: أبو الحسن علی الشاعر

______________________________

(1) یکنّی أبا علی، و کان شاعرا و اختفی ببغداد.

(2) و ذکر أبو الحسن العمری من الأولاد فی المجدی ص 150 القاسم و أحمد و الحسین و علی.

(3) و صنّف کتبا کثیره فی الکلام و الفقه «منه».

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:137

الأدیب، ما روی رجل أشبه بأبیه منه، و کان أعور.

و أحمد بن الناصر أبو الحسن «1» الاطروش قتل «2» الداعی جرجان.

و جعفر أبو القاسم بن الناصر القاضی، و کان شاعرا، و کان ینازع الداعی فی الاماره.

أمّا علی بن الناصر الکبیر، فله من الأولاد المعقّبین أربعه «3»: محمّد أبو علی الشریف الفاضل، عقبه بطبرستان یعرفون ب «بنی السمین».

و محمّد أبو عبد اللّه الاطروش، عقبه بطبرستان.

و الحسن أبو محمّد المقتول، له عقب بجیلان.

و من ولد المقتول الحسن هذا: السیّد العالم أبو علی الحسن بن الحسین بن الحسن المقتول، کان خلیفه المؤیّد باللّه بجیلان فی حال حیاته، ثمّ رجع إلی آمل فأکرمه السلطان، و مات بها و دفن هناک، أمّه تقیّه بنت أبی عبد اللّه محمّد بن علی الشاعر بن الناصر الکبیر، و له عقب کثیر.

فقد فرغنا من أولاد علی بن الناصر.

أمّا أحمد «4» بن الناصر، فله من الأولاد المعقّبین ثلاثه: محمّد أبو الحسن، و محمّد أبو جعفر صاحب القلنسوه، و کان ملک الدیلم، و کانت القلنسوه علامه الدعوه، و محمّد أبو علی. و له ابن آخر اسمه الحسن أبو محمّد

ناصرک، کان نقیبا ببغداد، و هو جدّ أمّ المرتضی علم الهدی.

______________________________

(1) فی الفخری ص 36: أبو الحسین.

(2) الکلمه غیر مقرؤه فی الأصل، و یمکن قراءتها بوجوه مختلفه.

(3) کذا فی الأصل، و الصحیح «ثلاثه» کما أنّه ذکر ثلاثه من أولاده المعقّبین.

(4) کان صاحب جیش أبیه، قتل بآمل سنه ستّ و عشره و ثلاثمائه، قتله مرداویج، و له حکایات، راجع سرّ السلسله للبخاری ص 54.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:138

أمّا أبو الحسن محمّد بن أحمد بن الناصر، فله من الأولاد المعقّبین أربعه «1»:

الحسین أبو عبد اللّه بجرجان، و إسماعیل أبو علی الجندی، و المهدی أبو القاسم اسمه أحمد. و لهم أعقاب کثیره بطبرستان.

منهم: الرئیس بآمل صاحب الجیش أبو جعفر محمّد بن الحسین بن أبی الحسن محمّد هذا المذکور.

أمّا أبو جعفر محمّد صاحب القلنسوه، فله من الأولاد خمسه:

جعفر أبو محمّد الناصر الأمیر فی بعض بلاد جیلان. و جعفر أبو القاسم عقبه بخوزستان. و الحسین أبو عبد اللّه، و أبو علی إسماعیل، و الحسن المهدی.

و اعلم أنّه ربّما اشتبه نسب أولاد أبی جعفر محمّد بنسب أولاد أبی الحسن محمّد، و الصحیح ما أثبتناه.

فقد فرغنا من أولاد أحمد بن الناصر.

و أمّا جعفر القاضی بن الناصر الکبیر، فعقبه من رجلین: محمّد أبو جعفر الفافا، له عقب بالری و جرجان و جلباذقان. و الحسن أبو محمّد النقیب ببغداد عقبه بها.

فقد فرغنا من ولد الناصر الکبیر.

و أمّا أحمد بن علی بن الحسن الشجری، فله من المعقّبین خمسه رجال: علی أبو الحسن، و جعفر، و الحسین الأمیر، و عبد اللّه، و محمّد الموسوس، له عقب کثیر بمصر.

و أمّا الحسین الزیدی بن علی بن الحسن الشجری، فعقبه من تسعه رجال:

محمّد أبو جعفر بطبرستان، و عبد اللّه

أبو الحسین، و زید أبو طالب، و إسماعیل أبو إبراهیم، و أحمد أبو الحسن، و علی الأحول «2»، و عبد اللّه أبو القاسم الفقیه، و قیل:

______________________________

(1) ذکر ثلاثه منهم.

(2) فی الأصل: الأحدب.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:139

اسمه عبید اللّه. و إبراهیم الفقیه المعروف بالزیدی، و جعفر الثائر، و قیل: جعفر الثائر ابن محمّد بن الحسین الزیدی لا أخوه. و هو الأصحّ.

و هؤلاء کلّهم بطبرستان، إلّا علی الأحول، فانّه کان بمصر، و بها عقبه.

أمّا محمّد بن الحسین الزیدی، فعقبه من رجلین: جعفر أبو الفضل الثائر فی اللّه، یعرف ب «أبی الفضل سبیذ» خرج بالدیلم و ملک طبرستان. و هارون بطبرستان له عقب.

و من ولد جعفر الثائر فی اللّه أبو الفضل الثائر فی اللّه ابن الحسن الداعی المعروف ب «أمیرکا» ابن جعفر الثائر. و کان نقیبا فی بعض بلاد جیلان، و کان عاقلا کریما أمیرا بها، و له بها عقب.

فقد فرغنا من ولد علی بن الحسن الشجری.

أمّا محمّد بن الحسن الشجری، فعقبه من رجل واحد، هو أحمد أبو جعفر الأعرابی، أمّه أمّ علی بنت إبراهیم بن محمّد بن القاسم بن محمّد بن الحنفیّه.

و لأحمد الأعرابی هذا ابن واحد اسمه محمّد، خرج بالری و غلب علیها، ثمّ أخذ و ضرب عنقه «1»، و عقبه مختلف فیه. و أثبت عقبه ابن أبی جعفر، و السیّد أبو الغنائم، و السیّد أبو إسماعیل الطباطبائی.

و محمّد بن أحمد الأعرابی هذا الذی ذکرناه عقبه لیس إلّا من علی بن محمّد بن الحسن بن محمّد الأعرابی هذا المذکور.

و لعلی هذا من الأولاد المعقّبین أربعه: حمزه أبو یعلی، و الحسین أبو عبد اللّه،

______________________________

(1) قال أبو الحسن العمری فی المجدی ص 151: ضرب عنقه صبرا بسواد قم

فی أیّام المعتمد، هذا أصحّ الروایات. و روی أنّه قتل فی الحرب أیّام المستعین، و الصحیح الأوّل.

ثمّ قال: و لمحمّد هذا ولد یکنّی أبا الحسین اسمه أحمد، قتل ببغداد علی نهر عیسی و یعرف بالطبری، هذا قول شیخنا أبی الحسن محمّد بن محمّد، و للطبری بقیّه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:140

و محمّد أبو جعفر، و زید أبو الفضل، عقبهم بجیلان و اصفهان و الدیلم و قزوین.

أمّا جعفر (1) الدیباجه بن الحسن الشجری، فعقبه من رجل واحد، و هو محمّد أبو جعفر الذی خرج بالری و غلب علیها، فاخذ أسیرا و حمل إلی محمّد بن طاهر بنیسابور، فحبسه و قیّده فمات فی حبسه، فدفن مقیّدا بمقبره الامراء (2)، و کان خروجه فی أیّام المستعین.

و محمّد بن جعفر الدیباجه هذا عقبه الصحیح من رجل واحد، و هو الحسن المعروف ب «ابن میمونه» و میمونه أمّه بنت علی أخت الناصر الکبیر.

و عقب الحسن هذا من رجل واحد، و هو محمّد أبو جعفر الفارس ختن الناصر الکبیر علی ابنته.

و عقب محمّد الفارس هذا من خمسه رجال: حمزه أبو یعلی بطبرستان. و جعفر أبو عبد اللّه الاطروش بجرجان. و مهدی أمّهم بنت الناصر الکبیر. و علی. و أحمد.

و لجمعیهم أعقاب بالری و بغداد و طبرستان و الأهواز و تستر.

فقد فرغنا من ولد الحسن الشجری.

و أمّا عمر الأوسط بن علی بن عمر الأشرف، فعقبه من رجل واحد، و هو محمّد الأکبر الشجری.

و عقب محمّد الشجری من رجلین: علی و فیه العدد. و عمر و فیه قلّه، و هم بقم و طبرستان.

أمّا علی بن محمّد الشجری، فعقبه من رجلین: الحسین بطبرستان، و أحمد أبو علی النقیب بقم المعروف ب «صاحب الخال».

أمّا الحسین بن

علی بن محمّد الشجری، فعقبه من ثلاثه رجال: أبو القاسم

______________________________

ولی صدقات المدینه أیّام المأمون.

قال البخاری فی سرّ السلسله العلویّه ص 55: و قبره ببلاجرد.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:141

جعفر، و أبو الحسین محمّد، و علی. و أعقابهم جمیعا بطبرستان.

و أمّا أحمد صاحب الخال، فعقبه من رجلین: الحسن أبو محمّد، و عبید اللّه أبو طالب، و لهما أعقاب ببغداد و الری، و بالری فیهم کثره. و انتسب إلی صاحب الخال بعض المراوزه «1» من جهه أبیه محمّد.

و کان له محمّدان: أحدهما أبو جعفر، و الآخر أبو الحسین درجا، و لا عقب لهما بالاتّفاق.

فقد فرغنا من ولد علی بن عمر الأشرف.

أمّا محمّد المضیاف بن عمر الأشرف، فعقبه من رجلین: عمر الأصغر بقم کان من أهل الفضل و العلم. و علی، و فی عقبهما خلاف.

و هاهنا آخر الکلام فی ولد عمر الأشرف.

(أعقاب زید الشهید)

أمّا أبو الحسین زید «2» الإمام الشهید، و یقال له: زید الأزیاد و حلیف الأوتاد، و یقال له: حلیف القرآن أیضا.

فعقبه من ثلاثه بنین: الحسین ذی العبره «3» زین العتره «4» العالم المحدّث الناسک، مات و له ستّ و سبعون سنه، و کان رجل بنی هاشم لسانا و بیانا و نفسا

______________________________

(1) ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 38.

(2) أحد سادات بنی هاشم فضلا و فهما، خرج أیّام هشام الأحول، فقتل و صلب ستّ سنین، و قیل: حرق و ذرئ فی الفرات، لعن اللّه ظالمیه، و له قصص و حکایات جلیله، راجع حول شخصیّته الفذّه کتاب المجدی ص 156- 159، و سرّ السلسله العلویّه لأبی نصر البخاری ص 56- 60، و العمده لابن عنبه ص 255- 258، و کتاب زید الشهید للعلّامه المقرّم.

(3) و یقال له: ذی الدمعه.

(4)

فی الأصل: ربّ العتره.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:142

و جمالا. و محمّد أبو عبد اللّه. و عیسی أبو یحیی الإمام العالم المختفی یلقّب «مؤتم الأشبال» و کان له ابن رابع، و هو الإمام الشهید یحیی قتل بجوز جانان و دفن هناک و لم یبق منه ولد ذکر.

(عقب الحسین ذی العبره)

أمّا الحسین «1» بن زید الشهید، فعقبه الصحیح من ثلاثه من البنین: یحیی المحدّث. و الحسین بکرمان یکنّی أبا عبد اللّه. و علی الشبیه.

و کان له ثلاثه أخر من البنین: إسحاق، و محمّد، و القاسم. و کان لهم عقب إلّا أنّهم انقرضوا. و الدارجون من أولاد الحسین کثیر.

أمّا یحیی المحدّث بن الحسین بن زید الشهید، فله من الأولاد المعقّبین الذین لا خلاف فیهم ثمانیه: محمّد الاقساسی. و عمر. و الحسن الفقیه. و أحمد بالکوفه.

و عیسی. و حمزه. و القاسم. و یحیی. و کلّ واحد من هؤلاء قبیله کثیره.

أمّا محمّد الاقساسی «2»، فله من المعقّبین ثلاثه: أحمد الاقساسی، و علی أبو الحسن الأکبر النقیب بالکوفه، و محمّد أبو جعفر أمّهم فاطمه بنت الحسن بن جعفر بن الحسن المثنّی.

أمّا أحمد بن محمّد الاقساسی، فله من المعقّبین ثلاثه: محمّد أبو جعفر، له عقب

______________________________

(1) شهد حرب محمّد و إبراهیم ابنی عبد اللّه بن الحسن المثنّی، و خاف بعد إبراهیم و تکفّل به الصادق علیه السّلام بعد قتل أبیه و أخیه یحیی الشهد. و أمّه أمّ ولد، و عمی فی آخره عمره لکثره بکائه و حزنه حتّی لقّب ب (ذی الدمعه) مات سنه خمس و ثلاثین و مائه، و قیل أربعین و مائه و لعلّه الصحیح، و له ستّ و سبعون سنه، و فی ولده البیت و العدد.

(2) الاقساسی قریه بقرب الکربلاء من طریق

الکوفه. قال أبو یحیی النیسابوری: أوّل من نسب إلیها محمّد بن الحسین بن زید، و له عقب کثیر من الأشراف بالکوفه و سوادها، یقال لهم: فلان الاقساسی، و الاقساس موضع فی سواد الکوفه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:143

بالکوفه. و یحیی أبو الحسین، له عقب بالشام. و علی أبو الحسن، له عقب بنصیبین و بسائر المواضع.

أمّا علی النقیب بن محمّد الاقساسی، فله ابنان معقّبان:

محمّد أبو جعفر الزاهد المعروف ب «الصعوه» صاحب دار الصخر، أمّه زینب بنت محمّد بن القاسم بن یحیی بن الحسین بن زید الشهید، و له عقب کثیر یعرفون ب «بنی الصعوه» و منهم نقباء و رؤساء بالکوفه «1».

و أحمد أبو الطیّب یعرف ب «ابن قرّه العین» و هی اسم أمّه، و له عقب کثیر بالکوفه و الطبریه «2» و دمشق.

و کان له ابن ثالث اسمه الحسین، قیل: له عقب.

أمّا محمّد بن محمّد الاقساسی، فله من المعقّبین أربعه: أحمد المعروف ب «حمل» عقبه بالکوفه. و علی أبو الحسن الملقّب ب «جوذاب» عقبه بالکوفه و البصره. و الحسین الأزرق، و قیل: اسمه الحسن. و الصحیح أنّ الحسن ابن آخر «3» و کان أزرق أیضا، و کنیته أبو محمّد، و هو النقیب بالبصره، و من ولده نقباء بها «4».

فقد فرغنا من نسب محمّد الاقساسی.

أمّا عمر بن یحیی بن الحسین بن زید الشهید، فله من المعقّبین ابنان: محمّد

______________________________

(1) منهم: أبو الحسن الأدیب الظریف الشاعر العفیف الرئیس کمال الشرف و یکنّی أیضا أبا البقاء، و هو محمّد بن أبی القاسم الشاعر النقیب بالبصره الحسن بن محمد أبی جعفر هذا، ولی اماره الحاج من بغداد سنه أربع و أربعمائه، و له أعقاب بمصر و واسط و الکوفه کبار محتشمون.

(2) منهم:

النقیب بطبریّه أبو الحسین زید بن علی بن أبی الطیّب أحمد هذا.

(3) کما فی الفخری ص 40.

(4) منهم: النقیب بالبصره و الأهواز أبو الحسن محمّد بن الحسن الأزرق النقیب بالبصره.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:144

الأکبر الملقّب بالفدان بالکوفه. و أحمد المحدّث الشاعر بالکوفه.

أمّا محمّد الفدان، فله من المعقّبین ثلاثه: الحسین أبو عبد اللّه یلقّب ب «الفدان» أیضا، و القاسم بالکوفه، و جعفر.

أمّا الحسین بن محمّد الفدان، فله من المعقّبین ثلاثه: الحسن «1» أبو محمّد الرئیس بالکوفه، و زید أبو الحسین الجندی، و جعفر الأحول، و لهم أعقاب کثیره بالکوفه و الواسط و الموصل.

أمّا القاسم بن محمّد الفدان، فله من المعقّبین ثلاثه: محمّد أبو جعفر الذی یلقّب «سوسه» عقبه بقزوین و الموصل و ما مطیر من أرض طبرستان، و علی عقبه بطبرستان، و الحسین فی عقبه خلاف.

أمّا جعفر بن محمّد الفدان، فأثبت بعضهم له عقبا و أنکره البعض.

أمّا أحمد المحدّث بن عمر بن یحیی بن الحسین بن زید الشهید، فله ابن واحد معقّب اسمه الحسین «2» أبو عبد اللّه الرئیس النقیب بالکوفه، و له کتاب فی النسب، و هو یعرف ب «النهر شابوسی» و هی قریه قریبه من واسط.

و للحسین هذا ابنان معقّبان: یحیی أبو الحسین، و زید السدید أمّه بنت الحسن اللحق الموسوی.

أمّا یحیی بن الحسین هذا، فله ابنان معقّبان: عمر أبو علی الرئیس النقیب بالکوفه، و کان أمیر الحاج. و الحسن أبو محمّد الفارس النقیب بالکوفه.

أمّا عمر النقیب «3» هذا، فله من الأبناء المعقّبین الذین لا خلاف فیهم ثمانیه:

______________________________

(1) من أعقابه أبو علی أحمد بن عبد اللّه بن محمّد بن عبد اللّه بن الحسن بن الحسین الفدان صدیق أبی الحسن العمری، قال: کان حسن الشباب

ملیح الوجه و الأخلاق، مات سنه ستّ و ثلاثین و أربعمائه أحسن ما کانت له الدنیا رضی اللّه عنه.

(2) کان عالما نسّابه ورد العراق من الحجاز سنه إحدی و خمسین و مائتین.

(3) قال فی الفخری ص 41: له أربعه و عشرون من الذکر ممّن عرف أسماءهم، و کان له

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:145

محمّد أبو الحسن الشریف الرئیس بالکوفه، و کان أمیر الحاج، و هو الذی عناه الصاحب بقوله: أشتهی أن أدخل بغداد فاشاهد جرأه محمّد بن عمر العلوی، و یبسک «1» أبی أحمد الموسوی، و طوف أبی محمّد بن معروف قاضی القضاه ببغداد.

و محمّد أبو طالب الدّین الخیّر النقیب. و محمّد أبو منصور من کبار أهل البصره، و کان أمیر الحاج. و محمّد أبو الغنائم کان من العظماء. و محمّد أبو العلاء. و محمّد أبو الفتح أمیر الحاج. و أحمد أبو عبد اللّه الشاعر الرئیس بالکوفه بعد أبیه. و إبراهیم أبو طاهر الحمانی.

و کان لعمر النقیب والد هؤلاء المذکورین ستّه عشر ابنا آخر أسماء کلّهم محمّد و کناهم مختلفه، لا یعرف لهم عقب.

أمّا الحسن الفارس «2» النقیب، فله من المعقّبین ثمانیه:

عبد اللّه أبو طالب، عقبه بالعراق و الشام و المصر. و الحسن أبو محمّد الأصم له عقب ببغداد. و محمّد أبو الحسن النهر شابوسی یعرف بالتقی «3» ذی الشرفین و زید أبو الحسین. و سلیمان الأعور أبو طاهر. و محمّد أبو عبد اللّه الباذیار. و علی أبو الحسن. و یحیی.

و کان له ابن تاسع اسمه أحمد أبو الفضل، قیل: له عقب.

______________________________

ثلاثون ذکرا و ثلاث و عشرون أنثی، و کان فیهم من اسمه محمّد أحدا و عشرین رجلا و کناهم مختلفه.

(1) الکلمه کذا فی الأصل و

لکنّها غیر منقوطه.

(2) من کبار العالم تقدّما و فضلا و مالا، له ترجمه فی المجدی ص 174، قال: اتّسعت حاله و عظمت ترکته حتّی وجد فیها ما لا یعرف، و کان جمّ المروءه ممدحا ذکیّا، یرجع إلی فضل و أدب نفیس و درس.

(3) و فی بنی التقی علماء و قدماء و رؤساء، و له ست من الذکور أحدهم أبو علی عمر الزکی ذو النباهتین الرئیس بالکوفه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:146

فهذا هو الکلام فی عقب یحیی بن الحسین بن أحمد المحدّث.

أمّا زید السدید بن الحسین بن أحمد المحدّث، فله أولاد کثیره، منهم: محمّد المعروف ب «ابن الحیریّه» و أمّه حسنه بنت جعفر بن الحسن بن موسی بن جعفر بن موسی الکاظم علیه السّلام، و لهم أولاد و أعقاب بالکوفه و بغداد، و فیهم کثره.

فقد فرغنا من عقب عمر بن یحیی بن الحسین بن زید الشهید.

و أمّا الحسن «1» الفقیه بن یحیی بن الحسین بن زید الشهید، فعقبه من رجل واحد، و هو محمّد أبو جعفر الأکبر، أمّه خدیجه بنت موسی بن علی بن عمر بن زین العابدین.

و عقب محمّد هذا من ولدین: الحسین أبو القاسم، و أحمد أبو عبد اللّه، و لهما عقب کثیر بالکوفه و بغداد و غیرهما.

و أمّا أحمد بن یحیی بن الحسین بن زید الشهید، فعقبه الصحیح من رجل واحد أحمد، ولّاه أبو السرایا اماره واسط، و له عقب قلیل، و فیهم خلاف.

و قیل: له ابن آخر اسمه محمّد، کان بالمغرب و عقبه بها، و فیهم توقّف.

و أمّا عیسی بن یحیی بن الحسین بن زید الشهید، فله من المعقّبین ثمانیه:

أحمد أبو العبّاس، أمّه کلثم بنت زید بن عیسی بن زید الشهید.

و علی أبو

الحسن، أمّه کلثم أیضا. و محمّد الأعلم. و الحسین الأحول. و یحیی المعروف ب «ابن مریم» و زید أبو الطیّب. و الحسن. و جعفر.

أمّا أحمد «2» بن عیسی، فله من المعقّبین ثلاثه: الحسین أبو القاسم بالکوفه، و قیل: اسمه الحسن. و زید أبو العبّاس. و محمّد بالکوفه.

______________________________

(1) یقال: انّه لم یر الشمس أربعین سنه، کان یعبد اللّه فی سرداب لا یخرج منه، مات سنه سبع و ستّین و مائتین.

(2) کان عالما فقیها کبیرا زاهدا، ولد سنه 158، و توفّی سنه 240، و عمی فی آخر عمره.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:147

و أمّا علی بن عیسی، فله من المعقّبین سبعه: زید أبو الحسین بالری، عقبه بها و نیسابور و آمل «1». و عبد اللّه أبو طالب الملقّب ب «الحطب» عقبه ببغداد و الموصل و الکوفه. و عیسی أبو الطیّب، و فی عقبه خلاف. و الحسین أبو عبد اللّه الأصغر المعروف ب «المخیّر» له عقب کثیر یعرفون ب «بنی المخیّر» أکثرهم ببغداد.

و الحسن أبو محمّد، عقبه بالاهواز و البصره. و أحمد أبو العبّاس. و محمّد کان له عقب إلّا أنّه انقرض بالاجماع.

و أمّا محمّد الأعلم بن عیسی، فعقبه من رجلین: أحمد أبو عبد اللّه المنجّم عقبه بالبصره. و الحسن أبو علی الزاهد الناسک عقبه بالأهواز.

منهم: النقیب تاج النقباء المعروف ب «الأعز» أبو طالب بن علی الأکرم بن الحسن الشاهد بن حمزه بن الحسن الناسک هذا الذی ذکرناه «2».

أمّا الحسین الأحول بن عیسی، فعقبه من رجل واحد: الحسن المتهجّد.

و عقب المتهجّد هذا من رجلین: محمّد أبو عبد اللّه الصالح الناسک العالم.

و أحمد أبو الحسن النقیب بمشهد الکوفه، و عقبه قلیل.

أمّا محمّد أبو عبد اللّه الناسک، فله من المعقّبین خمسه:

الحسن

أبو محمّد المطهّر القاضی بحلب و دمشق، و إنّما قیل مطهّرا لأنّه ولد مختونا. و أحمد أبو الهاشم النقیب بالموصل. و محمّد أبو طاهر المبرقع ولده بمصر.

و علی أبو القاسم عقبه بالکوفه. و أبو منصور، له عقب له قلیل. و لهؤلاء الخمسه أعقاب کثیره بدمشق و الکوفه.

______________________________

(1) منهم: ببکرآباد جرجان، و هم بنو عبد اللّه البکرآبادی بن عیسی بن زید بن علی هذا، و له أیضا عدّه أعقاب بالموصل و الکوفه و الهند.

(2) و ذکره أیضا القاضی المروزی فی الفخری ص 45.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:148

منهم: السیّد العالم النسّابه «1» أبو الغنائم عبد اللّه بن الحسن المطهّر، و له تصانیف کثیره فی النسب.

و أمّا یحیی بن مریم، فعقبه من رجلین: طاهر أبو العبّاس، و عیسی أبو زید، له عقب قلیل بالبصره.

أمّا طاهر هذا فله من المعقّبین أربعه:

علی أبو الحسن الأحول. و یحیی أبو الحسین، و قیل: اسمه زید یلقّبه أهل الکوفه ب «صدغ الکلب» و عبد اللّه أبو القاسم. و أحمد أبو عبد اللّه.

و أمّا زید أبو الطیّب بن عیسی، فعقبه من رجل واحد محمّد أبو الطیّب المعروف ب «الحبیب» و له أولاد، منهم: علی الملقّب ب «البلی» «2» و لهم أعقاب.

و أمّا الحسن بن عیسی، فلهم عقب قلیل بجرجان.

و أمّا جعفر بن عیسی، فله عقب قلیل بساریه. و لم یثبتهم من النسّاب إلّا واحد، و هو السیّد النقیب الملقّب بالمستعین باللّه الحسنی.

فقد فرغنا من أولاد عیسی بن یحیی بن الحسین بن زید.

أمّا حمزه بن یحیی بن الحسین بن زید الشهید، فعقبه الصحیح من رجل واحد علی بن عقیلیّه «3»، عقبه من ثلاثه بنین: الحسین، و محمّد الأوقص الأحدب و زید أبو الحسین الأحول، و

فی عقبهم خلاف، و الأصحّ عقب الحسین.

و أمّا القاسم بن یحیی بن الحسین بن زید الشهید، [فعقبه الصحیح من رجل

______________________________

(1) النسّابه بدمشق، قال أبو الحسن العمری فی المجدی ص 180: الشریف النسّابه أبو الغنائم عبد اللّه، و کان قد سافر و أبعد و کرّر سفره، و ما کان یحسن التشجیر علی ما بلغنی، غیر أنّه کان ثقه إجماعا، و له بقیّه إلی یومنا بالشام.

(2) بضمّ الباء، کما فی الأصل.

(3) بضمّ العین المهمله و فتح القاف و سکون الیاء و کسر اللام و فتح الیاء المشدّده.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:149

واحد محمّد بن القاسم] «1». و عقبه من رجلین: الحسین أبو عبد اللّه، و عیسی.

و عقب الحسین هذا من رجلین: علی أبو الحسن النقیب بالکوفه یلقّب «طنبور» له عقب قلیل، و أمّه آمنه بنت محمّد بن الحسن بن یحیی بن الحسین بن زید الشهید. و العبّاس الملقّب ب «الطلل» و یعرف بالسجستانی، له عقب کثیر و فیهم خلاف.

أمّا عیسی بن محمّد بن القاسم، فعقبه من رجل واحد: محمّد أبو القاسم المعروف ب «فرغل» له عقب قلیل بالکوفه.

فقد فرغنا من عقب القاسم بن یحیی بن الحسین بن زید الشهید.

و أمّا یحیی «2» بن یحیی بن الحسین بن زید الشهید، فله من المعقّبین ثمانیه:

علی الملقّب ب «کتیله» و طاهر أبو أحمد. و الحسین أبو عبد اللّه الکلکونی، و إبراهیم أبو طالب المعروف ب «ابن أبی الشیخ» و موسی أبو الحسن، و الحسن أبو علی، و العبّاس أبو الفضل، و القاسم أبو محمّد یلقّب ب «أبزار رطب» کان له عقب بمرو و قد انقرض.

أمّا علی کتیله، فعقبه من أربعه بنین:

الحسین أبو عبد اللّه بالکوفه، و القاسم أبو محمّد بأرجان، و

أحمد الدر «3» نقیب الأهواز، و الحسن أمّه خدیجه بنت علی بن الحسین بن زید الشهید.

و أمّا طاهر أبو أحمد بن یحیی بن یحیی، فعقبه من رجل واحد: أحمد أبو الفضل الزاهد الناسک، و عقبه من رجلین: طاهر الأصغر یعرف ولده ب «ابن کأس» و یحیی أبو الحسین یعرف ب «ابن السوادیّه» أمّه فاطمه بنت الحسین بن یحیی بن

______________________________

(1) ما بین المعقوفتین ساقطه من الأصل.

(2) مات أبوه و هو حمل فسمّی باسمه.

(3) بضمّ الدال، و فی الفخری ص 49: الدب.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:150

یحیی.

و أمّا الحسین الکلکونی، فعقبه من رجل واحد: محمّد أبو جعفر الملقّب ب «السخطه» و یعرف ب «المخادعی» «1» أمّه بنت جعفر بن عیسی بن علی بن الحسین الأصغر.

و عقب محمّد السخطه من رجلین: علی أبو الحسن أمّه بنت طاهر بن یحیی بن یحیی. و جعفر أبو عبد اللّه، و لهما عقب کثیر بالبصره، و منهم بمرو.

و أمّا إبراهیم المعروف ب «ابن الشیخ» فعقبه من رجلین: محمّد أبو جعفر الملقّب ب «الدبه» «2» و أحمد المعروف ب «أبی شیخ» و لهما عقب قلیل.

و أمّا موسی بن یحیی بن یحیی، فعقبه من رجل واحد: أحمد أبو عبد اللّه الأشتر، أمّه فاطمه بنت علی بن حمزه بن یحیی بن یحیی بن الحسین بن زید الشهید، و عقبه من سته من البنین:

الحسین البازیار «3». و یحیی أبو الحسین الأحول الملقّب ب «ابن ملیکه» و علی الأکبر بالبصره، و القاسم، و محمّد الأکبر الأحول أبو علی، و محمّد أبو جعفر الأصغر النقیب بالموصل، و لهم أعقاب کثیره أکثرهم بالموصل.

و أمّا الحسن بن یحیی بن یحیی، فعقبه من ثلاثه بنین: محمّد أبو الحسن، و علی أبو العبّاس،

و یحیی، أثبت عقبهم السیّد أبو عبد اللّه الطباطبائی «4».

و أمّا العبّاس بن یحیی بن یحیی، فله من المعقّبین ثلاثه: أحمد الملقّب

______________________________

(1) فی الفخری ص 49: المجادیعی، و فی العمده ص 269: المحادنقی، و المخادنقی خ ل.

(2) بفتح الدال ثمّ الباء المفتوحه.

(3) فی العمده البازبار.

(4) راجع العمده ص 268، و قال فی تهذیب الأنساب ص 205: و العقب من الحسن بن یحیی بن یحیی فی أبی العبّاس علی، و فی أبی الحسن محمّد، قال: یجب أن یسأل عن عقبهما، و لم یذکر غیرهما. و یحیی بن الحسن، و لکلّ واحد منهم عقب.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:151

بانحان «1»، و محمّد، و الحسین. و لهم عقب قلیل ببغداد و البصره و الاهواز.

فقد فرغنا من عقب یحیی بن یحیی، و به حصل الفراغ من ولد یحیی بن الحسین بن زید الشهید.

و أمّا الحسین «2» بن الحسین بن زید الشهید، فله من المعقّبین ثلاثه: یحیی عقبه بالطائف و مکه و فیهم قلّه، و محمّد عقبه ببغداد و الموصل و شیراز و نصیبین و فیهم کثره. و زید عقبه بدمشق.

أمّا محمّد بن الحسین بن الحسین بن زید الشهید، فله أربعه معقّبون:

أحمد أبو العبّاس النحّاس بالهند، و عقبه بنصیبین یعرفون ب «برغوث» و القاسم عقبه بالطائف و فیهم قلّه. و قیل: انقرضوا. و الحسن أبو علی الأعور المفلوج ببغداد.

و الحسین عقبه بشیراز و الموصل.

فمن ولد الحسن المفلوج النقیب بالموصل أبو علی الشعرانی الحسن بن محمّد بن عبد اللّه بن الحسن المفلوج.

و أمّا علی «3» الشبیه بن الحسین بن زید الشهید، فعقبه من رجلین: زید العالم النسّابه ببغداد، صاحب کتاب المقاتل. و محمّد المحدّث الناسب، عقبه بالکوفه و فیهم قلّه، أمّهما فاطمه

بنت إسماعیل بن محمّد الأرقط.

أمّا زید بن علی الشبیه، فعقبه الصحیح من رجلین: محمّد، و الحسین.

أمّا محمّد بن زید بن علی الشبیه، فله ثلاثه من المعقّبین: الحسن أبو محمّد، له عقب کثیر بالبصره و الموصل و الشام. و أحمد أبو العبّاس، له عقب ببیت المقدس

______________________________

(1) کذا فی الأصل.

(2) الملقّب بالقعدد.

(3) و هو لأمّ ولد، و کان ذا منزله عند المأمون.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:152

و إسماعیل أبو القاسم یلقّب «شرشیر» «1».

فمن ولد أحمد بن محمّد بن زید بن علی الشبیه: محمّد أبو الحسین الخشکی الأشقر المعروف ب «قصیر الثیاب» ابن أبی جعفر محمّد بن أحمد هذا «2» و جمیع عقب أحمد منه.

و من ولده أبو الحسن القاضی ببیت المقدس بن محمّد القصیر الثیاب.

أمّا الحسین بن زید بن علی الشبیه، فعقبه من رجلین:

القاسم المعروف ب «ابن کلثم» نسب إلی أمّه کلثم بنت الحسین بن الحسین بن زید الشهید، و له عقب بالری و أرجان.

و علی أبو الحسن الأکبر الأحول الأحدب النقیب ببغداد یلقّب «حشیه» «3» و عقب حشیه هذا من رجل واحد، و هو الحسین أبو عبد اللّه الأحول النقیب ببغداد و یلقّب أیضا «حشیه» و أولاده من مشاهیر سادات بغداد.

فقد فرغنا من عقب علی الشبیه، و به حصل الفراغ من نسب الحسین بن زید الشهید.

(عقب محمد بن زید الشهید)

أمّا أبو عبد اللّه محمّد «4» بن زید الشهید، فعقبه الصحیح من رجل واحد، و هو جعفر الرئیس الشاعر، خرج بخراسان و قتل بمرو، و قبره بها فی سکّه ساسیان.

و له ابن آخر اسمه محمّد و لقبه المؤیّد باللّه، و هو صاحب أبی السرایا خرج بعد

______________________________

(1) فی العمده ص 285: شیر شیر.

(2) ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 50.

(3) فی الفخری:

الحیه.

(4) هو أصغر ولد أبیه، و له عقب کثیر بالعراق، و کان فی غایه الفضل و نهایه النبل، و له حکایه طویله، راجع کتاب العمده ص 298- 299.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:153

محمّد بن إبراهیم طباطبا، ثمّ اخذ و حمل إلی المأمون بمرو و قتل مسموما «1» و قبره بها، و لم یکن لهذا الرجل ولد.

و أمّا جعفر بن محمّد بن زید الشهید، فعقبه من ثلاثه أبناء: محمّد أبو علی الشاعر الخطیب یعرف ب «الحمانی» و أحمد السکین، و القاسم الخطیب، و جمیع عقب القاسم هذا بهراه.

أمّا محمّد الحمانی «2»، فعقبه من رجلین: علی أبو الحسین الحمانی الشاعر، کان عالما فاضلا. و داود أبو علی الخطیب فی عقبه قلّه، و هو صحیح.

أمّا علی الحمانی بن محمّد الحمانی، فعقبه من رجلین: زید أبو الحسن الشاعر الزاهد، أمّه فاطمه بنت الحسین بن یحیی بن الحسین بن زید الشهید. و محمّد أبو جعفر الشاعر یلقّب «حشیشه» عقبه بنیسابور.

و أمّا زید بن علی الحمانی، فعقبه من رجلین: محمّد أبو عبد اللّه صاحب دار الصخر. و الحسین «3» أبو القاسم الزاهد.

و عقب محمّد صاحب دار الصخر من رجلین: علی أبو الحسن یلقّب «الواوه» و أحمد أبو جعفر.

و انتسب إلی أحمد هذا بعض سادات سرخس، و قالوا: نحن بنو محمّد بن أبی طالب بن أحمد هذا.

قال أبو إسماعیل الطباطبائی: لم یکن لأحمد هذا من المعقّبین إلّا محمّد، و لم یکن له ولد اسمه أبو طالب.

و کان لأحمد هذا ثلاثه أخر من البنین: الحسن، و الحسینان. و أجمع أهل

______________________________

(1) فی سنه اثنتین و مائتین و هو ابن عشرون سنه.

(2) منسوب إلی بنی حمان.

(3) له عقب یعرفون ب «بنی حرقه» لأنّ ابنه علیا یعرف

ب «حرقه» و لا عقب له إلّا منّه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:154

النسب علی أنّهم درجوا.

فقد فرغنا من عقب محمّد الحمانی بن جعفر بن محمّد بن زید الشهید.

أمّا أحمد السکین، فله من المعقّبین خمسه: محمّد أبو الحسن الأکبر یعرف ب «زریق» و علی أبو القاسم الأکبر. و محمّد أبو عبد اللّه ببغداد. و جعفر أبو عبد اللّه و محمّد «1» أبو علی الزاهد.

أمّا محمّد المعروف بزریق، فعقبه من رجلین: المحسن أبو طالب له عقب، و الحسین أبو عبد اللّه المرتعش، مات بالکوفه و حمل إلی المدینه، أمّه فاطمه بنت إبراهیم بن عبد اللّه بن مسلم بن عبد اللّه بن محمّد بن عقیل بن أبی طالب.

و أمّا علی بن أحمد السکین، فعقبه من رجل واحد، هو محمّد أبو الحسن الأکبر، أمّه أمّ کلثوم بنت علی بن الحسین بن عیسی بن یحیی بن زید الشهید، و عقبه بطبرستان.

أمّا محمّد أبو عبد اللّه بن أحمد السکین، فعقبه ستّه: حمزه أبو علی الرئیس بقزوین. و العبّاس أبو طالب. و حمزه أبو عماره بالری. و محمّد أبو طالب.

و المحسن أبو القاسم. و الحسین ببغداد.

و قد اشتبه نسب ولد حمزه هذا بنسب حمزه بن أبی علی محمّد بن أحمد السکین. و الصحیح فی نسبهم هو الأخیر.

و أمّا جعفر أبو عبد اللّه بن أحمد السکین، فعقبه الصحیح من رجل واحد علی أبو الحسن بحران. و قیل: له ابن آخر اسمه عیسی و له أعقاب. و لا یصحّ ذلک.

و علی بن جعفر بن أحمد السکین هذا الذی ذکرناه الآن له ثلاثه معقّبون: محمّد أبو عبد اللّه بنصیبین. و الحسین أبو أحمد بالرمله. و عبید اللّه أبو عبد اللّه بحران، و لهم أعقاب بالرمله و

نصیبین.

______________________________

(1) قال أبو الغنائم: هو الأکبر.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:155

منهم: النقیب بالرمله أبو السرایا أحمد بن محمّد بن زید بن علی بن عبد اللّه «1» بن علی بن جعفر بن أحمد السکین.

أمّا محمّد أبو علی الزاهد بن أحمد السکین، فعقبه من ثلاثه رجال: حمزه أبو یعلی الأکبر، حمل إلی بخارا ثمّ اطلق، فمات بنیسابور و نقل إلی قزوین. و العبّاس أبو طالب. و أحمد أبو جعفر. عقبهما بقزوین، و فیهم قلّه.

و لم یثبتهم إلّا السیّد أبو إسماعیل الطباطبائی. و أمّا السیّد أبو الغنائم، فانّه لم یثبت لأبی علی محمّد الزاهد إلّا حمزه وحده.

و عقب حمزه هذا من رجل واحد، و هو محمّد أبو سلیمان العالم الرئیس بقزوین، و لمحمّد هذا عقب بالری و قزوین و فیهم کثره.

فقد فرغنا من عقب أحمد السکین.

أمّا القاسم [فله جعفر أبو عبد اللّه] «2» الخطیب المعروف ب «ابن الجده» فکان شاعرا، و کان إمام الصلاه للحسن بن زید الداعی بطبرستان، ثمّ انتقل إلی بلخ و عقبه بهراه. و قیل: له عقب بطبرستان و لا یعرف ذلک.

و جعفر هذا فله من البنین المعقّبین أربعه: أحمد أبو القاسم بهراه قبره بقهندز «3»، و علی، و محمّد الأکبر بهراه، و الحسن. و کان له أولاد آخرون درجوا.

أمّا أحمد بن جعفر الخطیب، فعقبه من رجل واحد إسماعیل أبو محمّد بهراه، کان له قدر و محلّ و جلاله.

و عقبه من ثلاثه من البنین: محمّد أبو یعلی الرئیس بهراه. و أحمد أبو محمّد له محلّ و جاه و جلاله. و الحسین أبو عبد اللّه فیه خلاف.

______________________________

(1) فی العمده ص 304: عبید اللّه.

(2) ما بین المعقوفتین ساقطه من الأصل.

(3) بضمّ القاف و کسر الهاء و سکون النون

ثمّ الدال المکسوره.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:156

و لمحمّد أبی یعلی الرئیس هذا ثلاثه من البنین: إسماعیل أبو الحسن الرئیس بهراه، و لم یختر واحد من العلویّه علی اللقب بالسیّد ما دام حیّا، بل کان هو السیّد و من دونه الشریف، و کان نقیب السادات طول عمره، و ورث الرئاسه عن جدّه من قبل أمّه الشیخ أبو عبد اللّه المزنی.

و أمّا علی بن جعفر بن القاسم الخطیب، فجمیع عقبه بهراه، و لا نعرف من أولاده إلّا ابنیه: زید و الحسین، و لهما عقب.

أمّا محمّد و الحسن ابنا جعفر الخطیب، فقیل: لهما أعقاب کثیره، و لم یصل إلینا منهم خبر.

فقد فرغنا من عقب القاسم بن جعفر بن محمّد بن زید الشهید، و به حصل الفراغ من عقب محمّد بن زید الشهید.

(أعقاب عیسی بن زید الشهید)

أمّا أبو یحیی عیسی «1» بن زید الشهید، فکان له من المعقّبین أربعه: زید بالشام، و أحمد أبو عبد اللّه العالم الفقیه المختفی بالبصره، و له کتاب فی الفقه.

و محمّد، و الحسین.

أمّا زید بن عیسی، فعقبه الصحیح من رجل واحد و هو محمّد، و قیل: له ابن

______________________________

(1) ولد فی المحرّم سنه تسع و مائه، و مات بالکوفه سنه تسع و ستّین و مائه، و له ستّون سنه، و استتر نصف عمره، و قیل: ثلثه، خرج علی المنصور مع محمّد بن عبد اللّه النفس الزکیّه، فلمّا قتل محمّد بن عبد اللّه المحض استتر عیسی بن زید زمان المنصور و المهدی و الهادی، مات و صلّی علیه الحسن بن صالح و دفنه، و کان عیسی فی بعض أوقات اختفائه یسقی الماء علی جمل، و له حکایات موجعه. و یلقّب ب «عیسی مؤتم الأشبال» لأنّه قتل أسدا له أشبال.

الشجره

المبارکه، الفخر الرازی ،ص:157

آخر اسمه عیسی و یعرف ب «المختفی» و له عقب قلیل أثبتهم الطباطبائیّان «1».

و لمحمّد هذا من المعقّبین أربعه: أحمد بطبرستان، و کان یعرف بشعر. و الحسن قتل فی واقعه الصفّار و الداعی. و الحسین. و محمّد.

و أمّا أحمد بن محمّد بن زید بن عیسی بن زید الشهید، فعقبه من ثلاثه بنین محمّد أبو عبد اللّه بالعراق، و أکثر عقبه بمصر. و محمّد أبو أحمد عقبه بمصر و حلب.

و محمّد أبو الحسن، له عقب بسمرقند.

و أمّا الحسن و الحسین و محمّد بنو محمّد بن زید بن عیسی المختفی، ففی أعقابهم قلّه.

أمّا أحمد «2» العالم بن عیسی المختفی، فعقبه من رجلین: محمّد أبو جعفر الأصغر. و علی أبو الحسن، مات فی الحبس ببغداد، و عقبه قلیل بکرمان.

أمّا محمّد بن أحمد بن عیسی، فعقبه من رجل واحد، و هو علی المکفّل، و هو الذی کان یزعم البرقعی صاحب الزنج أنّه هو علی المتکفّل و قصّته مشهوره «3».

أمّا علی المکفّل، فعقبه رجلان: عبید اللّه الضریر المعری ببغداد. و یحیی أبو الحسین، و یحیی انفصل من بغداد إلی دمشق و بها عقبه، و لهم بها مرتبه جلیله.

فقد فرغنا من عقب أحمد بن عیسی.

أمّا محمّد بن عیسی المختفی، فعقبه الصحیح من رجل واحد، و هو علی المعروف ب «العراقی» فخرج فی أیّام المعتصم فقتل.

و لعلی العراقی هذا عقب واحد، و هو الحسین العراقی.

______________________________

(1) هما أبو اسماعیل الطباطبائی، و أبو عبد اللّه الطباطبائی.

(2) کان عالما فقیها کبیرا زاهدا و روی الحدیث، مات أیّام المتوکّل سنه سبع و أربعین و مائتین و له تسعون سنه، و قبره فی البصره فی خطّه بنی کلیب عمر.

(3) راجع عمده الطالب ص 291.

الشجره

المبارکه، الفخر الرازی ،ص:158

و عقب حسین هذا واحد علی، و یعرف بالعراقی أیضا.

و عقب العراقی هذا من ثلاثه من بنین: الحسن أبو محمّد. و محمّد أبو جعفر و الحسین أبو عبد اللّه، و لهم أعقاب.

و اختلف النسّابون فی عقب العراقی، و الذی ذکرناه قول السیّد أبو الغنائم.

و قال السیّد أبو إسماعیل الطباطبائی: علی العراقی هو ابن الحسین بن محمّد بن الحسین بن عیسی. و قال غیرهما «1»: علی العراقی هو ابن الحسین بن عیسی.

و اللّه أعلم بحاله.

فقد فرغنا من محمّد بن عیسی.

أمّا الحسین «2» بن عیسی المختفی، فله من المعقّبین أربعه: محمّد قبره بخسروجرد نیسابور. و أحمد أبو طاهر الحری، و هو أول من نسب إلی الحره و هی موضع بالمدینه. و زید أبو طاهر. و علی العراقی.

أمّا محمّد بن الحسین بن عیسی، فعقبه من ثلاثه بنین: الحسین و له عقب بطبرستان. و أحمد «3» له عقب قلیل من رجلین: محمّد أبو الحسین. و محمّد أبو علی الحری الفافا، عاش مائه و عشر سنین، و کان قاضیا بالمدینه.

أمّا محمّد أبو الحسین بن أحمد الحری، فعقبه الصحیح من رجل واحد اسمه سلیمان بعض عقبه ببخارا. و قیل: انقرض. و کان له ثلاثه بنین اخری: علی صاحب الحره. و الحسن. و عبد اللّه، و فیهم کلام.

أمّا محمّد الفافا بن أحمد الحری، فعقبه رجلان: عبد اللّه أبو محمّد الأزرق فی أیدی أولاده صدقه رسول اللّه صلّی اللّه علیه و آله. و علی الحری یلقّب «علوس».

______________________________

(1) و هو صاحب کتاب الدوحه، راجع الفخری ص 54.

(2) کان عالما فاضلا، تزوّج بنت الحسن بن صالح بن حیّ الکوفی.

(3) فی الأصل: علی.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:159

أمّا عبد اللّه الأزرق، فعقبه من ثلاثه

بنین: الحسین أبو عبد اللّه صاحب صدقه رسول اللّه صلّی اللّه علیه و آله. و الحسن أبو محمّد القویری. و أحمد أبو القاسم زاد الرکب.

و لجمیعهم أعقاب کثیره بالمدینه و دمشق.

منهم: الخطیب بالمدینه و القاضی بها الحسین أبو عبد اللّه بن یحیی أبی الحسین الأسود القاضی بالمدینه بن الحسین بن عبد اللّه الأزرق.

أمّا علی الملقّب ب «علوس» بن محمّد الفافا، فله عقب قلیل بطبرستان و انتقل بعضهم إلی اصفهان.

فقد فرغنا من عقب أحمد الحری.

أمّا زید أبو طاهر بن الحسین بن عیسی المختفی، فله أربعه من المعقّبین: أحمد أبو طاهر الضریر بالکوفه، مات فی حبس المهدی، و القاسم قتله طی بذی المروه، و عیسی، و محمّد أبو جعفر.

أمّا أبو طاهر الضریر، فله خمسه من المعقّبین: زید أبو الحسین له عقب بالکوفه، و یحیی أبو الحسین له عقب بالبصره، و علی أبو الحسن له عقب، و القاسم أبو محمّد الغریق، و الحسین أبو علی المعروف ب «ماجن» و له عقب بالبصره و الأهواز.

أمّا القاسم بن زید بن الحسین بن عیسی المختفی، فعقبه من رجل واحد: أحمد أبو طاهر السیلق، توفّی بالحجاز، أمّه فاطمه بنت محمّد السیلق بن عبد اللّه ابن محمّد بن الحسن بن الحسین الأصغر، و له عقب قلیل بالحجاز و مصر.

أمّا عیسی بن زید بن الحسین بن عیسی المختفی، فعقبه من رجلین: الحسین یعرف ب «غضاره» «1» و أحمد الزوائدی، له عقب یعرفون بالزوائدیّین.

______________________________

(1) الغضاره: طیب العیش. تقول منه: بنو فلان مغضورون، و قد غضرهم اللّه، و أنّهم لفی غضاره من العیش، و فی غضراء من العیش، أی فی خصب و خیر- الصحاح.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:160

أمّا الحسین «1» بن عیسی المعروف ب «غضاره» فله

من المعقّبین أربعه: علی أبو الحسن، و محمّد، و زید، و عیسی.

و عقب عیسی هذا بهراه، و جدّهم الذی وقع إلی هراه زید بن علی بن الحسین بن عیسی هذا. و قیل: مکان الحسین هذا الحسن.

و لزید هذا خمسه أولاد: محمّد، و أحمد، و حمزه، و الحسن، و علی أبو الحسن.

و لعلی هذا ابنان: الحسن، و الحسین.

و من ولد الحسین المعروف ب «غضاره» بهراه علی أبو الحسین المعروف ب «ابن غضاره» بن زید بن علی بن الحسین غضاره، کان نقیب جرجان، ثمّ خرج إلی هراه و له بها خمسه أولاد: إسماعیل، و عیسی، و الحسن أبو القاسم، و الحسین أبو عبد اللّه، و زید.

و أمّا محمّد أبو جعفر بن زید بن الحسین بن عیسی المختفی، فعقبه من رجلین أحمد أبو جعفر یعرف ب «شعره» «2» و الحسین له عقب قلیل، و أعقاب شعره بطبرستان کثیره.

و له أبناء کثیرون، و أشهرهم اثنان: محمّد أبو علی الأعرج الملقّب ب «بقراط» و کان بطبرستان. و محمّد أبو عبد اللّه المعروف ب «الجربوشی» بسمرقند و بها عقبه، و قیل: لا یصح لشعره عقبه إلّا من هذین المحمّدین.

و أمّا علی العراقی بن الحسین بن عیسی المختفی، فعقبه من خمسه بنین: أحمد أبو الحسین بالبصره، و الحسین أبو عبد اللّه، و محمّد أبو الطیّب الأصغر و الحسن أبو محمّد، و محمّد أبو جعفر الأکبر المعروف ب «ابن المعبرانیّه».

أمّا أحمد بن علی العراقی، فله ثلاثه من المعقّبین: عبد العظیم یعرف ب «میمون»

______________________________

(1) و قد وقع خلط و سهو فی اللقب فی العمده ص 295.

(2) فی الفخری ص 56: الشعیره.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:161

و محمّد أبو جعفر عقبه بالبصره و الکوفه، و جعفر

یعرف کتیله «1» له أعقاب بالبصره و فیهم کثره.

أمّا الحسین و محمّد و الحسن بنو علی العراقی، ففی عقبهم قلّه، و منهم بمصر و الأهواز جماعه.

و أمّا محمّد «2» بن المعبرانیّه بن علی العراقی، فعقبه من أربعه رجال: عبید اللّه أبو القاسم له أعقاب کثیره بالبصره، و علی المقیم بمشهد أمیر المؤمنین علیه السّلام له عقب بالبصره، و عیسی، و حمزه لهما عقب.

فقد فرغنا من ولد علی، و بعضهم یجعل أولاد علی العراقی الذین ذکرناهم هاهنا أولادا لعلی بن الحسین بن محمّد بن الحسین بن عیسی. فقد نبّهنا علی ذلک لئلّا یقع الغلط.

فقد فرغنا من عقب عیسی بن زید الشهید، و به حصل الفراغ من نسب زید الشهید، و اللّه أعلم.

(أعقاب الحسین الأصغر)

و أمّا أبو عبد اللّه الحسین «3» الأصغر بن زین العابدین علیه السّلام و إنّما لقّب هذا بالأصغر، لأنّه کان لزین العابدین ولد آخر أکبر من محمّد الباقر علیه السّلام و کان اسمه الحسین الأکبر، فلهذا السبب لقّب هذا بالحسین الأصغر.

و عقبه من خمسه من البنین: عبید اللّه الأعرج، و عبد اللّه العقیقی «4»، و سلیمان،

______________________________

(1) بضمّ الکاف ثمّ التاء المفتوح ثمّ الیاء المکسوره.

(2) أمّه عباده بنت محمّد بن عیسی بن زید الشهید.

(3) کان عفیفا محدّثا فاضلا عالما، توفّی سنه سبع و خمسین و مائه و له سبع و خمسون سنه، و دفن بالبقیع.

(4) منسوب إلی عقیق المدینه، واد بظاهر المدینه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:162

و علی «1»، و الحسن.

و هذا الحسن هو جدّ السیلقیّه و المرعشیّه، و معروف ب «الدکّه».

و طعن بعضهم فی عقب سلیمان بن الحسن الأصغر، و قالوا: ما بقی له عقب، و السبب فی ذلک الطعن هو أن أولاده کانوا بالمغرب

«2». و السیّد أبو الغنائم الزیدی أثبت أعقابه، و فیهم کثره بمصر و المغرب، کما یجی ء ذکرهم إن شاء اللّه.

أمّا عبید اللّه الأعرج، فعقبه من أربعه «3» من البنین:

جعفر الحجه، کان إماما من أئمّه آل محمّد یسمّونه ب «الحجّه».

و محمّد الأکبر المعروف ب «الجوانی» و الجوانیّه قریه بالمدینه.

و حمزه بالکوفه، و یجی ء له عقب قلیل، و کان من أهل الفضل و الدین.

و علی أبو الحسن الأکبر العابد.

أمّا جعفر «4» الحجه بن عبید اللّه الأعرج، فعقبه من رجلین: الحسن أبو محمّد بالمدینه، و الحسین أبو عبد اللّه بسمرقند.

______________________________

(1) قال أبو یحیی النیسابوری فی کتاب أصول الأنساب العلویه: عبید اللّه و عبد اللّه و علی أمهم خالده بنت حمزه بن مصعب بن زبیر بن عوام.

(2) قال القاضی النسّابه المروزی فی الفخری ص 79: قد تکلّم بعض الناس فی عقبه لبعدهم عن بلادنا، و ذلک لأنّهم اغتربوا إلی المغرب، و الذی تکلّم فیهم لیس ممّن یعتدّ بقوله.

و أمّا العلماء الثقات المحتاطون المتدیّنون، فإنّهم أثبتوا عقبه، و هم: یحیی بن الحسن العقیقی، و ابن خداع، و ابن أبی جعفر، و أبو الغنائم الزیدی، و الطباطبائیّان و أمثالهم، إلّا أنّه لم یأت علی تفصیل أسامی أعقابهم غیر أبی الغنائم و من نقل عنه.

(3) و فی الأصل: خمسه.

(4) قال ابن شدقم فی تحفه لبّ اللباب ص 101: سیّد عالم فاضل صالح زاهد عابد، کان فصیحا یدعی الحجّه، و کان وهب بن وهب البختری الوالی بالمدینه الشریفه من قبل الرشید العبّاسی حبسه ثمانیه عشر شهرا، فما أفطر الّا فی العیدین، و فی ولده الاماره بالمدینه الشریفه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:163

أمّا الحسن بن جعفر الحجّه، فعقبه الصحیح من رجل واحد، و هو السیّد

العالم النسّابه یحیی أبو الحسین المعروف ب «العقیقی» صاحب التصنیف المنسوب إلیه.

أمّا یحیی «1» النسّابه، فله سبعه من المعقّبین: طاهر أبو القاسم العالم المحدّث النسّابه شیخ الحجاز، و کان من أکابر السادات. و جعفر أبو عبد اللّه، و عبد اللّه أبو العبّاس، و محمّد أبو الحسن الأکبر، و إبراهیم أبو الحسن، و أحمد أبو جعفر، و علی أبو الحسن.

أمّا طاهر بن یحیی النسّابه، فله من المعقّبین سبعه:

عبید اللّه أبو علی الأمیر الرئیس بالمدینه، أمّه فاطمه بنت أحمد بن عبید اللّه بن حمزه بن عبید اللّه الأعرج بن الحسین الأصغر.

و الحسن أبو محمّد، کان بالمدینه، و مات بمصر.

و یعقوب أبو یوسف، مات بمصر.

و محمّد أبو جعفر، یعرف ب «میمون».

و الحسین أبو عبد اللّه، عقبه بالرمله و مصر.

و یحیی أبو الحسین الأصغر المعروف ب «الشویخ المبارک».

و محمّد أبو علی، له عقب قلیل، و قیل: انقرض.

أمّا عبید اللّه بن طاهر بن یحیی النسّابه، فله من المعقّبین ستّه:

محمّد أبو جعفر سیّد الناس فی عصره بمصر و الحجاز، و کان یعرف ب «مسلم» «2» و کان محدّثا کبیرا و سیّدا ممدوحا فاضلا کریما. و القاسم أبو أحمد

______________________________

(1) هو العالم الفاضل المحدّث النسّابه، له کتاب مشهور حسن فی النسب، و هو أوّل من صنّف من الطالبیّه فی النسب، و توفّی سنه سبع و سبعین و مائتین، ذکره فی المجدی ص 269 و الفخری ص 58 و الأصیلی ص 307 و عمده الطالب ص 331، و تحفه لبّ اللباب ص 369.

(2) فی الفخری ص 59: المعروف ب «سلم سیّد الناس».

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:164

و إبراهیم أبو الحسن. و حمزه أبو عماره له عقب، و قیل: انقرض. و عیسی الأکبر أبو الحسین. و

عبید اللّه أبو محمّد، و قیل: اسمه عبد اللّه. و الأصحّ هو الثانی و فی عقبه کلام.

أمّا محمّد سیّد الناس فی عصره، فعقبه من رجل واحد، و هو طاهر أبو الحسین أمیر المدینه، و کان شاعرا فاضلا، و له أولاد کثیره.

منهم: الحسن أبو محمّد الأمیر بالمدینه مات ببست «1»، و کان فاضلا کریما شاعرا، و له أولاد کثیره، منهم بمصر و المدینه و القاهره و خراسان و بست.

أمّا القاسم بن عبید اللّه بن طاهر بن یحیی النسّابه، فله من المعقّبین أربعه: داود أبو هاشم الأمیر بالمدینه و العقیق، و الحسن أبو محمّد، و موسی لقبه صبره و یدعی غراره، و جعفر أبو الفضل.

أمّا داود الأمیر، فله أولاد کثیره، منهم: المهنّا الأمیر بالمدینه، و اسمه حمزه و کنیته أبو عماره. و الحسین أبو محمّد الزاهد الأمیر بعد أخیه.

و للمهنّا أولاد کثیره، منهم: الحسین أبو مالک الأمیر بعد عمّه، له عقب کثیر.

أمّا إبراهیم و حمزه و عیسی و عبد اللّه بنو عبید اللّه بن طاهر بن یحیی النسّابه، فأعقابهم قلیله.

فقد فرغنا من عقب عبید اللّه الأمیر بن طاهر بن یحیی النسّابه.

أمّا الحسن بن طاهر بن یحیی النسّابه، فله من المعقّبین ثلاثه: طاهر أبو القاسم الرئیس بالرمله، و قد مدحه المتنبّی بقوله:

إذا علویّ لم یکن مثل طاهرفما هو إلّا حجّه للنواصب «2»

______________________________

(1) بضمّ الباء ناحیه من سجستان مدینه بین سجستان و غزنین و هراه من البلاد الحارّه کثیره الأنهار و البساتین.

(2) ذکره فی الفخری ص 61.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:165

و له عقب، و زید أبو الحسن بخراسان، و سلیمان بالرمله عقبه بمصر، و لهؤلاء الثلاثه أعقاب.

و أمّا یعقوب أبو یوسف، و محمّد أبو جعفر، و یحیی الشویخ،

و محمّد أبو علی، ففی أعقابهم قلّه.

و أمّا الحسین بن طاهر بن یحیی النسّابه، فله ستّه من المعقّبین:

زید بمصر، و عبد اللّه أبو محمّد المعروف ب «عرفه» «1» و إبراهیم، و عبید اللّه أبو القاسم، و علی أبو الحسن، و حمزه أبو عماره، و لهم أعقاب کثیره بمصر و الرمله.

منهم: النقیب بالرمله هاشم أبو طالب بن زید بن الحسین بن طاهر بن یحیی النسّابه، و لا عقب له، و القاضی بها محمّد أبو القاسم بن إبراهیم بن الحسین بن طاهر بن یحیی النسّابه.

فقد فرغنا من عقب طاهر بن یحیی النسّابه.

أمّا جعفر أبو عبد اللّه بن یحیی النسّابه، فله من المعقّبین أربعه: القاسم أبو محمّد بمصر، توفّی بالرمله، و له عقب بمصر. و محمّد أبو عبد اللّه، له عقب قلیل. و عبد اللّه أبو محمّد، له عقب قلیل. و یعقوب أبو جعفر الأعور، له عقب قلیل بالرمله.

أمّا عبد اللّه أبو العبّاس بن یحیی النسّابه، فعقبه من ثلاثه رجال: الحسین أبو محمّد الأعرج. و قیل: اسمه الحسن، و له عقب بالموصل. و موسی أبو الحسن، و له عقب بالمدینه. و یحیی أبو الحسین، کان من رجال الطالبیّین، و له عقب قلیل.

و أمّا محمّد و إبراهیم و أحمد و علی بنو یحیی النسّابه، ففی أعقابهم قلّه.

و من عقب محمّد الأکبر الحسن الأفوه السدید النسّابه المحدّث المعروف ب «الدندانی» «2» بن محمّد بن یحیی النسّابه، و لا عقب له.

______________________________

(1) بفتح العین ثمّ الراء المفتوحه.

(2) المعروف بابن أخی طاهر، کان أحد العلماء بالنسب و الأخبار و الحدیث، و روی کتاب

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:166

فقد فرغنا من عقب یحیی النسّابه، و به حصل الفراغ من عقب الحسن بن جعفر الحجّه.

و أمّا

الحسین «1» بن جعفر الحجّه، فعقبه الصحیح من رجل واحد، و هو الحسن أبو محمّد ببلخ، أمّه زبیریّه. و للحسن هذا ابن واحد جمیع عقبه منه، اسمه علی أبو القاسم یعرف ب «الجلاباذی» و هی محلّه ببلخ.

و لعلی الجلاباذی هذا من المعقّبین أربعه: عبید اللّه أبو علی، و عبد اللّه أبو أحمد، و قیل: اسمه محمّد. و محمّد أبو العبّاس، و الحسن أبو أحمد. و لم یثبته إلّا أبو إسماعیل الطباطبائی.

أمّا عبید اللّه بن علی الجلاباذی، فعقبه من رجل واحد، و هو محمّد أبو الحسن الزاهد ببلخ بسکّه المفتی.

و لمحمّد هذا ابنان معقّبان: علی أبو القاسم السیّد الأجلّ النقیب ببلخ یعرف ب «نودولت» و عبید اللّه أبو علی السیّد الأجلّ النقیب الرئیس ببلخ یعرف ب «یارخدای» و هو جدّ نقباء بلخ.

أمّا أبو القاسم نودولت، فعقبه رجلان: الحسین أبو عبد اللّه، و محمّد أبو جعفر.

أمّا الحسین بن أبی القاسم نودولت، فعقبه من رجل واحد، و هو محمّد أبو الحسن، کان نقیب النقباء ببلخ یلقّب «نیک روی».

و عقبه من عشره: محمّد أبو الفتح، و طاهر أبو الحسین «2»، و عبید اللّه أبو علی

______________________________

جدّه أبی الحسن یحیی النسّابه، و یروی عن الدندانی هذا شیخ شرف النسّابه و غیره.

(1) دخل بلخ و أعقب بها و هم ملوک و ساده و نقباء.

(2) و من أحفاده صهر المؤلّف، و هو السیّد الأجلّ العالم الفاضل الکبیر القدر العظیم المنزله أحد أعیان الزمان، المبرز علی جمیع الأقران، قوام الدین علاء الملک محمّد بن السیّد الأجلّ نظام الدین النقیب ببلخ محمّد بن السیّد الأجلّ شمس الدین أبی جعفر النقیب ببلخ ابن طاهر هذا.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:167

درج، و إسماعیل أبو إبراهیم، و نعمه، و

الحسن أبو علی، و أحمد أبو البرکات، و قیل:

اسم أبی البرکات الحسین. و علی أبو المجد، و علی أبو القاسم، و أبو جعفر. فهذا هو عقب الحسین نودولت.

و أمّا محمّد نودولت، فله ابن واحد اسمه حیدر و ثلاث بنات.

فقد فرغنا من عقب علی نودولت.

أمّا عبید اللّه یارخدای، فله من الذکور ستّه: نعمه أبو إبراهیم اسمه الحسین، و الحسن أبو طالب، و علی أبو طاهر الرئیس النقیب بغزنه یلقّب «تاج الشرف» و محمّد العالم الشاعر، و إبراهیم أبو محمّد، و الحسین أبو عبد اللّه.

أمّا نعمه بن عبید اللّه الملقّب- «یارخدای» فعقبه من رجلین: محمّد أبو المعالی الفقیه ببلخ صاحب بیان الأدیان «1». و علی أبو المحاسن تولّی النقابه بمرو بعد السیّد الأجلّ أبی القاسم الموسوی، أمّه خدیجه بنت السیّد الأجلّ أبو القاسم نودولت.

أمّا محمّد بن نعمه، فله من الذکور ثلاثه: نعمه، و محمّد، و أبو علی.

و أمّا علی بن نعمه النقیب بمرو، فله ابن واحد یلقّب «ذی الفخرین».

و أمّا الحسن بن یارخدای، فعقبه رجلان: علی أبو الحسن الفقیه، و جعفر أبو القاسم السیّد الأجلّ.

أمّا علی الفقیه هذا، فله ابنان: الحسن أبو محمّد یلقّب «شرف الدین» و الحسین تاج الدین.

أمّا الحسین تاج الدین، فله ابن واحد اسمه علی النقیب بطخارستان.

أمّا جعفر بن الحسن بن یارخدای، فله ابن واحد اسمه محمّد.

أمّا علی النقیب بغزنه ابن یارخدای، فله رجلان: محمّد أبو القاسم نقیب النقباء

______________________________

(1) باللغه الفارسیّه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:168

بغزنه، و عبید اللّه أبو علی نقیب النقباء بغزنه.

أمّا محمّد أبو القاسم نقیب النقباء بغزنه، فله ابن واحد اسمه علی.

و أمّا محمّد العالم ابن یارخدای، فعقبه من رجل واحد، و هو محمّد أبو المحاسن، کان یخدم نظام الملک، و له

من الذکور خمسه: جعفر، و عبید اللّه أبو علی، و علی و المرتضی، و أبو إبراهیم.

فقد فرغنا من عقب عبید اللّه یارخدای، و تمّ بتمامه الکلام فی نسب الحسین ابن جعفر الحجّه، و به حصل الفراغ عن عقب جعفّر الحجّه بن عبید اللّه الأعرج.

أمّا محمّد «1» الجوانی بن عبید اللّه الأعرج، فعقبه من رجل واحد اسمه الحسین.

و عقب الحسین هذا من رجل واحد، هو محمّد أبو جعفر صاحب الجوانیه.

و عقب محمّد هذا ابنان: إبراهیم بالکوفه، و الحسن ولده بالعراق و طبرستان.

أمّا إبراهیم بن صاحب الجوانیه، فعقبه من رجل واحد، و هو علی أبو الحسن العالم المحدّث النسّابه «2»، و له عقب کثیر، و منهم نقباء واسط.

منهم: محمّد أبو الحسین النقیب بواسط بن جعفر بن محمّد بن علی العالم هذا المذکور، و ابنه محمّد أبو یعلی کان نقیبا بها بعد أبیه.

أمّا الحسن «3» بن صاحب الجوانیه، فعقبه من رجل واحد عبید اللّه أبو علی، أوّل من ورد رویان من أرض طبرستان.

و عقب عبید اللّه هذا من رجلین: الحسن، و مهدی و له عقب قلیل بطبرستان.

و عقب الحسن بن عبید اللّه من رجل واحد و هو محمّد.

و عقب محمّد هذا من رجلین: عبید اللّه أبو علی، و علی أبو الحسن، و لهما

______________________________

(1) کان وصیّ أبیه، و کان کریما جوادا، توفّی و هو ابن اثنتین و ثلاثین سنه.

(2) له تصنیف فی النسب.

(3) کان الحسن توأما، توفّی بمصر، و روی الحدیث.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:169

أعقاب کثیره بطبرستان.

فمن أولاد عبید اللّه هذا الحسن أبو محمّد النقیب بآمل طبرستان.

و من عقبه السیّد العالم النسّابه بآمل طبرستان، المشار إلیه فی هذا العلم أبو طالب یحیی بن محمّد بن الحسن النقیب «1»، و

لا عقب له، و له أخوان لهما عقب.

فقد فرغنا من الجوانیّین.

أمّا حمزه «2» بن عبید اللّه الأعرج، فله من الأبناء المعقّبین ثلاثه: الحسین، و محمّد، و عبد اللّه أبو علی. و قیل: اسمه عبید اللّه، و فی عقبه خلاف. و ذکر بعض الناس له ابنا رابعا اسمه علی، و له عقب بالمدائن، و فیه خلاف.

و أمّا الحسین بن [حمزه بن] «3» عبید اللّه الأعرج، فعقبه من رجل واحد و هو محمّد، و جمیع عقبه بمصر یعرفون ب «بنی الشفف».

أمّا محمّد بن حمزه بن عبید اللّه الأعرج، فعقبه من رجل واحد، و هو إبراهیم الأزرق یعرف ب «سنّور أبیه».

و لهذا السنّور من المعقّبین خمسه: أحمد باخسیکت، و أبو طالب جمیع عقبهما باخسیکت، و علی، و الحسین الکوسج، و عبید اللّه، و السیّد أبو الغنائم لم یذکر إلّا الحسین و علی.

فمن ولد أحمد السنّور عبد المطّلب أبو محمّد النقیب باخسیکت ابن الحسین بن أحمد بن علی بن أحمد بن السنّور.

و السیّد النقیب محمّد أبو شجاع بن القائد بن عقیل بن الحسین بن أحمد بن علی بن أحمد بن السنّور.

______________________________

(1) ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 65.

(2) یعرف بحمزه مختلس الوصیّه.

(3) ما بین المعقوفتین ساقطه من الأصل.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:170

و من عقب أبی طالب بن السنّور صاحب الجیش باخسیکت، و هو الحسن ابن علی بن محمّد بن أبی طالب بن السنّور.

أمّا الحسین الکوسج بن السنّور، فله عقب کثیر بطبرستان.

و أمّا علی بن السنّور، فله عقب قلیل بطبرستان.

و أمّا عبید اللّه بن السنّور، فمن ولده النقیب بمرغینان فضل اللّه بن الحسن ابن أبی القاسم بن محمّد بن علی الأزرق بن عبید اللّه بن السنّور، و له أولاد کثیره.

منهم:

النقیب بمرغینان جعفر أبو شجاع تکین بن فضل اللّه «1».

فقد فرغنا من عقب حمزه بن عبید اللّه الأعرج.

و أمّا علی «2» بن عبید اللّه الأعرج، فعقبه الصحیح من رجلین: إبراهیم الرئیس بالکوفه، و عبید اللّه الثانی، و قیل: له ابن ثالث اسمه محمّد، و له عقب قلیل، و فیه خلاف.

أمّا إبراهیم الرئیس بالکوفه، فعقبه الصحیح من ثلاثه من البنین: علی الأصغر، و الحسین العسکری، و الحسن المحترق بالکوفه.

أمّا علی بن إبراهیم الرئیس، فعقبه من رجل واحد اسمه الحسین، أمّه أمّ جعفر بنت محمّد بن جعفر بن عبید اللّه الأعرج، و عقبه من رجل واحد اسمه علی أبو الحسن.

و من عقبه السیّد العالم الشاعر النسّابه شیخ الشرف خلیفه النقیب ببغداد

______________________________

(1) ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 66.

(2) کان کوفیّا ورعا من أهل الفضل و الزهد، و کان هو و زوجته أمّ سلمه بنت عبد اللّه بن الحسین بن علی یقال لهما: الزوج الصالح، و کان علی مستجاب الدعوه. و کان محمد بن إبراهیم طباطبا القائم بالکوفه قد أوصی إلیه، فإن لم یقبل فلأحد ابنیه محمّد و عبید اللّه، فلم یقبل وصیّته و لا أذن لابنیه فی الخروج.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:171

محمّد «1» بن محمّد بن علی هذا المذکور، و هو المعروف بأبی الحسین بن أبی جعفر العبیدلی و لا عقب له، و له عمّ له عقب.

و أمّا الحسین «2» العسکری بن إبراهیم الرئیس، فعقبه من رجل واحد، و هو عبید اللّه أبو أحمد.

و عقب عبید اللّه الصحیح من رجل واحد، و هو الحسین «3» أبو علی، و له أعقاب کثیره بدمشق و الشام.

منهم: ابنه محمّد صاحب المظالم «4». و ابنه الحسین أبو علی الخطیب القاضی بدمشق.

و ابن الحسین هذا المحسن أبو طالب القاضی الخطیب بطرابلس و له عقب.

و أمّا الحسن المحترق بن إبراهیم الرئیس، فعقبه من رجل واحد، و هو محمّد أبو عبد اللّه، له عقب کثیر. و کان للمحترق ابن آخر اسمه علی قیل: أعقب. و قیل:

انقرض.

فقد فرغنا من عقب إبراهیم الرئیس بن علی بن عبید اللّه الأعرج.

أمّا عبید اللّه الثانی، فعقبه من رجل واحد، و هو علی العالم المحدّث النقیب بالکوفه.

و عقب علی هذا من رجلین: عبید اللّه أبو علی الثالث. و محمّد أبو علی.

______________________________

(1) و هو إمام أهل هذه الصناعه، إلیه ینتهی علم النسب فی عصره، و هو شیخ الشیخ أبی الحسن العمری، و شیخ الرضیّین الموسویّین، و له مصنّفات کثیره فی علم النسب مختصره و مطوّله، قارب المائه و بلغ تسعا و تسعین سنه و هو صحیح الأعضاء، و مات سنه خمس و ثلاثین و أربعمائه.

(2) أمّه فاطمه بنت علی بن محمّد بن إسحاق بن علی الزینبی الجعفری.

(3) قتل مع سیف الدوله فی بعض غزواته للمصیصه.

(4) و الاشراف علی الجیش، فیه فضائل جمّه و انتهت إلیه مکارم الشام، و قد ربّاه سیف الدوله.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:172

أمّا عبید اللّه الثالث، فله من المعقّبین ثلاثه: محمّد الأکبر أبو الحسین الأشتر، أمیر الحرمین، و رئیس الطالبیین بالکوفه، لقبه «المصهرج» و علی أبو الحسن، و محمّد أبو جعفر الأصغر یلقّب الصلیب.

أمّا محمّد المصهرج، فله ثمانیه من المعقّبین:

محمّد أبو علی الأمیر النقیب. و الحسن أبو الطیّب له عقب قلیل، و عبید اللّه الرابع أبو محمّد له عقب کثیر. و حمزه أبو القاسم له أعقاب. و أحمد أبو العبّاس، له أعقاب کثیره بالکوفه و الرمله. و محمّد أبو الفرج. و محمّد

أبو المرجی، لهما عقب قلیل.

و محمّد أبو الفتح له أعقاب.

أمّا محمّد أبو علی الأمیر ابن المصهرج، فله من المعقّبین أربعه: أحمد «1» أبو عبد اللّه النقیب العفیف. و محمّد أبو جعفر. و إبراهیم أبو الحسن. و مسلم الفارس الأحول.

فمن ولد أحمد «2» النقیب معمّر أبو الغنائم الطاهر الأوحد ذو المناقب نقیب النقباء ببغداد، و محمّد أبو الحسین نقیب الکوفه، ابنا محمّد بن معمّر بن أحمد النقیب هذا، و لهما أعقاب.

فقد فرغنا من عقب الصهرج.

أمّا علی «3» بن عبید اللّه الثالث، فعقبه من ثلاثه من البنین: عبید اللّه الرابع، و الحسین أبو القاسم الأسود، و الحسن أبو محمّد العربی.

______________________________

(1) حجّ أمیرا علی الموسم ثلاث عشره حجّه نیابه عن الطاهر أبی أحمد الموسوی، و ولی نقابه الطالبیّین بالکوفه مدّه عمره، و مات سنه تسع و ثمانین و ثلاثمائه، و فیها قتل أخوه أبو العلاء مسلم الأحول.

(2) ولی نقابه الطالبیّین سنه ستّ و خمسین و أربعمائه فی أیّام القائم، و بقیت فی عقبه إلی أیّام الناصر، ولیها جماعه کثیره منهم.

(3) و هو قتیل اللصوص.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:173

أمّا عبید اللّه الرابع، فله ثلاثه من المعقّبین: علی أبو الحسن القاضی بالرمله صاحب الشامه، و محمّد أبو عبد اللّه الأزرق بالکوفه، و إبراهیم أبو القاسم یلقّب ب «ابن الفدان» و له أعقاب کثیره. الشجره المبارکه، الفخر الرازی 173 (أعقاب الحسین الأصغر) ..... ص : 161

أمّا الحسین الأسود بن علی بن عبید اللّه الثالث، فله عقب قلیل.

و أمّا الحسن العربی بن علی بن عبید اللّه الثالث، فله أربعه من المعقّبین: محمّد أبو الحسن عقبه بالکوفه. و حمزه یلقّب «شقشق» و فی عقبه قلّه. و محمّد أبو الطیّب عقبه بالکوفه. و محمّد

أبو الفتح، قیل: أعقب. و قیل: انقرض.

أمّا محمّد الصلیب «1»، فعقبه من رجل واحد، و هو الحسن أبو عبد اللّه یلقّب «نعجه» له عقب بالکوفه و الموصل و نصیبین، و فیهم خلاف.

فقد فرغنا من عقب عبید اللّه الثالث.

أمّا محمّد بن علی بن عبید اللّه الثانی، فله ثلاثه من المعقّبین: القاسم له عقب صحیح. و علی أبو الحسن له عقب قلیل. و قیل: انقرض. و جعفر أبو عبد اللّه العفیف، له عقب فیهم خلاف.

فقد فرغنا من عقب عبید اللّه الثانی، و به حصل الفراغ من عقب عبید اللّه الأعرج.

أمّا عبد اللّه «2» العقیقی بن الحسین الأصغر، فعقبه الصحیح من رجل واحد و هو جعفر «3»، و له من المعقّبین ثلاثه: محمّد العقیقی، و إسماعیل المنقذی، و أحمد المنقذی، و له عقب قلیل بطبرستان.

أمّا محمّد العقیقی، فله من المعقّبین ستّه: علی الرئیس بالمدینه، و إبراهیم

______________________________

(1) و فی العمده ص 322: الصبیب.

(2) أمّه أمّ أخیه عبید اللّه، و مات فی حیاه أبیه.

(3) کان کثیر الفضائل جمّ المحاسن أمّه زبیریّه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:174

بدمشق، و جعفر، و الحسین، و أحمد الرئیس بمصر، و الحسن.

أمّا علی بن محمّد العقیقی، فله خمسه من المعقّبین: أحمد بمصر و عقبه بها و یحیی القاضی بجرجان، و عقبه بطبرستان و جرجان. و القاسم الأمیر الفارس بطبرستان. و طاهر الأزرق بمصر، و عقبه بها و بجرجان و بغداد، و فیهم کلام.

و عبید اللّه.

و عبید اللّه بن علی هذا أکثرهم عقبا، و له من المعقّبین خمسه:

أحمد أبو جعفر یعرف ب «مانکدیم» الحاجب، کان حاجب الداعی الصغیر الحسن بن القاسم الحسنی، و له أعقاب کثیره. و الحسین أبو علی، له عقب قلیل.

و زید أبو طالب، له عقب

بطبرستان. و العبّاس أبو الفضل، له عقب و فیهم رؤساء بطبرستان. و علی الرئیس القاضی بطبرستان یعرف ب «الأشل» و له أعقاب بطبرستان.

فقد فرغنا من عقب علی بن محمّد العقیقی.

أمّا إبراهیم بن محمّد العقیقی، فله عقب قلیل بمصر و بغداد، و هم من ولد أحمد بن الحسین بن إبراهیم هذا. و قیل: انقرض عقب إبراهیم.

و أمّا جعفر بن محمّد العقیقی، فعقبه قلیل، و منهم بطبرستان و بغداد.

و أمّا الحسین بن محمّد العقیقی، فله عقب و فیهم قلّه.

و أمّا أحمد الرئیس بمصر بن محمّد العقیقی، فعقبه الصحیح بالشام. و قوم بما وراء النهر ینتمون إلیه، و فیهم توقّف.

و أمّا الحسن «1» بن محمّد العقیقی، فکان له أولاد کثیره، إلّا أنّه لم یعرف

______________________________

(1) و هو ابن خاله الداعی الکبیر الحسن بن زید الحسنی، و کان الداعی قد ولّاه ساریه، فلبس السواد و خطب للخراسانیّه، و آمنه بعد ذلک، ثمّ أخذه بعد ذلک و ضرب عنقه صبرا علی باب جرجان، و دفنه فی مقابر الیهود بساریه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:175

أعقابهم.

فقد فرغنا من ولد محمّد بن جعفر بن عبد اللّه العقیقی.

و أمّا إسماعیل المنقذی «1»، فله من المعقّبین ستّه:

علی أبو الحسن الرئیس بمکّه، و محمّد صاحب خلیص «2» و هو موضع، و إبراهیم عقبه بطبرستان، و القاسم بخلیص و عقبه بها، و عبد اللّه أبو عبد اللّه، و زید، و عقبهما بطبرستان.

أمّا علی بن إسماعیل المنقذی، فعقبه من رجل واحد، و هو محمّد أبو جعفر المنقذی النقیب بمکّه.

و عقب محمّد المنقذی هذا من خمسه بنین: علی أبو الحسن الرئیس بمکّه، له أعقاب کثیره بها، و هم رؤساء و نقباء و قضاه بها. و یحیی أبو علی النقیب بمکّه، له

عقب کثیر بها. و إسماعیل أبو إبراهیم، له عقب بمصر. و أحمد عقبه بنصیبین و دمشق و الشام. و عبد اللّه أبو محمّد، عقبه بمصر.

أمّا محمّد بن إسماعیل المنقذی، فعقبه من رجلین: علی، و أحمد، و هما بالیمن.

أمّا إبراهیم بن إسماعیل المنقذی، فعقبه الصحیح من رجلین: علی، و أحمد بورامین من رستاق الری، و جمیع عقبه بها.

أمّا علی بن إبراهیم بن إسماعیل المنقذی، فعقبه من رجلین: زید، و إبراهیم، و لهما أعقاب کثیره بطبرستان.

و أمّا أحمد بن إبراهیم بن إسماعیل المنقذی، فله ابن واحد عبد اللّه.

و لعبد اللّه هذا ابن واحد علی یعرف ب «کیاکی الطبری» بورامین، و له ثلاثه أولاد من المعقّبین: عبد اللّه یلقّب «ناصر» له عقب کثیر. و أبو طالب له عقب قلیل.

______________________________

(1) سکنوا دار منقذ بالمدینه فنسبوا إلیها.

(2) بفتح الخاء المعجمه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:176

و أبو زید، و من عقبه رؤساء ورامین.

منهم: أبو زید الرئیس بها ابن الهادی الرئیس بها ابن أبی زید هذا المذکور.

و فی بنی زید کثره.

و أمّا القاسم و عبد اللّه و زید بنو إسماعیل المنقذی، فلم یصل إلینا أعقابهم.

فقد فرغنا من ولد إسماعیل المنقذی.

و أمّا أحمد المنقذی بن جعفر بن عبد اللّه العقیقی بن الحسین الأصغر، فله ابنان معقّبان: الحسن العقیقی، و عبد اللّه أبو جعفر صاحب خلیص، له عقب بمکّه.

أمّا الحسن بن أحمد المنقذی، فعقبه من رجل واحد، و هو إبراهیم سیاه یلقّب «ناصر» عقبه بساریه طبرستان، و هم من ولد أبی محمّد الحسین الرئیس بها ابن القاسم بن إبراهیم سیاه.

فقد فرغنا من عقب أحمد المنقذی، و به حصل الفراغ من عقب عبد اللّه العقیقی.

أمّا سلیمان «1» بن الحسین الأصغر، فعقبه من رجل واحد سلیمان بن

سلیمان.

و عقب سلیمان بن سلیمان من رجل واحد، و هو الحسن الأفطس. و کان له ابن آخر اسمه الحسین. قال أبو عبد اللّه بن طباطبا: له عقب بطبرستان و فیهم عدد «2».

و قال السیّد أبو الغنائم: انقرضوا.

أمّا الحسن الأفطس، فله من المعقّبین ستّه: حمزه، و العبّاس، و المهدی، و إبراهیم، و محمّد، و أحمد أبو جعفر، کلّهم بالمغرب و عقبهم بها و بمصر.

و أمّا حمزه بن الحسن الأفطس، فله من المعقّبین أربعه: سمحلا «3»، و جبلال «4»

______________________________

(1) أمّه عبده بنت داود بن أمامه بن سهل بن حنیف الأنصاری. تقدّم الکلام فیه.

(2) تهذیب الأنساب ص 252.

(3) بکسر السین و فتح المیم و الحاء المکسوره. کذا فی الأصل.

(4) بفتح الجیم ثمّ الباء الساکنه. کما فی الأصل. و فی المجدی ص 211: حیلان.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:177

اسمه محمّد، و القاسم، و ناصر. و له أعقاب کثیره بالمغرب و مصر.

أمّا العبّاس بن الحسن الأفطس، فله من المعقّبین أربعه: أبو النضره الحسن، و إسماعیل، و عبد اللّه عقبهم بالمغرب.

أمّا المهدی بن الحسن الأفطس، فله من المعقّبین ستّه: أبو حاج، و أبو کنون، و حمزه، و خلف، و جعفر، و طاهر، لهم أعقاب کثیره بالمغرب.

و أمّا إبراهیم بن الحسن الأفطس، فعقبه من رجل واحد أبو حاج، و له عقب قلیل.

و أمّا محمّد بن الحسن الأفطس، فله ستّه معقّبون: عبد اللّه، و المهدی، و أبو کنون، و إسماعیل، و إبراهیم المعروف ب «برهون» و حسان، و عقبهم بالمغرب و مصر و دمشق.

و أمّا أحمد بن الحسن الأفطس، فله من المعقّبین ثلاثه: أبو کریز، و یوسف، و حمزه، و أعقابهم کثیره بالمغرب و مصر.

فقد فرغنا من عقب سلیمان بن الحسین الأصغر.

أمّا علی بن

الحسین الأصغر، فله من المعقّبین ستّه: أحمد الحقینی «1»، و موسی یلقّب «حمیص» و قیل: حمصه «2». و عیسی یلقّب «غضاره» و محمّد، و هو من أهل الخیر و الفضل و العزله «3»، له عقب قلیل بطبرستان، و فیهم خلاف. و عبید اللّه له عقب قلیل بالکوفه. و عبد اللّه له ولد بالیمن، و بقم و بلخ قوم ینتمون إلیه و لا یصحّ لهم نسب.

أمّا أحمد الحقینی، فعقبه من رجل واحد، و هو علی الحقینی بالمدینه.

______________________________

(1) بضمّ الحاء ثمّ القاف المفتوحه ثمّ الیاء الساکنه، موضع بالمدینه.

(2) کما فی الفخری ص 76، و المجدی ص 210.

(3) بضمّ العین ثمّ الزای الساکنه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:178

و لعلی هذا ابنان معقّبان: الحسن أبو حقینه، و قیل: اسمه الحسین. و محمّد له عقب قلیل.

أمّا الحسن بن علی الحقینی، فله من المعقّبین أربعه: عبید اللّه یلقّب «فتین» «1» و علی، و الحسن، و عبد اللّه بالمدینه.

أمّا عبید اللّه «2» فتین، فله ابنان مقبان: موسی عقبه بدمشق و الشام، و الحسین عقبه بالموصل و الأهواز. و کان له ابن ثالث اسمه محمّد قیل: أعقب. و قیل:

انقرض.

فقد فرغنا عن عبید اللّه فتین.

أمّا علی بن الحسین «3» بن الحقینی، فعقبه من رجل واحد، و هو عبد اللّه و قیل:

له ابن آخر اسمه زید، و له عقب بطبرستان.

و عقب عبد اللّه بن علی هذا من رجل واحد، و هو الحسن أبو حرب، و له ثلاثه من المعقّبین: عبد اللّه أبو أحمد الأعرج بطبرستان، و جعفر، و المهدی.

و لجعفر بن الحسن هذا ابن واحد، و هو علی أبو الحسن الأمیر المهدی لدین اللّه ملک الدیلمان، خرج بعد أبی طالب الهارونی قبل الناصر الاطروش، و له

أعقاب کثیره.

فقد فرغنا من عقب علی بن الحسین بن علی الحقینی.

و أمّا الحسن بن الحسن بن علی الحقینی، فله ابن واحد، و هو محمّد الداعی.

و للداعی هذا ابن واحد، و هو الحسن أبو أحمد، و له ابنان: محمّد أبو عبد اللّه

______________________________

(1) بضمّ الفاء ثمّ التاء المفتوحه.

(2) قال فی الفخری ص 76: له عقب کثیر یعرفون ب «بنی فتین» و هم بدمشق و مصر و طرابلس و الحجاز و بغداد و الموصل و الأهواز و المصیصه و بخارا.

(3) الظاهر: الحسن، و الحسین علی قول آخر. و کلاهما صحیح.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:179

الداعی، و زید، و لهم «1» عقب بطبرستان.

أمّا عبد اللّه بن الحسن بن علی الحقینی، فله من المعقّبین ثلاثه: محمّد أبو جعفر العالم الفقیه بالمدینه، له عقب کثیر و فیهم خلاف. و أحمد أبو محمّد، له عقب کثیر، و عبید اللّه، له عقب قلیل بطبرستان.

فقد فرغنا من عقب الحسن بن علی الحقینی.

أمّا محمّد بن علی الحقینی، فعقبه من رجل واحد و هو جعفر. و عقبه من رجلین: عبد اللّه، و عقبه بساریه طبرستان. و أحمد، عقبه بأسترآباد.

فقد فرغنا من عقب أحمد الحقینی بن علی بن الحسین الأصغر.

أمّا موسی حمصه بن علی بن الحسین الأصغر، فعقبه من رجل واحد: الحسن.

و عقب الحسن هذا من واحد، و هو محمّد یلقّب حمصه.

و عقبه من واحد و هو الحسن یلقّب «حمصه» و له ثلاثه من المعقّبین: علی الکعکی «2»، عقبه بمصر و دمشق و مکّه. و الحسین الجنان «3» بالفیّوم فی أرض مصر، و عقبه بها و بدمشق. و محمّد عقبه بالمدینه.

فقد فرغنا من عقب حمصه.

أمّا عیسی غضاره بن علی بن الحسین الأصغر، فعقبه من رجلین: جعفر الکوفی، و

أحمد العقیقی و یعرف ب «الکوکبی».

أمّا جعفر الکوفی، فله من المعقّبین ثلاثه: محمّد أبو الحسین یلقّب «مضیره» و محمّد أبو هاشم. و محمّد أبو عبد اللّه یلقّب «کرش» و یقال: کنیته أبو القاسم.

أمّا المضیره، فله من المعقّبین ثلاثه: عیسی الجندی ببغداد، و له عقب کثیر

______________________________

(1) کذا فی الأصل، و لعلّ الصحیح: و لهما أو و له.

(2) الکعک خبز و هو فارسی معرّب. کذا فی هامش الأصل.

(3) الکلمه غیر واضحه فی الأصل.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:180

بنیسابور «1» و مرو و سمرقند. و علی بفارس، له عقب قلیل. و جعفر المعروف ب «ابن السریّه» عقبه ببغداد.

أمّا محمّد أبو هاشم بن جعفر الکوفی، فعقبه من رجلین: حمزه أبو القاسم، و الحسین بفارس.

أمّا حمزه أبو القاسم، فعقبه من رجلین: القاسم، و الحسن، و له عقب قلیل.

و أمّا القاسم بن حمزه، فعقبه من رجل واحد: الحسن.

و عقب الحسن هذا من رجل واحد: محمّد أبو طالب الفارسی.

و عقب الفارسی هذا من رجلین: محمّد أبو علی الفارسی. و أحمد أبو الفضل، و له عقب قلیل بنیسابور.

و أمّا محمّد أبو علی الفارسی، فله من المعقّبین ثلاثه: مانکدیم أبو طالب، و له عقب کثیر. و إبراهیم أبو محمّد، بعض عقبه بهراه. و زید أبو القاسم، عقبه بنیسابور.

فقد فرغنا من عقب أبی هاشم محمّد بن جعفر الکوفی.

و أمّا محمّد الکرش، فعقبه الصحیح من ثلاثه: الحسن الأعور بالکوفه.

و الحسین الأکبر بنیسابور یلقّب «الرندانی» و علی، و لهم أعقاب کثیره. و من الناس من یلحق جمیع عقب المضیره بالکرش. و الصحیح ما ذکرناه.

فقد حصل الفراغ من عقب جعفر الکوفی بن عیسی غضاره.

______________________________

(1) منهم: أولاد مطهّر بن محمد بن عیسی الجندی، و انتقل السیّد مطهّر بن محمّد من

نیسابور إلی سبزوار بیهق، و عقبه بها أولاد السیّد فخر الدین مهدی بن علی بن الحسین ابن مهدی بن عزّ الساده إسماعیل بن المطهّر، و هم حفده السیّد علاء الدین الحسین بن محمّد بن المهدی و هو الکاتب الحسین بن محمّد بن الحسین و أخوه جعفر و ابن عمّه السیّد فخر الدین مهدی بن السیّد شهاب الدین علی بن مهدی، و له ابنان السیّد شهاب الدین محمّد و علاء الدین حسین کثّر اللّه عددهم عنه وجوده- منقولا من خطّ السیّد الحسین بن محمّد بن الحسین المذکور، و کان هذا الخطّ علی حاشیه کتاب صحّحها الإمام فخر الدین. کذا فی هامش الأصل.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:181

و أمّا أحمد العقیقی الکوکبی بن عیسی غضاره، فله من المعقّبین ستّه: عیسی أبو الحسن بالری. و الحسن أبو محمّد. و الحسین أبو القاسم. و حمزه أبو یعلی و علی أبو الحسن. و محمّد أبو جعفر.

أمّا عیسی بن أحمد الکوکبی، فله من المعقّبین أربعه: عبد اللّه، و الحسین و محمّد الخرّم آبادی و هی قریه بناحیه الری، و موسی الجندی الشاطر بالکوفه و فی عقبه کلام.

أمّا عبد اللّه بن عیسی بن أحمد الکوکبی، فعقبه من رجلین: علی أبو القاسم، و محمّد أبو جعفر عقبه بجرجان.

و من ولد علی بن عبد اللّه قوم بالری یعرفون ب «بنی الورکی» و هم بنو أبی الفتح نصر بن مهدی بن محمّد بن علی المذکور، و له أعقاب کثیره.

أمّا الحسین بن عیسی بن أحمد الکوکبی، فجمیع عقبه من الحسین بن عیسی بن الحسین هذا المذکور، و هم رؤساء بساریه.

و أمّا محمّد الخرّم آبادی، فعقبه من رجل واحد، و هو أحمد أبو الحسن الخرّم آبادی، و له عقب قلیل بها.

فقد

فرغنا من عقب عیسی بن أحمد الکوکبی.

و أمّا الحسن و الحسین ابنا أحمد الکوکبی، فلهما أعقاب قلیله.

و أمّا حمزه بن أحمد الکوکبی، فله ابنان: الحسین جمیع عقبه بأسترآباد و علی.

و أمّا علی بن أحمد الکوکبی، فعقبه من رجل واحد، و هو القاسم القاضی برویان من أرض طبرستان.

أمّا محمّد بن أحمد الکوکبی، فعقبه من رجل واحد، و هو الحسین بالکوفه و بها عقبه.

فقد فرغنا من عقب أحمد الکوکبی بن عیسی غضاره، و به حصل الفراغ من

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:182

عقب غضاره.

أمّا محمّد بن علی بن الحسین الأصغر، فعقبه من رجل واحد، و هو یحیی الزاهد. و عقب الزاهد من رجل واحد، و هو العبّاس الزاهد بطبرستان، و بها عقبه و قیل: له ابن آخر اسمه علی، و له عقب بطبرستان.

فقد فرغنا من عقب محمّد بن علی بن الحسین الأصغر.

و أمّا عبید اللّه و عبد اللّه ابنا علی بن الحسین الأصغر، فلهما عقب قلیل، و فیهم طعن.

فقد فرغنا من عقب علی بن الحسین الأصغر.

و أمّا الحسن «1» بن الحسین الأصغر المعروف ب «دکّه» فعقبه من رجل واحد و هو محمّد.

و عقب محمّد هذا من رجل واحد، و هو عبد اللّه.

و عقب عبد اللّه هذا من رجلین: محمّد السیلق بالری کان فاضلا. و علی المرعش بقزوین.

و أمّا محمّد «2» السیلق، فعقبه الصحیح من رجلین: جعفر أبو عبد اللّه الشاعر بالری. و الحسن الأحول.

أمّا جعفر بن محمّد السیلق، فعقبه من رجل واحد، و هو الحسن القاضی بواسط و لقبه «حسکا» و کان له ابن آخر اسمه محمّد أبو القاسم، قیل: له عقب باصفهان.

أمّا حسکا، فعقبه من أربعه بنین: عبد اللّه أبو طالب العالم. و إسماعیل أبو إبراهیم

______________________________

(1) کان مدنیّا

مات بأرض الروم، و کان محدّثا نزل مکّه، و أمّه أمّ أخیه سلیمان.

(2) خرج مع محمّد بن الصادق علیه السّلام بمکّه، و کان سیّدا قد روی الحدیث، و أمّه أمویّه و فی المجدی ص 209 و الفخری ص 74: محمّد السلیق، و لقّب بذلک لسلاقه لسانه و سیفه مأخوذ من قوله (سلقوکم بالسنه حداد).

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:183

الأحول الشعرانی القاضی بواسط. و علی مانکدیم الواعظ. و جعفر.

أمّا عبد اللّه بن حسکا، فله أربعه من المعقّبین: عقیل أبو الفضل، و له أعقاب کثیره. و أحمد أبو جعفر الأدیب الشاعر. و عبید اللّه أبو أحمد یلقّب «أمیری» و الحسن أبو محمّد بالری.

و أمّا إسماعیل بن حسکا، فله أربعه من المعقّبین: محمّد القاضی النقیب بواسط، و زید، و عبد اللّه أبو طالب. و قیل له حمزه.

أمّا علی الواعظ بن حسکا، فعقبه من رجل واحد الحسین.

و للحسین هذا ابن واحد الرضا أبو الحسن الکوسج الثائر، و له أعقاب.

و أمّا جعفر بن حسکا، فله ابن واحد القاسم أبو زید، و له أعقاب کثیره بالری و جرجان و جیرنج «1» مرو.

فقد فرغنا من عقب حسکا، و به حصل الفراغ من عقب جعفر بن محمّد السیلق.

أمّا الحسن الأحول بن محمّد السیلق، فله ابنان معقّبان: علی عقبه بمصر.

و عبد اللّه أبو أحمد عقبه بمصر.

فقد فرغنا من عقب السیلق.

أمّا المرعش «2»، فله من المعقّبین خمسه: إبراهیم أبو الحسین ماکاباذی موضع بالری، و أحمد أبو القاسم القاضی بطبرستان من قبل الثائر فی اللّه الحسنی الأشرفی. و حمزه أبو القاسم. و الحسن أبو محمّد. و الحسین أبو القاسم.

أمّا الماکاباذی، فله ابن واحد إبراهیم أبو إسحاق، و له من المعقّبین ثلاثه:

______________________________

(1) بکسر الجیم و فتح النون، کذا

فی الأصل.

(2) جمیع المرعشیّه ببغداد و بلاد ایران قاطبه ینتهی نسبهم الشریف إلیه، و هم بیت جلیل فیهم أساطین العلم و العلماء، کصاحب احقاق الحق الشهید نور الدین التستری المرعشی، و من هذا البیت شیخنا العلامه النسّابه الفقیه آیه اللّه العظمی المرعشی قدّس سرّه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:184

الحسین أبو طالب، و محمّد، و علی أبو الحسین أمیرکا، و له أعقاب بطبرستان.

أمّا أحمد القاضی بن علی المرعش، فعقبه من رجل واحد، و هو محمّد أبو عبد اللّه. و له ثلاثه من المعقّبین: جعفر أبو علی یعرف ب «الرضا» و الحسین، و إسماعیل الفقیه، و لهم أعقاب کثیره بطبرستان.

أمّا حمزه بن علی المرعش، فله من المعقّبین ثلاثه: علی أبو الحسن المحدّث القاضی المامطیری، و محمّد، و الحسن «1» أبو محمّد المحدّث الفقیه الشاعر بطبرستان «2». و کان له ابن رابع اسمه الحسین، قیل: له عقب.

و أمّا علی المامطیری، فعقبه من واحد حمزه أبو یعلی.

و عقب حمزه هذا أربعه: عبد العظیم أبو هاشم، له أعقاب کثیره بطبرستان، و الحسن أبو أحمد. و الحسین أبو عبد اللّه. و محمّد أبو علی الصوفی. جمیع أعقابهم بطبرستان.

أمّا محمّد بن حمزه بن علی المرعش، فله من المعقّبین ثلاثه: الحسین، و المهدی، و علی أبو الحسن، لهم أعقاب بطبرستان.

أمّا الحسن بن حمزه بن علی المرعش، فعقبه من رجل واحد محمّد أبو جعفر.

و لمحمّد هذا ابنان معقّبان: محمّد أبو علی. و علی أبو القاسم یلقّب «طنزکی» «3» و له أعقاب کثیره یعرفون کلّهم ب «طنزکی».

فقد فرغنا من عقب حمزه بن علی المرعش.

أمّا الحسن بن علی المرعش، فله من المعقّبین ثلاثه: زید أبو طالب، و جمیع عقبه بقزوین و فیهم کثره. و حمزه، و محمّد

عقبهما بقزوین، و فیه قلّه.

______________________________

(1) فی الأصل الحسین، سهو من النسّاخ.

(2) صاحب کتاب المبسوط، کذا فی المجدی ص 209.

(3) بفتح الطاء و سکون النون و فتح الزای، و فی هامش الأصل: طنزک- خ.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:185

أمّا الحسین بن علی المرعش، فله أربعه معقّبون: أحمد أبو الحسین النقیب بطبرستان، و علی، و الحسن أبو محمّد القاضی الصوفی، و زید.

أمّا أحمد النقیب بن الحسین بن علی المرعش، فله ابنان معقّبان: العبّاس أبو الفضل ببغداد، و عقبه بها و بالری و جرجان و سمرقند. و محمّد أبو جعفر مات بقزوین و بها عقبه.

أمّا علی بن الحسین بن علی المرعش، فله ابنان معقّبان: حمزه المتمتّع أبو القاسم، عقبه بشیراز. و أحمد، عقبه ببغداد.

أمّا الحسن بن الحسین بن علی المرعش، فله ابنان معقّبان: حمزه أبو القاسم، عقبه بقزوین. و علی أبو الحسن، عقبه بما مطیر.

أمّا زید بن الحسین بن علی المرعش، فله من المعقّبین خمسه: محمّد أبو طالب، و حیدره، و علی، و الفضل، و محمّد یدعی عزیزی. و جمیع أعقابهم بقزوین.

فقد فرغنا من عقب علی المرعش، و به حصل الفراغ من عقب حسن الدکّه، و به حصل الفراغ من عقب الحسین الأصغر، و اللّه أعلم بالأحوال.

(أعقاب علی الأصغر ابن الإمام زین العابدین علیه السّلام)

أمّا علی «1» أبو الحسن الأصغر بن زین العابدین علیه السّلام، فعقبه من رجل واحد:

الحسن الأفطس، حضر فخ، مات أبوه و هو حمل، و تکلّم الناس فیه «2»، إلّا أنّ

______________________________

(1) أخو زید و عمر لأمّهما و أبیهما، توفّی بینبع و له ثلاثون سنه و قبره بها.

(2) قال البخاری فی سرّ السلسله العلویّه ص 77: و کان بینه و بین الإمام الصادق علیه السّلام کلام و وحشه، طعن علیه لذلک الشی ء لا فی

نسبه، قال: و سمعت جماعه یقولون: انّ الصادق علیه السّلام کان یوصی لعشیرته عند موته، فأوصی للأفطس الحسن بن علی بثمانین دینارا، فقالت له عجوز فی البیت: أ توصی له بذلک و قد قعد لک بخنجر یرید أن یقتلک فقال: أ تریدین أن أکون ممّن قال اللّه تعالی: وَ یَقْطَعُونَ ما أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَنْ یُوصَلَ و اللّه

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:186

الصادق علیه السّلام شهد بصحّه نسبه، فصحّ النسب بشهاده الصادق علیه السّلام.

أمّا الحسن الأفطس، فله من المعقّبین ستّه: الحسن أبو محمّد المکفوف، و زید المدائنی، و علی الخزری «1»، و عبد اللّه الشهید بالعراق، و الحسین «2»، و عمر.

أمّا الحسن «3» بن الحسن الأفطس، فله من المعقّبین أربعه:

عبد اللّه عقبه بنیسابور، و علی قتل بالیمن، و حمزه الأکبر بالکوفه، و القاسم أبو الطیّب یلقّب «شعرأبط» و أثبت بعضهم له ابنا خامسا اسمه الحسین و له عقب.

أمّا عبد اللّه بن الحسن بن الحسن الأفطس، فعقبه من رجل واحد، و هو محمّد الأکبر المعروف ب «زباره» «4» و کان له ابنان آخران: عبد اللّه، و العبّاس، و فی عقبهما خلاف.

أمّا محمّد زباره، فله ابنان معقّبان: أحمد أبو جعفر یلقّب «زباره» و علی عقبه قلیل بجرجان.

أمّا أحمد بن محمّد زباره، فله ابنان معقّبان: محمّد أبو الحسن الأدیب الفاضل،

______________________________

لأصلنّ رحمه و ان قطع، اکتبوا له مائه دینار. قال: و لمّا قتل محمّد بن عبد اللّه المحض اختفی الحسن الأفطس، فلمّا دخل الصادق علیه السّلام العراق قال للمنصور: أ ترید أن تسدی إلی رسول اللّه صلّی اللّه علیه و آله یدا؟ فقال: بلی یا أبا عبد اللّه، فقال: تعفو عن الأفطس، فعفا عنه. قال:

هذه و اللّه شهاده قاطعه من

الإمام الصادق علیه السّلام أنّه ابن رسول اللّه صلّی اللّه علیه و آله.

(1) کذا فی الأصل، و فی المجدی ص 213 و سرّ السلسله ص 78 و الفخری ص 80 الخرزی، و فی العمده ص 340: الحریری.

(2) أمّه جوزیّه بنت خالد بن أبی بکر بن عبید اللّه بن عبد اللّه بن عمر الخطّاب «منه».

(3) کان ضریرا و لذا سمّی المکفوف، غلب علی مکّه أیّام أبی السرایا، و أخرجه و رقاء بن زید من مکّه إلی الکوفه.

(4) ذکر فی کتاب معرفه الألقاب رأیت فی تاریخ الاستاذ أبی سعد الواعظ رحمه اللّه أن محمّد بن عبد اللّه کان بالمدینه، فمهما غضب قیل: قد زبر الأسد، فلقّب بالزباره، و له أبو جعفر الزاهد الذی توفّی بنیسابور، و له عقب بنیسابور مشهور بالفضل و العلم و السخاء یقال لهم: بنو زباره.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:187

و الحسین أبو عبد اللّه بجرجان.

و کان له ابنان آخران: محمّد أبو علی النقیب بنیسابور. و محمّد أبو الحسن الشاعر القاضی، بویع له بنیسابور، و اجتمع علیه عشره ألف رجل من الجند و الرعیّه، و أراد أن یخرج بها، فعلم ذلک أخوه أبو علی محمّد، فدعاه إلی منزله و قیّده، ثم بعث به إلی صاحب جیش نصر بن أحمد السامانی، فحمل مقیّدا إلی بخارا، ثمّ حمل إلی بغداد و حبس مقدار سنه، ثمّ اطلق عنه و عاد إلی نیسابور.

أمّا محمّد أبو الحسن الأدیب بن أحمد زباره، فعقبه من ثلاثه: یحیی الفقیه المتکلّم المحدّث الرئیس بجرجان. و ظفر أبو منصور الأعرج العابد الزکیّ الجواد.

و الحسین أبو عبد اللّه، قیل: انقرض عقبه.

أمّا یحیی المتکلّم، فعقبه من رجل واحد: محمّد أبو الحسین النقیب بنیسابور، و کان عالما أدیبا

سخیّا.

و عقب محمّد هذا من أربعه رجال: محمّد أبو علی الزاهد الواعظ. و علی أبو القاسم بسانزوار من بیهق نیسابور. و أحمد أبو الفضل الأکبر. و الحسین أبو عبد اللّه، و لهم أعقاب کثیره.

فمن عقب محمّد أبی علی الزاهد: السیّد الأجلّ عماد الدین علی بن محمّد ابن یحیی بن هبه اللّه بن علی بن محمّد أبی جعفر الزاهد بن محمّد أبی علی الزاهد المذکور «1».

فقد فرغنا من عقب یحیی المتکلّم.

أمّا ظفر الأعرج بن محمّد الأدیب بن أحمد بن محمّد زباره، فعقبه من رجل واحد: محمّد أبو الحسن الزاهد العالم النجیب بنیسابور.

و عقبه من رجلین: أحمد أبو علی الأکبر. و زید أبو سعید، و لهما أعقاب کثیره

______________________________

(1) ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 81.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:188

بنیسابور.

فقد فرغنا من عقب محمّد الأدیب بن أحمد بن محمّد زباره.

أمّا الحسین بن أحمد بن محمّد زباره، فعقبه من رجلین: محمّد أبو القاسم مات بمشهد طوس. و عبد اللّه أبو محمّد بجرجان، له عقب بها و هم فقهاء. و کان له ابن آخر اسمه أحمد و یعرف ب «أحمدک» الواعظ. و کان له عقب قلیل.

فقد فرغنا من عقب زباره، و به حصل الفراغ من عقب عبد اللّه بن الحسن بن الحسن الأفطس.

أمّا علی بن الحسن بن الحسن الأفطس، فعقبه من رجل واحد: الحسین أبو عبد اللّه الأحول الشاعر، و کان مع صاحب الزنج.

و للحسین الأحول من المعقّبین خمسه: عبد اللّه أبو القاسم الأکبر مقدّم أهل الکوفه. و علی أبو الحسن المعروف ب «ابن ندیم» و العبّاس أبو الفضل الشاعر، و جعفر أبو القاسم ببروجرد. و أحمد أبو العبّاس المخلع المعروف ب «ابن ندیم».

أمّا عبد اللّه بن الحسین الأحول، فله

من المعقّبین ستّه:

طاهر أبو عیسی الملقّب ب «السیحان» و القاسم أبو محمّد. و الحسن أبو زید.

و حمزه أبو علی. و المحسن أبو هاشم بسورا. و عقیل. و کان له ابن سابع اسمه الحسین الأعور، و له عقب و فیه کلام.

و أمّا علی و العبّاس ابنا حسین الأحول، ففی أعقابهما قلّه، و هم بالبصره و واسط.

و أمّا جعفر بن الحسین الأحول، فله من المعقّبین أربعه: موسی أبو الحسین، له أعقاب کثیره بالشام و بغداد. و أحمد أبو العبّاس النقیب. و القاسم أبو محمّد ببروجرد. و علی أبو الحسن ببروجرد و عقبهما بها.

فمن ولد موسی بن جعفر بن الحسین الأحول: السیّد الأجلّ المرتضی النقیب

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:189

بسمرقند المعروف ب «البغدادی» محمّد بن محمّد بن زید بن علی بن موسی هذا المذکور، و انقرض عقبه.

أمّا المخلع بن الحسین الأحول، فله خمسه من المعقّبین.

محمّد أبو الطیّب یلقّب «أبا طحال» و إبراهیم النابح. و طاهر أبو أحمد الشعرانی. و زید أبو الحسین البکّاء بالأهواز. و علی أبو الحسن المدمع بالأهواز.

فقد فرغنا من عقب الحسین الأحول، و به حصل الفراغ من عقب علی بن الحسن بن الحسن الأفطس.

أمّا حمزه بن الحسن بن الحسن الأفطس، فله ابنان معقّبان: محمّد أبو الحسن، یعرف عقبه ب «بنی سمان» لأنّ أمّ أولاده اسمها سمانه، و زید له عقب قلیل.

فقد فرغنا من عقب حمزه.

و أمّا القاسم بن الحسن بن الحسن الأفطس، فعقبه من رجل واحد محمّد.

و له ثلاثه من المعقّبین: القاسم أبو الطیّب یلقّب «حشیش» و له أعقاب بالکوفه.

و محمّد أبو طاهر الدقّاق بالبصره، عقبه بنیسابور و بلخ. و الحسن لقبه «قرّه» و له أعقاب قلیله.

فقد فرغنا من عقب القاسم بن الحسن بن الحسن الأفطس،

و به وقع الفراغ من عقب الحسن بن الحسن الأفطس.

أمّا زید المدائنی بن الحسن الأفطس، فقیل: انّ عقبه بالمغرب. و من انتسب إلیه فانّه یحتاج إلی بیّنه شرعیّه. و کان له من الأبناء المعقّبین ثلاثه: الحسن، و محمّد، و یحیی.

و أمّا علی الخزری بن الحسن الأفطس، فعقبه من ثلاثه رجال: علی بآبه، و جعفر بآمل، و أحمد له عقب قلیل بجرجان.

و أمّا علی بن محمّد بن علی بن علی الخزری، فله من المعقّبین ثلاثه: الحسن

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:190

أبو محمّد بآبه. و محمّد أبو جعفر بجرجان. و أحمد أبو الحسین.

أمّا الحسن أبو محمّد الآبی، فله من المعقّبین ثلاثه: علی أبو الحسن الأدیب الشاعر بآبه، و جمیع عقبه بها و بقم. و محمّد أبو جعفر عقبه بآبه و اصفهان و قم.

و أحمد بآبه عقبه بها و بنیسابور.

أمّا محمّد بن علی بن محمّد بن علی بن علی الخزری، و هو أخو أبو محمّد الآبی، فله ابن واحد زید أبو القاسم القصیر، و لهم أعقاب.

منهم: السیّد الواعظ النسّابه ظهیر الدین أبو البرکات محمّد بن أبی محمّد القاسم النسّابه بن الحسن بن الحسن بن زید القصیر، و له عقب «1».

و أمّا أحمد و هو الأخ الثالث لأبی محمّد الآبی، فله ثلاثه من المعقّبین: علی، و الحسین، و محمّد أبو جعفر.

فقد فرغنا من عقب علی بن محمّد بن علی بن علی الخزری.

أمّا جعفر بن محمّد بن علی بن علی الخزری، فعقبه من واحد: الحسن.

و للحسن «2» هذا ابن واحد: محمّد سراهنک، و له ابن واحد: الحسین أبو عبد اللّه بطبرستان، و بها عقبه.

فقد فرغنا من عقب جعفر بن محمّد بن علی بن علی الخزری، و به حصل الفراغ من عقب

علی الخزری.

أمّا عبد اللّه الشهید بالعراق بن الحسن الأفطس، کان قد خرج مع الحسین بن علی صاحب فخّ متقلّدا سیفین یضرب بهما، و أفلت من هذه الواقعه، ثمّ طلبه الرشید و أخذه و حبسه فی دار جعفر بن یحیی، فضاق قلب عبد اللّه من طول الحبس، فکتب إلی الرشید رقعه مشتمله علی الشتم، فلمّا قرأها الرشید، قال: إنّ

______________________________

(1) ذکر أعقابه القاضی المروزی فی الفخری ص 83.

(2) فی الأصل: و للحسین.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:191

هذا الفتی سأم الحبس، فتعرّض للقتل و أنا لا أقتله.

فلمّا سمع جعفر بن یحیی البرمکی، و کان قد قرب یوم النیروز قتل عبد اللّه، و بعث برأسه إلیه مع هدایاه، فاستنکر الرشید ذلک، و غسّل الرأس و دفنها فیه، و لمّا أراد قتل جعفر، قال: هذا بدم ابن عمّی. و هذا یدلّ أیضا علی صحّه نسب الأفطس.

و عقب عبد اللّه هذا من رجلین: محمّد، و العبّاس الأکبر.

أمّا محمّد بن عبد اللّه الشهید، فعقبه الصحیح من رجل واحد: علی بالشام، و عقبه من رجل واحد: زید أبو الحسن بالمدائن.

و عقب زید هذا من رجل واحد: الحسن و قیل: اسمه الحسین بالمدائن.

و له من المعقّبین ثلاثه: علی ولده بالمدائن. و العبّاس، أنکره أبوه ثمّ اعترف به، و له عقب بالمدائن. و محمّد له عقب.

فقد فرغنا من عقب محمّد بن عبد اللّه الشهید.

أمّا عبّاس بن عبد اللّه الشهید، فعقبه من رجل واحد، و هو عبد اللّه أبو محمّد الأبیض.

و عقب عبد اللّه الأبیض هذا من ثلاثه: الحسین الأبیض یلقّب «هریشه» «1» الشاعر من ساکنی الری. و العبّاس أبو الفضل الأبیض. و علی یلقّب «هریشه» و أکثرهم عقبا الحسین الشاعر.

فقد فرغنا من عقب عبد اللّه الشهید

بن الحسن الأفطس.

أمّا الحسین «2» بن الحسن الأفطس، فعقبه من رجلین: الحسن، و عبد اللّه بنصیبین.

______________________________

(1) بضمّ الهاء و فتح الراء و سکون الیاء و الشین المفتوحه.

(2) ظهر بمکّه أیّام أبی السرایا من قبل محمّد الدیباج، ثمّ دعا لمحمّد بن إبراهیم طباطبا و أخذ مال الکعبه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:192

أمّا الحسن بن الحسین بن الحسن الأفطس، فله من المعقّبین خمسه:

علی أبو الحسن الشجاع الفصیح بالدینور. و محمّد أبو جعفر الأکبر. و إبراهیم أبو القاسم باصفهان. و الحسن أبو عبد اللّه الأصغر. و أبو الفضل محمّد الأکبر. و العدد فی ولد علی الشجاع، و الباقون أعقابهم مجهوله.

أمّا علی الشجاع، فله من المعقّبین عشره:

محمّد الأصغر أبو جعفر بتفلیس «1». و جعفر أبو طاهر، له عقب قلیل. و قیل: هو مئناث. و طاهر أبو إسحاق، له عقب بالدینور. و عبد اللّه أبو الحسین، له عقب.

و عبد اللّه أبو الفضل، له عقب. و حمزه أبو القاسم الشعرانی، له عقب. و الحسن أبو عبد اللّه الرازی، له عقب. و أحمد أبو العبّاس، له عقب قلیل. و الحسن أبو محمّد العالم بالجیل، له عقب کثیر. و القاسم أبو الطیب، له عقب قلیل. و قیل: هو دارج.

و هو الأصحّ.

فمن عقب محمّد الأصغر بن علی الشجاع: السیّد الأدیب الشاعر شیخ الشرف المعروف ب «ابن الدینوری» «2» خلیفه النقیب ببغداد محمّد بن المحسن ابن الحسن بن علی بن محمّد هذا، أرسله الخلیفه إلی سلطان غزنه إبراهیم بن مسعود بن محمود، فتوفّی بها، و له عقب.

فقد فرغنا من عقب الحسن بن الحسین بن الحسن الأفطس.

أمّا عبد اللّه بن الحسین بن الحسن الأفطس، فعقبه من رجل واحد: محمّد السکران، لکثره صلاته و تهجّده باللیل فیصیر کالسکران،

فسمّی به لذلک. و عقبه

______________________________

(1) تفلیس: بلد بارمینیّه الاولی، و یقال: بأران و أهلها أرمن و غیرهم یتکلّمون بلغه الأرمن، و ملکها الأرمن و قتلوا بها خلقا من المسلمین. و تفلیس هی قصبه کرجستان التی تسمّی الیوم جورجیا.

(2) أحد علماء أهل النسب، ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 84.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:193

من رجل واحد: علی مات بآبه، و ولده بمصر و نصیبین.

فقد فرغنا من عقب الحسین بن الحسن الأفطس.

أمّا عمر «1» بن الحسن الأفطس، فعقبه من رجل واحد، و هو علی یلقّب «یرطله» «2» و عقبه من أربعه: إبراهیم أبو طاهر بمصر. و الحسین أبو عبد اللّه باصفهان. و محمّد أبو جعفر الخزاعی باصفهان. و عمر.

و أمّا إبراهیم بن علی یرطله، فله من المعقّبین ثلاثه: محمّد أبو جعفر، عقبه بالرمله و اصفهان. و علی أبو الحسن له عقب قلیل. و أحمد أبو القاسم الأسود.

فقد فرغنا من عقب إبراهیم بن علی یرطله.

أمّا الحسین بن علی یرطله، فله من المعقّبین أربعه: محمّد أبو علی الرئیس باصفهان. و علی أبو الحسن. و الحسن أبو محمّد «3». و أحمد أبو علی، له عقب قلیل باصفهان.

أمّا محمّد الرئیس، فله أربعه من المعقّبین: محمّد أبو الحسن الرئیس النقیب باصفهان. و أحمد أبو طاهر. و الحسین أبو عبد اللّه. و جعفر أبو القاسم، و لهم أعقاب کثیره باصفهان.

أمّا علی بن الحسین «4» بن علی یرطله، فله من المعقّبین ثلاثه: الحسن أبو محمّد یلقّب «یرطله» بالبطائح، له عقب کثیر باصفهان. و محمّد أبو جعفر القمّی عقبه بشیراز و نیسابور. و طاهر أبو الحسین.

______________________________

(1) و هو ممّن شهد فخّا.

(2) بفتح الیاء ثمّ الراء الساکنه ثمّ الطاء المضمومه کذا واضحا و معرّبا فی الأصل،

و فی أکثر ما رأیت من کتب النسب «برطله» بالباء الموحده.

(3) باصفهان و کان مولده بقم.

(4) فی الأصل: الحسن.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:194

أمّا الحسن بن الحسین «1» یرطله، فله من المعقّبین أربعه:

جعفر أبو محمّد یعرف ب «بی بی» عقبه یعرفون ب «بی بکان» و الحسین أبو عبد اللّه. و العبّاس أبو الفضل عقبهم باصفهان. و المحسن أبو طالب بایلاق من أرض الترک.

فقد فرغنا من عقب الحسین بن علی یرطله.

أمّا محمّد الخزاعی بن علی یرطله، فله ابنان معقّبان:

علی بطبرستان. و قیل: اسمه الحسین عقبه بقم و طبرستان. و أحمد أبو علی بأردبیل عقبه بقم.

فقد فرغنا من عقب محمّد الخزاعی بن علی یرطله.

أمّا عمر بن علی یرطله، فعقبه من رجل واحد: علی.

و عقبه من رجلین: محمّد أبو عبد اللّه. و الحسین أبو القاسم، و لهما عقب کثیر بترنجه «2» طبرستان.

فقد فرغنا من عقب عمر بن علی یرطله، و به حصل الفراغ من عقب عمر ابن الحسن الأفطس، و به حصل الفراغ من عقب الحسن الأفطس، و به حصل الفراغ من عقب أبی عبد اللّه الحسین الشهید بکربلاء علیه السّلام.

(نسب أولاد أبی القاسم محمّد الأکبر ابن علی بن أبی طالب علیه السّلام)

المعروف ب «ابن الحنفیّه» «3» و کان من أشبه الناس بأمیر المؤمنین علیه السّلام و یقال

______________________________

(1) فی الأصل: الحسن.

(2) بلیده بین آمل و ساریه من نواحی طبرستان.

(3) کان محمّد أحد رجال الدهر فی العلم و الزهد و العباده و الشجاعه، و هو أفضل ولد

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:195

له: صاحب الشعب، و کان له من الأبناء ثلاثه عشر:

جعفر الأکبر، و به کان یکنّی. و أبو هاشم عبد اللّه، کان عالما شجاعا صاحب المعتزله. و جعفر الأصغر المقتول بالحرّه. و عون. و علی الأکبر. و إبراهیم یعرف ب «شعره» و

القاسم. و عبد الرحمن. و حمزه. و الحسن صاحب المرجئه. و علی الأصغر. و عبد اللّه. و عبید اللّه.

و المعقّب منهم واحد، و هو جعفر «1» الأصغر. و من الناس من یثبت عقب علی الأکبر، و منهم جماعه بمصر و واسط و الموصل، و فیهم خلاف.

أمّا جعفر الأصغر، فعقبه من رجل واحد، و هو عبد اللّه، و أمّه آمنه الکبری بنت عبید اللّه الأعرج بن الحسین الأصغر بن زین العابدین. فالمحمّدیون فاطمیّون بهذا النسب.

أمّا عبد اللّه «2» بن جعفر الأصغر، فعقبه من رجل واحد، و هو جعفر الثانی الأکبر.

و لجعفر الثانی عقب واحد، و هو عبد اللّه الثانی.

و لعبد اللّه الثانی من المعقّبین سبعه: علی بالمدینه یلقّب «برغوث» «3» و إبراهیم بحرّان. و أحمد الأکبر بنصیبین. و عیسی بفارس. و القاسم بالبصره. و جعفر الثالث المحدّث بفارس. و إسحاق.

______________________________

علی علیه السّلام بعد الحسن و الحسین علیهما السّلام و کانت وفاته سنه إحدی و ثمانین من الهجره و له ستّون سنه، و قیل: سبع و ستّون سنه.

(1) أمّه أمّ ولد، کذا ذکره أبو یحیی «منه».

(2) قال أبو یحیی النسّابه النیسابوری فی کتاب اصول الأنساب: و العقب من ولد عبد اللّه بن جعفر بن محمّد بن علی بن أبی طالب علیه السّلام من جعفر أمّه أمینه بنت الحسین بن علی بن الحسین بن علی بن أبی طالب علیهم السّلام. و من علی بن عبد اللّه أمّه صفیّه بنت الغضبان بن یزید بن معاویه. کذا فی هامش الأصل.

(3) بضمّ الباء الموحده.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:196

و کان له ابن ثامن اسمه محمّد کان بطبرستان. و قیل: له عقب بالمدینه و قم، و هو غلط. و المنتسبون إلیهم هم بنو

محمّد بن علی بن برغوث.

أمّا علی برغوث، فعقبه من رجل واحد: محمّد العالم یعرف بالعویر «1».

و عقب محمّد العویر ثلاثه: أحمد أبو الحسن الزاهد بالری. و علی المدثّر.

و القاسم أبو طالب الأسود.

أمّا أحمد بن محمّد العویر، فله ثلاثه من المعقّبین: علی أبو الحسن بقم، و ولده بها و بنیسابور و الری خلق کثیر. و الحسین أبو عبد اللّه الفقیه بقزوین و ولده بها.

و محمّد أبو زید عقبه بالری.

أمّا علی المدثّر، فله عقب قلیل بالیمن و حرّان.

و أمّا القاسم الأسود بن محمّد العویر، فله ابنان معقّبان: أحمد أبو الحسن نقیب الطالبیّین ببغداد بعد أبی محمّد الموسوی. و حمزه له ولد بالموصل، و لهما عقب بالموصل، و هم نقباء بها.

فقد فرغنا من عقب علی برغوث بن عبد اللّه الثانی.

أمّا إبراهیم بن عبد اللّه الثانی، فله ابنان معقّبان: محمّد أبو علی النسّابه الحرّانی عقبه بها و بدمشق. و عبد اللّه ولده بسمرقند و بخارا.

و أمّا أحمد بن عبد اللّه الثانی، فله عقب قلیل بطبرستان.

و أمّا عیسی بن عبد اللّه الثانی، فله من المعقّبین ستّه: علی أبو الشوارب، و محمّد، و الحسن، و إبراهیم، و عبد اللّه، و جعفر.

أمّا القاسم بن عبد اللّه الثانی، فله من المعقّبین ثلاثه: محمّد بمصر و بها عقبه،

______________________________

(1) بضمّ العین ثمّ الواو المفتوحه ثمّ الیاء الساکنه کذا فی الأصل، و فی المجدی ص 229:

العوید، و فی الفخری ص 165: العویذ.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:197

و عبد اللّه بمصر و عقبه بها و بدبیل «1». و علی توفّی بالمدینه.

و أمّا جعفر الثالث بن عبد اللّه الثانی، فله أربعه من المعقّبین: زید المحدّث بالکوفه. و موسی الأحول یلقّب «کعب الغول» و القاسم أبو الطیّب. و علی أبو

طالب بالکوفه. و کان له ابن خامس اسمه عبد اللّه الثالث. قیل: له عقب «2».

أمّا زید بن جعفر الثالث، فله ثلاثه من المعقّبین: أبو القاسم الحسین الأکبر، عقبه بالکوفه. و الحسین أبو عبد اللّه الأصغر، عقبه بالکوفه و الأهواز. و عبد اللّه أبو محمّد، عقبه بالکوفه.

أمّا إسحاق بن عبد اللّه الثانی، فله ابنان معقّبان: الحسن الصابونی، و علی بفارس.

أمّا الحسن الصابونی، فعقبه من رجل واحد، و هو إسحاق الثانی أبو القاسم، و له أعقاب.

أمّا علی بن إسحاق بن عبد اللّه الثانی، فعقبه رجلان: محمّد، و علی.

أمّا محمّد بن علی بن إسحاق، فله من المعقّبین ثلاثه: الحسین أبو عبد اللّه، و علی أبو الحسن، و له عقب قلیل. و إسحاق أبو القاسم، قیل: له عقب. و قیل:

انقرض.

أمّا الحسین بن محمّد بن علی بن إسحاق بن عبد اللّه الثانی، فله أربعه من المعقّبین: أحمد أبو طاهر. و عقیل أبو القاسم، عقبه بفرغانه «3». و عبد اللّه أبو جعفر، عقبه بخراسان و جرجان. و جعفر أبو الحسین له عقب.

______________________________

(1) قصبه من أرض آذربیجان.

(2) ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 168.

(3) بفتح الفاء ثمّ السکون و غین معجمه مفتوحه بعد الألف من بلاد ما وراء النهر مدینه کبیره و کوره واسعه متاخمه لبلاد ترکمنستان بینها و بین سمرقند خمسون فرسخا من ولایتها خجنده، و تعدّ الیوم من بلاد ترکمنستان.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:198

و ربّما اشتبه نسب محمّد بن علی بن إسحاق بن عبد اللّه الثانی بنسب ولد أخیه علی بن علی، و بنسب ابن عمّه علی بن إسحاق الثانی بن الحسن الصابونی، و اللّه أعلم بحقیقه الأحوال.

نسب أبی الفضل العباس السّقاء «1» ابن علی بن أبی طالب علیه السّلام

و عقبه من رجل واحد: عبید اللّه أبو محمّد الأمیر بالمدینه أیّام

بنی العبّاس، و کان ورعا دیّنا شجاعا، أمّه بنت عبید اللّه بن العبّاس بن عبد المطّلب.

و لعبید اللّه هذا عقب من رجلین: الحسن أبو محمّد الأصغر الأمیر بینبع، ثمّ صار ملک الملوک بمکّه و المدینه و جمیع نواحی الحجاز. و عبد اللّه أبو جعفر.

أمّا الحسن بن عبید اللّه بن العبّاس، فله من المعقّبین خمسه:

العبّاس أبو الفضل الشاعر، کان آثر الناس عند الرشید و المأمون، و کان عالما شیخ أهله فی وقته. و کان أمیر الحجاز و خطیبها.

و إبراهیم یلقّب «جردقه» «2».

و حمزه الشبیه بعلی بن أبی طالب علیه السّلام و کان ذا جمال، نظر إلیه المأمون یوما فأعجبه، فأعطاه خمسین ألف درهم.

و عبید اللّه الأصغر، ولّاه المأمون مکّه و المدینه.

______________________________

(1) لأنّه استقی الماء لأخیه الحسین علیه السّلام یوم الطفّ، و قتل دون أن یبلغه إیّاه، و کان صاحب رایه الحسین علیه السّلام أخیه فی ذلک الیوم، و استشهد و له أربع و ثلاثون سنه. و قال الصادق علیه السّلام: کان عمّنا العبّاس نافذ البصیره، صلب الإیمان، جاهد مع أبی عبد اللّه الحسین علیه السّلام و أبلی بلاء حسنا، و مضی شهیدا.

(2) بفتح الجیم ثمّ الراء الساکنه ثمّ الدال و القاف المفتوحتین.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:199

و الفضل أبو جفنه «1»، و عقبه یعرفون ب «بنی الصندوق» «2» کان شدید البدن عظیم الشجاعه.

أمّا العبّاس الشاعر بن الحسن بن عبید اللّه بن العبّاس، فعقبه من رجل واحد عبد اللّه الشاعر الخطیب.

و عقب عبد اللّه الشاعر «3» ستّه رجال: عبید اللّه بفارس. و علی عقبه بسورا.

و حمزه بفارس. و أحمد الخطیب بالرمله. و العبّاس بالعراق. و الفضل بمصر، و لهم أعقاب.

فقد فرغنا من عقب العبّاس الشاعر.

أمّا إبراهیم «4» جردقه،

فله من المعقّبین رجلان: علی المکفل ببغداد، و الحسن و له عقب قلیل. و کان له ابن ثالث محمّد، قیل: له عقب «5».

أمّا علی «6» المکفل، فله أحد عشر من الأبناء:

عبید اللّه الملک بمصر. و عبد اللّه یقال: انقرض ولده. و موسی بمصر. و زید الشاعر أبو الحسین السبیعی ببغداد، و له عقب ببردعه. و العبّاس أبو الفضل بمصر، له عقب بها و ببغداد و المغرب. و إسماعیل أبو هاشم بمصر، له عقب بالعراق.

و محمّد الأصغر، له عقب ببغداد. و إبراهیم بمصر، له عقب بها. و القاسم أبو السمین، له عقب قلیل. و الحسن الملک بمصر، له عقب ببغداد و واسط. و أحمد الأبح بمصر،

______________________________

(1) فی الفخری ص 169: أبو حنفنه.

(2) فی الفخری: ببنی الصدیق.

(3) کان شاعرا فصیحا خطیبا، له تقدّم عند المأمون، و قال المأمون لمّا سمع بموته: استوی الناس بعدک یا ابن عبّاس، و مشی فی جنازته، و کان یسمّیه الشیخ ابن الشیخ.

(4) کان من الفقهاء الادباء الزهّاد.

(5) ذکره فی الفخری ص 170.

(6) کان أحد أجود بنی هاشم، ذا جاه ولین، مات سنه أربع و ستین و مائتین.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:200

قیل: له عقب بمرو. و لا یصحّ ذلک.

فقد فرغنا من عقب جردقه.

و أمّا حمزه الشبیه بعلی بن أبی طالب علیه السّلام، فعقبه من رجلین: علی ببغداد.

و القاسم بالطبریّه، أمّهما زینب بنت الحسین بن الحسن بن إسحاق بن علی بن عبد اللّه بن جعفر بن أبی طالب.

أمّا علی بن حمزه الشبیه، فله ابنان معقّبان: محمّد «1» أبو عبد اللّه الشاعر.

و الحسین بالعراق، و فی عقبه خلاف.

أمّا القاسم «2» بن حمزه الشبیه بعلی بن أبی طالب علیه السّلام، فله من المعقّبین عشره:

محمّد الصوفی، له

عقب بمصر و الرمله و الطبریه و دمشق. و أحمد، ولده بنصیبین. و القاسم، عقبه ببردعه. و حمزه، جمیع عقبه بمرو. و علی، عقبه ببغداد.

و جعفر، کان عالما شاعرا، و جمیع عقبه بمرو. و إسحاق الصوفی، له عقب قلیل.

و عبید اللّه، له عقب. و الحسن، عقبه بطبرستان. و الحسین المتّقی، له عقب.

و کان له ثلاثه أولاد أخر: العبّاس، و إسماعیل، و عبد اللّه. قیل: لهم أعقاب.

فمن عقب القاسم بن القاسم بن حمزه: أبو الحسین رئیس الطالبیّین بالمراغه مذکور بن عقیل بن جعفر بن محمّد بن القاسم هذا.

فقد فرغنا من عقب حمزه الشبیه.

أمّا عبید اللّه «3» الأصغر بن الحسن بن عبید اللّه «4» بن العبّاس السّقاء، فله من

______________________________

(1) نزل البصره و روی الحدیث بها و بغیرها عن علی بن موسی الرضا علیهما السّلام و غیره، و کان متوجّها قویّ الفضل و العلم.

(2) کان بالیمن عظیم القدر، و کان له جمال مفرط.

(3) و کان المأمون ولّاه المدینه و مکّه، و کان ذا جلاله و منظر، و ولی القضاء بمکّه.

(4) فی الأصل: عبد اللّه، و هو سهو من النسّاخ.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:201

المعقّبین خمسه: عبد اللّه، و محمّد، و علی، أمّهم کلثم بنت الحسین الأصغر. و جعفر، و الحسن، و قیل: هو الحسین.

أمّا عبد اللّه بن عبید اللّه الأصغر، فله من المعقّبین سبعه:

محمّد اللحیانی الرئیس الخطیب بالرمله. و إسماعیل بفارس فی عقبهما کثره.

و القاسم الأکبر بالمدین. و طاهر بالیمن. و موسی. و عبد اللّه. و قیل: هو عبد اللّه.

و جعفر الأصغر. و کان له ابن ثامن اسمه یحیی، قیل: له عقب بالمغرب.

أمّا محمّد اللحیانی، فله من المعقّبین ثمانیه:

القاسم بالری. و داود الخطیب. و حمزه بنصیبین. و هارون الأصغر

بنصیبین و انتقل إلی الرقّه. و سلیمان. و إبراهیم. و عبد اللّه. و طاهر الأمیر بالجحفه، ثمّ انتقل إلی بغداد.

و کان له أربعه أولاد أخر، قیل: لهم أعقاب: الفضل بطبریّه و عقبه بها، و جعفر الغریق بالرمله، و العبّاس عقبه بالمغرب، و أحمد القشیری عقبه بالمغرب.

أمّا القاسم و هارون ابنا محمّد اللحیانی، فلهما أعقاب کثیره، و الباقون فی أعقابهم قلّه.

منهم: القاضی بالری حیدر بن حمزه بن محمّد أمیرک بن [علی بن] «1» داود بن القاسم بن محمّد اللحیانی.

فقد فرغنا من عقب محمّد اللحیانی.

أمّا إسماعیل أخو اللحیانی، فله من المعقّبین ثلاثه: محمّد عقبه بالکوفه. و علی عقبه بشیراز و حرّان. و الحسین بطبرستان و عقبه بها. و الباقون من اخوه اللحیانی لهم أعقاب قلیله.

فقد فرغنا من عقب عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسین بن عبید اللّه بن العبّاس

______________________________

(1) الزیاده من الفخری ص 172.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:202

السقّاء.

أمّا محمّد بن عبید اللّه بن الحسن بن عبید اللّه بن العبّاس السقّاء، فله عقب قلیل بالحجاز و المغرب. و قال أبو عبد اللّه بن طباطبا: هو من جمله المنقطعین «1».

أمّا علی بن عبید اللّه بن الحسن بن عبید اللّه بن العبّاس السقّاء، فعقبه الصحیح من رجل واحد: الحسین أبو عبد اللّه بالمدینه، و له أعقاب کثیره. و الحسن یلقّب ب «هریک» «2» قیل: له عقب بالشام و بعلبک و الیمن.

أمّا الحسین بن علی بن عبید اللّه الأصغر، فله من المعقّبین ستّه:

عبید اللّه بالیمن، و له عقب کثیر. و حمزه، خرج بالیمن. و عبد اللّه، عقبه بمکّه.

و محمّد، عقبه بفسا. و علی بمکّه، له عقب کثیر. و القاسم بالیمن، له عقب کثیر منهم بمصر.

فمن عقب محمّد بن الحسین: السیّد

الإمام أبو شجاع «3» السمرقندی، و هو محمّد بن أحمد بن حمزه بن الحسین بن محمّد هذا، و له أولاد کثیره.

منهم: السیّد الإمام أبو الوضاح بسمرقند، و السیّد الإمام إسماعیل القاضی بخجند. و لأبی الوضاح ابن یسمّی السیّد الإمام الأشرف أبو المعالی.

فقد فرغنا من عقب علی بن عبید اللّه الأصغر، و هو أکثر بنی أبیه عقبا.

أمّا الحسین بن عبید اللّه الأصغر، فله ابنان معقّبان: محمّد بمکّه، و له عقب یعرفون ب «بنی السویق» و هم ببغداد و البصره و مکّه. و العبّاس الأکبر یسکن دار أنس بن مالک له عقب قلیل.

أمّا جعفر بن عبید اللّه الأصغر، فله ابن واحد علی یلقّب «صریف» و له عقب

______________________________

(1) تهذیب الأنساب ص 285.

(2) بضمّ الهاء ثمّ الراء المفتوحه ثمّ الیاء الساکنه.

(3) ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 172.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:203

قلیل، و بنیسابور منهم قوم.

فقد فرغنا من عقب عبد اللّه الأصغر.

أمّا الفضل أبو جفنه المعروف ب «الصندوق» ابن الحسن بن عبید اللّه بن العبّاس السقّاء، فله من المعقّبین ثلاثه: محمّد الأکبر، له عقب کثیر بطبرستان. و العبّاس بینبع، و له عقب بها. و جعفر، له عقب بینبع و مصر.

فقد فرغنا من عقب الحسن بن عبید اللّه بن العبّاس السقّاء.

أمّا عبد اللّه بن عبید اللّه بن العبّاس، فله ابن واحد: علی الشاعر بمصر.

و لعلی هذا ابن واحد: الحسن، فله عقب قلیل.

فقد فرغنا من عقب العبّاس السقّاء رضی اللّه عنه.

نسب عمر الأطرف بن أمیر المؤمنین علی بن أبی طالب علیه السّلام

و کنیته أبو القاسم، و یقال: أبو حفص. و یقال: أبو عبد اللّه. کان له عقل و نبل، و کان یشبه أباه، و هو أصغر «1» ولد أمیر المؤمنین علیه السّلام المعقّبین، و عقبه من رجل واحد: محمّد «2» أبو

عمر.

و عقبه من أربعه رجال: عبد اللّه أبو محمّد. و عبید اللّه أبو الحسن صاحب قبر النذور. و عمر الثانی، و هو أکبر أولاده یعرف عقبه ب «بنی سلطین» «3» و جعفر

______________________________

(1) مات فی زمن الولید بن عبد الملک بینبع، و هو ابن سبع و سبعین سنه، و قیل: خمس و سبعین سنه.

(2) کان أحد رجال بنی هاشم عقلا و نبلا و دینا، مات و له ثلاث و ستّون سنه. و حضر یوما فی مجلس ابن عمّه زین العابدین علیه السّلام فتکلّم محمّد فأعجب علیّا علیه السّلام فضله فمدحه فقال: فخری و شرفی طاعتی إیّاک یا ابن عمّ و محبتی لک، فقال له: یا ابن عمّ قد أنکحتک بنتی خدیجه. و هی عندی بالمنزله التی تعرف، فقام إلیه و قبّل رأسه و قال: و صلتک رحم یا ابن عمّ و أخذها فأولدها أولادا، و کانت عنده فی المنزله الرفیعه.

(3) فی الفخری ص 180: سطلین، و قیل: سنطین. و فی المجدی ص 246: سططین، و فی

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:204

الأکبر المعروف ب «الابله».

فأمّا أمّ عبید اللّه و عمر الثانی، فهی خدیجه بنت زین العابدین علیه السّلام، و قیل: هی أمّ عبد اللّه أیضا «1». و قیل: عبد اللّه أمّه أمّ ولد. و أمّا أمّ جعفر الابله، فهی مخزومیّه.

أمّا عبد اللّه «2» بن محمّد بن عمر، فله من المعقّبین أربعه:

یحیی أبو محمّد الصالح الصوفی. و عیسی الأکبر المبارک المحدّث النسّابه الشاعر. و أحمد. و محمّد أبو عمر الأکبر، أمّهم جمیعا أمّ الحسین فاطمه بنت عبد اللّه بن محمّد الباقر علیه السّلام. و الأصحّ أنّ أمّ محمّد أمّ ولد.

أمّا یحیی الصوفی، فعقبه رجلین: محمّد أبو علی الصوفی الزاهد.

و الحسن أبو علی النیلی بالکوفه.

أمّا محمّد بن یحیی الصوفی، فله من المعقّبین ستّه: علی أبو القاسم الضریر.

و أبو عبد اللّه جعفر. و عبد اللّه المرادی. و الحسین، و الحسن. و لهم أعقاب کثیره فی بلدان شتّی.

و نسب بعض الناس ولد عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف إلی عبید اللّه بن محمّد بن یحیی الصوفی. و الأصحّ هناک.

فمن ولد علی بن محمّد بن یحیی الصوفی أبو الحسن علی الأدیب الشاعر النسّابه بالموصل و له مصنفات «3» کثیره، منها: کتاب المجدی فی أنساب الطالبیّین «4»

______________________________

العمده ص 363: سلطین کما هنا.

(1) قال أبو یحیی النیسابوری: عبد اللّه و عبید اللّه و عمر أمّهم خدیجه بنت علی بن الحسین ابن علی بن أبی طالب علیهم السّلام.

(2) کان دیّنا عفیفا جوادا محدّثا، مدحه المتوکّل اللیثی و روی عنه الحدیث، مات و عمره سبع و خمسون سنه، و کان کثیر الصدقه، فقیل له فی ذلک، فقال: أنا أستفتح بمالی إلی الآخره و المرء مع ماله ان قدّمه أحبّ أن یلحق به، و ان خلّفه أحبّ أن یتخلّف معه.

(3) فی الأصل: معقّبات.

(4) طبع الکتاب فی قائمه سلسله منشورات مکتبه آیه اللّه العظمی المرعشی النجفی

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:205

و هو ابن أبی الغنائم محمّد النسّابه بن علی أبی الحسن النسّابه بن محمّد أبی الطیّب الأحول بن أبی عبد اللّه محمّد بن أحمد بن علی هذا المذکور.

أمّا الحسین بن یحیی «1» الصوفی، فعقبه من رجل واحد: محمّد أبو الحسن.

و عقبه من رجلین: الحسین أبو علی المارستانی. و علی ولده بالمعرب.

فمن عقب الحسین المارستانی: محمّد أبو الحسین النقیب بالنیل بن الحسن بن زید الفراقد بن الحسین المارستانی. و له عقب بها یعرفون ب

«بنی الفراقد» و فیهم النقابه.

فقد فرغنا من عقب یحیی الصوفی بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف.

أمّا عیسی «2» المبارک، فکان قد رثی أهل فخّ بقوله:

فلأبکینّ علی الحسین بعبره و علی الحسن

و علی ابن عاتکه الذی أثووه لیس بذی کفن

کانوا کراما قتلوالا طائشین و لا جبن «3» و عقبه من رجل واحد: أحمد العالم النسّابه الفقیه الملقّب ب «الفنفنه» لتفنّنه فی العلوم. و کان له ابنان آخران: محمّد الأکبر. و علی الفقیه، کان لهما عقب انقرضوا.

أمّا أحمد الفنفنه، فله من المعقّبین خمسه:

عیسی. و عبد اللّه بالکوفه. و جعفر أبو عبد اللّه الشعرانی. و الحسین الشعرانی

______________________________

بتحقیق الفاضل الأدیب الشیخ أحمد المهدوی الدامغانی، و هذا الکتاب یعدّ من أهمّ المصادر فی أنساب الطالبیّین، راجع حول المؤلّف و کتابه هذه رساله المجدی فی حیاه صاحب المجدی للفقیه العلّامه النسّابه آیه اللّه العظمی المرعشی النجفی قدّس سرّه المطبوع أوّل کتاب المجدی.

(1) فی الأصل: الحسن.

(2) کان سیّدا شریفا روی الحدیث.

(3) مقاتل الطالبیین ص 305، و المجدی ص 292.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:206

و علی قیل: له عقب بطبرستان. و العدد فی ولد عیسی. و الباقون فی أعقابهم قلّه.

فقد فرغنا من عقب عیسی المبارک.

أمّا أحمد بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف، فعقبه الصحیح من رجلین:

حمزه أبو یعلی النسّابه یعرف ب «السماک» و عبد الرحمن بالیمن. و کان له ثلاث آخرون فی عقبهم خلاف: موسی، و عبد اللّه، و إبراهیم الخارج بالیمن.

أمّا حمزه السماک، فله أعقاب کثیره، و بطبرستان قوم ینتمون إلی عبد الرحمن ابن محمّد بن حمزه السماک.

أمّا عبد الرحمن بن أحمد، فعقبه من رجل واحد: إسحاق. و عقبه من رجلین محمّد، و عبد اللّه، لهما عقب کثیر بالیمن.

فقد فرغنا من

عقب أحمد بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف.

أمّا محمّد بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف، فله من المعقّبین خمسه:

علی المشطب الزاهد. و عمر المنجورانی، و منجوران قریه علی فرسخین من بلخ، و هو أوّل من دخلها من العلویّه. و القاسم. و صالح أبو القاسم ببلخ و عقبه بها.

و جعفر أبو عبد اللّه الملک یلقّب «المؤیّد من السماء» و هم من أمّهات أولاد شتّی.

و زعم بعض الهرویّه أن أمّ جعفر الملک زینب بنت موسی الکاظم علیه السّلام.

أمّا علی «1» المشطب، فعقبه من رجل واحد: محمّد المشلّل. و کان له ثلاثه أولاد أخر: أحمد، و الحسن الزاهد. و القاسم، قیل: لهم أعقاب و فیهم خلاف.

أمّا محمّد المشلّل، فله ابنان معقّبان: جعفر السیّد بمصر، و عقبه بها و ببغداد، و حمزه عقبه بمصر. و کان له ابنان آخران: محمّد بالیمن، قیل: له عقب بالمغرب و أحمد بالیمن، قیل: له عقب بها.

فقد فرغنا من عقب المشطب.

______________________________

(1) مات بمصر سنه عشر و مائتین و قبره بها.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:207

أمّا عمر المنجورانی بن محمّد بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف، فله من المعقّبین ثلاث: أحمد أبو عبد اللّه الأکبر، عقبه بالهند و بلخ. و محمّد الأکبر، جمیع عقبه بالهند. و محمّد الأصغر، جمیع عقبه بها.

أمّا أحمد بن عمر المنجورانی، فله من المعقّبین خمسه:

علی أبو طالب، عقبه بالهند و و الوالج «1» و بلخ، و بعضهم یسکن رستاق بیک.

و محمّد أبو طالب عقبه ببلخ. و الحسن أبو علی له عقب. و محمّد أبو الطیب الزاهد له عقب ببلخ. و عبد اللّه، عقبه بولوالج من حلم «2».

فمن عقب عبد اللّه بن أحمد بن عمر المنجورانی: السیّد

الأجلّ ذو الفخرین بولوالج أبو جعفر أحمد بن أبی علی المطهّر بن أبی القاسم محمّد بن محمّد بن عبد اللّه هذا المذکور «3». و فی عقب عبد اللّه هذا کثره.

فقد فرغنا من عقب المنجورانی.

أمّا القاسم «4» بن محمّد بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف، فکان صاحب الطالقان، و کان یعرف ب «ابن اللهبیّه» و له أولاد کثیره.

منهم: محمّد الملک بطالقان بعد أبیه، و لهم أعقاب.

أمّا صالح بن محمّد بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف، فعقبه من رجل واحد: القاسم أبو محمّد، أمّه صفیّه بنت محمّد بن علی بن جعفر بن محمّد الحنفیّه، و جمیع عقبه ببلخ، و بعضهم یسکن سیاه کرد «5».

فقد فرغنا من عقب صالح بن محمّد بن عبد اللّه.

______________________________

(1) فی الفخری: و لوالب.

(2) کذا فی الأصل.

(3) ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 176.

(4) کان بطبرستان و دعا إلی نفسه و ملک الطالقان، و کان یدعی بالملک الجلیل.

(5) بکسر الکاف، کما فی الأصل.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:208

أمّا جعفر «1» الملک، فکان ملک مولتان. و قد اختلفوا فی عدد أولاده فالمکثرون قالوا: کانوا ثلاثمائه و خمسه و ستّین من الذکور و الاناث، و هذا قول أبی الحسین محمّد بن القاسم التمیمی الاصفهانی النسّابه.

و قال أبو یحیی «2» النیسابوری. هم نیّف و ثمانون ولدا من الذکور و الاناث، کلّهم معقّبون.

و قال ابن الصوفی العمری العلوی: المعقّبون من ولد جعفر المولتانی الذکور أربعه و أربعون «3».

و قال الکیا «4» أبو جعفر الحسنی: لا أعرف منهم إلّا قدر عشرین معقّبا.

و أقول: جمله المذکورین فی کتب أبی عبد اللّه بن طباطبا، و أبی الغنائم الزیدی، و ابن أبی جعفر العبیدلی «5»، و ابن خداع «6»

التاهرتی، و أبی إسماعیل الطباطبائی، و أبی الحسن «7» البطحانی علی اختلاف روایاتهم ستّه و أربعون رجلا:

إسحاق أبو یعقوب العالم نقیب الطالبیین بمدینه السلام أیّام عضد الدوله من الطائع للّه.

______________________________

(1) و کان خاف بالحجاز، فهرب فی ثلاثه عشر ذکرا من صلبه یطعنون فی الخیل، فما استقرّت به دار حتی دخل بلد الهند، فلمّا وصلها فزع إلیه أهلها و کثیر من أهل السواد و کان فی جماعه قوی بهم علی البلد حتّی ملکه، و خوطب بالملک، و ملک أولاده هناک.

(2) أبو یحیی کنیه الشیخ الفقیه زکریّا بن أحمد بن محمّد بن یحیی بن محمّد البزّاز النیسابوری.

(3) المجدی فی أنساب الطالبیین ص 265.

(4) اسمه محمد کان یسکن آمل و لا عقب له، کما ذکر المصنّف قبل ذلک.

(5) هو شیخ الشرف العبیدلی، قال فی تهذیب الأنساب ص 298: و العقب من ولد جعفر الملتانی بن محمّد بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف من نیّف و خمسین رجلا ببلدان شتّی الخ.

(6) اسمه الحسین بن جعفر، کان الفقیه النسّابه بمصر من ولد عبد اللّه الباهر.

(7) اسمه محمّد، و کان فقیه ما وراء النهر و خراسان کلّها، و له تصنیف فی النسب.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:209

و العلاء القائد بالسند، و کان زاهدا شجاعا قدم هراه و مات ببخارا.

و إسماعیل الأصغر بالمدینه. و محمّد الأکبر. و موسی. و علّان، و قیل: اسمه علی. و صالح. و هارون. و زید. و الکفل. و عیسی. و حمزه الأصغر. و داود و فیه خلاف. و عمر أبو القاسم. و علی الأکبر. و إدریس الرئیس بالسند. و عبد الرحمن.

و یحیی. و عبد الصمد. و إبراهیم الأکبر.

و عقیل أبو القاسم، و العبّاس فیه خلاف. و

عبد اللّه. و یونس. و أحمد. و المظفّر.

و المطهّر. و هاشم، و عبد العظیم. و إبراهیم. و عون. و سلیمان. و الحسین. و طاهر.

و زکریّا. و عبد الجبّار، و جعفر. و إسماعیل الأکبر. و أیوب. و عبید اللّه. و عبد الخالق الدیباجی ببلخ، و المحسن، و القاسم، و یوسف المشطب الدیباجی ببلخ. و الفضل.

و محمّد الأصغر.

أمّا إسحاق «1» النقیب بن جعفر الملک، فله ابنان معقّبان: أحمد أبو جعفر بفارس. و یعقوب أبو یوسف المعروف ب «أبی السند» عقبه بکازرون و شیراز، و لم یثبته إلّا أبو عبد اللّه ابن طباطبا.

أمّا العلاء بن جعفر الملک، فعقبه من رجل واحد: محمّد أبو جعفر الفاضل النقیب النسّابه، و له تصانیف فی النسب، و جمیع عقبه بهراه.

أمّا إسماعیل الأصغر بن جعفر الملک، فله ابنان معقّبان: علی الأقطع، عقبه بنصیبین و غزنه. و الحسین و عقبه بآمل.

أمّا محمّد الأکبر بن جعفر الملک، فعقبه رجلان: جعفر أبو الفضل الأصغر بجرجان، و عقبه بها و بأسترآباد و فیهم کثره. و أحمد أبو الحسین بالسند، عقبه بطبرستان و فیهم کثره.

أمّا موسی بن جعفر الملک، فله من المعقّبین ثلاثه: الحسین بخراسان، و عقبه

______________________________

(1) یکنّی أبا یعقوب أحد العلماء الفضلاء.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:210

بواسط. و عبد الرحمن بهراه، قیل: له عقب فی بلدان شتّی. و سلیمان فیه خلاف.

أمّا علّان بن جعفر الملک، فعقبه من واحد: محمّد أبو جعفر الزاهد بولوالج و عقبه بها و بجوزجانان.

أمّا صالح بن جعفر الملک، فله أربعه معقّبون: عبد اللّه، و جعفر، و محمّد، و محمّد آخر.

أمّا هارون بن جعفر الملک، فعقبه الصحیح من رجل واحد: محمّد بشیراز، و له عقب کثیر بنیسابور و بخارا و آمویه.

و کان له ثلاثه أولاد

أخر: جعفر أمیرک، عقبه بنیسابور و بخارا، و اشتبه نسبهم بنسب ولد أخیه محمّد بن أحمد النقیب بفارس، له عقب کثیر بغزنه و بستّ و عمر قیل: اسمه الحسن، له عقب قلیل.

أمّا زید بن جعفر الملک، فعقبه من واحد: جعفر، و له عقب قلیل.

أمّا الکفل بن جعفر الملک، فله ثلاثه من المعقّبین: جعفر أبو عبد اللّه، له عقب کثیر بهراه. و طالب، و عقبه بهراه و ما وراء النهر و بلخ. و محمّد، عقبه بهراه و بست.

و ذکر بعض الناس له ابنا آخر اسمه طاهر، و جمیع عقبه بهراه و لا یصحّ ذلک.

و من جمله ولد أبی عبد اللّه جعفر بن الکفل: أبو المعالی العالم الزاهد الصوفی یلقّب «زین الشیوخ» ابن حیدر بن محمّد أمیرجه بن حمزه بن جعفر بن المکفل کان بهراه.

و ولد ابن عمر علی أبو القاسم بن یعلی بن عوض بن محمّد أمیرجه، و کان عالما ذا منطق حلو و وظائف عباده، و کان له مال کثیر، رزق ثلاث حجّات، و وضع منبره فی المسجد الحرام بحذاء المقام، و ارتقی منبر المصطفی صلوات اللّه و سلامه علیه بالمدینه، و فتحت له تلک الأقفال.

أمّا عیسی بن جعفر الملک، فعقبه من رجل واحد: أحمد أبو طاهر المحدّث و له الشجره المبارکه، الفخر الرازی 211 نسب عمر الأطرف بن أمیر المؤمنین علی بن أبی طالب علیه السلام ..... ص : 203

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:211

من المعقّبین خمسه: الحسین أبو القاسم ببلخ. و محمّد أبو طالب. و الحسن. و علی، أعقابهم ببخارا بمحلّه یقال لها: نوکنده. و عبید اللّه أبو نصر، عقبه بمولتان.

أمّا حمزه الأصغر بن جعفر الملک، فله ثلاثه معقّبون: أحمد الأمیر النقیب.

و محمّد. و

یعقوب، له عقب قلیل، و جمیع أعقابهم بهند.

منهم: الأمیر بالهند داود بن العبّاس بن أحمد بن حمزه هذا، و فیهم کثره.

أمّا داود بن جعفر الملک، فعقبه من رجلین: سلیمان، و عبد اللّه، أمّهما فاطمه بنت عبد اللّه الأشتر.

فمن عقب سلیمان: أبو محمّد النقیب النسّابه بغزنه زید بن الحسین بن علی بن موسی بن سلیمان هذا، و له عقب بغزنه.

منهم: السیّد النسّابه بهراه أبو البشائر برکات بن علی بن زید النسّابه هذا، کان نسّابه هراه سنه إحدی عشره و خمسمائه.

أمّا عمر بن جعفر الملک، فعقبه من ثلاثه رجال: محمّد، و حمزه، و أحمد و فی عقبه قلّه.

أمّا علی بن جعفر الملک، فله أربعه معقّبون: جعفر، و عمر، و أحمد، و محمّد و عقبهم ببلخ.

أمّا إدریس بن جعفر الملک، فله ابنان معقّبان: محمّد أبو جعفر، و علی، عقبهما بمولتان.

أمّا عبد الرحمن بن جعفر الملک، فعقبه من رجل واحد: الحسین أبو عبد اللّه، له عقب کثیر. و قیل: له ابن آخر یسمّی محمّد. و ببست سمرقند و غزنه من عقبه خلق کثیر.

أمّا یحیی بن جعفر الملک، فعقبه من رجلین: علی، و محمّد، و فی عقبهما قلّه.

أمّا عبد الصمد بن جعفر الملک، فعقبه بالهند.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:212

أمّا إبراهیم الأکبر بن جعفر الملک، فله ابنان: الحسن، و محمّد أکثر عقبهما ببلخ.

أمّا عقیل بن جعفر الملک، فعقبه من ثلاثه رجال: الحسین «1» الضریر، ولده بهراه و غزنه و فیهم کثره. و علی له عقب قلیل. و جعفر له أعقاب کثیره.

منهم: السیّد الأجلّ نقیب غزنه أبو القاسم علی بن الحسین بن حمزه بن القاسم بن جعفر بن عقیل. و أخوه السیّد الرئیس بهراه أبو الحسن إسماعیل، و تولّی مدّه رئاسه باخرز

ثمّ استنابه نظام الملک لرئاسه هراه عن ولده تاج الملک.

أمّا العبّاس بن جعفر الملک، فله ابنان معقّبان: طالب عقبه بهراه، و محمّد عقبه بهراه و سمرقند و بلخ.

أمّا عبد اللّه بن جعفر الملک، فذکر أبو الحسین محمّد بن القاسم التمیمی الاصفهانی أنّه لم یکن له إلّا بنت واحده اسمها أمّ عبد اللّه، و أثبت عقبه السیّد أبو الغنائم «2»، و جمیعهم بهراه.

و عقبه من رجلین: طیّب أبو طالب، و قیل: أبو طاهر. و محمّد أبو جعفر المعمّر عاش مائه و عشرین سنه، و أعقابهما بهراه و هم رؤساء.

منهم: معزّ الإسلام أبو القاسم منصور بن أبی عبد اللّه محمّد بن أبی القاسم محمّد بن أبی علی الاطروش، و قیل: اسمه علی أبو الحسن بن أبی طالب طیّب بن عبد اللّه بن جعفر الملک.

أمّا یونس بن جعفر الملک، فله أربعه معقّبون: أحمد، و محمّد عقبهما بمولتان، و عیسی، و عبد الرحمن عقبهما باوزکند و سمرقند.

______________________________

(1) منهم: السیّد العمید ندیم السلطان مسعود بن إبراهیم بن مسعود بن محمود بن سبکتکین أبو طاهر محمّد بن ناصر الأبحر بغزنه ابن أمیرجه بهراه ابن إسماعیل بن الحسن بن الحسین الضریر بن عقیل هذا، و له أولاد و اخوه.

(2) و کذا السیّد أبو الحسن العمری فی المجدی ص 281.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:213

أمّا أحمد بن جعفر الملک، فله عقب قلیل.

أمّا المظفّر بن جعفر الملک، فله ابن واحد جعفر بسمرقند، و بها أعقابه.

منهم: السیّد الإمام أبو القاسم علی بن عقیل بن مظفّر بن الحسن بن مظفّر بن جعفر هذا.

أمّا المطهّر بن جعفر الملک، فله ابن واحد: إسحاق. قیل: له عقب. و قیل غیر ذلک.

أمّا هاشم بن جعفر الملک، فله أعقاب «1»، و فیهم

کلام.

أمّا عبد العظیم بن جعفر الملک، فعقبه بالسند و الری و واسط.

أمّا إبراهیم بن جعفر الملک، ففی عقبه خلاف، و منهم بالری و نیسابور.

أمّا عون بن جعفر الملک، فله ابن واحد جعفر ببلخ، و عقبه بها.

أمّا سلیمان بن جعفر الملک، فله أربعه من المعقّبین: محمّد أبو الحسن و فیه العدد، و حمزه، و أحمد، و جعفر.

أمّا محمّد الأصغر بن جعفر الملک، فعقبه من رجل واحد: جعفر بجرجان، و له عقب بأسترآباد.

أمّا الحسین بن جعفر الملک، فعقبه بالهند و غزنه و بلخ، و فیهم کلام.

أمّا طاهر بن جعفر الملک، فعقبه من رجل واحد: الحسین، و عقبه بهراه و طراز.

أمّا زکریّا بن جعفر الملک، فعقبه بهراه و بلخ و ما وراء النهر، و فیهم کلام.

أمّا عبد الجبّار بن جعفر الملک، فله ثلاث: أبو طالب ببلخ و عقبه ببخارا و فرغانه، و الحسن عقبه بالعراق. و الحسین عقبه بعمّان.

أمّا جعفر بن جعفر الملک، فعقبه من ثلاثه: العلاء الزاهد بمولتان. و الحسین بمولتان. و الحسن. و جمیع عقب العلاء بهراه.

______________________________

(1) راجع: تهذیب الأنساب ص 300، و المجدی ص 279.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:214

أمّا إسماعیل الأکبر بن جعفر الملک، فله عقب فی بلدان شتّی، و فیهم کلام.

أمّا عبید اللّه بن جعفر الملک، فعقبه بالسند، و فیهم کلام.

أمّا عبد الخالق بن جعفر الملک، فله أولاد بالهند.

أمّا المحسن بن جعفر الملک، فعقبه من واحد جعفر، و له عقب قلیل.

أمّا القاسم بن جعفر الملک، فعقبه بهراه، و فیه خلاف.

أمّا یوسف المشطب، فعقبه ببلخ، و فیهم قلّه.

أمّا الفضل بن جعفر الملک، فله ابن واحد العبّاس، و فی عقبه کلام.

فقد فرغنا من عقب جعفر الملک «1»، و به حصل الفراغ من عقب محمّد بن عبد

اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف، و به حصل الفراغ من عقب عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف.

أمّا عبید اللّه «2» بن محمّد بن عمر الأطرف، فعقبه من واحد: علی أبو الحسن الصوفی الشاعر. و کان یعرف ب «الطبیب» و کان له ابن آخر اسمه محمّد، قیل: له عقب بمصر و الیمن.

أمّا علی الطبیب «3»، فله من المعقّبین أربعه: عبید اللّه الأکبر بحرّان یلقّب «مرطن» «4» و أحمد أبو الحسین، له عقب قلیل بمصر و الحجاز. و إبراهیم، له عقب بالبصره و الأهواز. و الحسن الشعرانی، له عقب قلیل بمصر.

______________________________

(1) و تعرّض أبو الحسن العمری لأعقاب جعفر الملک المولتانی مفصّلا فی کتاب المجدی من ص 265 إلی 281، و القاضی المروزی فی الفخری من ص 176 إلی 179.

(2) فی الأصل: عبد اللّه، و هو عبید اللّه صاحب مقابر النذور ببغداد، و کان جوادا حلیما سیّدا.

(3) کان سیّدا شاعرا محدّثا أمّه زبیریّه.

(4) بفتح المیم ثمّ الراء الساکنه ثمّ الطاء المفتوحه، کذا فی الأصل. و فی الفخری ص 180:

مبطن.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:215

أمّا عبید اللّه «1» مرطن، فعقبه من خمسه: الحسین أبو عبد اللّه الأکبر الحرّانی.

و محمّد أبو الطیب، ولده ببلخ. و علی، عقبه بقزوین. و الحسن بالری، عقبه بمصر.

و أحمد الحرانی، له عقب قلیل.

أمّا الحسین «2» الحرّانی بن عبید اللّه مرطن، فعقبه من واحد: عبید اللّه أبو علی الأصغر. و عقبه من واحد الحسین الشیخ الشعرانی یلقّب «برغوث» و له أعقاب کثیره بحرّان و دمشق و مکّه.

فقد فرغنا من عقب عبید اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف.

و أمّا عمر الثانی بن محمّد بن عمر الأطرف، فعقبه من رجلین: إسماعیل أبو الحمد بالکوفه. و إبراهیم أبو

الحسن.

أمّا إسماعیل بن عمر الثانی، فعقبه من واحد: محمّد. قال البخاری: انقرض «3».

و قال ابن خداع و أبو الغنائم: له عقب «4». أمّ محمّد هذا أمّ إسماعیل بنت محمّد بن الحسین الأصغر. و قیل: بنت محمّد بن الحسین الأفطس.

أمّا محمّد بن إسماعیل، فله ثلاثه من المعقّبین: یحیی، له عقب بالکوفه و الأهواز و بلخ. و جعفر أبو القاسم الطویل، له عقب ببلخ. و إسماعیل، له عقب و قیل: انقرض.

أمّا إبراهیم بن عمر الثانی، فعقبه من رجل واحد: علی ابن الأنصاریّه یعرف ولده بها.

______________________________

(1) فی الفخری: عبد اللّه.

(2) ذکر أبو الحسن العمری فی المجدی ص 254 عن ابن خداع، قال: اجتمعت مع الحسین بن عبید اللّه بن علی الطبیب بمصر و دمشق و کان مولده بها، و کانت له صیانه و لسان و بیان، و مات سنه نیّف و أربعین و ثلاثمائه.

(3) سرّ السلسله العلویّه ص 99.

(4) و ذکر أبو الحسن العمری له عقبا فی المجدی ص 245.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:216

و عقبه من رجلین: محمّد بطبرستان. و الحسن له عقب بالمدینه و فیهم قلّه.

و أمّا محمّد بن علی الأنصاریّه، فله أولاد کثیره. و من عقبه محمّد أبو الحسین الشاهد المعدّل بالبصره، و له بها أعقاب.

فقد فرغنا من عقب عمر الثانی.

أمّا جعفر الابله، فعقبه من واحد: محمّد الابله، أمّه کلثم بنت عبد اللّه بن عبد الرحمن بن محمّد بن عقیل.

و لمحمّد الابله هذا عقب من رجلین: عبید اللّه، ولده بالکوفه و الری و مصر.

و أحمد، ولده بکرمان و بلخ. و کان له ابنان آخران: جعفر أبو الطیّب عقبه بقم، و فیهم خلاف. و الحسین فیه خلاف، و قیل: له عقب.

فقد فرغنا من عقب جعفر الابله، و

به حصل الفراغ من عقب عمر الأطرف بن علی بن أبی طالب علیه السّلام.

(نسب أولاد جعفر الطیّار بن أبی طالب)

فله من المعقّبین واحد، و هو عبد اللّه «1» أبو جعفر الجواد، و هو من الأسخیاء الأربعه من بنی هاشم، و هم: الحسن، و الحسین، و عبد اللّه بن جعفر هذا، و عبد اللّه بن العبّاس بن عبد المطّلب. ولد بالحبشه، و توفّی بالمدینه و هو ابن تسعین سنه.

و لعبد اللّه الجواد أربعه من المعقّبین: علی أبو محمّد الزینبی، أمّه زینب الکبری بنت أمیر المؤمنین علیه السّلام، و أمّها فاطمه الزهراء علیها السّلام، و إسحاق أبو جعفر الأطرف المعروف ب «العرصی» «2» و عرص دکّه خربت بین تیماء و خیبر. و إسماعیل.

______________________________

(1) أمّه أسماء بنت عمیس الخثعمیّه. و لمّا قتل جعفر علیه السّلام رأی النبیّ صلّی اللّه علیه و آله عبد اللّه، فقال:

اللهم اخلف جعفرا فی عقبه، و له أخبار فی الجود مأثوره.

(2) بفتح العین ثمّ الراء الساکنه کذا فی الأصل، و فی المجدی و الفخری: العرضی و فی العمده: العریضی.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:217

و معاویه.

أمّا علی الزینبی، فله ابنان معقّبان: محمّد أبو جعفر الجود ذو الشرفین، کان من أجمل الناس وجها، أمّه لبابه بنت عبد اللّه بن العبّاس بن عبد المطّلب.

قال بعضهم: ثلاثه فی زمان واحد بنو عمّ یرجعون إلی أب قریب، کلّهم یسمّی علیا، و کلّهم یصلح للخلافه: علی بن الحسین بن علی علیهم السّلام، و علی بن عبد اللّه بن العبّاس، و علی بن عبد اللّه بن جعفر. و لکلّ واحد من هؤلاء ولد اسمه محمّد، و هو یصلح للخلافه «1».

و إسحاق الأشرف، أمّه لبابه أیضا.

أمّا محمّد الجواد بن علی الزینبی، فله من المعقّبین أربعه: إبراهیم الأعرابی مات

فی حبس الرشید. و عیسی. و یحیی. و عبد اللّه أبو الکرام الأکبر السیلقی الرئیس.

أمّا إبراهیم الاعرابی، فله من المعقّبین خمسه: جعفر الأمیر بالحجاز، و عبد اللّه بالبادیه، و یحیی و فی عقبه خلاف، و عبد الرحمن قیل: انقرض، و محمّد أبو هاشم.

أمّا جعفر الأمیر بن إبراهیم الأعرابی، فله من المعقّبین تسعه: محمّد أبو الحسن، و عبد اللّه الخلصی الخفافی «2»، و إسماعیل بالبادیه، و عیسی الخلصی التلمیسی، و موسی الخفاجی «3»، و یعقوب، و داود، و إبراهیم و یوسف الأمیر.

أمّا محمّد بن جعفر الأمیر بن إبراهیم الأعرابی، فله من المعقّبین خمسه: داود، و إدریس، و عیسی، و إبراهیم، أمّهم زینب بنت موسی الجون. و صالح.

______________________________

(1) ذکره النسّابه العلّامه الحسن القطّان فی الدوحه من کتاب المصابیح لأبی بکر بن محمّد بن یزداد، علی ما ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 248.

(2) بکسر الخاء، و فی الفخری: الحقانی.

(3) فی الفخری: الحقانی و قیل الخفاجی. أقول: خفاجه بالفتح حیّ من بنی عامر.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:218

و کان له ابن آخر موسی الهراج، قیل: له عقب «1» یعرفون ب «بنی الهراج».

أمّا داود بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی، فله من المعقّبین ستّه: عبد اللّه، و محمّد الجیلی، و جعفر، و سلیمان، و أحمد، و محمّد الطویل الأکبر. و العدد فی ولد عبد اللّه و أحمد.

أمّا عبد اللّه بن داود، فله ثلاث عشر من المعقّبین.

إبراهیم، له عقب کثیر فی بلدان شتّی. و یوسف، له عقب کثیر. و أحمد، عقبه بالحجاز. و محمّد أبو الفضل الطویل، له عقب قلیل. و إسحاق، له أعقاب. و داود، له عقب قلیل. و إدریس، له عقب کثیر بالحجاز. و سلیمان، له أعقاب. و

موسی، له عقب کثیر بالحجاز. و یحیی، له أعقاب. و علی و صالح و عیسی، عقبهم بالحجاز.

أمّا أحمد بن داود، فله من المعقّبین أربعه: محمّد یلقّب «صعنون» «2» و له أعقاب. و إبراهیم. و داود أبو سلیمان. و محمّد.

فقد فرغنا من عقب داود بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی «3».

أمّا إدریس بن محمّد بن جعفر الأمیر بن إبراهیم الأعرابی، فکنیته أبو زرقان و لقبه «کلب الفرس» فله ستّه من المعقّبین: العبّاس عقبه بالموصل. و أحمد الحجازی. و حمزه. و الحسن. و داود. و یوسف المحدّث.

فقد فرغنا من عقب محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی.

و أمّا عبد اللّه الخلصی الخفافی بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی، فله ابنان معقّبان:

علی الشاعر المتوکّلی، و محمّد القرشی. و کان له ابن آخر یسمّی حمزه، قیل: له عقب بطبرستان. و عقب الخلصی فیهم قلّه و یعرفون ب «القرشیّین».

______________________________

(1) ذکره فی الفخری ص 183، و قال: له عقب قلیل.

(2) بفتح الصاد ثمّ العین الساکنه ثمّ النون المضمومه.

(3) فی الأصل: الأعرج.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:219

أمّا إسماعیل بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی، فله من المعقّبین أربعه: عیسی، و محمّد العالم الأکبر الشعرانی، و إبراهیم، و أحمد.

أمّا عیسی بن إسماعیل، فله من المعقّبین ثلاثه: أحمد بوادی القری و عقبه بهمدان، و یعقوب بمصر یلقّب ب «الخارج» و بمصر عقبه «1»، و إسماعیل له عقب قلیل.

أمّا محمّد الشعرانی بن إسماعیل، فله من المعقّبین خمسه: عبد اللّه، و له أعقاب کثیره بالموصل و غیرها. و عبد العزیز بمصر. و أحمد بالبصره. و موسی له عقب کثیر منهم بالموصل. و عبد اللّه و قیل: اسمه عبید اللّه، و له عقب قلیل.

أمّا إبراهیم بن إسماعیل، فله من المعقّبین

خمسه: موسی ابن الخزاعیّه، و إسحاق، و یعقوب، و إدریس، و محمّد. و کان له أربعه أولاد أخر: صالح، و داود و یوسف، و عیسی، قیل: لهم أعقاب.

أمّا موسی ابن الخزاعیّه، فله من المعقّبین ثلاث عشر:

داود الأوسط بطریثیت «2»، و له بها عقب کثیر و بنیسابور و مرو، و انتسب أولاده المروزیّون إلی إسحاق بن موسی الکاظم علیه السّلام و فیهم کثره. و إدریس، و زید، و عبد اللّه، و القاسم، و یعقوب، و جعفر، و القاسم الأصغر، و محمّد أبو عبد اللّه الأکبر، و علی، و رحمه، و صالح له عقب قلیل، و محمّد الأصغر.

أمّا أحمد بن إسماعیل، فله عقب قلیل بالبصره.

فقد فرغنا من عقب إسماعیل بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی.

أمّا عیسی الخلصی، فله ابنان معقّبان: عبد اللّه و فیه العدد. و أحمد ولده ببردعه

______________________________

(1) منهم: أبو الحسن علی الزاهد الصوفی بن یعقوب بن عیسی، و کان یختم القرآن و یطرح لکلّ ختمه نواه فی سله، فلمّا مات لم یخلف غیر سلّات مرار ملائ من النوی.

(2) بضمّ الطاء ثمّ الراء المفتوحه ثمّ الیاء الساکنه، و فی الفخری ص 184: طرثیث.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:220

و منهم بزنجان و فیهم قلّه.

أمّا عبد اللّه بن عیسی الخلصی «1»، فله ابنان معقّبان: محمّد، و عیسی، و فی عقبه قلّه.

أمّا محمّد بن عبد اللّه بن عیسی الخلصی، فله من المعقّبین ثمانیه: عبید اللّه العالم الرئیس أبو الطلحیه «2»، و أحمد، و علی، و موسی، و داود، و یوسف یعرف ب «العباد» و الحسن، و عیسی، و لم یثبته إلّا أبو عبد اللّه بن طباطبا.

أمّا عبید اللّه أبو الطلحیّه، فله من المعقّبین ثمانیه: عبد اللّه، و محمّد الطویل لقبه «ممرور»

و فی عقبه کثره، و الحسن له عقب کثیر، و عبد الرحمن، و جعفر، و علی، و صالح، و عیسی.

فقد فرغنا من عقب عیسی الخلصی.

أمّا موسی الخفاجی بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی، فله من المعقّبین ستّه:

الحسین ولده بمصر و المغرب. و الحسن ولده بقیروان و المغرب و فیهم کلام.

و حمزه. و جعفر. و علی. و أحمد، و فی أعقابهم قلّه.

أمّا یعقوب بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی، فله ابن واحد: القاسم.

و للقاسم هذا ثلاثه من المعقّبین: علی، و محمّد، و جعفر. و العدد فی ولد علی.

و لعلی هذا سبعه من المعقّبین: إسحاق له أعقاب بالبصره و الطبریّه، و سلیمان الأعسر، و میمون، و حمزه، و محمّد أبو عبد اللّه، و داود، و عبد اللّه، و لجمیعهم أعقاب.

أمّا داود بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی، فعقبه من رجل واحد محمّد.

و لمحمّد هذا ابن واحد معقّب: إبراهیم یعرف ب «جیتنی» «3» و له عقب قلیل

______________________________

(1) بضمّ الخاء ثمّ اللام المفتوحه.

(2) بفتح الطاء ثمّ اللام الساکنه ثمّ الحاء المکسوره ثمّ الیاء المشدّده المفتوحه.

(3) فی المجدی ص 302: بالجنیتی.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:221

ببغداد.

أمّا إبراهیم بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی، فعقبه من واحد جعفر، و له أعقاب ببغداد و الموصل و جرجان.

فمن عقبه أحمد الزینب بن موسی بن جعفر هذا، و له أعقاب کثیره یعرفون ب «بنی الزینب».

أمّا یوسف بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی، فله ابنان معقّبان: محمّد أبو علی الأمیر بخیبر، و إبراهیم فی عقبه قلّه.

أمّا محمّد الأمیر بخیبر، فله من المعقّبین ثلاث عشر: سلیمان الأمیر بوادی القری، و له أعقاب کثیره بها و هم امراء، و إدریس له عقب قلیل، و جعفر الأصغر، و عیسی، و أحمد، و العبّاس، و

یعقوب، و الحسین، و صالح، و عبد اللّه، و عبد الصمد، و هارون.

فقد فرغنا من عقب یوسف الأمیر بن جعفر، و به حصل الفراغ من عقب جعفر ابن إبراهیم الأعرابی.

أمّا عبید اللّه بن إبراهیم الأعرابی، فعقبه من واحد إبراهیم. و کان له ابن آخر اسمه محمّد، و کان له عقب.

قال السیّد أبو الغنائم: قد غاب خبرهم، و لا یعلم انقرضوا أم لا.

أمّا إبراهیم بن عبید اللّه بن إبراهیم الأعرابی هذا المذکور، فله ابنان معقّبان:

علی المعروف ب «ابن الخزاعیّه» و الحسین عقبه بطبرستان.

أمّا علی ابن الخزاعیه، فله ابن واحد محمّد «1»، و کانت له رئاسه بدمشق، و عقبه من واحد عبید اللّه أبو طالب، و له أعقاب کثیره بدمشق و غیرها.

______________________________

(1) و له عقب منهم: أبو الحسن الجعفری الرئیس بدمشق بن محمّد الرئیس بها بن علی بن إبراهیم هذا، و له أربعه أولاد أعقبوا و ذیّلوا و أکثروا بدمشق و مصر.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:222

فقد فرغنا من عقب عبید اللّه بن إبراهیم الأعرابی.

و أمّا یحیی و عبد الرحمن و محمّد بنو إبراهیم الأعرابی، فأعقابهم قلیله.

أمّا عیسی بن محمّد بن علی الزینبی، فله ابن واحد معقّب: محمّد المطبقی «1»، و عقبه أربعه: العبّاس الأمیر بالبصره قبل زید النار. و أحمد، و له عقب قلیل.

و إبراهیم، و فی عقبه کثره، و منهم ببغداد و الموصل. و یحیی، و له عقب قلیل، و فیهم کلام.

و أمّا یحیی بن محمّد بن علی الزینبی، فله من المعقّبین ثلاثه: جعفر عقبه بمصر و فیهم قلّه. و العبّاس له عقب و فیهم کلام. و إبراهیم له عقب قلیل.

أمّا عبد اللّه أبو الکرام بن محمّد الجواد بن علی الزینبی، فله من المعقّبین ثلاثه:

داود أبو

الحسن، و إبراهیم له عقب قلیل، و بعضهم یعرفون ب «فدادین» و محمّد بقزوین یلقّب «أحمر عینه» قتل بالری أیّام المستعین فی میکال، و کان یقال له أبو الکرام الأصغر. و کان له ابن رابع اسمه سلیمان انتسب بعض أهل الری إلیه بویمه و هی من قری الری.

أمّا داود بن عبد اللّه أبو الکرام، فله من المعقّبین ثلاثه: علی، و له أعقاب کثیره بطبرستان و الأهواز و قزوین. و سلیمان، و له أعقاب کثیره. و محمّد، له عقب بمکّه.

أمّا إبراهیم بن عبد اللّه أبی الکرام، فله ابن واحد معقّب: عبد اللّه، و له ابن واحد جعفر، و له ابن واحد محمّد، و هو الملقّب ب «فدادین» و له عقب.

و أمّا محمّد أحمر عینه بن عبد اللّه أبی الکرام، فله من المعقّبین ثلاثه: عبد اللّه الملقّب ب «الفیلق» و داود، و إبراهیم، و لهم أعقاب کثیره بمصر و الری و قزوین و البادیه.

فقد فرغنا من عقب أبی الکرام، و به حصل الفراغ من عقب محمّد الجواد.

______________________________

(1) قیل له المطبقی لأنّه توفّی فی المطبق ببغداد فی لیل حبسه الرشید فیه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:223

و أمّا إسحاق الأشرف، فله من المعقّبین سبعه: محمّد الأصغر یعرف ب «الغنظوانی» «1» موضع. و عبد اللّه الأکبر. و حمزه. و القاسم. و جعفر أبو الفضل.

و الحسن. و عبد اللّه الأصغر.

أمّا الغنظوانی، فله ابنان معقّبان: علی، عقبه بمصر و الکوفه. و الحسن، له عقب منهم بنیسابور.

و أمّا عبد اللّه الأکبر بن إسحاق الأشرف، فله ابنان معقّبان: عبد اللّه الأصغر، له أعقاب. و عبید اللّه، عقبه بمصر و الری.

أمّا حمزه بن إسحاق الأشرف، فعقبه من واحد محمّد الأکبر المعروف ب «الصدوی» «2».

و لمحمّد الصدوی

من المعقّبین ثلاثه: الحسن الصدوی، و صدا موضع بقرب المدینه. قال أبو یحیی النیسابوری: أوّل من نسب إلی هذا الموضع هو الحسن هذا.

و عبد اللّه الأکبر، و داود.

أمّا الحسن الصدوی، فله عشره من المعقّبین: زید أبو الحسین، توفّی بالری.

و حمزه أبو محمّد، توفّی بوادی القری. و محمّد، توفّی بمصر. و إبراهیم أبو إسحاق.

و طالب أبو الطیّب. و عبد اللّه أبو جعفر بقزوین و بها عقبه. و جعفر. و داود. و القاسم.

و إسحاق.

و کان له ثلاثه أخر: أبو الفوارس. و أحمد الأحمر. و الزبیر قیل: لهم أعقاب.

و الکثره فی ولد زید بن الحسن الصدوی، و عقبه بالری و مصر و الکوفه و قزوین.

فقد فرغنا من عقب الحسن الصدوی.

أمّا عبد اللّه بن محمّد بن حمزه بن إسحاق الأشرف، فله ابنان معقّبان: محمّد

______________________________

(1) بضمّ الغین ثمّ النون الساکنه ثمّ الظاء المضمومه.

(2) فی المجدی ص 299: بالصدری، و فی الفخری ص 189: الصیدری.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:224

الفافا بشیراز، و أحمد العزل «1». و إنّما سمّی بذلک لشدّه جدّه فی طلب مراداته، و لهما أعقاب قلیله.

أمّا داود بن محمّد بن حمزه بن إسحاق الأشرف، فله ابنان معقّبان: إسماعیل، و إسحاق کان سیّد قومه.

أمّا إسماعیل بن داود، فله من المعقّبین خمسه: محمّد أبو الحسن الوزوز «2» له عقب. و محمّد أبو جعفر البطریق عقبه بمصر. و محمّد أبو عبد اللّه یقال له: میمون له عقب، و محمّد أبو طالب، و محمّد أبو طاهر یلقّب «العقور».

أمّا إسحاق بن داود، فله ثلاثه من المعقّبین: یحیی أبو الحسین النقیب بمصر، و علی أبو تراب، و أبو جعفر.

فمن ولد یحیی النقیب: محمّد أبو جعفر القاضی بمصر بن علی بن الحسین بن علی بن یحیی النقیب

هذا «3»، و هو الذی روی السیّد أبو الغنائم کتاب ابن خداع عنه، و القاضی یرویه عن المصنّف.

فقد فرغنا من عقب حمزه بن إسحاق الأشرف.

أمّا القاسم بن إسحاق الأشرف، فله عقب قلیل، لم یثبتهم إلّا السیّد أبو الغنائم.

أمّا جعفر بن إسحاق الأشرف، فله من المعقّبین ثلاثه: عبد اللّه، و علی الأکبر المرجی، له عقب کثیر یعرفون ب «بنی المرجی» و محمّد عقبه بسمرقند.

أمّا الحسن بن إسحاق الأشرف، فله من المعقّبین ثلاثه: الحسین یعرف ولده ب «بنی زقاق» و أکثرهم بمصر. و الحسن له عقب قلیل. و إبراهیم یلقّب «دافن الکلب» قیل: له عقب بسمرقند.

______________________________

(1) بضمّ العین ثمّ الزای الساکنه.

(2) فی الفخری ص 190: الوزور.

(3) ذکره القاضی المروزی فی الفخری ص 190.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:225

أمّا عبد اللّه بن إسحاق الأشرف، فله ابنان معقّبان: عبد اللّه الأکبر، له عقب بالری و نصیبین. و عبد اللّه الأصغر، له عقب بفارس.

فقد فرغنا من عقب إسحاق الأشرف، و به حصل الفراغ من عقب علی الزینبی.

و أمّا إسحاق الأطرف العرصی بن عبد اللّه بن جعفر بن أبی طالب، فعقبه من واحد: القاسم «1»، أمّه أمّ حکیم بنت القاسم بن محمّد بن أبی بکر، کان القاسم هذا أحد رجال بنی هاشم أدیبا و نقیبا و عقلا، و کان أمیر الیمن.

و للقاسم هذا من المعقّبین خمسه: عبد اللّه، و جعفر بنصیبین. و حمزه. و إبراهیم.

و إسحاق، له عقب قلیل.

أمّا عبد اللّه بن القاسم بن إسحاق الأطرف، فله من المعقّبین أربعه: زید أمّه رقیّه بنت القاسم بن الحسن بن زید. و أحمد له عقب. و محمّد، له عقب قلیل. و جعفر، فی عقبه کثره، منهم بدمشق.

أمّا زید بن عبد اللّه بن القاسم بن

إسحاق الأطرف، فعقبه من واحد، و هو الحسن القاضی بأسترآباد.

و عقب الحسن القاضی من رجلین: أحمد أبو علی، له أعقاب کثیره. و محمّد.

فعقب أحمد بن الحسن القاضی: جعفر الرئیس بقزوین بن أحمد هذا. و أحمد أبو علی الرئیس بن أبی الطیّب محمّد بن أحمد هذا، و له ابنان اسمهما محمّد، أحدهما أبو طاهر، و الآخر أبو الطیّب، و کانا رئیسین بقزوین. و قیل: کان أبو طاهر سلطانا بقزوین. و لأبی طاهر هذا ابن اسمه أحمد یعرف ب «بنی السعادات» و کان رئیسا بقزوین.

فقد فرغنا من عقب عبد اللّه بن القاسم بن إسحاق الأطرف.

______________________________

(1) أحد رجال بنی هاشم، کان ممدحا جلیلا ذا بر و مواساه، و هو ابن خاله الصادق علیه السّلام.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:226

أمّا جعفر بن [القاسم بن] «1» إسحاق الأطرف، فله ابن واحد معقّب محمّد.

و لمحمّد هذا ابنان معقّبان: الحسن ببغداد، و أکثر عقبه بالطالقان یسکنون هناک و یعرفون ب «علویّان دربهارک» «2» و فیهم کلام. و إبراهیم له عقب قلیل.

فقد فرغنا من عقب جعفر بن القاسم بن إسحاق الأطرف.

أمّا حمزه بن القاسم بن إسحاق الأطرف، فله من المعقّبین ثلاثه: أحمد بقم، و محمّد له عقب قلیل، و جعفر، أثبته ابن أبی جعفر العبیدلی، و أبو عبد اللّه ابن طباطبا. و قال السیّد أبو الغنائم: جعفر هذا هو ابن أحمد بن حمزه لا أخوه، و له أعقاب بطبرستان، منهم: القاضی بأسترآباد الحسن بن زید بن محمّد بن جعفر هذا.

فقد فرغنا من عقب حمزه بن القاسم.

و أمّا إبراهیم بن القاسم بن إسحاق الأطرف، فکان له ابنان: علی القزوینی له عقب قلیل، و عیسی عقبه الصحیح من أبی جعفر مسلم بن الحسین بن موهوب بن

عبد اللّه بن عیسی هذا و هم بطبرستان.

أمّا إسحاق بن القاسم بن إسحاق الأطرف، فعقبه من واحد عبد اللّه، و له عقب قلیل و منهم بنیسابور قوم.

فقد فرغنا من عقب إسحاق الأطرف بن عبد اللّه بن جعفر بن أبی طالب.

أمّا إسماعیل «3» بن عبد اللّه بن جعفر بن أبی طالب، فکان من أهل الفضل و العلم، ذکر ابن أبی جعفر أنّه انقرض. و أثبت عقبه أبو عبد اللّه بن طباطبا. و عقبه الصحیح من رجل واحد عبد اللّه.

و عقبه من واحد الحسن یلقّب «کلب الجنه».

______________________________

(1) الزیاده ساقطه من الأصل.

(2) فی الفخری ص 191: سادات باربهارک.

(3) کان أحد الزهّاد فی زمانه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:227

و لکلب الجنّه أربعه أولاد: عبد اللّه ببغداد کان شاعرا، و کان یلقّب «کلب الجنّه» أیضا. و الحسین. و محمّد. و عبد اللّه الآخر.

أمّا معاویه «1» بن عبد اللّه بن جعفر الطیّار، فعقبه من ستّه:

عبد اللّه الشاعر، خرج بالکوفه فی أیّام مروان الحمار، فحاربه واحد من امرائه، فهزمه فمضی إلی فارس و غلب علیها و علی اصفهان، و مات بفارس. و الحسن الشاعر. و یزید کان أمیرا بشیراز. و علی. و محمّد. و صالح قیل: انقرض أعقابهم.

و انتسب إلی صالح قوم من قضاه آذربیجان، و لا أصل له.

(نسب أبی یزید عقیل «2» بن أبی طالب)

عقبه من واحد محمّد الأکبر. و أمّا مسلم بن عقیل فلا عقب له.

و لمحمّد هذا ابن واحد معقّب: عبد اللّه الأحول، أمّه زینب الصغری بنت أمیر المؤمنین علیه السّلام و أمّها أمّ ولد.

و لعبد اللّه «3» الأحول ابنان معقّبان: محمّد، و مسلم.

أمّا محمّد بن عبد اللّه الأحول، فله من المعقّبین أربعه: عقیل و فی عقبه کثره، و علی، و إبراهیم، و لهما أعقاب قلیله،

و القاسم له عقب کثیر أکثرهم بطبرستان.

أمّا مسلم بن عبد اللّه الأحول، فله ابنان معقّبان: عبد اللّه، و عبد الرحمن، و له عقب قلیل.

أمّا عبد اللّه بن مسلم بن عبد اللّه الأحول، فله من المعقّبین سبعه: إسحاق، و أحمد

______________________________

(1) إنما سمّی معاویه، لأنّ معاویه بن أبی سفیان طلب منه ذلک، فبذل له مائه ألف درهم و قیل: ألف ألف درهم.

(2) کان أحبّ أولاد أبیه إلیه، و قال له رسول اللّه صلّی اللّه علیه و آله: إنّی لاحبّک یا عقیل حبّین: حبّا لک و حبّا لحبّ أبی طالب لک. إلّا أنّه انحاز إلی معاویه و تخلّف عن أخیه، و له قصص مشهوره، و هو نسّابه قریش.

(3) کان فقیها جلیلا طال عمره.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:228

بنصیبین، و عیسی الأوقص، و عبد الرحمن، و إبراهیم، و سلیمان، و محمّد، و لهم أعقاب. فقد فرغنا من عقب عقیل بن أبی طالب.

و هذا آخر هذا المختصر فی أنساب الطالبیّه. و الحمد للّه ربّ العالمین، و السلام علی نبیّنا و آله الطیبین أجمعین.

و جاء فی آخر نسخه الأصل ما هذا لفظه: کتب هذه النسخه من نسخه صحّحها الإمام فخر الدین الرازی مصنّف هذه النسخه، و کتب علی ظهرها بخطّه بهذه العباره: هذا الکتاب المسمّی ب «الشجره المبارکه» قرأته علی السیّد الأجلّ العالم المحترم الأطهر شمس الدین مجد الإسلام شرف العتره علی بن شرف شاه بن أبی المعالی أدام مجده.

و سمع هو هذا الکتاب بتمامه من لفظی، و أجزت له روایته عنّی بالشرائط المعتبره عند أهل الصنعه، و شرطت علیه أن یبالغ فی نفی المتّهمین، و اللّه تعالی یوفّقه لاقتناء الخیرات، و الاحتراز عن السیّئات.

و هذا خطّ محمّد بن عمر بن الحسین

الرازی مصنّف هذا الکتاب، ختم اللّه له بالخیر، أثبته فی غرّه شعبان سنه سبع و تسعین و خمسمائه، و الحمد للّه ربّ العالمین، و الصلاه علی خیر خلقه محمّد و أله أجمعین، و کتبه الفقیر وحید بن شمس الدین سنه 825.

و تم استنساخ الکتاب تصحیحا و تحقیقا و تعلیقا علیه فی الیوم السادس من شهر شعبان المعظّم سنه ألف و أربعمائه و تسع هجریه علی ید العبد المسکین السیّد مهدی الرجائی فی بلده قم المقدّسه حرم أهل البیت علیهم السّلام.

و راجعه ثانیا تصحیحا و تحقیقا فی الیوم الأوّل من شهر ذی الحجّه الحرام سنه (1418) ه ق فی بلده قم المقدّسه.

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:229

الفهارس العامّه

1- فهرس مطالب الکتاب 231

2- فهر أعلام الرجال 235

3- فهرس أعلام النساء 372

4- فهرس الألقاب 377

5- فهر الأماکن و البقاع 390

6- فهرس الکتب 399

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:231

فهرس مطالب الکتاب

المعقّبون من أولاد أمیر المؤمنین علیه السّلام 17

أعقاب الإمام الحسن علیه السّلام 17

أعقاب الحسن المثنی 18

أعقاب موسی الجون 20

أعقاب إبراهیم بن موسی الجون 30

أعقاب یحیی صاحب الدیلم 31

أعقاب إدریس بن عبد اللّه 33

أعقاب سلیمان بن عبد اللّه 35

أعقاب الحسن المثلّث 35

أعقاب إبراهیم الغمر 37

أعقاب القاسم الرسّی 38

أعقاب أحمد بن إبراهیم طباطبا 45

أعقاب الحسن بن إبراهیم طباطبا 47

أعقاب الحسن بن إسماعیل الدیباج 47

أعقاب داود بن الحسن المثنّی 49

أعقاب جعفر بن الحسن المثنّی 50

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:232

أعقاب زید بن الحسن علیه السّلام 55

أعقاب محمّد البطحانی 56

أعقاب عبد الرحمن الشجری 67

أعقاب علی بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 77

أعقاب زید بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 79

أعقاب إبراهیم بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 80

أعقاب إسحاق بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 81

أعقاب إسماعیل حالب الحجاره 82

نسب أولاد أبی عبد اللّه الحسین علیه السّلام 86

أولاد الإمام زین العابدین علیه السّلام 87

أولاد الإمام الباقر علیه السّلام 89

أولاد الإمام الصادق علیه السّلام 89

أولاد الإمام الکاظم علیه السّلام 90

أولاد الإمام الرضا علیه السّلام 91

أولاد الإمام الجواد علیه السّلام 91

أولاد الإمام الهادی علیه السّلام 92

أولاد الإمام العسکری علیه السّلام 62

أعقاب جعفر الکذّاب 93

أعقاب موسی المبرقع 95

عقب إبراهیم بن الکاظم علیه السّلام 96

أعقاب العبّاس بن الکاظم علیه السّلام 102

أعقاب إسماعیل و محمّد ابنی موسی الکاظم علیه السّلام 102

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:233

أعقاب عبد اللّه و عبید اللّه ابنی موسی الکاظم علیه السّلام 104

أعقاب الحسن بن موسی

الکاظم علیه السّلام 106

أعقاب جعفر بن موسی الکاظم علیه السّلام 106

أعقاب إسحاق بن موسی الکاظم علیه السّلام 107

أعقاب حمزه بن موسی الکاظم علیه السّلام 109

ما اختلف فی صحّه نسبهم من أولاد الکاظم علیه السّلام 112

الحسین و زید ابنی الکاظم علیه السّلام 113

هارون بن موسی الکاظم علیه السّلام 114

أعقاب إسماعیل بن الصادق علیه السّلام 115

أعقاب محمّد الدیباج 118

أعقاب إسحاق المؤتمن 122

أعقاب علی العریضی 124

أعقاب عبد اللّه الباهر 130

أعقاب عمر الأشرف 135

أعقاب زید الشهید 141

عقب الحسین ذی العبره 142

عقب محمّد الاقساسی 142

عقب عمر بن یحیی بن الحسین ذی العبره 143

عقب الحسن بن یحیی بن الحسین ذی العبره 146

عقب أحمد و عیسی ابنی یحیی بن الحسین ذی العبره 146

عقب حمزه و القاسم ابنی یحیی بن الحسین ذی العبره 148

عقب یحیی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 149

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:234

عقب الحسین بن الحسین ذی العبره 151

عقب محمّد بن زید الشهید 152

أعقاب عیسی بن زید الشهید 156

أعقاب الحسین الأصغر 161

عقب عبید اللّه الأعرج 162

عقب عبد اللّه العقیقی 173

عقب سلیمان بن الحسین الأصغر 176

عقب عیسی غضاره 179

عقب الحسن بن الحسین الأصغر 182

أعقاب المرعشیه 183

أعقاب علی الأصغر بن زین العابدین علیه السّلام 185

نسب أولاد محمّد ابن الحنفیّه 194

نسب أبی الفضل العبّاس الشهید علیه السّلام 198

نسب عمر الأطرف 203

أعقاب جعفر الملک المولتانی 208

نسب أولاد جعفر الطیّار بن أبی طالب 216

نسب أبی یزید عقیل بن أبی طالب 227

خاتمه الکتاب 228

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:235

فهرس الأعلام لسلسله صاحب النسب

إبراهیم بن إبراهیم بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 80

إبراهیم بن إبراهیم بن عبد اللّه بن محمّد بن یحیی صاحب الدیلم 32

إبراهیم بن إبراهیم بن علی المرعش 183

إبراهیم بن أحمد بن ابراهیم طباطبا 45

إبراهیم بن أحمد

بن إبراهیم بن محمّد القاسم بن محمّد البطحانی 63

إبراهیم بن أحمد بن الحسین الأحول 189

إبراهیم بن أحمد بن داود بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 218

إبراهیم بن أحمد بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف 206

إبراهیم بن أحمد بن محمّد بن إسماعیل بن القاسم الرسی 43

إبراهیم بن أحمد بن یحیی بن الحسین بن القاسم الرسی 41

إبراهیم بن إدریس بن موسی الثانی 22

إبراهیم بن إسماعیل المنقذی 175

إبراهیم طباطبا بن إسماعیل بن إبراهیم الغمر 38

إبراهیم بن إسماعیل بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 219

إبراهیم بن جعفر الکذّاب 93

إبراهیم بن جعفر الملک 209

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:236

إبراهیم بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 217

إبراهیم بن الحسن الأمیر 198

إبراهیم بن الحسن الأفطس 176

إبراهیم بن الحسن بن أحمد المنقذی 176

إبراهیم بن الحسن بن إسحاق الأشرف 224

إبراهیم الغمر بن الحسن بن الحسن علیه السّلام 18، 37

إبراهیم بن الحسن بن الحسین بن الحسن الأفطس 192

إبراهیم بن الحسن بن داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 30

إبراهیم بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 56، 80

إبراهیم بن الحسن بن عبد اللّه بن علی بن موسی الثانی 23

إبراهیم بن الحسن بن القاسم الرسّی 44

إبراهیم بن الحسن بن محمّد بن حمزه بن إسحاق الأشرف 223

إبراهیم بن الحسن بن محمّد بن سلیمان بن داود بن الحسن المثنی 49

إبراهیم بن الحسن بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 71

إبراهیم بن الحسین بن طاهر بن یحیی العقیقی

إبراهیم بن الحسین بن علی الشاعر 139

إبراهیم بن الحسین بن علی بن المحسن بن إبراهیم العسکری 100

إبراهیم بن الحسین بن القاسم بن علی ... إسماعیل حالب الحجاره 83

إبراهیم بن سلیمان بن القاسم الرسّی 44

إبراهیم بن العبّاس بن الحسن بن العبّاس

بن الحسن بن الحسین بن علی أبی الجنّ 118

إبراهیم بن عبد اللّه الثانی 195

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:237

إبراهیم بن عبد اللّه السیلقی 222

إبراهیم بن عبد اللّه المحدّث 32

إبراهیم قتیل باخمری بن عبد اللّه بن الحسن المثنی 18، 19

إبراهیم الأزرق بن عبد اللّه بن الحسن بن إبراهیم قتیل باخمری 19

إبراهیم بن عبد اللّه بن الحسین بن القاسم الرسّی 41

إبراهیم بن عبد اللّه بن داود بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 218

إبراهیم بن عبد اللّه بن مسلم بن عبد اللّه بن محمّد بن عقیل 228

إبراهیم بن عبید اللّه یارخدای 167

إبراهیم بن عبید اللّه بن إبراهیم الأعرابی 221

إبراهیم بن عبید اللّه بن طاهر بن یحیی العقیقی 164

إبراهیم بن عبید اللّه بن علی بن عبید اللّه بن علی النقیب 173

إبراهیم بن علی الطبیب 214

إبراهیم بن علی المرعش 183

إبراهیم بن علی یرطله 193

إبراهیم بن علی بن إبراهیم بن إسماعیل المنقذی 175

إبراهیم بن علی بن إبراهیم بن الحسن الأمیر 199

إبراهیم بن علی بن الحسن بن إبراهیم طباطبا 47

إبراهیم بن علی بن عبد الرحمن الشجری 72

إبراهیم بن علی بن عبید اللّه الأعرج 170

إبراهیم بن عمر بن محمّد بن عمر الأطرف 215

إبراهیم بن عمر بن یحیی بن الحسین النهر شابوسی 145

إبراهیم بن عیسی بن عبد اللّه الثانی 196

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:238

إبراهیم بن القاسم بن إدریس صاحب التاج 34

إبراهیم بن القاسم بن إسحاق الأطرف 225

إبراهیم الأصغر بن الکاظم علیه السّلام 90، 96

إبراهیم الأکبر بن الکاظم علیه السّلام 91، 112

إبراهیم بن محمّد الباقر علیه السّلام 89

إبراهیم بن محمّد البطحانی 64

إبراهیم بن محمّد الحنفیّه 195

إبراهیم بن محمّد العقیقی 56، 173

إبراهیم بن محمّد بن إبراهیم الضریر 104

إبراهیم بن محمّد بن إبراهیم بن محمّد البطحانی 64

إبراهیم

بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 217

إبراهیم بن محمّد بن جعفر بن القاسم بن إسحاق الأطرف 226

إبراهیم بن محمّد بن الحسن الأفطس 177

إبراهیم بن محمّد بن الحسین بن محمّد الجوانی 168

إبراهیم سنور أبیه بن محمّد بن حمزه بن عبید اللّه الأعرج 169

إبراهیم بن محمّد بن داود بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 220

إبراهیم بن محمّد بن داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 30

إبراهیم بن محمّد بن عبد اللّه السیلقی 222

إبراهیم بن محمّد بن عبد اللّه المحدّث 32

إبراهیم بن محمّد بن عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

إبراهیم بن محمّد بن عبد اللّه بن محمّد بن عقیل 227

إبراهیم بن محمّد بن عبید اللّه الأمیر 53

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:239

إبراهیم بن محمّد بن عبید اللّه بن موسی علیه السّلام 105

إبراهیم الأعرابی بن محمّد بن علی الزینبی 217

إبراهیم بن محمّد بن عیسی بن محمّد بن علی الزینبی 222

إبراهیم بن محمّد بن القاسم الرسّی 42

إبراهیم بن محمّد بن القاسم بن إدریس صاحب التاج 34

إبراهیم بن محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی 62

إبراهیم بن محمّد بن محمّد بن عبید اللّه بن علی النقیب 172

إبراهیم الضریر بن محمّد بن موسی علیه السّلام 103

إبراهیم بن محمّد بن یحیی بن الحسین بن القاسم الرسّی 40

إبراهیم بن محمّد یوسف الاخیضر 30

إبراهیم بن موسی الجون 20، 30

إبراهیم العسکری بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

إبراهیم بن ناصر بن إبراهیم بن عبد اللّه بن الحسن بن محمّد بن أحمد بن محمّد بن أحمد بن إبراهیم طباطبا 46

إبراهیم بن یحیی السویقی 28

إبراهیم بن یحیی العقیقی 163

ابراهیم بن یحیی بن محمّد بن علی الزینبی 222

إبراهیم بن یحیی بن یحیی بن الحسین

ذی العبره 149

إبراهیم بن یوسف الاخیضر 30

إبراهیم بن یوسف بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 221

أبو بکر بن الحسین علیه السّلام 87

أبو طالب بن إبراهیم سنور أبیه 169

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:240

أبو طالب بن زید بن الحسین بن طاهر بن یحیی العقیقی 165

أبو طالب بن عبد الجبّار بن جعفر الملک 213

أبو کریز بن أحمد بن الحسن الأفطس 177

أحمد بن إبراهیم سنور أبیه 169

أحمد بن إبراهیم الضریر 103

أحمد بن إبراهیم طباطبا 45

أحمد بن إبراهیم بن أحمد بن إبراهیم طباطبا 47

أحمد بن إبراهیم بن إسماعیل المنقذی 175

أحمد بن إبراهیم بن سلیمان بن القاسم الرسّی 44

أحمد بن إبراهیم بن علی یرطله 193

أحمد بن إبراهیم بن محمّد بن عبید اللّه بن موسی علیه السّلام 105

أحمد بن إبراهیم بن محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی 62

أحمد بن إبراهیم بن یحیی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 150

أحمد بن أحمد بن یحیی بن الحسین ذی العبره 146

أحمد بن إدریس بن داود بن أحمد الأحمدی 27

أحمد بن إدریس بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 218

أحمد بن إدریس بن محمّد بن عبد اللّه بن إدریس بن موسی الثانی 23

أحمد بن إدریس بن موسی الثانی 22

أحمد بن إسحاق بن جعفر الملک 209

أحمد بن إسماعیل حالب الحجاره 82

أحمد بن إسماعیل بن أحمد بن جعفر بن القاسم الخطیب 155

أحمد بن إسماعیل بن أحمد بن عبید اللّه ... عبد الرحمن الشجری 70

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:241

أحمد بن إسماعیل بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 219

أحمد بن إسماعیل بن القاسم بن أحمد بن إسماعیل حالب الحجاره 84

أحمد بن إسماعیل بن محمّد بن إسماعیل بن الصادق علیه السّلام 116

أحمد بن إسماعیل بن موسی علیه السّلام 102

أحمد بن إسماعیل بن یوسف

بن محمّد بن یوسف الاخیضر 31

أحمد بن جعفر الکذّاب 93

أحمد بن جعفر الملک 209

أحمد بن جعفر بن أحمد کرکوره 75

أحمد بن جعفر بن الحسین الأحول 188

أحمد بن جعفر بن داود بن أحمد الأحمدی 27

أحمد بن جعفر بن عبد الرحمن الشجری 75

أحمد المنقذی ابن جعفر بن عبد اللّه العقیقی 173

أحمد بن جعفر بن القاسم الخطیب 155

أحمد السکین ابن جعفر بن محمّد بن زید الشهید 153

أحمد بن جعفر بن محمّد بن علی بن أحمد الحقینی 179

أحمد بن جعفر بن هارون بن إسحاق الکوکبی 82

أحمد بن الحسن الأفطس 176

أحمد بن الحسن الطبری 74

أحمد بن الحسن القاضی 225

أحمد بن الحسن المتهجّد 147

أحمد بن الحسن بن إبراهیم طباطبا 47

أحمد بن الحسن بن جعفر بن هارون بن إسحاق الکوکبی 82

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:242

أحمد بن الحسن بن حمزه بن موسی بن محمّد البطحانی 64

أحمد بن الحسن بن داود بن أحمد الأحمدی 27

أحمد بن الحسن بن عبد اللّه بن محمّد بن صالح بن عبد اللّه بن موسی الجون 28

أحمد بن الحسن بن علی الشاعر 137

أحمد بن الحسن بن علی بن محمّد بن علی بن علی الخزری 190

أحمد بن الحسن بن محمّد بن جعفر بن عبد الرحمن الشجری 76

أحمد بن الحسن بن محمّد بن الحسن بن إسحاق المؤتمن 123

أحمد بن الحسن بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 71

أحمد بن الحسن بن محمّد بن علی العریضی 128

أحمد بن الحسن بن موسی الثانی 24

أحمد بن الحسن بن یحیی بن الحسین النهر شابوسی 145

أحمد بن الحسین الأحول 188

أحمد بن الحسین بن إبراهیم بن محمّد العقیقی 174

أحمد بن الحسین بن أحمد بن علی العریضی 129

أحمد بن الحسین بن أحمد بن محمّد زباره 188

أحمد بن الحسین بن الحسین

بن إسحاق بن موسی علیه السّلام 108

أحمد بن الحسین بن علی الحارض 119

أحمد بن الحسین بن علی الشاعر 138

أحمد بن الحسین بن علی المرعش 185

أحمد بن الحسین بن علی یرطله 193

أحمد بن الحسین بن علی بن أحمد الأفقم 83

أحمد بن الحسین بن علی بن الحسن بن جعفر بن موسی علیه السّلام 107

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:243

أحمد بن الحسین بن علی بن الحسین بن علی بن محمّد البطحانی 66

أحمد بن الحسین بن علی بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 126

أحمد بن الحسین بن عیسی المختفی 158

أحمد بن الحسین بن محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی 63

أحمد بن الحسین بن هارون بن الحسین بن محمّد بن هارون بن محمّد البطحانی 65

أحمد بن حمزه بن جعفر الملک 211

أحمد بن حمزه بن الحسن بن العبّاس بن الحسن بن الحسین بن علی أبی الجن 118

أحمد بن حمزه بن حمزه بن علی بن حمزه بن حمزه بن موسی علیه السّلام 112

أحمد بن حمزه بن القاسم بن إسحاق الأطرف 226

أحمد بن حمزه بن محمّد بن إسحاق المؤتمن 123

أحمد بن داود بن علی النقیب 57

أحمد بن داود بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 218

أحمد بن زید بن الحسین بن عیسی المختفی 159

أحمد بن سلیمان بن جعفر الملک 213

أحمد بن سلیمان بن القاسم الرسّی 44 الشجره المبارکه، الفخر الرازی 243 فهرس الأعلام لسلسله صاحب النسب ..... ص : 235

مد بن طاهر بن یحیی بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 148

أحمد بن طاهر بن یحیی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 149

أحمد بن العبّاس بن یحیی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 150

أحمد بن عبد اللّه الثانی 195

أحمد بن عبد اللّه

الفاتک

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:244

أحمد بن عبد اللّه بن إبراهیم طباطبا 38

أحمد بن عبد اللّه بن أحمد کرکوره 76

أحمد بن عبد اللّه بن الحسن بن جعفر بن محمّد السیلق 183

أحمد بن عبد اللّه بن الحسن بن علی بن أحمد الحقینی 179

أحمد بن عبد اللّه بن داود بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 218

أحمد بن عبد اللّه بن العبّاس بن الحسن الأمیر 199

أحمد بن عبد اللّه بن علی بن أحمد بن علی بن محمّد بن موسی الثانی 22

أحمد بن عبد اللّه بن علی بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 78

أحمد بن عبد اللّه بن القاسم بن إسحاق الأطرف 225

أحمد بن عبد اللّه بن محمّد بن أحمد بن الحسین بن عیسی المختفی 159

أحمد بن عبد اللّه بن محمّد بن حمزه بن إسحاق الأشرف 224

أحمد بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف 204

أحمد بن عبد اللّه بن محمّد بن القاسم الرسّی 42

أحمد بن عبد اللّه بن مسلم بن عبد اللّه بن محمّد بن عقیل 227

أحمد الأحمدی بن عبد اللّه بن موسی الجون 20، 25

أحمد بن عبید اللّه بن الحسن السیلق 51

أحمد بن عبید اللّه بن علی الطبیب 215

أحمد بن عبید اللّه بن علی بن محمّد العقیقی 174

أحمد بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 67، 70

أحمد بن علی الخزری 189

أحمد بن علی الشجاع 192

أحمد بن علی الطبیب 214

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:245

أحمد بن علی العریضی 124

أحمد بن علی المرعش 183

أحمد بن علی المشطب 206

أحمد بن علی الشاعر 136

أحمد بن علی بن إبراهیم بن الحسن الأمیر 199

أحمد بن علی بن أحمد الأفقم 83

أحمد بن علی بن أحمد النقیب 95

أحمد بن علی بن أحمد

بن القاسم بن أحمد بن علی بن أحمد الأفقم 83

أحمد الأفقم بن علی بن إسماعیل حالب الحجاره 82

أحمد بن علی بن جعفر الملک 211

أحمد بن علی بن الحسن بن إبراهیم طباطبا 47

أحمد بن علی بن الحسن بن الحسن التج 48

أحمد الحقینی ابن علی بن الحسین الأصغر 177

أحمد بن علی بن الحسین بن علی المرعش 185

أحمد بن علی بن الحسین بن عیسی المختفی 160

أحمد بن علی بن حمزه بن أحمد الدخ 133

أحمد بن علی بن داود بن أحمد الأحمدی 27

أحمد بن علی بن داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 29

أحمد بن علی بن عبد اللّه بن الحسن بن علی العریضی 130

أحمد بن علی بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 147

أحمد بن علی بن محمّد الاقساسی 143

أحمد بن علی بن محمّد الشجری 140

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:246

أحمد بن علی بن محمّد العقیقی 174

أحمد بن علی بن محمّد بن أحمد الدخ 134

أحمد بن علی بن محمّد بن علی بن إسماعیل حالب الحجاره 84

أحمد بن علی بن محمّد بن علی بن علی الخزری 190

أحمد بن علی بن یحیی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 149

أحمد بن عمر المنجورانی 207

أحمد بن عمر بن جعفر الملک 211

أحمد بن عمر بن یحیی بن الحسین النهر شابوسی 145

أحمد بن عمر بن یحیی بن الحسین بن زید الشهید 144

أحمد بن عیسی الخلصی 219

أحمد بن عیسی المبارک 205

أحمد بن عیسی المختفی 156

أحمد بن عیسی بن أحمد کرکوره 75

أحمد بن عیسی بن إدریس صاحب التاج 34

أحمد بن عیسی بن إسماعیل بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 219

أحمد بن عیسی بن جعفر الملک 210

أحمد بن عیسی بن زید بن الحسین بن عیسی المختفی

159

أحمد الکوکبی ابن عیسی بن علی بن الحسین الأصغر 179، 181

أحمد بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 125

أحمد بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 146

أحمد بن القاسم بن إدریس صاحب التاج 34

أحمد بن القاسم بن حمزه بن الحسن الأمیر 200

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:247

أحمد بن القاسم بن زید بن الحسین بن عیسی المختفی 159

أحمد بن القاسم بن العبّاس بن موسی علیه السّلام 102

أحمد بن القاسم بن محمّد الأمیر بمکّه 22

أحمد بن القاسم بن محمّد البطحانی 56

أحمد بن القاسم بن محمّد بن الصادق علیه السّلام 121

أحمد بن القاسم بن محمّد بن علی بن عبد اللّه الثانی 196

أحمد بن القاسم بن محمّد بن القاسم الرسّی 42

أحمد بن الکاظم علیه السّلام 91

أحمد بن محمّد الاقساسی 142

أحمد بن محمّد البطحانی 56

أحمد بن محمّد زباره 186

أحمد بن محمّد العقیقی 174

أحمد بن محمّد بن إبراهیم الضریر 104

أحمد بن محمّد بن أحمد الأسود 110

أحمد بن محمّد بن أحمد السکین 155

أحمد بن محمّد بن أحمد بن إبراهیم طباطبا 45

أحمد بن محمّد بن أحمد بن إبراهیم بن محمّد الحجازی 19

أحمد النقیب بن محمّد بن أحمد بن موسی بن التقی علیه السّلام 95

أحمد بن محمّد بن أحمد بن الحسن القاضی 225

أحمد بن محمّد بن أحمد بن الحسن بن علی الشاعر 138

أحمد بن محمّد بن إسماعیل المحض 135

أحمد بن محمّد بن إسماعیل المنقذی 175

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:248

أحمد بن محمّد بن إسماعیل بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 102

أحمد بن محمّد بن إسماعیل بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 219

أحمد بن محمّد بن اسماعیل بن الحسن بن زید 85

أحمد بن محمّد بن إسماعیل بن القاسم الرسّی 43

أحمد الدخ ابن محمّد بن إسماعیل بن محمّد

بن عبد اللّه الباهر 131

أحمد بن محمّد بن جعفر الملک 209

أحمد کرکوره بن محمّد بن جعفر بن عبد الرحمن الشجری 75

أحمد بن محمّد بن جعفر بن محمّد بن إسماعیل بن الصادق علیه السّلام 116

أحمد بن محمّد بن جعفر بن محمّد بن عمر الأطرف

أحمد بن محمّد بن الحسن المتهجّد 147

أحمد بن محمّد بن الحسن بن الحسن التج 48

أحمد الأعرابی بن محمّد بن الحسن بن علی بن عمر الأشرف 139

أحمد بن محمّد بن الحسن بن محمّد بن جعفر الدیباجه 140

أحمد بن محمّد بن الحسن بن یحیی بن الحسین ذی العبره 146

أحمد بن محمّد بن الحسین بن إسحاق المؤتمن 122

أحمد بن محمّد بن الحسین بن الحسین ذی العبره 151

أحمد بن محمّد بن الحسین بن داود بن علی النقیب 58

أحمد بن محمّد بن الحسین بن علی نودولت 167

أحمد بن محمّد بن الحسین بن علی یرطله 193

أحمد بن محمّد بن الحسین بن عیسی المختقی 158

أحمد بن محمّد بن الحسین بن عیسی بن محمّد البطحانی 59

أحمد بن محمّد بن زید بن علی بن الحسین ذی العبره 151

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:249

أحمد بن محمّد بن زید بن علی بن محمّد الحمانی 153

أحمد بن محمّد بن زید بن عیسی المختفی 157

أحمد بن محمّد بن سلیمان بن عبد اللّه المحدّث 32

أحمد بن محمّد بن سلیمان بن عبد اللّه بن الحسن المثنی 35

أحمد بن محمّد بن ظفر بن محمّد بن أحمد بن محمّد زباره 187

أحمد بن محمّد بن عبد الرحمن بن القاسم بن محمّد البطحانی 61

أحمد بن محمّد بن عبد اللّه بن إبراهیم طباطبا 38

أحمد بن محمّد بن عبد اللّه المحدّث 32

أحمد بن محمّد بن عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

أحمد بن

محمّد بن عبد اللّه بن عیسی الخلصی 220

أحمد بن محمّد بن عبید اللّه الأمیر 52

أحمد بن محمّد بن عبید اللّه بن علی النقیب 172

أحمد بن محمّد بن عبید اللّه بن محمّد بن عبید اللّه الأمیر 53

أحمد بن محمّد بن علی المشطب 206

أحمد بن محمّد بن علی یرطله 194

أحمد بن محمّد بن علی بن إسماعیل المنقذی 175

أحمد بن محمّد بن علی بن عبد اللّه الثانی 196

أحمد بن محمّد بن عیسی بن أحمد الکوکبی 181

أحمد بن محمّد بن عیسی بن محمّد البطحانی 58

أحمد بن محمّد بن عیسی بن علی الزینبی 222

أحمد بن محمّد بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 147

أحمد بن محمّد بن القاسم بن إدریس صاحب التاج 34

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:250

أحمد الأسود بن محمّد بن القاسم بن حمزه بن موسی علیه السّلام 109

أحمد بن محمّد بن محمّد الاقساسی 143

أحمد بن محمّد بن محمّد بن عبید اللّه بن علی النقیب 172

أحمد بن محمّد الأصغر بن موسی الثانی 25

أحمد بن محمّد بن یحیی السویقی 28

أحمد بن محمّد بن یحیی صاحب الدیلم 31

أحمد بن محمّد بن یحیی بن محمّد بن أحمد بن محمّد زباره 187

أحمد بن محمّد بن یوسف بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 221

أحمد بن المطهّر بن محمّد بن محمّد بن عبد اللّه بن أحمد بن عمر المنجورانی 207

أحمد بن مهدی بن أحمد الأسود 110

أحمد بن موسی الثانی 20، 24

أحمد بن موسی الخفاجی 220

أحمد بن موسی النجل 97

أحمد الزنبور بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

أحمد بن موسی بن أحمد النقیب 95

أحمد بن موسی بن التقی علیه السّلام 95

أحمد بن موسی بن سلیمان بن القاسم الرسّی 44

أحمد بن موسی بن صالح بن أحمد

الأحمدی 26

أحمد بن موسی بن محمّد البطحانی 64

أحمد بن موسی بن یحیی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 150

أحمد بن هارون بن موسی علیه السّلام 114

أحمد بن یحیی العقیقی 163

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:251

أحمد بن یحیی بن الحسین ذی العبره 142

أحمد بن یحیی بن الحسین بن القاسم الرسّی 40

أحمد بن یحیی بن محمّد بن أحمد الأحمدی 26

أحمد بن یحیی بن محمّد بن علی العریضی 128

أحمد بن یحیی بن موسی الثانی 24

أحمد بن یحیی بن هارون بن محمّد بن الحسن بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 71

أحمد بن یوسف الاخیضر 30

أحمد بن یونس بن جعفر الملک 212

إدریس بن إبراهیم بن إسماعیل بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 219

إدریس بن أحمد بن إدریس بن محمّد بن عبد اللّه بن إدریس بن موسی الثانی 23

إدریس بن إدریس بن عبد اللّه بن إدریس صاحب التاج 35

إدریس صاحب التاج ابن إدریس بن عبد اللّه بن الحسن المثنی 33

إدریس بن جعفر الکذّاب 93

إدریس بن جعفر الملک 209

إدریس بن الحسن بن إدریس بن موسی الثانی 23

إدریس بن داود بن أحمد الأحمدی 26

إدریس بن عبد اللّه بن إدریس صاحب التاج 34

إدریس بن عبد اللّه بن الحسن المثنی 18، 33

إدریس بن عبد اللّه بن داود بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 218

إدریس بن عبد اللّه بن محمّد بن علی بن محمّد بن أحمد الأحمدی 26

إدریس بن علی بن داود بن أحمد الأحمدی 27

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:252

إدریس بن عمر بن إدریس صاحب التاج 33

إدریس بن القاسم بن محمّد بن القاسم الرسّی 42

إدریس بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 217

إدریس بن محمّد بن سلیمان بن عبد اللّه المحدّث 32

إدریس بن محمّد بن سلیمان بن

عبد اللّه بن الحسن المثنی 35

إدریس بن محمّد بن عبد اللّه المحدّث 32

إدریس بن محمّد بن یحیی السویقی 28

إدریس بن محمّد بن یحیی صاحب الدیلم 31

إدریس بن محمّد بن یوسف بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 221

إدریس بن موسی الخزاعیه 219

إدریس بن موسی الثانی 20، 22

إدریس بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

إسحاق بن إبراهیم العسکری 99

إسحاق بن إبراهیم الغمر 37

إسحاق بن إبراهیم بن إسماعیل بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 219

إسحاق بن أحمد الزنبور 100

إسحاق بن جعفر الطیّار

إسحاق بن جعفر الکذّاب 93

إسحاق بن جعفر الملک 208

إسحاق بن جعفر بن هارون بن إسحاق الکوکبی 82

إسحاق الکوکبی بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 56، 81

إسحاق بن الحسن بن إسحاق بن عبد اللّه الثانی 197

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:253

إسحاق بن الحسین ذی العبره 142

إسحاق العالم بن الحسین بن الحسین بن إسحاق بن موسی علیه السّلام 108

إسحاق بن الحسن بن محمّد بن سلیمان بن داود بن الحسن المثنی 49

إسحاق بن داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 29

إسحاق بن داود بن محمّد بن حمزه بن إسحاق الأشرف 223، 224

إسحاق المؤتمن بن الصادق علیه السّلام 90، 122

إسحاق بن العبّاس بن إسحاق بن موسی علیه السّلام 109

إسحاق بن عبد الرحمن بن أحمد بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف 206

إسحاق بن عبد اللّه الثانی 195

إسحاق الأطرف ابن عبد اللّه بن جعفر الطیّار 216

إسحاق بن عبد اللّه بن الحسین بن القاسم الرسّی 41

إسحاق بن عبد اللّه بن داود بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 218

إسحاق بن عبد اللّه بن مسلم بن عبد اللّه بن محمّد بن عقیل 227

إسحاق الأشرف بن علی الزینبی 217

إسحاق بن علی

بن القاسم بن یعقوب بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 220

إسحاق بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 125

إسحاق بن القاسم بن إدریس بن جعفر الکذّاب 95

إسحاق بن القاسم بن إسحاق الأطرف 225

إسحاق بن القاسم بن حمزه بن الحسن الأمیر 200

إسحاق بن القاسم بن محمّد بن القاسم الرسّی 42

إسحاق بن الکاظم علیه السّلام 90، 107

إسحاق بن محمّد بن داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 30

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:254

إسحاق بن محمّد بن سلیمان بن داود بن الحسن المثنی 49

إسحاق بن محمّد بن علی بن إسحاق بن عبد اللّه الثانی 197

إسحاق بن المطهّر بن جعفر الملک 213

إسحاق بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

إسحاق بن موسی بن إسحاق العالم 108

إسماعیل بن إبراهیم الغمر 37

إسماعیل بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

إسماعیل بن أحمد الأفقم 83

إسماعیل بن أحمد بن إسماعیل حالب الحجاره 84

إسماعیل بن أحمد بن إسماعیل بن محمّد بن إسماعیل بن الصادق علیه السّلام 116

إسماعیل بن أحمد بن جعفر بن القاسم الخطیب 155

إسماعیل بن أحمد بن محمّد بن أحمد الأسود 110

إسماعیل بن أحمد بن یحیی بن الحسین بن القاسم الرسّی 41

إسماعیل بن أحمد بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 70

إسماعیل بن إدریس بن داود بن أحمد الأحمدی 27

إسماعیل بن جعفر الکذّاب 93

إسماعیل بن جعفر الملک 209

إسماعیل بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 217

إسماعیل المنقذی ابن جعفر بن عبد اللّه العقیقی 173

إسماعیل بن الحسن بن جعفر بن محمّد السیلق 182

إسماعیل بن الحسن بن حمزه بن موسی بن محمّد البطحانی 65

إسماعیل حالب الحجاره ابن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 56، 82

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:255

إسماعیل بن الحسن بن زید بن

الحسن بن محمّد بن الحسین بن داود بن علی النقیب 58

إسماعیل بن الحسن بن القاسم بن الحسن بن علی بن عبد الرحمن الشجری 73

إسماعیل بن الحسن بن محمّد بن الحسین بن داود بن علی النقیب 58

إسماعیل بن الحسن بن یحیی بن محمّد الأعلم 68

إسماعیل بن الحسین البنفسج 135

إسماعیل بن الحسین بن الحسین بن الحسین بن علی بن الحسین بن الحسن البصری 60

إسماعیل بن الحسین بن علی الشاعر 138

إسماعیل بن الحسین بن محمّد بن علی بن محمّد بن الحسن بن الحسین بن علی أبی الجن 118

إسماعیل بن حمزه بن حمزه بن محمّد بن أحمد الأسود 111

إسماعیل بن داود بن محمّد بن حمزه بن إسحاق الأشرف 224

إسماعیل الأعرج بن الصادق علیه السّلام 89، 115

إسماعیل بن العبّاس بن الحسن الأفطس 177

إسماعیل بن عبد اللّه بن جعفر الطیّار 216

إسماعیل بن عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

إسماعیل بن عبد اللّه بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 125

إسماعیل بن علی بن إبراهیم بن الحسن الأمیر 199

إسماعیل بن علی بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 78

إسماعیل بن عمر بن محمّد بن عمر الأطرف 215

إسماعیل بن عیسی بن إسماعیل بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 219

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:256

إسماعیل بن القاسم الرسّی 39، 43

إسماعیل بن القاسم بن أحمد بن إسماعیل حالب الحجاره 84

إسماعیل بن القاسم بن حمزه بن الحسن الأمیر 200

إسماعیل بن القاسم بن محمّد بن القاسم الرسّی 42

إسماعیل بن الکاظم علیه السّلام 90، 102

إسماعیل بن محمّد بن إبراهیم بن علی بن عبد الرحمن الشجری 73

إسماعیل بن محمّد بن أحمد الأسود 110

إسماعیل بن محمّد بن أحمد بن الحسن بن علی الشاعر 138

إسماعیل بن محمّد بن أحمد بن

علی المرعش 184

إسماعیل بن محمّد بن أحمد بن هارون بن موسی علیه السّلام 114

إسماعیل بن محمّد بن إسماعیل بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 102

إسماعیل بن محمّد بن إسماعیل بن أحمد بن جعفر بن القاسم الخطیب 156

إسماعیل بن محمّد بن إسماعیل بن الصادق علیه السّلام 115

إسماعیل بن محمّد بن إسماعیل بن عمر بن محمّد بن عمر الأطرف 215

إسماعیل بن محمّد بن إسماعیل بن القاسم الرسّی 43

إسماعیل المحض بن محمّد بن إسماعیل بن محمّد بن عبد اللّه الباهر 131

إسماعیل بن محمّد بن جعفر بن محمّد بن إسماعیل بن الصادق علیه السّلام 116

إسماعیل بن محمّد بن الحسن الأفطس 177

إسماعیل بن محمّد بن الحسن بن عبید اللّه ... عبد الرحمن الشجری 69

إسماعیل بن محمّد بن الحسین بن إسحاق بن موسی بن إسحاق العالم 108

إسماعیل بن محمّد بن الحسین بن علی نودولت 167

إسماعیل بن محمّد بن زید بن علی بن الحسین ذی العبره 152

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:257

إسماعیل بن محمّد بن عبد اللّه الباهر 130

إسماعیل بن محمّد بن علی بن إسماعیل المنقذی 175

إسماعیل بن محمّد بن محمّد بن علی العریضی 128

إسماعیل بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

إسماعیل بن موسی بن إسحاق العالم 108

إسماعیل بن موسی بن إسماعیل بن موسی علیه السّلام 103

إسماعیل بن یوسف الاخیضر 30

إسماعیل بن یوسف بن محمّد بن یوسف الاخیضر 30

أمیرجه بن محمّد بن أحمد الأسود 110

أمیرک بن أحمد بن محمّد بن أحمد الأسود 110

أمیرک بن إسماعیل بن محمّد بن أحمد الأسود 111

أیّوب بن جعفر الملک 209

برکه بن الحسن بن علی بن محمّد الأمیر بمکّه 22

تمیم بن زید بن علی بن محمّد بن علی بن محمّد بن علی الخوارزمی 122

جعفر بن إبراهیم الأعرابی

217

جعفر بن إبراهیم بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 221

جعفر بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

جعفر الطیّار بن أبی طالب 216

جعفر بن أحمد الدخ 131

جعفر بن أحمد السکین 154

جعفر بن أحمد کرکوره 75

جعفر بن أحمد بن الحسن الطبری 74

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:258

جعفر بن أحمد بن الحسن القاضی 225

جعفر بن أحمد بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 70

جعفر بن أحمد بن علی الشاعر 138

جعفر بن أحمد بن علی بن الحسین بن عیسی المختفی 161

جعفر بن أحمد بن عیسی المبارک 205

جعفر بن إدریس صاحب التاج 33

جعفر بن إسحاق الأشرف 223

جعفر بن إسماعیل بن جعفر الکذّاب 94

جعفر بن جعفر الملک 209

جعفر بن الحسن المثنّی 18، 50

جعفر بن الحسن بن جعفر بن الحسن المثنی 50، 54

جعفر بن الحسن بن جعفر بن محمّد السیلق 183

جعفر بن الحسن بن الحسین بن علی یرطله 194

جعفر بن الحسن بن عبد اللّه بن علی بن أحمد الحقینی

جعفر بن الحسن بن عبید اللّه یارخدای 167

جعفر بن الحسن بن علی الشاعر 137

جعفر الدیباجه ابن الحسن بن علی بن عمر الأشرف 136

جعفر بن الحسن بن محمّد بن أحمد بن هارون بن موسی علیه السّلام 114

جعفر بن الحسن بن محمّد بن جعفر بن عبد الرحمن الشجری 76

جعفر بن الحسن بن محمّد بن حمزه بن إسحاق الأشرف 223

جعفر بن الحسن بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 71

جعفر بن الحسن بن موسی علیه السّلام 106

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:259

جعفر بن الحسین علیه السّلام 87

جعفر بن الحسین الأحول 188

جعفر بن الحسین بن إبراهیم بن محمّد البطحانی 64

جعفر بن الحسین بن علی الحارض 119

جعفر بن الحسین بن علی الشاعر 139

جعفر بن الحسین بن علی بن عیسی بن محمّد

بن علی العریضی 126

جعفر بن الحسین بن علی بن محمّد الشجری 141

جعفر بن الحسین بن محمّد الفدان 144

جعفر بن حمزه بن القاسم بن إسحاق الأطرف 226

جعفر بن داود بن أحمد الأحمدی 26

جعفر بن داود بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 218

جعفر بن زید بن جعفر الملک 210

جعفر بن زید بن موسی علیه السّلام 114

جعفر بن سلیمان بن جعفر الملک 213

جعفر بن صالح بن جعفر الملک 210

جعفر بن طاهر بن جعفر الکذّاب 94

جعفر بن العبّاس بن محمّد الأعرابی 111

جعفر بن عبد الرحمن الشجری 67، 75

جعفر بن عبد الرحمن بن القاسم بن محمّد البطحانی 61

جعفر بن عبد اللّه الثانی 195

جعفر بن عبد اللّه العقیقی 173

جعفر بن عبد اللّه بن إبراهیم بن عبد اللّه السیلقی 222

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:260

جعفر بن عبد اللّه بن إدریس صاحب التاج 34

جعفر بن عبد اللّه بن جعفر بن محمّد الحنفیّه 195

جعفر بن عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

جعفر بن عبد اللّه بن القاسم بن إسحاق الأطرف 225

جعفر بن عبد اللّه بن محمّد الأمیر بمکّه 22

جعفر بن عبد اللّه بن محمّد بن علی بن محمّد بن أحمد الأحمدی 26

جعفر بن عبد اللّه بن محمّد بن القاسم الرسّی 42

جعفر الحجّه بن عبید اللّه الأعرج 162

جعفر بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

جعفر بن عبید اللّه بن الحسن السیلق 51

جعفر بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد اللّه بن عیسی الخلصی 220

جعفر بن عبید اللّه بن موسی علیه السّلام 104

جعفر بن عقیل بن جعفر الملک 212

جعفر بن علی الخزری 189

جعفر بن علی الشجاع 192

جعفر بن علی العریضی 125

جعفر الکذّاب بن علی النقی علیه السّلام 92، 93

جعفر بن علی بن أحمد بن

علی بن عبد اللّه بن الحسن بن علی العریضی 130

جعفر بن علی بن جعفر الکذّاب 94

جعفر بن علی بن جعفر الملک 211

جعفر بن علی بن حمزه بن أحمد الدخ 133

جعفر بن علی بن عبد اللّه المکفوف 37

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:261

جعفر بن عون بن جعفر الملک 213

جعفر بن عیسی بن عبد اللّه الثانی 196

جعفر الکوفی ابن عیسی بن علی بن الحسین الأصغر 179

جعفر بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 125

جعفر بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 146

جعفر بن الفضل بن الحسن الأمیر 203

جعفر بن القاسم الخطیب 155

جعفر بن القاسم بن إدریس بن جعفر الکذّاب 95

جعفر بن القاسم بن إسحاق الأطرف 225

جعفر بن القاسم بن حمزه بن الحسن الأمیر 200

جعفر بن القاسم بن عبید اللّه بن طاهر بن یحیی العقیقی 164

جعفر بن القاسم بن محمّد بن القاسم الرسّی 42

جعفر بن القاسم بن یعقوب بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 220

جعفر بن الکاظم علیه السّلام 90، 106

جعفر الأکبر بن الکاظم علیه السّلام 91

جعفر بن الکفل بن جعفر الملک 210

جعفر بن المحسن بن جعفر الملک 214

جعفر الصادق بن محمّد الباقر علیهما السّلام 89

جعفر بن محمّد الحنفیّه 195

جعفر بن محمّد السیلق 182

جعفر بن محمّد العقیقی 174

جعفر بن محمّد الفدان 1444

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:262

جعفر بن محمّد بن إبراهیم الضریر 103

جعفر بن محمّد بن إبراهیم بن محمّد البطحانی 64

جعفر بن محمّد بن إبراهیم بن محمّد بن عبید اللّه بن موسی علیه السّلام 105

جعفر بن محمّد بن أحمد الأحمدی 26

جعفر بن محمّد بن أحمد بن الحسن بن علی الشاعر 138

جعفر بن محمّد بن أحمد بن علی المرعش 184

جعفر بن محمّد بن أحمد بن هارون بن موسی علیه السّلام 114

جعفر

بن محمّد بن إسماعیل بن الصادق علیه السّلام 115

جعفر بن محمّد بن إسماعیل بن عمر بن محمّد بن عمر الأطرف 215

جعفر بن محمّد بن إسماعیل بن القاسم الرسّی 43

جعفر بن محمّد بن جعفر الکوفی 180

جعفر بن محمّد بن جعفر الملک 209، 213

جعفر بن محمّد بن جعفر بن الحسن بن محمّد بن جعفر بن محمّد بن إسماعیل بن الصادق علیه السّلام 116

جعفر بن محمّد بن جعفر بن محمّد بن عمر الأطرف 216

جعفر بن محمّد بن الحسن بن القاسم الرسّی 45

جعفر بن محمّد بن الحسن بن محمّد بن جعفر الدیباجه 140

جعفر بن محمّد بن الحسین بن علی الحارض 119

جعفر بن محمّد بن الحسین بن علی الشاعر 139

جعفر بن محمّد بن الحسین بن علی یرطله 193

جعفر بن محمّد بن الحسین بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 126

جعفر بن محمّد بن الحسین بن یحیی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 150

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:263

جعفر بن محمّد بن زید الشهید 152

جعفر بن محمّد بن عبد اللّه بن إدریس صاحب التاج 35

جعفر بن محمّد بن عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

جعفر الملک بن محمّد بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف 206

جعفر بن محمّد بن عبید اللّه الأمیر 52

جعفر بن محمّد بن علی العریضی 125

جعفر بن محمّد بن علی المشطب 206

جعفر بن محمّد بن علی النقیب 173

جعفر بن محمّد بن علی بن أحمد الحقینی 179

جعفر بن محمّد بن عمر الأطرف 203

جعفر بن محمّد بن محمّد بن عبید اللّه یارخدای 168

جعفر بن محمّد بن یحیی الصوفی 204

جعفر بن محمّد بن یوسف بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 221

جعفر بن المظفّر بن جعفر الملک 213

جعفر بن المهدی بن

الحسن الأفطس 177

جعفر بن موسی ابن الخزاعیّه 219

جعفر بن موسی الخفاجی 220

جعفر بن موسی النجل 97

جعفر بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

جعفر بن موسی بن إسماعیل بن موسی علیه السّلام 103

جعفر بن هارون بن إسحاق الکوکبی 81

جعفر بن هارون بن جعفر الملک 210

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:264

جعفر بن یحیی العقیقی 163

جعفر بن یحیی بن محمّد بن أحمد الأحمدی 26

جعفر بن یحیی بن محمّد بن علی الزینبی 222

جعفر بن یحیی بن محمّد بن علی العریضی 128

حسان بن محمّد بن الحسن الأفطس 177

حسکه بن علی بن حمزه بن أحمد الدخ 133

الحسن بن إبراهیم طباطبا 47

الحسن بن إبراهیم قتیل باخمری 19

الحسن بن إبراهیم بن إبراهیم بن الحسن بن زید 80

الحسن بن إبراهیم بن جعفر الملک 212

الحسن بن إبراهیم بن الحسن الأمیر 199

الحسن بن إبراهیم بن علی بن عبد الرحمن الشجری 73

الحسن بن إبراهیم بن علی بن عبید اللّه الأعرج 170

الحسن بن إبراهیم بن محمّد البطحانی 64

الحسن بن أحمد الکوکبی 181

الحسن بن أحمد المنقذی 176

الحسن بن أحمد بن زید بن أحمد بن إسماعیل بن جعفر بن عبد اللّه بن محمّد بن الحسن بن عبد اللّه المکفوف 37

الحسن بن أحمد بن علی بن محمّد الشجری 141

الحسن بن أحمد بن عمر المنجورانی 207

الحسن بن أحمد بن عیسی بن جعفر الملک 211

الحسن بن أحمد بن محمّد بن إسماعیل المحض 135

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:265

الحسن بن أحمد بن محمّد بن زید بن علی بن محمّد الحمانی 153

الحسن بن أحمد بن موسی الثانی 24

الحسن بن أحمد بن یحیی بن الحسین بن القاسم الرسّی 40

الحسن بن إدریس بن داود بن أحمد الأحمدی 27

الحسن بن إدریس بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی

218

الحسن بن إدریس بن موسی الثانی 22

الحسن بن إسحاق الأشرف 223

الحسن بن إسحاق العالم 108

الحسن بن إسحاق المؤتمن 122

الحسن بن إسحاق بن عبد اللّه الثانی 197

الحسن بن إسحاق بن موسی بن إسحاق العالم 108

الحسن التج بن إسماعیل بن إبراهیم الغمر 38، 47

الحسن بن أمیرک بن حمزه بن علی بن محمّد بن أحمد الأسود 111

الحسن بن جعفر الحجّه 162

الحسن بن جعفر الکذّاب 93

الحسن بن جعفر بن جعفر الملک 213

الحسن بن جعفر بن الحسن المثنی 50

الحسن بن جعفر بن الحسن بن علی الشاعر 138

الحسن بن جعفر بن عبید اللّه بن موسی علیه السّلام 105

الحسن بن جعفر بن القاسم الخطیب 155

الحسن بن جعفر بن محمّد السیلق 182

الحسن بن جعفر بن محمّد بن الحسین بن محمّد بن موسی الثانی 21

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:266

الحسن بن جعفر بن محمّد بن علی بن علی الخزری 190

الحسن بن جعفر بن موسی علیه السّلام 106

الحسن بن جعفر بن هارون بن إسحاق الکوکبی 82

الحسن المثنّی بن الحسن علیه السّلام 17، 18

الحسن بن الحسن التج 47

الحسن بن الحسن بن إسحاق الأشرف 224

الحسن المثلّث بن الحسن بن الحسن علیه السّلام 35

الحسن بن الحسن بن الحسین بن الحسن الأفطس 192

الحسن بن الحسن بن علی بن أحمد الحقینی 178

الحسن المکفوف بن الحسن بن علی زین العابدین علیه السّلام 186

الحسن بن الحسن بن یحیی بن الحسین النهر شابوسی 145

الحسن بن الحسین الأصغر 162، 182

الحسن بن الحسین بن جعفر الحجّه 166

الحسن بن الحسین بن الحسن الأفطس 191

الحسن بن الحسین بن الحسن بن علی بن الحسن بن علی الشاعر 137

الحسن بن الحسین بن الحسین بن إسحاق بن موسی علیه السّلام 108

الحسن بن الحسین بن علی أبی الجن 118 الشجره المبارکه، الفخر

الرازی 266 فهرس الأعلام لسلسله صاحب النسب ..... ص : 235

حسن بن الحسین بن علی الحارض 119

الحسن بن الحسین بن علی المرعش 185

الحسن بن الحسین بن علی یرطله

الحسن بن الحسین بن علی بن أحمد الأفقم 83

الحسن بن الحسین بن علی بن الحسن بن جعفر بن موسی علیه السّلام 107

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:267

الحسن بن الحسین بن علی بن زید بن علی بن عبد الرحمن الشجری 74

الحسن بن الحسین بن علی بن محمّد بن جعفر بن عبد الرحمن الشجری 77

الحسن بن الحسین بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 126

الحسن المتهجّد بن الحسین بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 147

الحسن بن الحسین بن القاسم بن علی بن القاسم ... إسماعیل حالب الحجاره 83

الحسن بن الحسین بن محمّد الأعلم 68

الحسن بن الحسین بن محمّد الفدان 144

الحسن بن الحسین بن محمّد بن یحیی بن محمّد الأعلم 69

الحسن بن حمزه بن أحمد کرکوره 76

الحسن بن حمزه بن علی المرعش 184

الحسن بن حمزه بن علی بن حمزه بن علی المرعش 184

الحسن بن حمزه بن محمّد بن جعفر الکوفی 180

الحسن بن حمزه بن موسی بن محمّد البطحانی 64

الحسن بن داود بن أحمد الأحمدی 26

الحسن بن داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 29

الحسن بن داود بن موسی الثانی 25

الحسن بن الرضا علیه السّلام 91

الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 55

الحسن بن زید بن الحسن بن زید بن الحسن بن محمّد بن الحسین بن داود بن علی النقیب 58

الحسن بن زید بن الحسن بن زید بن علی بن جعفر بن زید بن موسی علیه السّلام 114

الحسن بن زید بن الحسن بن علی بن زین العابدین علیه السّلام

189

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:268

الحسن بن زید بن الحسن بن محمّد بن أحمد الأسود 110

الحسن بن زید بن الحسن بن محمّد بن الحسین بن داود بن علی النقیب 58

الحسن بن زید بن داود بن علی النقیب 58

الحسن بن زید بن صالح بن محمّد الأعلم 67

الحسن القاضی بن زید بن عبد اللّه بن القاسم بن إسحاق الأطرف 225

الحسن بن زید بن علی بن محمّد بن عبد اللّه الشهید 191

الحسن بن زید بن القاسم بن الحسین بن إبراهیم بن محمّد البطحانی 64

الحسن بن زید بن محمّد بن إسماعیل بن الحسن بن زید 85

الحسن بن زید بن محمّد بن یحیی بن محمّد الأعلم 69

الحسن بن زید بن موسی علیه السّلام 114

الحسن بن زین العابدین علیه السّلام 88

الحسن الأفطس بن سلیمان بن سلیمان بن الحسین الأصغر 176

الحسن بن الصادق علیه السّلام 90

الحسن بن طاهر بن یحیی العقیقی 163

الحسن بن العبّاس بن أحمد کرکوره 75

الحسن بن العبّاس بن الحسن الأفطس 177

الحسن بن العبّاس بن محمّد الأعرابی 111

الحسن بن عبد الجبّار بن جعفر الملک 213

الحسن بن عبد الرحمن بن القاسم بن محمّد البطحانی 61

الحسن بن عبد اللّه المکفوف 36

الحسن بن عبد اللّه بن أحمد الدخ 134

الحسن بن عبد اللّه بن أحمد کرکوره 76

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:269

الحسن بن عبد اللّه بن إدریس صاحب التاج 34

الحسن بن عبد اللّه بن إسماعیل بن عبد اللّه بن جعفر الطیّار 226

الحسن بن عبد اللّه بن الحسن بن جعفر بن محمّد السیلق 183

الحسن بن عبد اللّه بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 81

الحسن بن عبد اللّه بن الحسین الأحول 188

الحسن بن عبد اللّه بن الحسین بن القاسم الرسّی 41

الحسن بن عبد اللّه بن علی

بن الحسین بن أحمد الحقینی 178

الحسن بن عبد اللّه بن علی بن موسی الثانی 23

الحسن بن عبد اللّه بن محمّد بن أحمد بن الحسین بن عیسی المختفی 159

الحسن بن عبد اللّه بن محمّد بن صالح بن عبد اللّه بن موسی الجون 28

الحسن بن عبد اللّه بن محمّد بن القاسم الرسّی 42

الحسن بن عبید اللّه یارخدای 167

الحسن بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

الحسن بن عبید اللّه بن الحسن بن محمّد بن الحسین بن محمّد الجوانی 168

الحسن الأمیر بن عبید اللّه بن العبّاس الشهید 198

الحسن بن عبید اللّه بن علی الطبیب 215

الحسن بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 67، 69

الحسن بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد اللّه بن عیسی الخلصی 220

الحسن بن علی علیهما السّلام 17

الحسن بن علی الجلاباذی 166

الحسن بن علی الحارض 119

الحسن بن علی الشاعر 136

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:270

لحسن بن علی الشجاع 192

الحسن بن علی الطبیب 214

الحسن بن علی العریضی 124

الحسن بن علی المرعش 183

الحسن بن علی المشطب 209

الحسن العسکری بن علی النقی علیهما السّلام 92

الحسن بن علی بن إبراهیم بن الحسن الأمیر 199

الحسن بن علی بن إبراهیم بن عمر بن محمّد بن عمر الأطرف 216

الحسن بن علی بن إبراهیم بن محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی 63

الحسن بن علی بن أحمد الحقینی 178

الحسن بن علی بن أحمد بن عبد اللّه بن الحسن بن علی العریضی 130

الحسن بن علی بن جعفر بن المحسن بن الحسین بن علی الحارض 121

الحسن بن علی بن الحسن المثلث 36

الحسن بن علی بن الحسن بن إبراهیم طباطبا 47

الحسن بن علی بن الحسن بن الحسن التج 48

الحسن بن علی بن الحسن بن عبید اللّه یارخدای

167

الحسن بن علی بن الحسن بن علی الشاعر 137

الحسن بن علی بن الحسین بن الحسن البصری 60

الحسن بن علی بن الحسین بن علی یرطله 193

الحسن بن علی بن الحسین بن علی بن محمّد بن عیسی المختفی 158

الحسن بن علی بن الحسین بن عیسی المختفی 160

الحسن بن علی بن الحسین بن موسی النجل 98

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:271

الحسن بن علی بن حمزه بن أحمد الدخ 133

الحسن بن علی بن داود بن أحمد الأحمدی 27

الحسن بن علی بن داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 29

الحسن الطبری بن علی بن زید بن علی بن عبد الرحمن الشجری 74

الحسن بن علی بن زین العابدین علیه السّلام 185

الحسن بن علی بن طاهر بن زید بن الحسن بن زید 79

الحسن بن علی بن عبد الرحمن الشجری 73

الحسن بن علی بن عبد اللّه المکفوف 37

الحسن بن علی بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 202

الحسن بن علی بن عبد اللّه بن الحسن بن علی العریضی 130

الحسن بن علی بن عبد اللّه بن عبید اللّه بن العبّاس الشهید 203

الحسن بن علی بن عبید اللّه بن علی النقیب 172

الحسن بن علی بن عمر الأشرف 136

الحسن بن علی بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 147

الحسن بن علی بن القاسم بن محمّد الأعرابی 111

الحسن بن علی بن محمّد الأعرابی 111

الحسن بن علی بن محمّد الأمیر بمکّه 22

الحسن بن علی بن محمّد بن أحمد الأحمدی 26

الحسن السیلق بن علی بن محمّد بن الحسن بن جعفر بن الحسن المثنی 51

الحسن بن علی بن محمّد بن علی بن علی الخزری 189

الحسن بن علی بن محمّد بن یحیی بن محمّد الأعلم 69

الحسن بن علی بن موسی

بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 101

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:272

الحسن بن علی بن هارون بن جعفر الکذّاب 94

الحسن بن علی بن یحیی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 149

الحسن بن عیسی بن أحمد کرکوره 75

الحسن بن عیسی بن عبد اللّه الثانی 196

الحسن بن عیسی بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 127

الحسن بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 125

الحسن بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 146

الحسن بن القاسم الرسّی 39، 44

الحسن بن القاسم بن إدریس بن جعفر الکذّاب 95

الحسن بن القاسم بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 56

الحسن بن القاسم بن الحسن بن علی بن عبد الرحمن الشجری 73

الحسن بن القاسم بن حمزه بن الحسن الأمیر 200

الحسن بن القاسم بن حمزه بن محمّد بن جعفر الکوفی 180

الحسن بن القاسم بن عبید اللّه بن طاهر بن یحیی العقیقی 164

الحسن البصری بن القاسم بن محمّد البطحانی 59

الحسن بن القاسم بن محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی 56، 63

الحسن بن الکاظم علیه السّلام 90، 106

الحسن بن محمّد الحنفیّه 195

الحسن بن محمّد السیلق 182

الحسن بن محمّد العقیقی 174

الحسن بن محمّد النفس الزکیّه 18

الحسن بن محمّد بن إبراهیم الضریر 104

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:273

الحسن بن محمّد بن إبراهیم بن إبراهیم بن الحسن بن زید 80

الحسن بن محمّد بن أحمد الأسود 110

الحسن بن محمّد بن أحمد کرکوره 75

الحسن بن محمّد بن أحمد بن الحسن بن علی الشاعر 138

الحسن بن محمّد بن أحمد بن الحسین بن عیسی المختفی 158

الحسن بن محمّد بن أحمد بن محمّد بن أحمد بن إبراهیم طباطبا 46

الحسن بن محمّد بن أحمد بن هارون بن موسی علیه السّلام 114

الحسن بن محمّد بن إسحاق

الأشرف 223

الحسن بن محمّد بن جعفر الدیباجه 140

الحسن بن محمّد بن جعفر الکوفی 180

الحسن بن محمّد بن جعفر بن عبد الرحمن الشجری 75

الحسن بن محمّد بن جعفر بن القاسم بن إسحاق الأطرف 226

الحسن بن محمّد بن جعفر بن محمّد بن إسماعیل بن الصادق علیه السّلام 116

الحسن بن محمّد بن الحسن البصری 60

الحسن بن محمّد بن الحسن المتهجّد 147

الحسن بن محمّد بن الحسن بن إسحاق المؤتمن 123

الحسن بن محمّد بن الحسن بن الحسن بن علی بن أحمد الحقینی 178

الحسن بن محمّد بن الحسین بن داود بن علی النقیب 57

الحسن بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 70

الحسن بن محمّد بن الحسن بن عبید اللّه ... عبد الرحمن الشجری 69

الحسن بن محمّد بن الحسن بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 71

الحسن بن محمّد بن الحسن بن موسی حمصه 179

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:274

الحسن بن محمّد بن الحسین بن الحسین ذی العبره 151

الحسن بن محمّد بن الحسین بن علی نودولت 167

الحسن بن محمّد بن الحسین بن محمّد الجوانی 168

الحسن بن محمّد بن الحسین بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 72

الحسن بن محمّد بن حمزه بن أحمد الدخ 131

الحسن بن محمّد بن حمزه بن إسحاق الأشرف 223

الحسن بن محمّد بن داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 30

الحسن بن محمّد بن زید بن علی بن الحسین ذی العبره 151

الحسن بن محمّد بن زید بن عیسی المختفی 157

الحسن بن محمّد بن سلیمان بن داود بن الحسن المثنی 49

الحسن بن محمّد بن سلیمان بن عبد اللّه المحدّث 32

الحسن بن محمّد بن سلیمان بن عبد اللّه بن الحسن المثنی

الحسن بن محمّد بن طاهر بن زید بن الحسن بن زید 79

الحسن بن

محمّد بن عبد الرحمن الشجری 67، 70

الحسن بن محمّد بن عبد اللّه الأشتر 18

الحسن بن محمّد بن عبد اللّه المکفوف 37

الحسن بن محمّد بن عبد اللّه بن الحسن بن محمّد بن الحسین بن الحسین ذی العبره 151

الحسن بن محمّد بن عبد اللّه بن عیسی الخلصی 220

الحسن بن محمّد بن عبید اللّه الأمیر 53

الحسن بن محمّد بن عبید اللّه بن علی النقیب 172

الحسن بن محمّد بن علی العریضی 125

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:275

الحسن بن محمّد بن علی بن عبید اللّه بن أحمد بن علی العریضی 129

الحسن بن محمّد بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 147

الحسن بن محمّد بن القاسم بن إدریس صاحب التاج 34

الحسن بن محمّد بن القاسم بن الحسن المکفوف 189

الحسن بن محمّد بن محمّد الاقساسی

الحسن بن محمّد بن محمّد بن الحسن بن جعفر بن موسی علیه السّلام 107

الحسن بن محمّد بن موسی الثانی 21

الحسن بن محمّد بن هارون بن محمّد البطحانی 65

الحسن بن محمّد بن یحیی الصوفی 204

الحسن بن محمّد بن یحیی العقیقی

الحسن بن محمّد بن یحیی بن الحسین بن القاسم الرسّی 40

الحسن بن معاویه بن عبد اللّه بن جعفر الطیّار 227

الحسن بن موسی الثانی 20، 24

الحسن بن موسی حمّصه 179

الحسن بن موسی الخفاجی 220

الحسن بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

الحسن بن موسی بن إسماعیل بن موسی علیه السّلام 103

الحسن بن موسی بن جعفر بن موسی علیه السّلام 107

الحسن بن موسی بن سلیمان بن القاسم الرسّی 44

الحسن بن موسی بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 127

الحسن بن موسی بن محمّد بن أحمد بن هارون بن موسی علیه السّلام 114

الحسن بن یحیی الصوفی 204

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:276

الحسن بن

یحیی بن الحسین ذی العبره 142

الحسن بن یحیی بن الحسین النهر شابوسی 144

الحسن بن یحیی بن الحسین بن القاسم الرسّی 40

الحسن بن یحیی بن محمّد الأعلم 68

الحسن بن یحیی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 149

الحسن بن یوسف بن محمّد بن یوسف الاخیضر 30

الحسین بن إبراهیم سنور أبیه 169

الحسین بن إبراهیم العسکری 99

الحسین بن إبراهیم بن إبراهیم بن علی المرعش 184

الحسین بن إبراهیم بن أحمد بن إبراهیم طباطبا 47

الحسین بن إبراهیم بن أحمد بن محمّد بن إسماعیل بن القاسم الرسّی 43

الحسین بن إبراهیم بن عبید اللّه بن إبراهیم الأعرابی 221

الحسین بن إبراهیم بن علی بن عبید اللّه الأعرج 170

الحسین بن إبراهیم بن محمّد البطحانی 64

الحسین بن أحمد الدخ 131

الحسین بن أحمد الزنبور 100

الحسین بن أحمد الکوکبی 181

الحسین بن أحمد بن إسحاق بن إبراهیم العسکری 99

الحسین بن أحمد بن إسماعیل بن محمّد بن إسماعیل بن الصادق علیه السّلام 116

الحسین بن أحمد بن الحسن الطبری 74

الحسین بن أحمد بن الحسین بن أحمد بن علی العریضی

الحسین بن أحمد بن الحسین بن علی بن الحسین بن علی بن محمّد

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:277

البطحانی 63، 66

الحسین بن أحمد بن زید بن الحسین بن عیسی المختفی 159

الحسین بن أحمد بن علی الشاعر 138

الحسین بن أحمد بن علی العریضی 129

الحسین بن أحمد بن علی بن محمّد بن علی بن علی الخزری 190

الحسین النهر شابوسی بن أحمد بن عمر بن یحیی بن الحسین بن زید الشهید 144

الحسین بن أحمد بن عیسی المبارک 205

الحسین بن أحمد بن عیسی بن جعفر الملک 211

الحسین بن أحمد بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 127

الحسین بن أحمد بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 146

الحسین بن

أحمد بن محمّد زباره 187

الحسین بن أحمد بن محمّد بن زید بن علی بن محمّد الحمانی 153

الحسین بن أحمد بن محمّد بن علی بن عبد اللّه الثانی 196

الحسین بن أحمد بن موسی بن یحیی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 150

الحسین بن أحمد بن یحیی بن الحسین بن القاسم الرسّی 41

الحسین بن إدریس بن داود بن أحمد الأحمدی 27

الحسین بن إسحاق المؤتمن 122

الحسین بن إسحاق بن موسی علیه السّلام 107

الحسین بن إسحاق بن موسی بن إسحاق العالم 108

الحسین بن إسماعیل بن أحمد بن جعفر بن القاسم الخطیب 155

الحسین بن إسماعیل بن جعفر الملک 209

الحسین بن إسماعیل بن الحسن بن یحیی بن محمّد الأعلم 68

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:278

الحسین بن إسماعیل بن عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

الحسین بن إسماعیل بن محمّد بن الحسن بن عبید اللّه .. عبد الرحمن الشجری 69

الحسین البنفسج بن إسماعیل بن محمّد بن عبد اللّه الباهر 131

الحسین بن جعفر الحجّه 162

الحسین بن جعفر الملک

الحسین بن جعفر بن أحمد الدخ 134

الحسین بن جعفر بن جعفر الملک 209، 213

الحسین بن جعفر بن الحسین بن جعفر بن أحمد الدخ 134

الحسین بن جعفر بن الحسین بن جعفر بن أحمد الدخ 134

الحسین بن جعفر بن الحسین بن علی الحارض 120

الحسین بن جعفر بن محمّد بن علی العریضی 128

الحسین بن الحسن علیه السّلام 17

الحسین بن الحسن البصری 59

الحسین بن الحسن المکفوف 186

الحسین بن الحسن بن إسحاق الأشرف 224

الحسین بن الحسن بن الحسین بن علی أبی الجن 118

الحسین بن الحسن بن الحسین بن علی یرطله 194

الحسین بن الحسن بن الحسین بن محمّد الأعلم 68

الحسین بن الحسن بن زید بن صالح بن محمّد الأعلم 67

الحسین بن

الحسن بن عبد اللّه بن إسماعیل بن عبد اللّه بن جعفر الطیار 227

الحسین بن الحسن بن علی بن زین العابدین علیه السّلام 186

الحسین بن الحسن بن محمّد بن الحسن بن موسی حمّصه 179

الحسین بن الحسن بن محمّد بن عبد اللّه الأشتر 18

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:279

الحسین بن الحسین ذی العبره 142، 151

الحسین بن الحسین بن إسحاق بن موسی علیه السّلام 108

الحسین بن الحسین بن الحسین بن علی بن الحسین بن الحسن البصری 60

الحسین بن الحسین بن داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 30

الحسین بن الحسین بن علی بن الحسین بن الحسن البصری 60

الحسین بن حمزه بن أحمد کرکوره 76

الحسین بن حمزه بن أحمد الکوکبی 181

الحسین بن حمزه بن علی المرعش 184

الحسین بن حمزه بن عبید اللّه الأعرج 169

الحسین بن حمزه بن علی بن حمزه بن علی المرعش 184

الحسین بن حمزه بن محمّد بن إسحاق بن محمّد بن سلیمان بن داود بن الحسن المثنی 50

الحسین بن داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 29

الحسین بن داود بن علی النقیب 57

الحسین بن داود بن القاسم بن عبید اللّه بن یحیی النسّابه 164

الحسین ذی العبره ابن زید الشهید 141

الحسین بن زید بن إبراهیم بن محمّد بن القاسم الرسّی 42

الحسین بن زید بن جعفر بن عبد اللّه الثانی 197

الحسین بن زید بن الحسین بن محمّد بن الحسن بن علی بن أحمد بن الحسن بن جعفر بن عبید اللّه بن موسی علیه السّلام 105

الحسین بن زید بن علی بن الحسین ذی العبره 151

الحسین بن زید بن علی بن محمّد الحمانی 153

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:280

الحسین بن زید بن موسی علیه السّلام 114

الحسین الأصغر بن زین

العابدین علیه السّلام 87، 161

الحسین الأکبر بن زین العابدین علیه السّلام 88

الحسین بن سلیمان بن سلیمان بن الحسین الأصغر 176

الحسین بن طاهر بن جعفر الملک 213

الحسین بن طاهر بن یحیی العقیقی 163

الحسین بن العبّاس بن یحیی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 151

الحسین بن عبد الجبّار بن جعفر الملک 213

الحسین بن عبد الرحمن بن جعفر الملک 211

الحسین بن عبد الرحمن بن القاسم بن محمّد البطحانی 61

الحسین بن عبد اللّه بن أحمد کرکوره 76

الحسین بن عبد اللّه بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 81

الحسین بن عبد اللّه بن الحسین الأحول 188

الحسین بن عبد اللّه بن الحسین بن القاسم الرسّی 41

الحسین بن عبد اللّه بن عبّاس بن عبد اللّه الشهید 191

الحسین بن عبد اللّه بن محمّد بن أحمد بن الحسین بن عیسی المختفی 159

الحسین بن عبد اللّه بن یحیی العقیقی 165

الحسین بن عبید اللّه یارخدای 167

الحسین بن عبید اللّه بن الحسن بن علی بن أحمد الحقینی 178

الحسین بن عبید اللّه بن الحسین بن إبراهیم بن علی بن عبید اللّه الأعرج 171

الحسین بن عبید اللّه بن الحسین بن عبید اللّه بن علی الطبیب 215

الحسین بن عبید اللّه بن علی الطبیب 215

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:281

الحسین بن عبید اللّه بن علی بن محمّد العقیقی 174

الحسین بن عقیل بن جعفر الملک 212

الحسین بن علی علیهما السّلام 86

الحسین بن علی أبی الجن 118

الحسین بن علی الحارض 119

الحسین بن علی الرضا علیه السّلام 91

الحسین بن علی الشاعر 136

الحسین بن علی العریضی 124

الحسین بن علی المرعش 183

الحسین بن علی نودولت 166

الحسین بن علی یرطله 193

الحسین بن علی بن إبراهیم بن علی بن عبید اللّه الأعرج 170

الحسین بن علی بن أحمد الأفقم

83

الحسین بن علی بن أحمد بن علی بن عبد اللّه بن الحسن بن علی العریضی 130

الحسین بن علی بن جعفر بن أحمد السکین 154

الحسین بن علی بن جعفر بن القاسم الخطیب 156

الحسین بن علی بن الحسن المثلّث 36

الحسین الأحول بن علی بن الحسن المکفوف 188

الحسین بن علی بن الحسن بن جعفر بن محمّد السیلق 183

الحسین بن علی بن الحسن بن جعفر بن موسی علیه السّلام 107

الحسین بن علی بن الحسن بن الحسن التج 48

الحسین بن علی بن الحسن بن عبید اللّه یارخدای 167

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:282

الحسین بن علی بن الحسین بن الحسن البصری 60

الحسین بن علی بن الحسین بن الحسن بن محمّد بن عبد اللّه الأشتر 18

الحسین بن علی بن الحسین بن زید بن علی بن الحسین ذی العبره 152

الحسین بن علی بن الحسین بن علی بن محمّد البطحانی 66

الحسین بن علی بن الحسین بن علی بن محمّد بن عیسی المختفی 158

الحسین بن علی بن الحسین بن عیسی المختفی 160

الحسین بن علی بن الحسین بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 126

الحسین بن علی بن الحسین بن محمّد بن الصادق علیه السّلام 122

الحسین بن علی بن الحسین بن موسی النجل 98

الحسین بن علی بن حمزه بن أحمد الدخ 133

الحسین بن علی بن حمزه بن الحسن الأمیر 200

الحسین بن علی بن داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 29

الحسین بن علی بن زید بن علی بن عبد الرحمن الشجری 74

الحسین بن علی بن عبد اللّه بن الحسن بن علی العریضی 130

الحسین بن علی بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 202

الحسین بن علی بن عبید اللّه بن علی النقیب 172

الحسین بن علی بن عمر

بن علی یرطله 194

الحسین بن علی بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 126

الحسین بن علی بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 147

الحسین بن علی بن القاسم بن محمّد الأعرابی 111

الحسین بن علی بن محمّد البطحانی 66

الحسین بن علی بن محمّد الاقساسی 143

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:283

الحسین بن علی بن محمّد الشجری 140

الحسین بن علی بن محمّد بن أحمد بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 127

الحسین بن علی بن محمّد بن جعفر بن عبد الرحمن الشجری 77

الحسین بن علی بن محمّد بن الحسن البصری 61

الحسین بن علی بن محمّد بن الحسن بن محمّد بن أحمد الأعرابی 139

الحسین بن علی بن محمّد بن علی بن إسماعیل حالب الحجاره 84

الحسین بن علی بن محمّد بن عیسی المختفی 157

الحسین بن علی بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 101

الحسین بن علی بن هارون بن جعفر الکذّاب 94

الحسین بن علی بن یحیی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 149

الحسین بن عیسی المختفی 156

الحسین بن عیسی بن أحمد الکوکبی 181

الحسین بن عیسی بن الحسین بن عیسی بن أحمد الکوکبی 181

الحسین بن عیسی بن زید بن الحسین بن عیسی المختفی 159

الحسین بن عیسی بن محمّد البطحانی 57

الحسین بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 125

الحسین بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 146

الحسین بن القاسم الرسّی 39

الحسین بن القاسم بن أحمد بن عبد اللّه بن علی بن الحسن بن زید 78

الحسین بن القاسم بن حمزه بن الحسن الأمیر 200

الحسین بن القاسم بن العبّاس بن موسی علیه السّلام 102

الحسین بن القاسم بن عبید اللّه بن موسی علیه السّلام 104

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:284

الحسین بن القاسم بن علی

بن القاسم بن علی حالب الحجاره 82

الحسین بن القاسم بن محمّد الفدان 144

الحسین بن القاسم بن محمّد بن عبید اللّه الأمیر 53

الحسین بن الکاظم علیه السّلام 91

الحسین بن محمّد الأعلم 67

الحسین بن محمّد الأمیر بمکّه 22

الحسین بن محمّد الجوانی 168

الحسین بن محمّد العقیقی 174

الحسین بن محمّد الفدان 144

الحسین بن محمّد بن إبراهیم الضریر 104

الحسین بن محمّد بن إبراهیم بن علی بن عبد الرحمن الشجری 73

الحسین بن محمّد بن أحمد السکین 154

الحسین بن محمّد بن أحمد الکوکبی 181

الحسین بن محمّد بن أحمد بن الحسن بن علی الشاعر 138

الحسین بن محمّد بن أحمد بن علی المرعش 184

الحسین بن محمّد بن أحمد بن محمّد زباره 187

الحسین بن محمّد بن أحمد بن محمّد بن أحمد بن محمّد بن عبید اللّه الأمیر 54

الحسین بن محمّد بن أحمد بن هارون بن موسی علیه السّلام 114

الحسین بن محمّد بن إسماعیل بن القاسم الرسّی 43

الحسین بن محمّد بن جعفر الکوفی 180

الحسین بن محمّد بن جعفر بن عبد الرحمن الشجری 75

الحسین بن محمّد بن جعفر بن محمّد بن عمر الأطرف 216

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:285

الحسین بن محمّد بن الحسن بن الحسن التج 48

الحسین بن محمّد بن الحسن بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 71

الحسین بن محمّد بن الحسن بن یحیی بن الحسین ذی العبره 146

الحسین بن محمّد بن الحسین بن إسحاق بن موسی بن إسحاق العالم 109

الحسین بن محمّد بن الحسین بن داود بن علی النقیب 57

الحسین بن محمّد بن الحسین بن علی یرطله 193

الحسین بن محمّد بن الحسین بن عیسی المختفی 158

الحسین بن محمّد بن الحسین بن عیسی بن محمّد البطحانی 59

الحسین بن محمّد بن الحسین بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 72

الحسین

بن محمّد بن الحسین بن یحیی الصوفی 205

الحسین بن محمّد بن حمزه بن علی المرعش 184

الحسین بن محمّد بن داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 30

الحسین بن محمّد بن زید بن الحسین بن عیسی المختفی 160

الحسین بن محمّد بن زید بن عیسی المختفی 157

الحسین بن محمّد بن سلیمان بن عبد اللّه المحدّث 32

الحسین بن محمّد بن الصادق علیه السّلام 119

الحسین بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 67، 71

الحسین بن محمّد بن عبد اللّه بن محمّد بن یحیی صاحب الدیلم 32

الحسین بن محمّد بن عبید اللّه الأمیر 53

الحسین بن محمّد بن علی العریضی 125

الحسین بن محمّد بن علی بن إسحاق بن عبد اللّه الثانی 197

الحسین بن محمّد بن علی بن عبید اللّه بن أحمد بن علی العریضی 129

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:286

الحسین بن محمّد بن علی بن محمّد بن حمزه بن أحمد الدخ 132

الحسین بن محمّد بن القاسم بن علی بن محمّد بن أحمد بن إبراهیم طباطبا 46

الحسین بن محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی 62

الحسین بن محمّد بن القاسم بن یحیی بن الحسین ذی العبره 149

الحسین بن محمّد بن محمّد الاقساسی 143

الحسین بن محمّد بن موسی الثانی 21

الحسین بن محمّد بن هارون بن محمّد البطحانی 65

الحسین بن محمّد بن یحیی الصوفی 204

الحسین بن محمّد بن یحیی بن الحسین بن القاسم الرسّی 40

الحسین بن محمّد بن یحیی بن محمّد الأعلم 69

الحسین بن محمّد بن یحیی بن محمّد بن أحمد بن محمّد زباره 187

الحسین بن محمّد بن یوسف بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 221

الحسین بن المهنّا بن داود بن القاسم بن عبید اللّه بن یحیی العقیقی 164

الحسین بن موسی الخفاجی 220

الحسین بن موسی النجل

97

الحسین بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

الحسین بن موسی بن إسماعیل بن موسی علیه السّلام 103

الحسین بن موسی بن جعفر الملک 209

الحسین بن هارون بن الحسین بن محمّد بن هارون بن محمّد البطحانی 65

الحسین بن هارون بن محمّد البطحانی 65

الحسین بن یحیی بن القاسم الرسّی 43

الحسین بن یحیی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 149

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:287

الحسین بن یحیی بن یحیی بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 126

حمزه بن أحمد الدخ 131

حمزه بن أحمد کرکوره 75

حمزه بن أحمد الکوکبی 181

حمزه بن أحمد بن الحسن الأفطس 177

حمزه بن أحمد بن الحسین بن محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی 63

حمزه بن أحمد بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف 206

حمزه بن أحمد بن محمّد بن أحمد الأسود 110

حمزه بن إدریس بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 218

حمزه بن إسحاق الأشرف 223

حمزه بن إسماعیل بن الحسن بن جعفر بن محمّد السیلق 183

حمزه بن جعفر الملک 209

حمزه بن الحسن الأفطس 176

حمزه بن الحسن الأمیر 198

حمزه بن الحسن المکفوف 186

حمزه بن الحسن بن الحسین بن علی المرعش 185

حمزه بن الحسن بن علی المرعش 184

حمزه بن الحسن بن علی بن عبید اللّه بن علی النقیب 173

حمزه بن الحسن بن محمّد بن حمزه بن إسحاق الأشرف 223

حمزه بن الحسن بن محمّد بن علی العریضی 128

حمزه بن الحسین بن طاهر بن یحیی العقیقی 165

حمزه بن الحسین بن علی بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 202

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:288

حمزه بن حمزه بن علی بن حمزه بن حمره بن موسی علیه السّلام

حمزه بن حمزه بن محمّد بن أحمد الأسود 111

حمزه بن حمزه بن موسی علیه السّلام

109

حمزه بن زید بن إبراهیم بن محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی 62

حمزه بن سلیمان بن جعفر الملک 213

حمزه بن عبد اللّه بن الحسین الأحول 188

حمزه بن عبد اللّه بن الحسین البنفسج 135

حمزه بن عبد اللّه بن العبّاس بن الحسن الأمیر 199

حمزه بن عبید اللّه الأعرج 162، 169

حمزه بن عبید اللّه بن طاهر بن یحیی العقیقی 164

حمزه بن علی الشجاع 192

حمزه بن علی المرعش 183

حمزه بن علی بن أحمد الزنبور 100

حمزه بن علی بن الحسین بن علی المرعش 185

حمزه بن علی بن حمزه بن أحمد الدخ 133

حمزه بن علی بن حمزه بن علی المرعش 184

حمزه بن علی بن زید بن علی بن عبد الرحمن الشجری 74

حمزه بن علی بن القاسم بن یعقوب بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 220

حمزه بن علی بن محمّد بن الحسن بن محمّد بن أحمد الأعرابی 139

حمزه بن عمر بن جعفر الملک 211

حمزه بن عیسی بن محمّد البطحانی 57

حمزه بن القاسم بن إسحاق الأطرف 225

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:289

حمزه بن القاسم بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 56، 77

حمزه بن القاسم بن حمزه بن الحسن الأمیر 200

حمزه بن القاسم بن محمّد بن علی بن عبد اللّه الثانی 196

حمزه بن الکاظم علیه السّلام 90، 109

حمزه بن محمّد الحنفیّه 195

حمزه بن محمّد بن إبراهیم بن محمّد البطحانی 64

حمزه بن محمّد بن أحمد الأسود 110

حمزه بن محمّد بن أحمد السکین 154، 155

حمزه بن محمّد بن إسحاق بن محمّد بن سلیمان بن داود بن الحسن المثنی 50

حمزه بن محمّد بن جعفر الکوفی 180

حمزه بن محمّد بن الحسن بن محمّد بن جعفر الدیباجه 140

حمزه بن محمّد بن الحسین بن عیسی بن محمّد البطحانی 59

حمزه بن

محمّد بن سلیمان بن عبد اللّه المحدّث 32

حمزه بن محمّد بن سلیمان بن عبد اللّه بن الحسن المثنی 35 الشجره المبارکه، الفخر الرازی 289 فهرس الأعلام لسلسله صاحب النسب ..... ص : 235

زه بن محمّد بن طاهر بن جعفر الکذّاب 94

حمزه بن محمّد بن عبد الرحمن بن القاسم بن محمّد البطحانی 61

حمزه بن محمّد بن عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

حمزه بن محمّد بن عبید اللّه بن علی النقیب 172

حمزه بن محمّد بن علی المشطب 206

حمزه بن محمّد بن موسی بن أحمد الأسود 110

حمزه بن محمّد بن هارون بن محمّد البطحانی 65

حمزه بن المهدی بن الحسن الأفطس 177

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:290

حمزه بن موسی الخفاجی 220

حمزه بن موسی بن محمّد البطحانی 64

حمزه بن یحیی بن الحسین ذی العبره 142

حمیدان بن جعفر بن موسی علیه السّلام 106

حیدر بن الحسن بن أحمد بن الحسن بن القاسم بن عبد اللّه بن الحسن بن محمّد بن عبد اللّه الأشتر 19

حیدر بن الحسین بن الحسین بن الحسین بن علی بن الحسین بن الحسن البصری 60

حیدر بن محمّد بن علی نودولت 167

حیدره بن زید بن الحسین بن علی المرعش 185

خلف بن المهدی بن الحسن الأفطس 177

داعی بن الحسین بن الحسین بن الحسین بن علی بن الحسین بن الحسن البصری 60

داعی بن محمّد بن زید بن الحسین بن محمّد الأعلم 68

داعی بن الناصر بن محمّد بن أحمد الأسود 111

داود بن إبراهیم الأزرق 19

داود بن إبراهیم بن إسماعیل بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 219

داود بن أحمد الأحمدی 25

داود بن أحمد بن داود بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 218

داود بن أحمد بن یحیی بن الحسین بن القاسم الرسّی 41

داود

بن إدریس صاحب التاج 33

داود بن إدریس بن داود بن أحمد الأحمدی 27

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:291

داود بن إدریس بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 218

داود بن جعفر الملک 209

داود بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 217

داود بن الحسن المثنی 18، 49

داود بن الحسن بن حمزه بن موسی بن محمّد البطحانی 64

داود بن الحسن بن داود بن أحمد الأحمدی 27

داود بن الحسن بن محمّد بن حمزه بن إسحاق الأشرف 223

داود بن الحسین بن داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 30

داود بن زین العابدین علیه السّلام 88

داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 29

داود بن عبد اللّه السیلقی 222

داود بن عبد اللّه الفاتک

داود بن عبد اللّه بن داود بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 218

داود بن علی النقیب 57

داود بن علی بن القاسم بن یعقوب بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 220

داود بن القاسم بن عبید اللّه بن طاهر بن یحیی العقیقی 164

داود بن الکاظم علیه السّلام 91

داود بن محمّد الحمانی 153

داود بن محمّد بن إبراهیم بن إبراهیم بن الحسن بن زید 80

داود بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 217

داود بن محمّد بن حمزه بن إسحاق الأشرف 223

داود بن محمّد بن سلیمان بن داود بن الحسن المثنی 49

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:292

داود بن محمّد بن سلیمان بن عبد اللّه المحدّث 32

داود بن محمّد بن عبد اللّه السیلقی 222

داود بن محمّد بن عبد اللّه بن محمّد بن یحیی صاحب الدیلم 32

داود بن محمّد بن عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

داود بن محمّد بن عبد اللّه بن عیسی الخلصی 220

داود بن محمّد بن هارون بن محمّد البطحانی 65

داود بن

محمّد بن یحیی السویقی 28

داود بن موسی الثانی 21، 25

داود بن موسی الخزاعیه 219

داود بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

رحمه بن محمّد بن صالح بن موسی الثانی 24

رحمه بن موسی الخزاعیه 219

رحمه بن یوسف بن موسی الثانی 24

الرشید بن أحمد بن یحیی بن الحسین بن القاسم الرسّی 41

الرضا بن عبید اللّه بن الحسین بن محمّد الأعلم 68

زکریّا بن جعفر الملک 209

زید بن إبراهیم بن محمّد بن القاسم الرسّی 42

زید بن إبراهیم بن محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی 62

زید بن أحمد بن الحسن الطبری 74

زید بن أحمد بن الحسین الأحول 189

زید بن أحمد بن الحسین بن محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی 63

زید بن أحمد بن زید بن الحسین بن عیسی المختفی 159

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:293

زید بن أحمد بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 70

زید بن أحمد بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 146

زید بن إسماعیل المنقذی 175

زید بن إسماعیل بن الحسن بن جعفر بن محمّد السیلق 183

زید بن إسماعیل بن محمّد بن الحسن بن عبید اللّه ... عبد الرحمن الشجری 69

زید بن جعفر الملک 209

زید بن جعفر بن عبد اللّه الثانی 197

زید بن الحسن علیه السّلام 17، 55

زید بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 56، 79

زید بن الحسن بن زید بن الحسن بن محمّد بن أحمد الأسود 111

زید بن الحسن بن زید بن الحسن بن محمّد بن الحسین بن داود بن علی النقیب 58

زید بن الحسن بن زید بن صالح بن محمّد الأعلم 67

زید بن الحسن بن طاهر بن یحیی العقیقی 165

زید بن الحسن بن عبد اللّه بن علی بن موسی الثانی 23

زید

بن الحسن بن علی المرعش 184

زید بن الحسن بن علی بن زین العابدین علیه السّلام 186

زید بن الحسن بن محمّد بن أحمد الأسود 110

زید بن الحسن بن محمّد بن الحسن بن الحسن بن علی بن أحمد الحقینی 179

زید بن الحسن بن محمّد بن الحسین بن داود بن علی النقیب 58

زید بن الحسن بن محمّد بن حمزه بن إسحاق الأشرف 223

زید بن الحسن بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 71

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:294

زید بن الحسن بن موسی الثانی 24

زید بن الحسین النهر شابوسی 1444

زید بن الحسین بن الحسین ذی العبره 151

زید بن الحسین بن الحسین بن الحسین بن علی بن الحسین بن الحسن البصری 60

زید بن الحسین بن طاهر بن یحیی العقیقی 165

زید بن الحسین بن علی الشاعر 138

زید بن الحسین بن علی المرعش 185

زید بن الحسین بن عیسی المختفی 158

زید بن الحسین بن عیسی بن زید بن الحسین بن عیسی المختفی 160

زید بن الحسین بن محمّد الأعلم 68

زید بن الحسین بن محمّد الفدان 144

زید بن حمزه بن الحسن المکفوف 189

زید بن حمزه بن زید بن علی بن عبد الرحمن الشجری 74

زید بن حمزه بن محمّد بن موسی بن أحمد الأسود 110

زید بن حمزه بن محمّد بن هارون بن محمّد البطحانی 65

زید بن داود بن علی النقیب 57

زید الشهید بن زین العابدین علیه السّلام 141

زید بن صالح بن الحسن بن زید بن صالح بن محمّد الأعلم 67

زید بن صالح بن محمّد الأعلم 67

زید بن العبّاس بن محمّد الأعرابی 111

زید بن عبد اللّه بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام، 81

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:295

زید بن عبد اللّه بن القاسم بن إسحاق الأطرف 225

زید بن

عبد اللّه بن محمّد بن علی بن محمّد بن أحمد الأحمدی 26

زید بن عبید اللّه بن علی بن محمّد العقیقی 174

زید بن علی بن إبراهیم بن إسماعیل المنقذی 175

زید بن علی بن إبراهیم بن الحسن الأمیر 199

زید بن علی بن جعفر بن القاسم الخطیب 156

زید بن علی بن الحسین ذی العبره 151

زید بن علی بن الحسین بن علی بن أحمد الحقینی 178

زید بن علی بن حمزه بن یحیی بن الحسین ذی العبره 148

زید بن علی بن زید بن علی بن عبد الرحمن الشجری 73، 74

زید بن علی بن عبد الرحمن الشجری 73

زید بن علی بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 147

زید بن علی بن محمّد الحمانی 153

زید بن علی بن محمّد بن الحسن بن محمّد بن أحمد الأعرابی 140

زید بن علی بن محمّد بن عبد اللّه الشهید 191

زید بن عیسی المختفی 156

زید بن عیسی بن أحمد کرکوره 75

زید بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 146

زید بن الکاظم علیه السّلام 91، 113

زید بن محمّد بن إبراهیم بن علی بن عبد الرحمن الشجری 73

زید بن محمّد بن إسماعیل بن الحسن بن زید 85

زید بن محمّد بن الحسین بن القاسم بن علی ... إسماعیل حالب الحجاره 83

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:296

زید بن محمّد بن ظفر بن محمّد بن أحمد بن محمّد زباره 187

زید بن محمّد بن علی بن محمّد بن علی بن علی الخزری 190

زید بن محمّد بن یحیی بن محمّد الأعلم 68

زید بن موسی ابن الخزاعیّه 219

زید بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

زید بن یحیی بن الحسین بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 72

سراهنک بن زید بن علی بن داود

بن علی النقیب 58

سلیمان بن أحمد بن محمّد بن یحیی صاحب الدیلم

سلیمان بن إدریس صاحب التاج 33

سلیمان بن جعفر الملک 209

سلیمان بن الحسن بن طاهر بن یحیی العقیقی 165

سلیمان بن الحسن بن عبد اللّه بن محمّد بن صالح بن عبد اللّه بن موسی الجون 28

سلیمان بن الحسن بن یحیی بن الحسین النهر شابوسی 145

سلیمان بن الحسین الأصغر 161، 176

سلیمان بن داود بن إبراهیم الأزرق 20

سلیمان بن داود بن جعفر الملک 211

سلیمان بن داود بن الحسن المثنی 49

سلیمان بن داود بن عبد اللّه السیلقی 222

سلیمان بن داود بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 218

سلیمان بن زین العابدین علیه السّلام 88

سلیمان بن سلیمان بن الحسین الأصغر 176

سلیمان بن عبد اللّه السیلقی 222

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:297

سلیمان بن عبد اللّه المحدّث 32

سلیمان بن عبد اللّه بن الحسن المثنی 18، 35

سلیمان بن عبد اللّه بن الحسین بن القاسم الرسّی 41

سلیمان بن عبد اللّه بن داود بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 218

سلیمان بن عبد اللّه بن مسلم بن عبد اللّه بن محمّد بن عقیل 228

سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 20، 29

سلیمان بن علی بن القاسم بن یعقوب بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 220

سلیمان بن القاسم الرسّی 39، 44

سلیمان بن الکاظم علیه السّلام 91

سلیمان بن محمّد بن أحمد بن الحسین بن عیسی المختفی 158

سلیمان بن محمّد بن سلیمان بن عبد اللّه المحدّث 32

سلیمان بن محمّد بن سلیمان بن عبد اللّه بن الحسن المثنی 35

سلیمان بن محمّد بن عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

سلیمان بن محمّد بن عبد اللّه بن محمّد بن موسی الثانی 25

سلیمان بن محمّد بن یوسف بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی

221

سلیمان بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

سلیمان بن موسی بن جعفر الملک 210

سمحلا بن حمزه بن الحسن الأفطس 176

شبیل بن رحمه بن یوسف بن موسی الثانی 24

شمیله بن محمّد الأمیر بمکّه 21

صالح بن إبراهیم بن إسماعیل بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 219

صالح بن أحمد الأحمدی 25

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:298

صالح بن إسماعیل بن یوسف بن محمّد بن یوسف الاخیضر 31

صالح بن جعفر الملک 209

صالح بن الحسن بن زید بن صالح بن محمّد الأعلم 67

صالح بن الحسن بن القاسم بن الحسن بن علی بن عبد الرحمن الشجری 73

صالح بن عبد اللّه بن داود بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 218

صالح بن عبد اللّه بن موسی الجون 20، 28

صالح بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد اللّه بن عیسی الخلصی 220

صالح بن محمّد الأعلم 67

صالح بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 217

صالح بن محمّد بن عبد اللّه بن محمّد بن یحیی صاحب الدیلم 32

صالح بن محمّد بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف 206

صالح بن محمّد بن محمّد بن علی العریضی 128

صالح بن محمّد بن یحیی السویقی 28

صالح بن محمّد بن یوسف بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 221

صالح بن معاویه بن عبد اللّه بن جعفر الطیّار 227

صالح بن موسی الثانی 20، 23

صالح بن موسی ابن الخزاعیّه 219

صالح بن موسی بن الحسین بن إبراهیم بن سلیمان بن إبراهیم بن یحیی السویقی 28

صالح بن موسی بن صالح بن أحمد الأحمدی 26

صالح بن یوسف بن محمّد بن یوسف الاخیضر 31

طالب بن الحسن بن محمّد بن حمزه بن إسحاق الأشرف 223

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:299

طالب بن العبّاس بن جعفر الملک 212

طالب بن الکفل بن جعفر

الملک 210

طالب بن أحمد کرکوره 75

طاهر بن أحمد بن الحسین الأحول 189

طاهر بن أحمد بن طاهر بن یحیی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 149

طاهر بن أحمد بن القاسم بن محمّد البطحانی 63

طاهر بن إدریس بن إبراهیم بن إدریس بن موسی الثانی 23

طاهر بن جعفر الکذّاب 93

طاهر بن جعفر الملک 209

طاهر بن الحسن بن طاهر بن یحیی العقیقی 164

طاهر بن الحسن بن محمّد بن طاهر بن زید بن الحسن بن زید 79

طاهر بن الحسین بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 100

طاهر بن زید بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 79

طاهر بن عبد اللّه بن الحسین الأحول 188

طاهر بن عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

طاهر بن علی الشجاع 192

طاهر بن علی بن الحسین بن علی یرطله 193

طاهر بن علی بن محمّد العقیقی 174

طاهر بن علی بن محمّد بن الحسن البصری 61

طاهر بن القاسم بن إدریس بن جعفر الکذّاب 95

طاهر بن الکفل بن جعفر الملک 210

طاهر بن محمّد النفس الزکیّه 18

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:300

طاهر بن محمّد بن الحسین بن إسحاق المؤتمن 122

طاهر بن محمّد بن الحسین بن علی نودولت 166

طاهر بن محمّد بن طاهر بن جعفر الکذّاب 94

طاهر بن محمّد بن عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

طاهر بن محمّد بن عبید اللّه بن طاهر بن یحیی العقیقی 164

طاهر بن المهدی بن الحسن الأفطس 177

طاهر بن یحیی العقیقی 163

طاهر بن یحیی بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 148

طاهر بن یحیی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 149

طیّب بن عبد اللّه بن جعفر الملک 212

ظفر بن محمّد بن أحمد بن محمّد زباره 187

العبّاس بن إبراهیم بن

علی بن عبد الرحمن الشجری 73

العبّاس بن أحمد کرکوره 75

العبّاس بن أحمد بن الحسین بن علی المرعش 185

العبّاس بن إدریس بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 218

العبّاس بن إسحاق بن موسی علیه السّلام 107

العبّاس بن جعفر الکذّاب 93

العبّاس بن جعفر الملک 209

العبّاس بن الحسن الأفطس 176

العبّاس بن الحسن الأمیر 198

العبّاس بن الحسن بن الحسین بن علی أبی الجن 118

العبّاس بن الحسن بن الحسین بن علی یرطله 194

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:301

العبّاس بن الحسن بن الحسین بن محمّد الأعلم 68

العبّاس بن الحسن بن زید بن علی بن محمّد بن عبد اللّه الشهید 191

العبّاس بن الحسین الأحول 188

العبّاس بن الحسین بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 202

العبّاس بن الحسین بن محمّد بن القاسم بن یحیی بن الحسین ذی العبره 149

العبّاس بن الصادق علیه السّلام 90

العبّاس بن عبد اللّه الشهید 191

العبّاس بن عبد اللّه بن الحسن المکفوف 186

العبّاس بن عبد اللّه بن العبّاس بن الحسن الأمیر 199

العبّاس بن عبد اللّه بن العبّاس بن عبد اللّه الشهید 191

العبّاس بن عبد اللّه بن محمّد بن علی بن محمّد بن أحمد الأحمدی 26

العبّاس بن عبید اللّه بن علی بن محمّد العقیقی 174

العبّاس الشهید بن علی علیه السّلام 17، 198

العبّاس بن علی بن إبراهیم بن الحسن الأمیر 199

العبّاس بن الفضل بن جعفر الملک 214

العبّاس بن الفضل بن الحسن الأمیر 203

العبّاس بن القاسم بن حمزه بن الحسن الأمیر 200

العبّاس بن الکاظم علیه السّلام 102

العبّاس بن محمّد بن أحمد السکین 154، 155

العبّاس بن محمّد بن عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

العبّاس بن محمّد بن عیسی بن محمّد بن علی الزینبی 222

العبّاس بن محمّد بن القاسم بن حمزه بن موسی علیه

السّلام 110

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:302

العبّاس بن محمّد بن یحیی السویقی 28

العبّاس بن محمّد بن یوسف بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی () 221

العبّاس بن یحیی بن محمّد بن علی الزینبی 222

العبّاس بن یحیی بن محمّد بن علی بن الحسین الأصغر 182

العبّاس بن یحیی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 149

عبد الجبار بن جعفر الملک 209

عبد الخالق بن جعفر الملک 209

عبد الرحمن بن إبراهیم الأعرابی 217

عبد الرحمن بن أحمد بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف 206

عبد الرحمن بن جعفر الملک 209

عبد الرحمن بن الحسین بن عبد الرحمن بن محمّد البطحانی 62

عبد الرحمن بن الحسین بن محمّد بن یحیی بن محمّد الأعلم 69

عبد الرحمن بن زین العابدین علیه السّلام 88

عبد الرحمن بن عبد اللّه بن مسلم بن عبد اللّه بن محمّد بن عقیل 228

عبد الرحمن بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد اللّه بن عیسی الخلصی 220

عبد الرحمن بن القاسم بن إدریس بن جعفر الکذّاب 95

عبد الرحمن الشجری بن القاسم بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 56، 67

عبد الرحمن بن القاسم بن محمّد البطحانی 56، 61

عبد الرحمن بن الکاظم علیه السّلام 91

عبد الرحمن بن محمّد الحنفیّه 195

عبد الرحمن بن محمّد بن الحسن بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 71

عبد الرحمن بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 67

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:303

عبد الرحمن بن محمّد بن عبد الرحمن بن القاسم بن محمّد البطحانی 61

عبد الرحمن بن مسلم بن عبد اللّه بن محمّد بن عقیل 227

عبد الرحمن بن موسی بن جعفر الملک 210

عبد الرحمن بن یونس بن جعفر الملک 212

عبد الصمد بن محمّد بن یوسف بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 221

عبد الصمد بن جعفر الملک

209

عبد العزیز بن جعفر الکذّاب 93

عبد العزیز بن محمّد بن إسماعیل بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 219

عبد العظیم بن أحمد بن علی بن الحسین بن عیسی المختفی 160

عبد العظیم بن جعفر الملک 209

عبد العظیم بن الحسین بن محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی 63

عبد العظیم بن الحسین بن هارون بن الحسین بن محمّد بن هارون بن محمّد البطحانی 66

عبد العظیم بن حمزه بن علی بن حمزه بن علی المرعش 184

عبد العظیم بن عبد اللّه بن علی بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 78

عبد العلاء بن الحسن بن عبد اللّه بن علی بن موسی الثانی 23

عبد اللّه بن إبراهیم الأعرابی 217

عبد اللّه بن إبراهیم طباطبا 38

عبد اللّه بن إبراهیم بن عبد اللّه الثانی 196

عبد اللّه بن إبراهیم بن عبد اللّه السیلقی 222

عبد اللّه بن إبراهیم بن عبد اللّه بن محمّد بن یحیی صاحب الدیلم 32

عبد اللّه بن أحمد الدخ 131

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:304

عبد اللّه بن أحمد کرکوره 75

عبد اللّه بن أحمد المنقذی 176

عبد اللّه بن أحمد بن إبراهیم بن إسماعیل المنقذی 175

عبد اللّه بن أحمد بن عبد اللّه بن علی بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 78

عبد اللّه بن أحمد بن عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف 206

عبد اللّه بن أحمد بن علی الشاعر 138

عبد اللّه بن أحمد بن عمر المنجورانی 207

عبد اللّه بن أحمد بن عیسی المبارک 205

عبد اللّه بن إدریس صاحب التاج 33

عبد اللّه بن إدریس بن جعفر الکذّاب 94

عبد اللّه بن إدریس بن داود بن أحمد الأحمدی 27

عبد اللّه بن إدریس بن محمّد بن عبد اللّه بن إدریس بن موسی الثانی 23

عبد اللّه بن إدریس بن موسی

الثانی 22

عبد اللّه بن إسحاق الأشرف 223

عبد اللّه بن إسحاق بن القاسم بن إسحاق الأطرف 226

عبد اللّه بن إسماعیل المنقذی 175

عبد اللّه بن إسماعیل بن الحسن بن جعفر بن محمّد السیلق 183

عبد اللّه بن إسماعیل بن عبد اللّه بن جعفر الطیّار 226

عبد اللّه بن جعفر الطیّار 216

عبد اللّه بن جعفر الکذّاب 93

عبد اللّه بن جعفر الملک 209

عبد اللّه بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 217

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:305

عبد اللّه بن جعفر بن إسحاق الأشرف 224

عبد اللّه بن جعفر بن عبد الرحمن بن القاسم بن محمّد البطحانی 61

عبد اللّه بن جعفر بن عبد اللّه الثانی 197

عبد اللّه الثانی بن جعفر بن عبد اللّه بن جعفر بن محمّد الحنفیّه 195

عبد اللّه بن جعفر بن محمّد الحنفیّه 195

عبد اللّه بن جعفر بن محمّد بن أحمد الأحمدی 26

عبد اللّه بن جعفر بن محمّد بن علی بن أحمد الحقینی 179

عبد اللّه بن جعفر بن یحیی العقیقی 165

عبد اللّه بن الحسن بن إبراهیم قتیل باخمری 19

عبد اللّه بن الحسن المثلّث 36

عبد اللّه بن الحسن المکفوف 186

عبد اللّه بن الحسن بن جعفر بن الحسن المثنی 50

عبد اللّه بن الحسن بن جعفر بن محمّد السیلق 182

عبد اللّه بن الحسن بن الحسن علیه السّلام 18

عبد اللّه بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 56، 81

عبد اللّه بن الحسن بن عبد اللّه بن إسماعیل بن عبد اللّه بن جعفر الطیّار 227

عبد اللّه بن الحسن بن عبد اللّه بن علی بن أحمد الحقینی 178

عبد اللّه بن الحسن بن عبد اللّه بن محمّد بن صالح بن عبد اللّه بن موسی الجون 28

عبد اللّه بن الحسن بن علی العریضی 129

عبد اللّه بن الحسن بن علی بن أحمد

الحقینی 178

عبد اللّه المکفوف بن الحسن بن علی بن الحسن المثلّث 36

عبد اللّه الشهید بن الحسن بن علی بن زین العابدین علیه السّلام 186

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:306

عبد اللّه بن الحسن بن محمّد السیلق 183

عبد اللّه بن الحسن بن محمّد بن الحسن المتهجّد

عبد اللّه بن الحسن بن محمّد بن حمزه بن إسحاق الأشرف 223

عبد اللّه بن الحسن بن محمّد بن عبد اللّه الأشتر 18، 19

عبد اللّه بن الحسن بن یحیی بن الحسین النهرشابوسی 145

عبد اللّه بن الحسین علیه السّلام 87

عبد اللّه العقیقی بن الحسین الأصغر 161، 173

عبد اللّه بن الحسین الأحول 188

عبد اللّه بن الحسین البنفسج 135

عبد اللّه بن الحسین بن أحمد بن محمّد زباره 188

عبد اللّه بن الحسین بن الحسن الأفطس 191

عبد اللّه بن الحسین بن داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 29

عبد اللّه بن الحسین بن طاهر بن یحیی العقیقی 165

عبد اللّه بن الحسین علی الشاعر 138

عبد اللّه بن الحسین علی بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 202

عبد اللّه بن الحسین بن القاسم الرسّی 39، 41

عبد اللّه بن الحسین بن موسی علیه السّلام 113

عبد اللّه بن حمزه بن عبید اللّه الأعرج 169

عبد اللّه بن داود بن أحمد الأحمدی 26

عبد اللّه بن داود بن جعفر الملک 211

عبد اللّه بن داود بن الحسن المثنی 49

عبد اللّه الفاتک بن داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 29

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:307

عبد اللّه بن داود بن محمّد بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 218

عبد اللّه بن زید بن جعفر بن عبد اللّه الثانی 197

عبد اللّه بن زید بن محمّد بن یحیی بن محمّد الأعلم 69

عبد اللّه الأصغر بن زین العابدین علیه السّلام 88

عبد

اللّه الباهر بن زین العابدین علیه السّلام 87، 130

عبد اللّه بن سلیمان بن عبد اللّه بن الحسن المثنی 35

عبد اللّه بن الصادق علیه السّلام 90

عبد اللّه بن صالح بن جعفر الملک 210

عبد اللّه بن طاهر بن یحیی بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 148

عبد اللّه بن العبّاس بن الحسن الأمیر 199

عبد اللّه بن العبّاس بن الحسن الأفطس 177

عبد اللّه بن العبّاس بن عبد اللّه الشهید 191

عبد اللّه بن عبد اللّه بن إدریس صاحب التاج 34

عبد اللّه بن عبد اللّه بن إسحاق الأشرف 223، 225

عبد اللّه بن عبد اللّه بن جعفر بن عبد الرحمن بن القاسم بن محمّد البطحانی 61

عبد اللّه بن عبد اللّه بن الحسن المکفوف 186

عبد اللّه بن عبد اللّه بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 81

عبد اللّه بن عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسن السیلق 51

عبد اللّه بن عبید اللّه بن العبّاس الشهید 198

عبد اللّه بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد اللّه بن عیسی الخلصی 220

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:308

عبد اللّه بن علی الجلاباذی 166

عبد اللّه بن علی الشجاع 192

عبد اللّه بن علی العریضی 125

عبد اللّه بن علی بن إبراهیم بن الحسن الأمیر 199

عبد اللّه بن علی بن أحمد الأفقم 83

عبد اللّه بن علی بن جعفر الکذّاب 94

عبد اللّه بن علی بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 77

عبد اللّه بن علی بن الحسین الأصغر 177

عبد اللّه بن علی بن الحسین بن علی بن أحمد الحقینی 178

عبد اللّه بن علی بن داود بن أحمد الأحمدی 27

عبد اللّه بن علی بن

عبد اللّه بن أحمد بن إبراهیم بن إسماعیل المنقذی 175

عبد اللّه بن علی بن عیسی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 147

عبد اللّه بن علی بن القاسم بن یعقوب بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 220

عبد اللّه بن عیسی الخلصی 219

عبد اللّه بن عیسی بن أحمد الکوکبی 181

عبد اللّه بن عیسی بن عبد اللّه الثانی 196

عبد اللّه بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 125

عبد اللّه بن القاسم بن إدریس بن جعفر الکذّاب 95

عبد اللّه بن القاسم بن إسحاق الأطرف 225

عبد اللّه بن القاسم بن حمزه بن الحسن الأمیر 200

عبد اللّه بن القاسم بن عبد اللّه الثانی 197

عبد اللّه بن القاسم بن محمّد بن الصادق علیه السّلام 121

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:309

عبد اللّه بن الکاظم علیه السّلام 90، 104

عبد اللّه بن محمّد الأمیر بمکّه 22

عبد اللّه بن محمّد الحنفیّه 195

عبد اللّه الأشتر بن محمّد النفس الزکیّه 18

عبد اللّه بن محمّد بن أحمد بن الحسین بن عیسی المختفی 158

عبد اللّه بن محمّد بن أحمد بن عبد اللّه بن علی بن الحسن بن زید 78

عبد اللّه بن محمّد بن أحمد بن محمّد بن أحمد بن إبراهیم طباطبا 46

عبد اللّه بن محمّد بن إسحاق بن موسی علیه السّلام 109

عبد اللّه بن محمّد بن إسماعیل بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 219

عبد اللّه بن محمّد بن جعفر بن محمّد بن إسماعیل بن الصادق علیه السّلام 116

عبد اللّه بن محمّد بن الحسن الأفطس 177

عبد اللّه بن محمّد بن الحسن بن الحسین الأصغر 182

عبد اللّه بن محمّد بن الحسن بن القاسم الرسّی 45

عبد اللّه بن محمّد بن حمزه بن إسحاق الأشرف 223

عبد اللّه بن محمّد بن سلیمان بن عبد اللّه بن الحسن المثنی

35

عبد اللّه بن محمّد بن داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 30

عبد اللّه بن محمّد بن صالح بن عبد اللّه بن موسی الجون 28

عبد اللّه بن محمّد بن صالح بن موسی الثانی 24

عبد اللّه بن محمّد بن عبد اللّه السیلقی 222

عبد اللّه بن محمّد بن عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

عبد اللّه بن محمّد بن عقیل 227

عبد اللّه السیلقی بن محمّد بن علی الزینبی 217

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:310

عبد اللّه بن محمّد بن علی بن إسماعیل المنقذی 175

عبد اللّه بن محمّد بن علی بن محمّد بن أحمد الأحمدی 26

عبد اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف 203

عبد اللّه بن محمّد بن القاسم الرسّی 42

عبد اللّه بن محمّد بن القاسم بن حمزه بن موسی علیه السّلام 109

عبد اللّه بن محمّد بن موسی الثانی 21

عبد اللّه بن محمّد الأصغر بن موسی الثانی 25

عبد اللّه المحدّث بن محمّد بن یحیی صاحب الدیلم 31

عبد اللّه بن محمّد بن یحیی الصوفی 204

عبد اللّه بن محمّد بن یحیی السویقی 28

عبد اللّه بن محمّد بن یحیی بن الحسین بن القاسم الرسّی 40

عبد اللّه بن محمّد بن یوسف بن جعفر بن إبراهیم الأعرابی 221

عبد اللّه بن مسلم بن عبد اللّه بن محمّد بن عقیل 227

عبد اللّه بن معاویه بن عبد اللّه بن جعفر الطیّار 227

عبد اللّه بن موسی ابن الخزاعیّه 219

عبد اللّه بن موسی الجون 20

عبد اللّه بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

عبد اللّه بن موسی بن أحمد النقیب 95

عبد اللّه بن یحیی العقیقی 163

عبد اللّه بن یحیی بن یحیی بن إدریس صاحب التاج 34

عبد الواحد بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

عبد

الودود بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:311

عبد الوهّاب بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

عبید اللّه بن إبراهیم سنور أبیه 169

عبید اللّه بن أحمد بن عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 70

عبید اللّه بن أحمد بن علی العریضی 128

عبید اللّه بن أحمد بن علی بن الحسین بن عیسی المختفی

عبید اللّه بن أحمد بن علی بن محمّد الشجری 141

عبید اللّه بن أحمد بن عیسی بن جعفر الملک 211

عبید اللّه بن إسماعیل بن الحسن بن یحیی بن محمّد الأعلم 68

عبید اللّه بن جعفر الکذّاب 93

عبید اللّه بن جعفر الملک 209

عبید اللّه بن الحسن الأمیر 198

عبید اللّه بن الحسن السیلق 51

عبید اللّه بن الحسن بن علی بن أحمد الحقینی 178

عبید اللّه بن الحسن بن القاسم بن الحسن بن علی بن عبد الرّحمن الشجری 73

عبید اللّه بن الحسن بن محمّد الجوانی 168

عبید اللّه بن الحسن بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 71

عبید اللّه بن الحسن بن محمّد بن علی العریضی 128

عبید اللّه بن الحسن بن یحیی بن محمّد الأعلم 68

عبید اللّه الأعرج بن الحسین الأصغر 161

عبید اللّه بن الحسین بن إبراهیم بن علی بن عبید اللّه الأعرج 171

عبید اللّه بن الحسین بن طاهر بن یحیی العقیقی 165

عبید اللّه بن الحسین بن عبید اللّه بن علی الطبیب 215

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:312

عبید اللّه بن الحسین بن علی بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 202

عبید اللّه بن الحسین بن علی الشاعر 139

عبید اللّه بن الحسین بن محمّد الأعلم 68

عبید اللّه بن الحسین بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 71

عبید اللّه بن الحسین بن موسی علیه السّلام 113

عبید اللّه بن حمزه

بن حمزه بن علی بن حمزه بن حمزه بن موسی علیه السّلام 112

عبید اللّه بن زید بن إبراهیم بن محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی 62

عبید اللّه بن الصادق علیه السّلام 90

عبید اللّه بن طاهر بن یحیی العقیقی 163

عبید اللّه بن العبّاس الشهید 198

عبید اللّه بن عبد اللّه بن إسحاق الأشرف 223

عبید اللّه بن عبد اللّه بن الحسن بن جعفر بن محمّد السیلق 183

عبید اللّه بن عبد اللّه بن الحسن بن علی بن أحمد الحقینی 179

عبید اللّه الأمیر بن عبد اللّه بن الحسن بن جعفر بن الحسن المثنی 51

عبید اللّه بن عبد اللّه بن العبّاس بن الحسن الأمیر 199 الشجره المبارکه، الفخر الرازی 312 فهرس الأعلام لسلسله صاحب النسب ..... ص : 235

ید اللّه بن عبید اللّه بن طاهر بن یحیی العقیقی 164

عبید اللّه بن علی الجلاباذی 166

عبید اللّه بن علی الطبیب 214

عبید اللّه بن علی النقیب 171

عبید اللّه بن علی بن إبراهیم بن الحسن الأمیر 199

عبید اللّه بن علی بن جعفر بن أحمد السکین 154

عبید اللّه بن علی بن الحسین الأصغر 177

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:313

عبید اللّه بن علی بن عبید اللّه الأعرج 170

عبید اللّه بن علی بن عبید اللّه الأمیر 52

عبید اللّه بن علی بن عبید اللّه یارخدای 168

عبید اللّه بن علی بن عبید اللّه بن أحمد بن علی العریضی 129

عبید اللّه بن علی بن عبید اللّه بن علی النقیب 172

عبید اللّه بن علی بن محمّد بن أحمد بن عیسی المختفی 157

عبید اللّه بن القاسم بن إدریس بن جعفر الکذّاب 95

عبید اللّه بن القاسم بن حمزه بن الحسن الأمیر 200

عبید اللّه بن القاسم بن عبید اللّه بن موسی علیه السّلام 104

عبید اللّه بن

القاسم بن محمّد بن الحسن ... عبد الرحمن الشجری 69

عبید اللّه بن الکاظم علیه السّلام 90، 104

عبید اللّه بن محمّد الباقر علیه السّلام 89

عبید اللّه بن محمّد الحنفیّه 195

عبید اللّه بن محمّد بن أحمد بن إبراهیم بن محمّد بن عبید اللّه بن موسی علیه السّلام 106

عبید اللّه بن محمّد بن جعفر بن عبد الرحمن الشجری 75

عبید اللّه بن محمّد بن جعفر بن محمّد بن عمر الأطرف 216

عبید اللّه بن محمّد بن الحسن بن القاسم الرسّی 45

عبید اللّه بن محمّد بن الحسین بن علی نودولت 166

عبید اللّه بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 67

عبید اللّه بن محمّد بن عبد اللّه بن عیسی الخلصی 220

عبید اللّه بن محمّد بن عبید اللّه الأمیر 53

عبید اللّه یارخدای بن محمّد بن عبید اللّه بن علی الجلاباذی 166

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:314

عبید اللّه بن محمّد بن عبید اللّه بن علی النقیب 172

عبید اللّه بن محمّد بن علی بن عبید اللّه بن أحمد بن علی العریضی 129

عبید اللّه بن محمّد بن عمر الأطرف 203

عبید اللّه بن موسی بن إبراهیم بن موسی علیه السّلام 96

عدنان بن محمّد بن الحسین بن موسی النجل 98

عقیل بن أبی طالب 227

عقیل بن جعفر الملک 209

عقیل بن عبد اللّه بن الحسن بن جعفر بن محمّد السیلق 183

عقیل بن عبد اللّه بن الحسین الأحول 188

عقیل بن علی بن محمّد بن علی الخوارزمی 121

عقیل بن محمّد بن عبد اللّه بن محمّد بن عقیل 227

العلاء بن جعفر الملک 209

العلاء بن جعفر بن جعفر الملک 213

علّان بن جعفر الملک 209

علقمه بن محمّد بن صالح بن موسی الثانی 24

علی بن ابراهیم سنور أبیه 169

علی بن ابراهیم الضریر 103

علی بن إبراهیم الغمر 37

علی بن

إبراهیم بن إبراهیم بن علی المرعش 184

علی بن إبراهیم بن أحمد بن محمّد بن إسماعیل بن القاسم الرسّی 43

علی بن إبراهیم بن إسماعیل المنقذی 175

علی بن إبراهیم بن الحسن الأمیر 199

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:315

علی بن إبراهیم بن عبید اللّه بن إبراهیم الأعرابی 221

علی بن إبراهیم بن علی یرطله 193

علی بن إبراهیم بن علی بن عبید اللّه الأعرج 170

علی بن إبراهیم بن عمر بن محمّد بن عمر الأطرف 215

علی بن إبراهیم بن القاسم بن إسحاق الأطرف 226

علی بن إبراهیم بن محمّد بن الحسین بن محمّد الجوانی 168

علی بن إبراهیم بن محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی 62

علی بن أبی طالب بن أحمد بن القاسم ... عبد الرحمن الشجری 70

علی بن أحمد الأفقم 83

علی بن أحمد الحقینی 177

علی بن أحمد الزنبور 100

علی بن أحمد السکین 154

علی بن أحمد الکوکبی 181

علی بن أحمد النقیب 95

علی بن أحمد بن إبراهیم بن محمّد بن القاسم بن محمّد البطحانی 63

علی بن أحمد بن إسماعیل بن محمّد بن إسماعیل بن الصادق علیه السّلام 116

علی بن أحمد بن الحسن الطبری 74

علی بن أحمد بن الحسین الأحول 189

علی بن أحمد بن زید بن الحسین بن عیسی المختفی 159

علی بن أحمد بن علی الشاعر 138

علی بن أحمد بن علی بن عبد اللّه بن الحسن بن علی العریضی 130

علی بن أحمد بن علی بن محمّد بن علی بن علی الخزری 190

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:316

علی بن أحمد بن عمر المنجورانی 207

علی بن أحمد بن عیسی المبارک 206

علی بن أحمد بن عیسی المختفی 157

علی بن أحمد بن عیسی بن جعفر الملک 211

علی بن أحمد بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 127

علی بن أحمد بن محمّد

الاقساسی 143

علی بن أحمد بن محمّد بن علی بن عبد اللّه الثانی 196

علی بن إدریس بن جعفر الملک 211

علی بن إسحاق العالم 108

علی بن إسحاق بن داود بن محمّد بن حمزه بن إسحاق الأشرف 224

علی بن إسحاق بن عبد اللّه الثانی 197

علی بن إسحاق بن موسی بن إسحاق العالم 108

علی بن إسماعیل حالب الحجاره 82

علی بن إسماعیل المنقذی 175

علی بن إسماعیل بن أحمد بن عبید اللّه ... عبد الرحمن الشجری 70

علی بن إسماعیل بن جعفر الملک 209

علی بن إسماعیل بن الصادق علیه السّلام 115

علی بن إسماعیل بن عبد اللّه بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 201

علی بن جعفر الکذّاب 93

علی بن جعفر الملک 209

علی بن جعفر بن أحمد السکین 154

علی بن جعفر بن أحمد کرکوره 75

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:317

علی بن جعفر بن إسحاق الأشرف 224

علی بن جعفر بن الحسین الأحول 188

علی بن جعفر بن الحسین بن علی الحارض 120

علی بن جعفر بن عبد اللّه الثانی 197

علی بن جعفر بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 202

علی بن جعفر بن القاسم الخطیب 155

علی بن جعفر بن محمّد بن أحمد الأحمدی 26

علی بن جعفر بن هارون بن إسحاق الکوکبی 82

علی بن الحسن السیلق 51

علی بن الحسن المثلّث 35

علی بن الحسن المکفوف 186

علی بن الحسن بن إبراهیم طباطبا 47

علی بن الحسن بن إبراهیم بن علی بن عبید اللّه الأعرج 171

علی بن الحسن بن جعفر بن محمّد السیلق 183

علی بن الحسن بن جعفر بن موسی علیه السّلام 107

علی بن الحسن بن الحسن التج 47

علی الجلاباذی بن الحسن بن الحسین بن جعفر الحجّه 166

علی الشجاع بن الحسن بن الحسین بن الحسن الأفطس 192

علی بن الحسن بن الحسین بن علی أبی

الجن 118

علی بن الحسن بن الحسین بن علی المرعش 185

علی بن الحسن بن داود بن أحمد الأحمدی 27

علی بن الحسن بن داود بن سلیمان بن عبد اللّه بن موسی الجون 30

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:318

علی بن الحسن بن زید بن الحسن علیه السّلام 56، 77

علی بن الحسن بن زید بن علی بن محمّد بن عبد اللّه الشهید 191

علی بن الحسن بن عبد الرحمن بن القاسم بن محمّد البطحانی 62

علی بن الحسن بن عبید اللّه یارخدای 167

علی بن الحسن بن علی الحارض 121

علی بن الحسن بن علی الشاعر 136

علی بن الحسن بن علی بن أحمد الحقینی 178

علی بن الحسن بن علی بن الحسن المثلّث 36

علی الخزری بن الحسن بن علی بن زین العابدین علیه السّلام 186

علی الشاعر بن الحسن بن علی بن عمر الأشرف 136

علی بن الحسن بن علی بن محمّد بن علی بن علی الخزری 190

علی بن الحسن بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 126

علی بن الحسن بن القاسم الرسّی 45

علی بن الحسن بن محمّد السیلق 183

علی بن الحسن بن محمّد بن أحمد بن هارون بن موسی علیه السّلام 114

علی بن الحسن بن محمّد بن الحسن بن موسی حمّصه 179

علی بن الحسن بن محمّد بن عبد الرحمن الشجری 71

علی بن الحسن بن محمّد بن علی العریضی 128

علی بن الحسن بن یحیی بن الحسین النهر شابوسی 145

علی بن الحسن بن یحیی بن یحیی بن الحسین ذی العبره 150

علی الأکبر بن الحسین علیه السّلام 86

علی زین العابدین بن الحسین علیه السّلام 87

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:319

علی بن الحسین الأصغر 161، 177

علی بن الحسین الأحول 188

علی بن الحسین ذی العبره 142، 151

علی بن الحسین بن إسحاق بن

موسی بن إسحاق العالم 108

علی بن الحسین بن الحسن البصری 60

علی بن الحسین بن الحسن بن علی بن الحسین بن علی بن محمّد بن الحسن بن محمّد بن عبد اللّه الأشتر 19

علی بن الحسین بن زید بن علی بن الحسین ذی العبره 152

علی بن الحسین بن طاهر بن یحیی العقیقی 165

علی بن الحسین بن عبد الرحمن بن القاسم بن محمّد البطحانی 62

علی بن الحسین بن علی الحارض 119

علی بن الحسین بن علی الشاعر 138

علی بن الحسین بن علی المرعش 185

علی بن الحسین بن علی یرطله 193

علی بن الحسین بن علی بن أحمد الأفقم 83

علی بن الحسین بن علی بن جعفر بن محمّد بن الحسین بن علی الحارض 119

علی بن الحسین بن علی بن الحسن بن جعفر بن موسی علیه السّلام 107

علی بن الحسین بن علی بن الحسن بن عبید اللّه یارخدای 167

علی بن الحسین بن علی بن عبید اللّه بن الحسن الأمیر 202

علی بن الحسین بن علی بن محمّد البطحانی 66

علی بن الحسین بن علی بن محمّد الشجری 141

علی بن الحسین بن علی بن محمّد بن عیسی المختفی 158

الشجره المبارکه، الفخر الرازی ،ص:320

علی بن الحسین بن عیسی المختفی 158

علی بن الحسین بن عیسی بن زید بن الحسین بن عیسی المختفی 160

علی بن الحسین بن عیسی بن محمّد بن علی العریضی 126

علی بن الحسین بن القاسم الرسّی 40، 42