أبنیه الصرف

هویه الکتاب

تألیف:المرجع الدینی الأعلی

ایه الله السید محمد الحسینی الشیرازی

الطبعه الأولی

مطبعه النعمان النجف الأشرف

1376 ه / 1956م

الطبعه الثانیه

1421ه 2000م

مؤسسه المجتبی للتحقیق والنشر

بیروت لبنان ص.ب: 6080 شوران

البرید الإلکترونی: almojtaba@shiacenter.com

الطلیعه

بسم الله الرحمن الرحیم

الحمد لله رب العالمین

الرحمن الرحیم

مالک یوم الدین

إیاک نعبد وإیاک نستعین

اهدنا الصراط المستقیم

صراط الذین أنعمت علیهم

غیر المغضوب علیهم ولا الضالین

کلمه الناشر

بسم الله الرحمن الرحیم

علم الصرف: من العلوم الخاصه باللغه العربیه، وربما یطلق علیه علم التصریف، وعرِّف من قبل اللغویین وفی الکتب المختصه بأنه: علم لمعرفه الصور المختلفه التی تتخذها الکلمه..

أو هو العلم المختص بالتغییر الذی یتناول صیغه الکلمه العربیه وبنیتها، لإظهار ما فی حروفها من أصاله، أو زیاده، أو حذف، أو صحه، أو إعلال، أو إبدال، أو غیر ذلک..

فهو علم واسع یشمل جمیع کلمات اللغه العربیه، واللغه العربیه هی من أوسع لغات العالم، وذلک یعود إلی اختلاف الحرکات والاشتقاقات والإعراب وما أشبه.

وهذا التنوع والشمول یعطیها جمالیه أخَّاذه، ورونقاً خاصاً، وهویه تمیزها عن غیرها من لغات الأرض أجمع..

فمنذ أن انطلق المسلمون من شبه الجزیره العربیه وحملوا معهم رساله النور وإشعاعات العلم ونفحات الإیمان إلی جمیع بقاع العالم.. أخذت اللغه العربیه تتسع وتنتشر بین الناس أکثر فأکثر.

فالمسلمون حملوا رساله الإسلام الحنیف، والقرآن الکریم وراح الناس یدخلون فی دین الله أفواجاً من کل الملل والنحل، ومن مختلف القومیات والأشکال والألوان..

فکان الاحتیاج إلی علماء اللغه العربیه صرفها ونحو:ها بینا.

ومن ذلک فان علماء أعلام، ومراجع کرام کانوا ولا زالوا یهتمون بها، یدرسونها ویدرسونها، ویبینون قواعدها ویحثون الطلاب علی دراستها وحفظها والتألیف والکتابه والترجمه منها وإلیها..

ومنهم المرجع الدینی الأعلی آیه الله العظمی الإمام محمد الحسینی الشیرازی (حفظه الله) حیث کتب سلسله خاصه بالعربیه وعلومها المختلفه(1)..

وهذا الکتاب «أبنیه الصرف» رساله مختصره کتبها للمبتدئین من الطلاب وهی خاصه بعلم الصرف، وتوضح الأبنیه الأساسیه لهذا العلم الجمیل وقد طُبعت قبل أکثر من أربعین سنه، فرأینا إعاده طبعها تعمیماً للفائده.

داعین

وراجین من الله العلی القدیر التوفیق والسداد، والحمد لله رب العالمین..

مؤسسه المجتبی للتحقیق والنشر

بیروت لبنان ص ب 6080 شوران

المقدمه

بسم الله الرحمن الرحیم

الحمد لله رب العالمین، وصلی الله علی محمد وآله الطاهرین، ولعنه الله الدائمه علی أعدائهم أجمعین إلی یوم الدین.

وبعد: فهذا مختصر فی علم الصرف، سمیناه (الأبنیه) والله المستعان.

کربلاء المقدسه

محمد بن المهدی الحسینی الشیرازی

فصل فی أبنیه المصادر

المصادر القیاسیه

«بناء»: (فَعْل) بفتح الفاء وسکون العین مصدر للفعل الثلاثی المتعدی، سواء کان مفتوح العین أو مکسورها،ک (ضرب) و(فهم).

«بناء»: (فَعَل) بفتح الفاء والعین، مصدر للثلاثی اللازم المکسور العین، ک (فرح)، إلا إذا دل علی لون فله فعله بالضم ک(سمر).

«بناء»: (فعول) بضمتین، (وفعال) بالکسر، و(فَعَلان) بفتحتین، (وفُعال) بالضم، و(فعیل) بالفتح، و(فِعاله) بالکسر، مصادر لفعل الثلاثی اللازم المفتوح.

فالأول: مطرد، ک (قعد قعوداً).

والثانی: لما أفاد معنی الامتناع، ک (أبی إباءً).

والثالث: لما أفاد معنی التقلب، ک (جال جولاناً).

والرابع: لما أفاد داءً أو صوتاً، ک (سعل سعالاً) و(صرخ صراخاً).

والخامس: لما أفاد معنی السیر أو الصوت، ک (رحل رحیلاً) و(صهل صهیلاً).

والسادس: لما أفاد معنی الحرفه والولایه، ک (خاط خیاطه) و(سفر سفاره).

«بناء»: (فعوله) بضمتین، (وفعاله) بفتح الفاء، مصدران للثلاثی المضموم العین، ک (سهل سهوله) و(جزل جزاله).

«بناء»: (التفعیل) و(التفعله) مصدران ل (فعّل)، الأول لصحیح اللام، والثانی لمعتلها، ک (سلّم تسلیماً)، و(زکّی تزکیه).

«بناء»: (الإفعال) مصدر ل (أفعل)، ک (إکرام) ل (أکرم)، وإذا کان معتل العین نقلت حرکتها إلی الفاء فتنقلب العین ألفاً وتحذف لالتقاء الساکنین، وفی الغالب یعوض عن المحذوف بتاء فی آخر الکلمه تقول: (أقام إقامه)، قال تعالی: وإقام الصلاه؟ (2).

«بناء»: (التفعّل) مصدر ل (تفعّل)، نحو: (تصرف تصرفاً).

«بناء»: (الاستفعال) مصدر ل (استفعل)، ک (استخراج) مصدر (استخرج)، وإذا کان معتل العین کان مثل باب الإفعال، ک(استقامه).

«بناء»: ما ابتدأ من الأفعال بهمزه الوصل فمصدره مثل فعله، غیر أن الحرف الذی قبل آخر الفعل یفتح ویمدّ، ویکسر الحرف الثالث، ک (اکتسب

اکتساباً)، و(انصرف انصرافاً)، و(احمر احمراراً)، و(احمار احمیراراً)، و(احرنجم احرنجاماً)، و(اقشعر اقشعراراً).

«بناء»: ما کان علی وزن (تفعلل) یضم الرابع منه فی المصدر، نحو: (تدحرج تدحرجاً).

«بناء»: (فعلال) بکسر الأول، و(فعلله) بفتحه مصدران ل(فعلل)، ک (دحرج دحراجاً ودحرجه).

«بناء»: (الفعال) بکسر الفاء، و(المفاعله) بفتح العین، مصدران ل (فاعل)، نحو: (قاتل قتالاً ومقاتله).

المصادر السماعیه

«بناء»: ما خالف فی بابی الثلاثی والرباعی ما ذکرناه، فهو مقصور علی السماع، ک (سخط سخطاً)، و(کذب کذاباً).

المره

«بناء»: المره من الثلاثی علی وزن (فعله) بالفتح ثم السکون، ک (جلسه)، إلا إذا کان المصدر علی هذا الوزن، فیدل علی المره بالوصف، نحو: (رحم رحمه واحده).

وأما المره من غیر الثلاثی فبإلحاق التاء بالمصدر، ک (انطلاقه)، وبالوصف کذلک، ک (استقامه واحده).

الهیئه

«بناء»: الهیئه وهی الحاله التی تکون الفاعل علیها عند مباشرته للفعل، من الثلاثی علی وزن (فعله) بالکسر ثم السکون، ک (جلسه)، إلا إذا کان المصدر علی هذا الوزن، فیدل علی الهیئه بالوصف، ک (نشدت الضاله نشده عظیمه).

«بناء»: شذ الهیئه من غیر الثلاثی، ک (الخمره) لنوع من لبس الخمار.

فصل فی بناء اسم الفاعل والمفعول والصفه المشبهه

اسم الفاعل

«بناء»: اسم الفاعل من الثلاثی المجرد المفتوح العین مطلقاً، والمکسور العین متعدیاً، یأتی علی وزن (فاعل) بکسر العین، نحو: (ذاهب) و(راکب) و(ضارب).

ویأتی أیضاً علی وزن (فاعل) من مضموم العین ومکسور العین اللازم سماعاً، ک (حامض) و(آمن).

الصفه المشبهه

«بناء»: اسم الفاعل الذی لیس علی وزن (فاعل) یسمی: صفه مشبهه.

«بناء»: الصفه المشبهه من الثلاثی المجرد المکسور العین اللازم، یأتی علی أوزان:

الأول: وزن (فَعِل) بالفتح ثم الکسر، وذلک فیما دل علی الأعراض، نحو: (أشر) و(فرح).

الثانی: وزن (فعلان) بالفتح، وذلک فیما دل علی الامتلاء وحراره الباطن، نحو: (شبعان) و(عطشان).

الثالث: وزن (أفعل) بفتح الهمزه والعین، وذلک فیما دل علی الخلقه والألوان، نحو: (أعور) و(أخضر).

«بناء»: تأتی الصفه المشبهه من (فَعُل) بضم العین علی (فَعْل) بسکون العین بعد الفتح، وعلی (فعیل) قیاساً، نحو: (الضخم) و(الجمیل).

وتأتی علی غیرهما سماعاً، ک (اخضب) بفتح الهمزه والعین، (وبطل) بفتحتین، و(جبان) بالفتح، و(شجاع) بالضم، و(جنب) بضمتین، و(عفر) بالکسر فالسکون.

«بناء»: قد یأتی الصفه المشبهه ل (فَعَل) مفتوح العین، ک(شیخ) بالفتح، و(أشیب) بفتح الهمزه والعین، و(عفیف).

«بناء»: اسم الفاعل من غیر الثلاثی المجرد، یأتی علی وزن المضارع ویکسر ما قبل آخره إذا کان مفتوحاً، ویزاد فی أوله میم مضمومه، ک (مدحرج)، و(مکرم)، و(مفرح)، و(متعلم) و(متباعد)، و(منتظر)، و(مجتمع)، و(مستخرج)، و(مقعنسس)، و(معشوشب)، و(ومتدحرج)، و(محرنجم).

اسم المفعول

«بناء»: اسم المفعول من الثلاثی یأتی علی وزن مفعول، نحو: (منصور)، وینوب علی وزن مفعول (فعیل)، نحو: (کحیل)، وکذا ینوب عنه (فعل) بالفتح أو الکسر ثم السکون، نحو: (قبض) و(ذبح)، بمعنی (مکحول) و(مقبوض) و(مذبوح).

«بناء»: اسم المفعول من غیر الثلاثی المجرد یأتی علی وزن اسم الفاعل منه، لکن یفتح ما قبل آخره، ک (مدحرج)، و(مکرم) ... الخ.

فصل فی التأنیث

التأنیث وعلائمه

«بناء»: علامه التأنیث أمران:

1: التاء.

2: الألف.

والمؤنث قد تکون حقیقیاً، ک (فاطمه) و(حبلی)، وقد تکون لفظیاً، ک (تمره) و(حمراء).

«بناء»: قد یقدر التاء، ویعرف التأنیث حینئذ بأمور:

الأول: إعاده ضمیر المؤنث علیها، نحو: (الکتف نهشتها).

الثانی: الإشاره، نحو:؟ هذه جهنم؟ (3).

والثالث: ثبوتها فی التصغیر، نحو: (کتیفه).

الرابع والخامس: النعت والخبر، نحو: (الکتف المشویه لذیذه).

السادس: الحال، نحو: (هذه الکتف مشویهً).

السابع: سقوط التاء فی عدده، نحو: (اشتریت ثلاث أزود).

«بناء»: لا تلی تاء الفارقه (فعولاً) بمعنی فاعل، ولا (مِفعالا) ولا (مفعیلاً) ولا(مفعلاً)، نحو: (امرأه صبور) و(مهذار) و(معطیر) و(مغشم).

وکذا لا تلی التاء (فعیلاً) بمعنی مفعول إذا تبع موصوفه، نحو: (امرأه قتیل).

وقد تلی المذکورات تاء الفرق وذلک شاذ.

«بناء»: ألف التأنیث قسمان:

1: مقصوره.

2: ممدوده.

ولکل منهما مبانی مشهوره قیاسیه ومبانی لیس کذلک.

فصل فی تثنیه المقصور والممدود وجمعهما

تثنیه المقصور والممدود

«بناء»: تنقلب ألف المقصور فی التثنیه یاءً، إذا کان فوق ثلاثه أحرف، نحو: (حبلی) و(حبلیان)، أو کان ثلاثیاً والیاء أصل ألفه، نحو: (فتی) و(فتیان)، أو کان جامداً لا یعرف أصله، نحو: (متی) علماً، و(متیان).

ومع فقد الشروط تنقلب واواً، نحو: (عصوان).

«بناء»: تنقلب الهمزه الممدوده فی التثنیه واواً، إذا کانت الهمزه بدلاً من ألف التأنیث نحو: (صحراء) و(صحراوان).

«بناء»: تنقلب الهمزه فی تثنیه الممدوده واواً، أو تبقی بحالها فیما کانت الهمزه للالحاق، نحو: (علباء وعلباوان وعلباءان). أو کانت بدلاً عن أصل، نحو: (کساء وکساءان وکساوان)، وأما الذی همزته أصلیه، فتبقی بحالها، نحو: (قراء وقراءان).

جمع المقصور والممدود

«بناء»: یحذف آخر المقصور والمنقوص فی الجمع بالواو والنون، ویبقی الفتح فی المقصور، والضم والکسر فی المنقوص، نحو: (موسی وموسون وموسین)، و(قاضی وقاضون وقاضین).

«بناء»: اجعل الممدود فی الجمع مثل ما جعلته فی التثنیه من القلب والإبقاء.

«بناء»: إذا جمعت المقصور أو الممدود بالألف والتاء، کان حکم ألفهما وهمزه الممدود حکم الألف والهمزه فی التثنیه.

«بناء»: إذا کانت فی الکلمه تاء، حذفت، نحو: (قناه وقنوات)، کما تحذف فی نحو: (مسلمه ومسلمات).

«بناء»: من خصوصیات الجمع بالألف والتاء، أنه إن کان مفرده اسماً مؤنثاً ثلاثیاً سالم العین من التضعیف والإعلال ساکناً، تبع عینه فاءه فی الحرکه، من غیر فرق بین أن یکون المفرد مع التاء وبدونه، فقل فی (جفنه) و(دعد) و(سدره) و(هند) و(غرفه) و(جمل): (جفنات) و(دعدات) و(سدرات) (وهندات) و(غرفات) و(جملات).

وإذا فقد شرط من الشروط لم تتبع.

«بناء»: فیما إذا کانت العین من المذکورات عقیب الضم أو الکسر جاز إبقاؤها علی السکون، وجاز فتحها، ففی العین ثلاثه أوجه.

«بناء»: یستثنی مما ذکر ما إذا کانت الفاء مضمومه واللام یاء، نحو: (زبیه)، أو کانت الفاء مکسوره واللام واواً، نحو: (ذروه)، فلا یجوز فی

جمعهما الاتباع، نعم یجوز الفتح والسکون.

واعلم أن ما خالف ما ذکر فهو شاذ یقتصر فیه علی السماع.

فصل فی جمع التکسیر

«بناء»: أهل الأدب بناؤهم علی أن جمع التکسیر علی قسمین:

الأول: جمع القله، وهو ما یطلق علی ثلاثه فما فوقها إلی العشره.

والثانی: جمع الکثره، وهو ما یدل علی عشره فما فوقها.

وقد ینوب جمع القله عن الکثره وبالعکس.

وأما الجمع الصحیح فهو مشترک بینهما.

«بناء»: (أفعل) بضم العین جمع لکل اسم ثلاثی صح عینه علی وزن (فَعْل) بفتح ثم سکون، نحو: (فلس وأفلس).

وهو جمع أیضاً للاسم الرباعی الممدود ثالثه إذا کان مؤنثاً بدون علامه، ک (عناق وأعنق).

وأما الثلاثی المعتل العین إن لم یکن علی الوزن فیجمع علی (أفعال) بالفتح، نحو: (سیف وأسیاف) و(عضد وأعضاد).

«بناء»: (فعلان) بالکسر، جمع ل (فُعَل) بضمه ففتحه، نحو: (صرد وصردان).

«بناء»: (أفعِله) بکسر العین، جمع ل (فِعال) بکسر الفاء وفتحها إذا کانا مع تضعیف أو إعلال، وکذلک جمع للاسم المذکر الرباعی الممدود ثالثه، تقول فی (تبات) و(إمام) و(قباء) و(إناء) و(قذال) و(عمود) و(رغیف): (أتبه) و(أئمه) و(أقبیه) و(آنیه) و(أقذله) و(أعمده) و(أرغفه).

«بناء»: (فُعْل) بضمه فسکون، جمع ل (أفعُل) و(فعلاء)، تقول: (أحمر وحمراء)، والجمع: (حمر وأحمر وحمر)، و(رتقاء ورتق).

«بناء»: (فُعُل) بضمتین جمع للاسم الرباعی الصحیح اللام الممدود ثالثه، بشرط أن لا یکون ما مده الألف مضاعفاً، نحو: (کتب) و(سرر) و(عمد) جمع: (کتاب) و(سریر) و(عمود).

«بناء»: (فُعَل) بضمه ففتحه، جمع ل (فُعله) بالضم، ول(فعلی) بالضم، ول (فعله) بالکسر نادراً، نحو: (غرفه) و(کبری) و(لحیه) والجمع: (غرف) و(کبر) و(لحی).

«بناء»: (فعِل) بکسره ففتحه جمع ل (فعله) بالکسر فالسکون، نحو: (سدره وسدر).

«بناء»: (فُعَله) بالضم فالفتح، جمع لکل وصف لمذکر عاقل علی (فاعل) معتل اللام، نحو: (رام ورماه)، و(قاض وقضاه).

«بناء»: (فَعَله) بفتحتین، جمع لکل وصف لمذکر عاقل علی (فاعل)

صحیح اللام، نحو: (کامل وکمله)، و(عامل وعمله).

«بناء»: (فَعلی) بفتحه فسکون، جمع لوصف علی (فعیل) بمعنی المفعول ک (قتیل وقتلی)، ول (فعل) بالفتح والکسر ک(زمن وزمنی)، ول (فاعل) ک (هالک وهلکی)، ول (فعیل) بفتحه فسکون ک (میت وموتی)، ول (أفعل) ک (أحمق وحمقی)، ول(فعلان) بالفتح نحو: (سکران وسکری).

«بناء»: (فِعَله) بکسره ففتحه جمع لاسم صح لامه علی وزن (فعل) بضمه فسکون، نحو: (کوز وکوزه)، ول (فعل) بالکسر أو الفتح فالسکون قلیلاً، ک (قرده) و(غرده).

«بناء»: (فُعَل) بضمه ففتحه وتشدید العین، و(فعال) بضبطه مع زیاده ألف، جمعان ل (فاعل) و(فاعله) حال کونهما وصفین صحیحی اللام، ک (عاذل وعاذله) و(عذل وعذال).

«بناء»: (فعال) بالکسر، جمع ل (فعل) و(فعله) بالفتح فالسکون فیهما، نحو: (کعب وکعاب) و(نعجه ونعاج).

ول (فعل) بالضم أو الکسر فالسکون، نحو: (رمح ورماح) و(ذئب وذئاب).

ول (فعل) و(فعله) بفتحتین فیهما، بشرط أن لا یکون لامهما معتلاً أو مضعفاَ، ک (جمل وجمال) و(رقبه ورقاب).

ول (فعیل) و(فعیله) بمعنی الفاعل، ک (ظراف) جمع (ظریف وظریفه).

ول (فعلان) و(فعلانه) و(فعلی) بالفتح فالسکون فیها، ک(غضاب) و(ندام)، جمع: (غضبان) و(غضبی) (وندمان) و(ندمانه).

ول (فعلان) و(فعلانه) بضمه فسکون فیهما، نحو: (خمصان وخمصانه) والجمع (خماص).

«بناء»: (فعول) بضمتین، جمع ل (فعل) بفتحه فکسره، نحو: (کبد وکبود).

ول (فعل) مثلث الفاء مسکن العین، نحو: (کعب وکعوب)، و(ضرس وضروس)، و(جند وجنود).

ول (فعل) بفتحتین سماعاً، نحو: (أسد وأسود).

«بناء»: (فعلان) بکسره فسکون، جمع ل (فعال) بالضم، نحو: (غراب وغربان).

ول (فعل) بالضم أو الفتح فالسکون بشرط اعتلال العین، ک(حوت وحیتان) و(قاع وقیعان).

«بناء»: (فعلان) بضمه فسکون، جمع ل (فعل) بفتحه فسکون اسماً.

ول (فعل) بفتحتین غیر معتل العین.

ول (فعیل).

ک (ظهر وظهران) و(جذع وجذعان) و(رغیف ورغفان).

«بناء»: (فُعَلا) بضمه ففتحه، جمع لکل صفه لمذکر عاقل علی (فعیل) بمعنی فاعل غیر مضعف ولا

معتل اللام، ولما شابهه فی الدلاله علی معنی کالغریزه، نحو: (کریم وکرما)، و(عاقل وعقلا).

أما (الفعیل) المضعف أو المعتل لاماً، فجمعه (أفعلاء) بکسر العین، ک (ولی وأولیاء) و(شدید وأشداء).

«بناء»: (فواعل) بکسر العین، جمع ل (فوعل) بفتح الفاء والعین.

ول (فاعل) بفتح العین وکسرها.

ول (فاعلاء) ول (فاعله) بکسر عینهما.

نحو: (جوهر) و(طابع) و(کاهل) و(حائض) و(صاهل)، و(قاصعاء) و(فاطمه)، والجمع: (جواهر) و(طوابع) و(کواهل) و(حوائض) و(صواهل) و(قواصع) و(فواطم).

«بناء»: (فعالل) بفتح الفاء وکسر اللام، جمع (فعال) مؤنثاً و(فعاله) مثلث الفاء، واواً کان ثالثه أو یاء أو ألفاً، ک (شمال وشمائل) و(عجوز وعجائز) و(صحیفه وصحائف).

«بناء»: (فعالی) بکسر اللام و(فعالی) بفتحها، والفاء مفتوحه فیهما، جمع ل (فعلاء) بالفتح فالسکون، اسماً کان أو صفه، نحو: (صحراء وصحاری) و(عذار وعذاری).

«بناء»: (فعالی) بفتح الفاء وکسر اللام وتشدید الیاء، جمع لکل ثلاثی آخره یاء مشدده لغیر النسبه، نحو: (کرسی وکراسی).

«بناء»: (فعالل) بفتح الفاء وکسر اللام، جمع لما زاد علی ثلاثه أحرف مما لم یتقدم له جمع.

ثم إذا کان الاسم خماسیاً حذف آخره، وإذا کان رابعه شبیهاً بأحرف الزیاده جاز حذفه عوض حذف الآخر، فقل فی (أفضل: أفاضل) وفی (جعفر: جعافر) وفی (خدرنق: خدارق وخدارن) وفی (سفرجل: سفارج).

«بناء»: إذا کان الخماسی مزیداً فیه حرف، حذف ذلک الحرف إن لم یکن الزائد حرف مد قبل الآخر، فان کان کذلک جمع الاسم علی (فعالیل)، فقل فی جمع (سبطری) و(فدوکس): (سباطر) و(فداکس).

أما جمع (عصفور) و(قندیل) و(قرطاس)، ف: (عصافیر) و(قنادیل) و(قراطیس).

«بناء»: یحذف کل ما یخل بصیغه الجمع النهائی وهی (فعالل) و(فعالیل).

ثم إذا کان لأحد الزیادتین مزیه بقیت وحذفت الأخری، وإلا کنت بالخیار فی الحذف، فقل فی جمع (مستدع) و(الندد) و(حیزبون) و(سرندی): (مداع) و(الاد) و(خرابین) و(سراند) أو (سراد).

فصل فی التصغیر

«بناء»: صیغ التصغیر ثلاثه:

1: (فعیل) بضمه

ففتحه، للثلاثی.

2: (فعیعل) بزیاده عین.

3: (فعیعیل) بزیاده یاء، وهذان لما فاق الثلاثی.

فقل فی (فلس) و(درهم) و(عصفور): (فلیس) و(دریهم) (وعصیفیر).

«بناء»: ما کان یحذف من الاسم وحین جمعه علی (فعالل) و(فعالیل) فاحذفه إذا أردت تصغیره، فقل فی تصغیر (سفرجل: سفیرج)، وفی تصغیر (مستدع: مسدیع).

ویجوز زیاده یاء قبل حرف الآخر إذا حذفت بعض الاسم فی البابین فقل: (سفاریج وسفیریج).

«بناء»: یجب فتح ما ولی یاء التصغیر إذا کان عقبه تاء التأنیث أو ألفه أو ألف إفعال، أو الف فعلان الذی مؤنثه فعلی، أو ما به التحق، فقل فی (تمره) و(حبلی) و(حمراء) و(اجمال) و(سکران) و(عثمان): (تمیره) (وحبیلی) و(حمیراء) و(اجیمال) و(وسکیران) و(عثیمان).

ثم إذا لم یکن الشرط کسر ما بعد یاء التصغیر، ک (دریهم) بشرط أن لا یکون حرف إعراب، وإلا أعرب، نحو: (هذا فلیس) و(رأیت فلیساً).

«بناء»: ألف التأنیث الممدوده، وتاؤه، ویاء النسب، وعجز المضاف والمرکب، والألف والنون المزیدتان بعد أربعه أحرف، وعلامه التثنیه والجمع، تبقی کلها عند التصغیر مفصوله عن یائه بحرفین أصلیین.

فقل فی (قرفصاء) و(سفرجله) و(عبقری) و(امرء القیس) و(بعلبک) و(زعفران) و(مسلمین) و(مسلمات): (قریفصا) و(سفیرجه) و(عبیقری) و(أمیرئ القیس) و(زعیفران) و(مسیلمین) و(مسیلمات).

«بناء»: ألف المقصوره إذا زاد علی أربعه حذف، إلا إذا سبقه مده، فلک الخیار فی حذف أیهما، ک (قریقر) و(حبیری) و(حبیر) فی (قرقری) و(حباری).

«بناء»: إذا کان ثانی الاسم المصغر حرف لین وجب رده إلی أصله، ولو کان الثانی ألفاً مزیده أو مجهوله قلبت واواً.

تقول فی (قیمه) و(موقن) و(ضارب) و(عاج): (قویمه) و(مییقن) و(ضویرب) و(عویج).

وهذا الحکم جار فی جمع المکسر المفتوح الأول.

«بناء»: یرد فی التصغیر ما حذف من الکلمه، بشرط أن لایکون علی ثلاثه أحرف وثالثه غیر تاء التأنیث، فقل فی (عده: وعیده)، بخلاف (جویه) فی (جاه) فلا ترد.

«بناء»: تصغیر الترخیم عباره عن

تصغیر الاسم بعد تجریده من الزوائد، ویلحقه التاء إن کان مؤنثاً، ک (عطیف) و(سویده) فی (المعطف) و(السوداء).

«بناء»: إذا صغر المؤنث الثلاثی الخالی عن علامه التأنیث لحقته التاء عند أمن اللبس، وشذ حذفها، نحو: (یدیه) فی (ید)، وشذ (قویس) فی (قوس)، وأما إذا خیف اللبس لم تلحقه، فقل فی تصغیر (شجر: شجیر)، إذ لو قلت (شجیره) لالتبس بتصغیر (شجره).

ثم إنه یندر إلحاق التاء فی غیر الثلاثی، نحو: (قدیدیمه) فی (قدام).

«بناء»: التصغیر من خواص الاسم المتمکن، وصغروا شذوذاً الموصولات وأسماء الإشاره وأفعل التعجب، نحو: (اللذیا) و(ذیا) و(ما أحیسنه).

فصل فی النسب

«بناء»: إذا أرید نسبه شیء إلی بلد أو قبیله أو نحوهما، جعل فی آخره یاء مشدده مکسوره ما قبلها، تقول فی النسبه إلی (هاشم): (هاشمی).

«بناء»: إذا کان فی آخر الاسم تاء مشدده، أو تاء التأنیث، أو ألفه، حذفت، فقل فی النسبه إلی (کرسی) و(فاطمه) و(حباری): (کرسی) و(فاطمی) و(حباری).

ثم إذا کان قبل الیاء المشدده حرفان، أو قبل ألف المقصوره ثلاثه ساکن الثانی، جاز الحذف والقلب، نحو: (علی وعلوی) و(حبلی وحبلوی).

«بناء»: إذا کان فی آخر الاسم ألف الإلحاق أو ألف أصلی جاز حذفه وقلبه، فقل فی (أرطی) و(مهلی): (أرطی) و(أرطوی) و(ملهی) و(ملهوی).

«بناء»: یحذف الألف إذا وقع خامساً، کما تقول فی النسبه إلی (مصطفی): (مصطفی).

«بناء»: إذا نسبت إلی ما فیه یاء المنقوص فان کانت ثالثه، قلبت واواً وفتح ما قبلها، ک (فتوی) فی (فتی)، وان کانت رابعه جاز الأمران،نحو: (قاضی) و(قاضوی) فی (قاضی)، وان کانت خامسه وجب حذفها، ک (معتدی) فی (معتدی).

«بناء»: یفتح ما قبل الحرف المقلوب حیث قلنا به، وکذا یفتح إذا نسبت إلی ما کان قبل آخره کسره وقبلها حرف واحد، نحو: (نمری) و(دئلی) و(إبلی).

«بناء»: إذا کانت الیاء المشدده فی

الکلمه مسبوقه بحرف واحد قلب ثالثه واواً، وکذا ثانیه إن کان أصله واواً، فقل فی (حی) و(طی): (حیوی) و(طووی).

«بناء»: إذا نسبت إلی ما فیه علامه التثنیه أو الجمع حذفتهما، فقل فی النسبه إلی (زیدان) و(زیدون) و(هندات): (زیدی) و(هندی).

«بناء»: یحذف ثالث نحو (طیب) فی النسبه، فیقال: (طیبی) بالتخفیف.

«بناء»: النسبه إلی (فعیله) بالفتح ثم الکسر إذا کان صحیح العین غیر مضاعف: (فَعَلی) بفتحتین، نحو: (حنیفه) و(حنفی).

«بناء»: النسبه إلی (فعیله) بالضم فالفتح: (فعلی) بضبطه، نحو: (جهبنه) و(جهبنی)، ونحوهما ما لا تاء له إذا کان معتل اللام، نحو: (عدی) و(قصی).

«بناء»: ما کان علی (فعیله) بالفتح وهو معتل العین أو مضاعف بقیت یاؤه عند النسبه، فقل فی (طویله) و(جلیله): (طویلی) و(جلیلی).

«بناء»: حکم همزه الاسم الممدود فی باب النسبه حکمها فی باب التثنیه، کما تقدم من القلب والابقاء، فقل (قرائی) و(صحراوی) وهکذا.

«بناء»: ینسب لصدر الجمله الإسنادیه، وصدر المرکب مزجاً، فقل فی (تأبط شراً) و(بعلبک): (تأبطی) و(بعلی).

«بناء»: ینسب إلی المضاف إلیه، فیما کان المضاف أباً أو أماً أو ابناً، وکذا فی الإضافه المعنویه، فقل: (زیدی) فی (أبی زید) و(أم زید) و(ابن زید) و(غلام زید).

«بناء»: فیما سوی ما تقدم ینسب إلی الأول، فقل فی (امرئ القیس): (امرئی)، إلا إذا خیف اللبس فینسب إلی التالی، نحو: (أشهلی) فی (عبد الأشهل).

«بناء»: إذا کان المنسوب إلیه محذوف اللام، فإن کان یرد فی جمع التصحیح أو التثنیه رد فی النسب وجوباً، تقول فی (أب) و(أخ): (أبوی) و(أخوی)، کما تقول: (أبوان) و(أخوان).

وان لم یستحق الرد فی الجمع والتثنیه فلک الرد وعدمه فی النسبه، تقول فی (ید): (یدوی) و(یدی)، کما تقول: (یدان).

«بناء»: (أخت) و(بنت) عند بعضهم ک (أخ) و(بنت)، فیقال فی النسبه: (أخوی) و(بنوی)، وعند بعضهم یجب بقاء التاء،

فیقال: (أختی) و(بنتی).

«بناء»: إذا نسب إلی ثنائی ثانیه صحیح، جاز تضعیفه وعدمه، فقل فی (کم): (کمیّ وکمی)، وفی المعتل یزاد واو، فقل: (لاوی) و(فیوی) و(لووی)، فی النسبه إلی (لا) و(فی) و(لو)، وفیما آخره الألف جاز زیاده الهمزه بدل الواو، فقل: (لائی).

«بناء»: إذا نسب إلی اسم محذوف الفاء لم ترد الفاء، فتقول فی (عده): (عدی)، إلا إذا کان معتل اللام فیجب ردها، تقول فی (شیه): (وشوی).

«بناء»: یستغنی فی النسب عن الیاء إذا بنی الاسم علی (فاعل)، أو (فَعّال) بالفتح فالتشدید، أو (فَعْل) بفتح فکسر، نحو: (لابن) و(تمار) و(طعم)، بمعنی صاحب کذا.

فصل فی الوقف

«بناء»: إذا وقفت علی الاسم المنون فاجعله إلفاً إن کان بعد فتح، نحو: (رأیت زیدا)، وان کان بعد غیره سکن الاسم، نحو: (جاءنی زیدْ) و(مررت بزیدْ).

«بناء»: إذا وقفت علی الضمیر المرفوع أو المجرور، فاحذف الواو والیاء المنشئین عن الإشباع، نحو: (رأیتهْ)، و(مررت بهْ) بخلاف الضمیر المنصوب.

«بناء»: شبهوا (إذن) بالمنصوب المنون، فأبدلوا نونها ألفاً فی الوقف، فقالوا: (إذا).

«بناء»: إذا وقفت علی المنقوص ذی التنوین، حذفت یائه فی غیر النصب، وفیه تبدل تنوینها ألفا وتثبت الیاء ساکناً إن لم تکن منوناً، نحو:؟ ولکل قوم هاد؟ (4)، و؟ من وال؟ (5)، و(رأیت قاضیاً)، و(القاضی).

«بناء»: إذا کان المنقوص محذوف العین، نحو: (مرٍ) اسم فاعل من (أرئی)، أو محذوف ألفا، نحو: (یف) علماً، لزم رد الیاء عند الوقف، فتقول: (مری) و(یفی).

«بناء»: یوقف علی ما فیه تاء التأنیث بالتاء إذا کان فعلاً، ک(قامت)، أو اسماً مفرداً وما قبل التاء ساکن صحیح، ک (بنت)، أو جمعاً وشبهه، ک (هندات)، و(هیهات)، وقلّ (هنداه) و(هیهاه)، أما ان کان ما فیه التاء غیر ذلک وقف علیه بالهاء، ک(فاطمه)، وقلّ بالتاء، ک (فاطمت).

«بناء»: إذا وقفت

علی اسم متحرک غیر مختتم بتاء التأنیث، ففیه خمسه أوجه:

1: التسکین.

2: الروم.

3: الإشمام.

4: التضعیف.

5: النقل.

(فالروم): عباره عن الإشاره للحرکه بصوت خفی.

و(الإشمام): ضم الشفتین بعد تسکین الحرف الأخیر، ویختص بالمضموم.

و(التضعیف): فشرطه أن یکون ما قبل الآخر متحرکاً، ک(جعفر)، ولا یکون الآخر همزاً،ک (خطاء) ولا علیلاً،ک(فتی).

و(النقل): نقل حرکه الآخر إلی ما قبله بشرط کونه ساکناً قابلاً للحرکه، نحو: (رأیت الضرب)، بخلاف نحو: (جعفر) و(باب)، وللنقل شرط آخر وهو أن لا یؤدی النقل إلی بناء غیر موجود، نحو: (هذا العلم)، إلا إذا کان الآخر همزاً، نحو: (هذا الرداء).

«بناء»: یوقف بهاء السکت علی الفعل المعدلّ بالحذف إذا بقی منه حرف أو حرفان، نحو: (قه)، و(لم یقه)، ویجوز فی غیرهما، نحو: (اعطه).

«بناء»: إذا دخل علی (ما) الاستفهامیه، جاز حذف ألفها، نحو: (عم)، وجاز دخول هاء السکت، نحو: (عمه)، إلا إذا کان الجار اسماً فیجب، ک (اقتضاء منه).

«بناء»: یجوز الوقف بهاء السکت علی کل متحرک بحرکه بنائیه لازمه لا تشبه حرکه الإعراب، نحو: (کیفه)، بخلاف (زید) و(قبل) و(ضرب)، وشذ (من عله).

«بناء»: شذ إعطاء الوصل حکم الوقف فی النثر، نحو:؟ لم یتسنه وانظر؟ (6)، وکثر فی الشعر کقوله: «مثل الحریق وافق القصبا».

فصل فی الإماله

«بناء»: الإماله هی أن تنحنی بالفتحه نحو الکسره، وبالألف نحو الیاء، لتناسب الأصوات وتقاربها.

«بناء»: تمال الألف الواقعه فی الطرف وهو بدل عن الیاء، ک(الهدی)، أو لیس بدلا ولکن یخلفه الیاء من دون شذوذ ولاحرف مزید، نحو: (حبلی)، تقول فی التثنیه: (حبلیان).

بخلاف نحو: (قفا) فانه ینقلب یاءاً فی التصغیر، نحو: (قفی)، وبخلاف (قفا) فی لغه هذیل فإن ألفه ینقلب، إذا أضیف إلی یاء المتکلم، نحو: (قفی).

ثم إنه لا فرق فی حکم الإماله بین وجود تاء التأنیث وعدمه، ک(رماه).

«بناء»: تمال الألف

الواقعه بدل عین الفعل إذا کان حین إسناده إلی تاء الضمیر علی وزن (فلت) بالکسر، ک (خاف) و(باع) لأنک تقول: (خفت).

«بناء»: تمال الألف الواقعه بعد الیاء متصله، ک (بیان)، أو منفصله بحرف، ک (یسار)، أو منفصله بحرفین أحدهما هاء، ک(جیبها)، بخلاف نحو: (بیننا).

«بناء»: تمال الألف المنکسره ما بعدها متصله، ک (عالم)، أو ما قبلها منفصله بحرف، ک (کتاب)، أو حرفین أحدهما ساکن ولو مع هاء، ک (شملال) و(درهماک).

«بناء»: إذا کان سبب الإماله یاء موجوده أو کسره ظاهره، ثم وقع بعد الألف أحد حروف الاستعلاء، وهی (فظ خص ضغط)، أو وقع بعدها راء غیر مکسوره، کف الإماله متصلا کان، أو منفصلاً بحرف، أو حرفین، ک (ناصح) و(واثق) و(مواثیق) و(عذار).

وکذا إذا وقع قبل الألف أحد حروف الاستعلاء، ما لم یکن مکسوراً أو ساکناً إثر کسر، فلا یمال (صالح) و(ظالم) و(قاتل)، ویمال (طلاب) و(غلاب) و(إصلاح).

«بناء»: إذا وجد فی الکلمه راء مکسوره غلب موانع الإماله من حروف الاستعلاء والراء وتمال الألف، نحو:؟ وعلی أبصارهم؟ (7).

«بناء»: إذا انفصل سبب الإماله لم یؤثر، ک (لزید مال)، بخلاف سبب المنع، فانه قد یؤثر منفصلاً، ک (کتاب قاسم).

«بناء»: قد یمال للتناسب، بأن وجد فی أحد الألفین سبب دون الآخر، کالألف الثانیه من (عمادا) لأجل ألفه الأول.

«بناء»: الإماله من خواص الاسم المتمکن، فلا یمال غیره إلا سماعاً ک (الحجاج)، ویستثنی من ذلک: (ها) و(نا)، فانهما یمالان مطرداً وإن بنیا.

«بناء»: تمال الفتحه قبل الراء المکسوره وصلا ووقفا، نحو: (للأیسر مل)، وکذا یمال ما ولیه هاء التأنیث فی الوقف، ک (رحمه) و(نعمه).

فصل فی التصریف

فصل فی التصریف

«بناء»: یبین فی هذا الباب أحکام أبنیه الکلمه، وما لحروفها من صحه واعتلال، وأصاله وزیاده، ولا یتعلق إلا بالأسماء المتمکنه والأفعال.

«بناء»: لا یقبل التصریف

من الأسماء والأفعال ما نقص عن ثلاثه أحرف، إلا إذا کان النقص عارضاً، ک (ید) و(قِ).

«بناء»: الاسم علی قسمین:

1: إما مجرد، وینقسم إلی ثلاثی ک (فلس)، ورباعی ک(جعفر)، وخماسی ک (قرطعب).

2: وأما مزید فیه، وأکثر ما یبلغ الاسم بالزیاده ثمانیه، نحو: (الکیذبان).

أوزان الاسم الثلاثی

«بناء»: العبره فی وزن الکلمه بما عدا الحرف الأخیر، وحینئذ فأول الثلاثی المجرد إما مفتوح أو مضموم أو مکسور، وعلی کل فثانیه أما أحدها، أو ساکن، فالمجموع اثنا عشر وجه، وهی:

1.(فلس).

2.(فرس).

3.(کتف).

4.(عضد).

5.(حبر).

6.(عنب).

7.(قفل).

8.(صرد).

9.(ابل).

10.(عنق).

11.(حبک).

12.(دئل). وهذان قلیلان.

أوزان الاسم الرباعی

«بناء»: أوزان الاسم الرباعی المجرد سته:

1: (جعفر) بفتحتین بینهما سکون.

2: (زبرج) بکسرتین بینهما سکون.

3: (برثن) بضمتین بینهما سکون.

4: (درهم) بکسر فسکون ففتح.

5: (هزبر) بکسر ففتح فسکون.

6: (حجذب) بضم فسکون ففتح.

أوزان الاسم الخماسی

«بناء»: أوزان الاسم الخماسی المجرد أربعه:

1: (سفرجل) بالفتحات وسکون الراء.

2: (جحمرش) بفتحتین بینهما سکون وکسر الراء.

3: (قذعمل) بضم ففتح فسکون فکسر.

4: (قرطعب) بکسر فسکون ففتح فسکون.

فصل فی الفعل المجرد و المزید

فصل فی الفعل المجرد و المزید

«بناء»: الفعل إما مجرد وینقسم إلی ثلاثی ورباعی، وإما مزید، وأکثر ما یبلغ الفعل بالزیاده سته، ک (استخرج).

أوزان الفعل الثلاثی المجرد

«بناء»: أوزان الفعل الثلاثی المجرد أربعه، ثلاثه لفعل الفاعل، وواحده لفعل المفعول، وهی (ضَرَبَ) بالفتح، و(عَلِمَ) بالکسر و(شَرُفَ) بالضم (وضُرِبَ) بضم فکسر.

«بناء»: للرباعی المجرد وزن واحد للمعلوم: (دحرج) بفتحتین بینهما سکون، ووزن آخر للمجهول (دحرج) بضم فسکون فکسر.

«بناء»: الحرف إن لزم تصاریف الکلمه فأصلی، ک (ضاد) ضرب، وإلا کان زائداً، ک (میم) مضروب.

وزن الکلمه

«بناء»: إذا أرید وزن الکلمه فإن کان ثلاثیاً قوبلت بالفاء والعین واللام، کقولهم: (ضرب) علی وزن (فعل)، وان کان رباعیاً کررت اللام، کقولهم: (دحرج) علی وزن (فعلل)، وان کان خماسیاً زیدت لام أخری، کقولهم: (جحمرش) علی وزن (فعللل).

«بناء»: الحرف الزائد فی الکلمه یزاد بعینه فی الوزن، فیقال: (أکرم) علی وزن (أفعل)، إلا إذا کان الزائد ضعف الأصل فیعبر عنه بمثل ما عبر عن الأصل، فتقول وزن (أغدودن): (أفعوعل) لا(افعودل)، وکذا وزن (صرّف): (فعل) لا (فعرل).

حروف الزیاده

«بناء»: حروف الزیاده عشره، جمعها ابن مالک أربع مرات فی هذا البیت:

«هناء وتسلیم، تلا یوم انسه»

«نهایه مسئول، أمان وتسهیل»

«بناء»: إذا صحبت الألف أو الواو أو الیاء ثلاثه أحرف أصول، فإنها زائده، إلا الیاء والواو فی الثنائی المکرر، ک (ضارب) و(جوهر) و(صیرف) و(یؤیؤ).

«بناء»: الهمزه والمیم إذا تقدمتا علی ثلاثه أحرف أصول، حکم علیهما بالزیاده، ک (أحمد) و(مکرم)، بخلاف (ابل) و(مهد).

«بناء»: الهمزه والنون الواقعتان بعد ألف تقدمها أکثر من حرفین زائدتان، نحو: (عاشوراء) و(زعفران).

وکذا النون الساکنه المکتنفه بأربعه، ک (غضنفر).

«بناء»: تکون التاء زائده فی التأنیث والمضارع والتفعیل والاستفعال وما فیه معنی المطاوعه، ک (مسلمه) و(تضرب) و(تسنیم) و(استخراج) و(التعلم) و(التدحرج) و(الاجتماع) و(التباعد).

«بناء»: تکون السین زائده فی الاستفعال، ک (استخرج).

«بناء»: تزید الهاء فی الاستفهام المجرور، نحو: (ولمه)، والفعل المجزوم، ک (لم تره)، وفی (الامهات) و(الاهراق) و(کیفه)، ونحوها.

«بناء»: تزید اللام فی الإشاره، ک (ذلک) و(هنالک).

فصل فی زیاده همزه الوصل

«بناء»: إذا کان أول الکلمه ساکناً، وجب الإتیان بهمزه متحرکه، توصلاً للنطق، وتسمی: (همزه وصل)، وهذه تثبت فی الابتداء وتسقط فی الدرج.

«بناء»: تزید همزه الوصل فی کل ماض احتوی علی أکثر من أربعه أحرف، ک (انطلق)، وفی مصدره، ک (الانطلاق)، وأمره، ک (انطلق)، وأمر الثلاثی، ک (اضرب).

«بناء»: تزید همزه الوصل فی عشره أسماء، وهی: (اسم)، (است)، (ابن)، (ابنم)، (اثنین)، (امرئ)، (امرأه)، (ابنه)، (اثنتان)، (أیمن).وفی همزه (ال) خلاف.

«بناء»: إذا اجتمع همزه (ال) مع همزه الاستفهام جاز تبدیلها مداً، نحو:؟ آلذکرین؟ (8)، وجاز تسهیلها، نحو: (الحق أن دار الرباب تباعدت).

فصل فی الإبدال

«بناء»: الحروف التی تبدل من غیرها أبداً لا شائعاً، تسعه مجتمعه فی: (هدات موطیاً)، أما غیرها فإبدالها قلیل، ک (اطجع) فی (اضطجع).

«بناء»: إذا وقعت الواو والیاء أخیراً عقب ألف زائده، أو کانتا غیر اسم فاعل أعلت عینه، أبدلتهما بالهمزه، نحو: (دعاء) فی (دعاو)، و(بناء) فی (بنای)، و(قائل) و(بائع) فی (قاول) و(بایع).

«بناء»: تبدل حرف المد الزائد فی المفرد بالهمزه، إذا جمعته علی (مفاعل)، نحو: (صحائف) و(عجائز) و(قلائد) فی (صحیفه) و(عجوز) و(قلاده).

«بناء»: إذا کان ألف (مفاعل) بین لینین أبدلت ثانیهما بالهمزه، نحو: (أوائل) فی (أول).

«بناء»: إذا کان لام أحد النوعین معتلا أبدلت کسره همزه (مفاعل) فتحه ثم انقلبت یاءً، نحو: (قضیه وقضایا)، و(زاویه وزوایا).

«بناء»: یستثنی من الحکم بانقلاب الهمزه یاء، ما إذا کان لام الکلمه واواً سلمت فی المفرد، فانه تقلب الهمزه حینئذ واواً، ک(هراوه وهراوی).

«بناء»: إذا تصدر الکلمه واوان ولم تکن الثانیه بدلا من ألف (المفاعله)، انقلبت أولهما همزه، ک (أواصل) جمع (واصله)، والأصل (وواصل).

وهذا بخلاف ما إذا کان ثانیهما بدلاً من ألف فاعل، نحو: (ووفی) مجهول (وافی) فلا یقال: (أوفی).

«بناء»: إذا اجتمع فی کلمه همزتان، فلها أربعه

أحوال:

الأولی: أن تکون الثانیه ساکناً، وحینئذ تنقلب الثانیه یاءاً إن کانت حرکه الأولی کسره، نحو: (إیثار) فی (إئثار)، وتنقلب واواً إن کانت ضمه، نحو: (أوتمن) فی (أؤتمن)، وتنقلب ألفاً إن کانت فتحه، نحو: (آمن) فی (أءمن).

الثانیه: أن تکون الثانیه مفتوحه، وحینئذ تنقلب الثانیه واواً إن کانت حرکه الأولی ضمه أو فتحه، نحو: (أواخذ) و(أوادم) فی (أءاخذ) و(أءادم)، وتنقلب الثانیه یاءاً إن کانت حرکه الأولی کسره ک (ایم) بتشدید المیم وزن (اصنع) من (الام) أصله (إءمم) فنقلت حرکه المیم الأولی إلی الهمزه توصلاً للادغام فصار (إئم)، ثم انقلبت الهمزه یاءاً، وهذا فعل أمر بمعنی تقدم علی القوم أو بمعنی أقصد.

الثالثه: أن تکون الثانیه مکسوره وحینئذ تنقلب یاءاً، سواء کانت حرکه الأولی ضمه أو کسره أو فتحه، نحو: (اینه) وزن (اصره) بمعنی أجعله یئن، ونحو: (ایم) بتشدید المیم وزن (اضرب) بمعنی اقصد، ونحو: (ایمه) أصله (أئمه) واصله (أئممه) وزن (أمثله) وهو جمع إمام.

الرابعه: أن تکون الثانیه مضمومه وحینئذ تنقلب الثانیه واواً، سواء کانت حرکه الأولی ضمه أو کسره أو فتحه، نحو: (أوم) بتشدید المیم وزن (انصر)، ونحو: (إومّ) بتشدید المیم، ونحو: (أوبّ) بتشدید الباء، ک (أفلس) جمع (اب) بمعنی المرعی.

ثم اعلم: إن الهمزه الثانیه المضمومه إنما تنقلب واواً إذا لم تکن ظرفاً وإلا انقلبت یاءاً مطلقاً، نحو: (قُرئی) و(قَرئی) و(قِرئی) و(قِرَئی) أوزان (برثن) و(جعفر) و(زبرج) و(قمطر).

«بناء»: کل ذی همزین الأول مفتوح والثانی مضموم، یجوز فی الهمز الثانی وجهان: القلب والإبقاء، فتقول: (اؤم) و(أوم).

«بناء»: الألف إذا وقع بعد کسر قلبت یاءاً، ک (مصابیح) جمع (مصباح)، وکذا إذا وقع بعد یاء التصغیر، نحو: (مصیبیح).

«بناء»: تقلب الواو یاءاً إذا کانت الواو فی الآخر بعد کسره، أو بعد یاء التصغیر، أو

قبل تاء التأنیث، أو قبل زیادتی فعلان، مثل (رضی) و(جری) و(شجیه) و(غزیان)، والأصل: (رضو) و(جریو) و(شجوه) و(غزوان) من (الرضوان) و(الجرو) و(الشجو) و(الغزو).

«بناء»: تنقلب الواو بعد الکسره یاءً فی مصدر کل فعل أعلت عینه، نحو: (صام صیاماً)، فلو لم تعل عین الفعل، نحو: (لاوذ) لم تقلب، نحو: (لواذ).

«بناء»: تصح الواو فی المصدر إذا لم تکن بعدها ألف، وان اعتل فی فعله، تقول فی الفعل (حال)، لکن المصدر (حول) بالواو.

«بناء»: تقلب الواو یاءً فی جمع الاسم الذی أعلت عینه أو سکنت، لکن وقع بعدها فی الجمع ألف، نحو: (دار ودیار) و(ثوب وثیاب).

«بناء»: إذا کانت الواو فی جمع علی (فعله) بالکسر فالفتح، صحت، نحو: (کوز وکوزه)، وإن کان الجمع بدون التاء صح الأمران، نحو: (حیل) و(حوج)، جمع (حیله) و(حاجه)، لکن الاعلال أولی.

«بناء»: إذا وقعت الواو طرفاً رابعه فصاعداً وکانت بعد فتح تنقلب یاءً، نحو: (أعطیت) وأصله (أعطوت)، و(یرضیان) وأصله (یرضوان).

«بناء»: الألف والیاء المفرده الساکنه فی غیر جمع، إذا وقعتا بعد ضم قلبتا واواً، نحو: (بویع) من (بایع)، و(موقن) والأصل (میقن)، بخلاف الیاء المدغمه وما فی الجمع.

«بناء»: لما کان جمع (أفعل) و(فعلی) علی (فعل) بالضم فالسکون، فإذا کانت عینه یاءً لم تقلب واواً، بل ینقلب الضم کسراً، فیقال: (هیم) فی جمع (أهیم).

«بناء»: إذا وقعت الیاء لام فعل، أو قبل تاء التأنیث، أو زیادتی فعلان، والضم ما قبلها، انقلبت واواً، نحو: (نهو الرجل) إذا کمل نهاه أی عقله، و(مرموه) والأصل (مرمیه)، و(رموان) والأصل (رمیان).

وأما لو کانت الیاء عیناً ل (فعلی) بالضم وصفاً، جاز الأمران ک (کوسی) و(کیسی).

«بناء»: إذا کانت الیاء لام اسم علی (فعلی) بالفتح، انقلبت واواً، نحو: (تقوی) والأصل (تقیا)، بخلاف ما لو کان صفه نحو: (صدیا).

«بناء»: إذا کانت

الواو لام وصف علی (فعلی) بالضم، انقلبت یاءاً، نحو: (علیا) فی (علوی)، بخلاف ما لو کان اسماً نحو: (حزوی).

«بناء»: إذا اتصلت الواو والیاء فی کلمه وکان سابقهما ساکناً فی الأصل، أبدلت الواو یاءاً وأدغمتا، نحو: (هین) والأصل (هیون).

«بناء»: إذا وقعت الواو أو الیاء بحرکه أصلیه محرکه بعد فتح، قلبتا ألفا إذا کان ما بعدهما متحرکاً، نحو: (قال) و(باع) فی (قول) و(بیع)، بخلاف (قول) و(بیع)، وبخلاف (جیل) مخفف (جیئل).

«بناء»: إذا کان ما بعد الواو والیاء ساکناً وجب التصحیح، نحو: (بیان) و(طویل) و(رمیا) و(علوی)، إلا إذا کانت لاماً ولم یکن الساکن بعدهما ألفاً أو یاء مشدده، نحو: (یخشون) أصله (یخشیون) قلبت الیاء ألفاً لانفتاح ما قبلها ثم حذفت لالتقاء الساکنین.

«بناء»: کل فعل کان اسم الفاعل منه علی (أفعل) وجب فیه التصحیح وفی مصدره، نحو: (عور عوراً فهو أعور) و(هیف هیفاً فهو أهیف).

«بناء»: إذا کان (افتعل) بمعنی (تفاعل) وکان عینه واواً سلمت، نحو: (اجتور) بمعنی (تجاور)، بخلاف (اقتاد) و(ابتاع).

«بناء»: إن کان فی کلمه حرفا عله، کل منهما متحرک مفتوح ما قبله، أعل ثانیهما فقط، نحو: (حیی) و(وهوی) فی (حیی) و(هوی) وشذ غایه.

«بناء»: إن کان العین واواً أو یاء وقد زید فی آخر الکلمه ما یختص بالاسم لم یعل، نحو: (جولان) و(حیدی).

«بناء»: إذا کانت نون ساکنه قبل الباء، انقلبت النون میماً، سواء کانا فی کلمه أو کلمتین، نحو: (من بت) و(أنبذه).

«بناء»: إذا کان عین الفعل حرف عله متحرکاً وقبله صحیحاً ساکناً، نقل حرکته إلی الصحیح، نحو:، (یبین) و(یقوم)، والأصل علی وزن (یضرب) و(ینصر).

ولا ینقل فی أفعل التعجب، نحو: (ما أقومه)، ولا فی المضاعف، نحو: (أبیض)، ولا فی معتل اللام، نحو: (اهوی).

«بناء»: إذا کان اسم شبیهاً بفعل المضارع فی الوزن،

نحو: (مقوم)، أو فی زیاده حرف علیه، نحو: (تبیع) وزن (زبرج)، أعللته اعلال المضارع، فقل فی الأول: (مقام)، وفی الثانی: (تبیع) بکسر الباء، بخلاف الحاوی لوزنه وزیادته ک (أبیض).

«بناء»: لا یعل حرف العله فی وزن (مفعل) بالکسر فالسکون فالفتح، ک (مقول)، ولا وزن (مفعال) بضبطه، ک (مسواک).

«بناء»: ینقلب عین (الإفعال) و(الاستفعال) فی المعتل بعد نقل حرکتهما ألفاً، ثم یحذف لالتقاء الساکنین، ک (إقام) فی (إقوام) و(استقام) فی (استقوام) ثم تلحقهما التاء، کما تقدم.

«بناء»: إذا بنی اسم المفعول من فعل معتل العین، نقلت حرکه العین إلی ساکن قبلها، ثم حذفت لالتقاء الساکنین، ثم تقلب ضمه الیائی کسره، فتقول فی (مبیوع) و(مقوول): (مبیع) بکسر الباء و(مقول)، وقل التصحیح فی الواوی، نحو: (مقوول)، وکثر فی الیائی، ک (مبیوع).

«بناء»: إذا بنی اسم المفعول من فعل مفتوح العین معتل اللام، ففی الواوی تدغم واو المفعول فی اللام، تقول: (مدعو)، وفی الیائی قلبت واو المفعول یاءاً ثم أدغمت، نحو: (مرمی)، وإذا بنیت المفعول من فعل مکسور العین انقلبت الواو یاءاً، ک (مرضیّ).

«بناء»: یجوز التصحیح والإعلال فی وزن (فعول) بالضم، جمعاً کان، نحو: (أبو) و(عصی) جمع (أب) و(عصا)، أو مفرداً، ک (علو) و(عنی) مصدر (علا) و(عنی).

«بناء»: إذا کان عین فعل بالضم وتشدید العین واواً ولم یکن قبل لامه ألف، جاز التصحیح والاعلال، کقولک فی جمع (صائم): (صوم وصیم)، وأما إذا کان قبل لامه ألف وجب التصحیح، نحو: (صوام) جمع: (صائم)، وشذ الإعلال، نحو: (فما أرق الیتام).

«بناء»: إذا کان فاء الفعل لیناً، وأردت بناء (افتعال) منه، أبدلت اللین بالتاء وأدغمتها فی تاء الافتعال، فقل: (اتسر) و(اتعد) فی (یسر) و(وعد).

«بناء»: إذا کان حرف اللین بدلاً من همزه، لم یجز إبداله بالتاء، تقول فی (افتعل)

من الأکل: (ائتکل)، ثم تبدل الهمزه یاءاً، فتقول: (ایتکل) لما تقدم فی حکم الهمزتین، ثم لا تنقلب الیاء تاءاً فلا یقال: (إتکل)، وشذ (اترز).

«بناء»: اجعل تاء باب (الافتعال) طاءاً إذا وقعت التاء عقب الحروف المطبقه، وهی: (الصاد والضاد والطاء والظاء)، تقول: (اصطفی) و(اضطرب) و(اطعن) و(اضطلم).

«بناء»: اجعل تاء باب (الافتعال) دالاً إذا وقعت التاء عقب (الدال والذال والزاء)، تقول: (ادان) و(ادکر) و(ازداد).

فصل فی الحذف

«بناء»: تحذف الفاء إذا کانت حرف عله من فعل المضارع وفعل الأمر والمصدر، وتعوض عنها فی المصدر هاءاً فی آخر الکلمه، تقول: (وعد یعد عده).

«بناء»: تحذف همزه باب الإفعال فی فعل المضارع، تقول: (أکرم، یکرم، تکرم، اکرم، نکرم).

«بناء»: یجوز فی نحو: (ظللت) کعلمت: (ظلت) بالفتح و(ظلت) بالکسر.

«بناء»: یجوز فی نحو: (اقررن) کاضربن: (قرن) بالکسر و(قرن) بالفتح، ومنه قوله تعالی:؟ وقرن فی بیوتکن؟ (9).

فصل فی الإدغام

ویجوز فی داله(10) التشدید والتخفیف، وهو عباره عن إدخال حرف فی مثله متحرک.

«بناء»: یدغم أول حرفین مثلین محرکین فی کلمه، فی الثانی بعد أن تسکن الأول، ک (رد یرد)، وشذ (الل) و(اجلل).

«بناء»: یشترط فی الإدغام أن لا یکون الحرفان فی أول الکلمه ک (ددن)، وأن لا تکون الکلمه علی الأوزان الآتیه وهی (فعل) ک(صفف)، و(فعل) ک (ذلل)، و(فعل) نحو: (کلل)، وفعل ک(لبب).

وکذلک یشترط فی الإدغام أن لا یکون قبل أول المثلین حرف مدغم، نحو: (جسّس) وزان (کمّل).

وکذا یشترط أن لا تکون حرکه آخر المثلین عارضه، ک(اخصص أبی) بنقل حرکه همزه (أب) إلی الصاد.

وکذا أن لا یکون ملحقاً، ک (هیلل).

«بناء»: إذا کان المثلان یائین وحرکه ثانیهما أصلیه، فلک الخیار فی الإدغام وعدمه، نحو: (حی) فیجوز، ک (علم) و(مد).

«بناء»: یجوز الإدغام وعدمه فیما کان الحرفان تائین فی صدر الکلمه، وإذا أدغمت ألحقت همزه الوصل، نحو: (تتجلی) و(اتجلی).

«بناء»: یجوز الإدغام وعدمه إذا کان الحرفان تائین فی باب (افتعل)، وإذا أدغمت أسقطت الهمزه، نحو: (استتر) و(ستر).

«بناء»: إذا اجتمع فی أول المضارع تاءان، جاز حذف أحدهما، تقول: (تبین یتبین تتبین)، ویجوز (تبین).

«بناء»: یجب فک الإدغام من المضاعف إذا سکن المدغم فیه، بأن اتصل به ضمیر الرفع، تقول فی تصریف (حل): (حللت).

«بناء»: یجوز فک الإدغام فی المضارع

المجزوم والأمر، نحو:؟ واغضض من صوتک؟ (11)، و(فغض الطرف).

«بناء»: یجب فک الإدغام فی کلمه (أفعل) فی التعجب لئلا یتغیر صیغته، کقوله : (وأحبب إلینا أن نکون المقدما).

«بناء»: یلزم الإدغام فی (هلم) بمعنی احضر.

وهذا آخر ما أردنا بیانه فی هذا الکتاب.

والحمد لله أولا وآخراً، وظاهراً وباطناً، وصلی الله علی محمد وآله الطاهرین.

کربلاء المقدسه

محمد بن المهدی الحسینی الشیرازی

رجوع إلی القائمه

الهوامش

(1) ومن کتبه فی هذا المجال: (قواعد الأعراب) و(المنصوریه فی النحو: والصرف) و(البلاغه: المعانی، البیان، البدیع) و(خلاصه العروض) و(تلخیص المغنی) و(حاشیه السیوطی) و(حاشیه المغنی) و(مزج الشرحین) و(حاشیه المطول) و(أشهاد الأدب فی أشعار العرب).

(2) سوره الأنبیاء: 73.

(3) سوره یس: 63.

(4) سوره الرعد: 7.

(5) سوره الرعد: 11.

(6) سوره البقره: 259.

(7) سوره البقره : 7.

(8) سوره الأنعام: 143 و144.

(9) سوره الأحزاب: 33.

(10) أی دال کلمه الادغام.

(11) سوره لقمان: 19.

تعريف مرکز

بسم الله الرحمن الرحیم
هَلْ یَسْتَوِی الَّذِینَ یَعْلَمُونَ وَالَّذِینَ لَا یَعْلَمُونَ
الزمر: 9

المقدمة:
تأسّس مرکز القائمیة للدراسات الکمبیوتریة في أصفهان بإشراف آیة الله الحاج السید حسن فقیه الإمامي عام 1426 الهجري في المجالات الدینیة والثقافیة والعلمیة معتمداً علی النشاطات الخالصة والدؤوبة لجمع من الإخصائیین والمثقفین في الجامعات والحوزات العلمیة.

إجراءات المؤسسة:
نظراً لقلة المراکز القائمة بتوفیر المصادر في العلوم الإسلامیة وتبعثرها في أنحاء البلاد وصعوبة الحصول علی مصادرها أحیاناً، تهدف مؤسسة القائمیة للدراسات الکمبیوتریة في أصفهان إلی التوفیر الأسهل والأسرع للمعلومات ووصولها إلی الباحثین في العلوم الإسلامیة وتقدم المؤسسة مجاناً مجموعة الکترونیة من الکتب والمقالات العلمیة والدراسات المفیدة وهي منظمة في برامج إلکترونیة وجاهزة في مختلف اللغات عرضاً للباحثین والمثقفین والراغبین فیها.
وتحاول المؤسسة تقدیم الخدمة معتمدة علی النظرة العلمیة البحتة البعیدة من التعصبات الشخصیة والاجتماعیة والسیاسیة والقومیة وعلی أساس خطة تنوي تنظیم الأعمال والمنشورات الصادرة من جمیع مراکز الشیعة.

الأهداف:
نشر الثقافة الإسلامیة وتعالیم القرآن وآل بیت النبیّ علیهم السلام
تحفیز الناس خصوصا الشباب علی دراسة أدقّ في المسائل الدینیة
تنزیل البرامج المفیدة في الهواتف والحاسوبات واللابتوب
الخدمة للباحثین والمحققین في الحوازت العلمیة والجامعات
توسیع عام لفکرة المطالعة
تهمید الأرضیة لتحریض المنشورات والکتّاب علی تقدیم آثارهم لتنظیمها في ملفات الکترونیة

السياسات:
مراعاة القوانین والعمل حسب المعاییر القانونیة
إنشاء العلاقات المترابطة مع المراکز المرتبطة
الاجتنباب عن الروتینیة وتکرار المحاولات السابقة
العرض العلمي البحت للمصادر والمعلومات
الالتزام بذکر المصادر والمآخذ في نشر المعلومات
من الواضح أن یتحمل المؤلف مسؤولیة العمل.

نشاطات المؤسسة:
طبع الکتب والملزمات والدوریات
إقامة المسابقات في مطالعة الکتب
إقامة المعارض الالکترونیة: المعارض الثلاثیة الأبعاد، أفلام بانوراما في الأمکنة الدینیة والسیاحیة
إنتاج الأفلام الکرتونیة والألعاب الکمبیوتریة
افتتاح موقع القائمیة الانترنتي بعنوان : www.ghaemiyeh.com
إنتاج الأفلام الثقافیة وأقراص المحاضرات و...
الإطلاق والدعم العلمي لنظام استلام الأسئلة والاستفسارات الدینیة والأخلاقیة والاعتقادیة والردّ علیها
تصمیم الأجهزة الخاصة بالمحاسبة، الجوال، بلوتوث Bluetooth، ویب کیوسک kiosk، الرسالة القصیرة ( (sms
إقامة الدورات التعلیمیة الالکترونیة لعموم الناس
إقامة الدورات الالکترونیة لتدریب المعلمین
إنتاج آلاف برامج في البحث والدراسة وتطبیقها في أنواع من اللابتوب والحاسوب والهاتف ویمکن تحمیلها علی 8 أنظمة؛
1.JAVA
2.ANDROID
3.EPUB
4.CHM
5.PDF
6.HTML
7.CHM
8.GHB
إعداد 4 الأسواق الإلکترونیة للکتاب علی موقع القائمیة ویمکن تحمیلها علی الأنظمة التالیة
1.ANDROID
2.IOS
3.WINDOWS PHONE
4.WINDOWS

وتقدّم مجاناً في الموقع بثلاث اللغات منها العربیة والانجلیزیة والفارسیة

الکلمة الأخيرة
نتقدم بکلمة الشکر والتقدیر إلی مکاتب مراجع التقلید منظمات والمراکز، المنشورات، المؤسسات، الکتّاب وکل من قدّم لنا المساعدة في تحقیق أهدافنا وعرض المعلومات علینا.
عنوان المکتب المرکزي
أصفهان، شارع عبد الرزاق، سوق حاج محمد جعفر آباده ای، زقاق الشهید محمد حسن التوکلی، الرقم 129، الطبقة الأولی.

عنوان الموقع : : www.ghbook.ir
البرید الالکتروني : Info@ghbook.ir
هاتف المکتب المرکزي 03134490125
هاتف المکتب في طهران 88318722 ـ 021
قسم البیع 09132000109شؤون المستخدمین 09132000109.